المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : معاناة وجدٍ برغم العناقِ!



د. ندى إدريس
30-05-2003, 12:36 AM
جميلٌ بدوت بحرفٍ شجانا= يثير الحنين لكنا وكانا
تعلق قلبي بحرفك لما= همست بحبٍ بماذا دهانا؟!
دهانا حنينٌ وشوقٌ لماضٍ = تولى سريعا وخلى المكانا
أيا شاعرا قد نزفت جمالا= تسرب حزنا شفيفا بَـكَـانا
بكانا وماقد بكينا فراقا = ولكنَّ حرفك حثَّ هوانا
فملنا إليه ندند حرفا = يثير اللواعج حين احتوانا
فعدنا نسامر أشواق قلبٍ = بليلٍ خليٍ به ملتقانا
حوى بعض همسٍ ودفءٍ لذيذٍ = لحب شفيفٍ لحِـبٍ أتانا
فكان وكنا نساهر وجدا= برغم اجتماعٍ لنا لو ترانا
أيا شاعري قد نظمت جميلا= سلمت لك الله يامن شجانا




:0014::0014::0014:

عبد الوهاب القطب
30-05-2003, 02:30 AM
جميلة ولذيذة
اعجبتني كثيرا
وخصوصا وقعها الموسيقي اللطيف
كلحن منساب
دون اي مطبات

شكرا على هذا الاطراب

مع اجمل التحيات

معاذ الديري
30-05-2003, 05:25 AM
رائعة من رائعة.
اشم فيها رائحة الموشحات برقتها وعذوبتها وحزنها ايضا.

مثل هذه القصائد اتمنى تطفلا لو عرفت فيم كتبت. وماهو الحدث الذي اوقد شرارتها.
لان مثل هذه العذوبة لا تتكرر..

شكرا لعازفات الجمال في يديك.

نسيم الصبا
30-05-2003, 04:42 PM
الشاعرة الكريمة / ندى القلب

هنا وقفت متأملاً ومتألماً ، ورأيت نفسي أكتبُ هذه الأبيات المبعثرة ، تقبليها مني عرفانا بالجميل :




أيا غيمةَ الود حرفٌ أتانا
وجودي بحب الندى في هوانا

رسمتِ بيانكِ حرفاً بديعاً
رأيتُ وفي رقة قد شجانا

تألقَ فينا البيانُ المصفى
تقطرَ شهداً إلى أن روانا

ندى القلبِ حرفك زهرٌ وإني
أخذتُ بيانك حتى التقانا

نظمتُ وفيّ الجراحُ عظامٌ
ولكنّ أمراً هو المرُ كانا

سقيتُ خدودي لهيباً فدمعي
غزيرٌ وقلبي استبان الزمانا

فصبرٌ وصبرٌ ونصرٌ سيأتي
معاناة وجد العناق احتوانا


مع أعذب التحايا القلبية وأصدقها :0014:

دموووع
30-05-2003, 08:57 PM
غاليتي ...ندى القلب

جئتك على عجل مذ رأيت عنوانك .. وكنت اتوقع
ماسوف أرى


هنا .. على صفحتك

تنتظم الروعة لتتحول الى حروف وكلمات
لا أملك معها الا ان أردد

لافض فوك ياندى


دموووع

د. ندى إدريس
31-05-2003, 01:14 PM
كاتب الرسالة الأصلية ابن بيسان
جميلة ولذيذة
اعجبتني كثيرا
وخصوصا وقعها الموسيقي اللطيف
كلحن منساب
دون اي مطبات

شكرا على هذا الاطراب

مع اجمل التحيات



مرحبا

أسعد الله المساء

إذا أعجبتك !

يالسعد قصيدي .. من القلب لك امتناني الذي لايحد


احترامي

:0014::0014::0014:

د. ندى إدريس
31-05-2003, 01:23 PM
ذ1
كاتب الرسالة الأصلية عاقدالحاجبين
رائعة من رائعة.
اشم فيها رائحة الموشحات برقتها وعذوبتها وحزنها ايضا.

مثل هذه القصائد اتمنى تطفلا لو عرفت فيم كتبت. وماهو الحدث الذي اوقد شرارتها.
لان مثل هذه العذوبة لا تتكرر..

شكرا لعازفات الجمال في يديك.


مرحبا

أسعد الله المساء

عبق السحر في تلك الروابي ..
ياليالي الوصل بالأندلس..
لم يكن وصلك إلا حلما ..
في الكرى أو خلسة المختلس

هكذا توقد سهوا .. خلسة المختلس !..
يعبق أريجها عند سماع لحن شجن أو حرف يغلفه الحزن!

هذه أيها العذب كانت تفاعل لحظته لقصيدة استفزني إيقاعها فتعالقت ترنما لما جاء به بما سرى في نابضي بهكذا لحن

إنه الحنين ياسيدي يولد حرفا معنى من مخاض القلب الحزين


سيدي لرقة عزفها شعورك تمايل على إثرها قلبي امتنانا وحبورا لك مني أعبق الشكر وأطهر الود


لك تقديري



واحترامي



:0014::0014::0014:

د. سمير العمري
02-06-2003, 12:03 AM
الرائعة ندى القلب:

أبداع معتاد وموسيقى منسابة متدفقة ....

أشكر لك هذا الإمتاع ...

هنا خطأ طباعي آخر ....
فملنـا إليـه ندنـد حـرفـا ... (ندندن)


تحياتي وإعجابي

د. ندى إدريس
20-06-2003, 06:59 PM
كاتب الرسالة الأصلية نسيم الصبا
الشاعرة الكريمة / ندى القلب

هنا وقفت متأملاً ومتألماً ، ورأيت نفسي أكتبُ هذه الأبيات المبعثرة ، تقبليها مني عرفانا بالجميل :




أيا غيمةَ الود حرفٌ أتانا
وجودي بحب الندى في هوانا

رسمتِ بيانكِ حرفاً بديعاً
رأيتُ وفي رقة قد شجانا

تألقَ فينا البيانُ المصفى
تقطرَ شهداً إلى أن روانا

ندى القلبِ حرفك زهرٌ وإني
أخذتُ بيانك حتى التقانا

نظمتُ وفيّ الجراحُ عظامٌ
ولكنّ أمراً هو المرُ كانا

سقيتُ خدودي لهيباً فدمعي
غزيرٌ وقلبي استبان الزمانا

فصبرٌ وصبرٌ ونصرٌ سيأتي
معاناة وجد العناق احتوانا


مع أعذب التحايا القلبية وأصدقها :0014:










أيا شاعرا بالشجي أتانا= فحرك فينا الحنينا مكانا
لكل جميلٍ بقولك لما = صدحت بشعرٍ لطيف عنانا
فسار يلامس أعماق روحٍ= أحبت صفاءً وفاضت حنانا
لك الله ياشاعرا قد بلغت = بصدق الشعور قصيدا سبانا
سلمت بحرفٍ يقطر شهدا= يذوب فينا الشعور امتنانا
سقى الله حرفا لكم ياصديقي= وعلاك حتى تنال جنانا








مع أصدق آيات الامتنان والعرفان


ولاعدمتك حيث نبضي



مودتي


واحترامي


:0014::0014::0014:

د. ندى إدريس
20-06-2003, 07:05 PM
كاتب الرسالة الأصلية دموووع


غاليتي ...ندى القلب

جئتك على عجل مذ رأيت عنوانك .. وكنت اتوقع
ماسوف أرى


هنا .. على صفحتك

تنتظم الروعة لتتحول الى حروف وكلمات
لا أملك معها الا ان أردد

لافض فوك ياندى


دموووع









الله يرضى لي عليك يادمووع


لطيفة أنت مهذبة راقية ... فضفاضة المعاني متسعة الإنسانية ورافة المشاعر الوجدانية عطرة بزهورك الأخلاقية


حفظك الله وأبقاك ذخرا للواحة ياظلها الحنون ...


من القلب لك مودتي


وإعجابي بما أوصلت لنا من صفات نبل أخلاقك

وشعرك


وأسعد الله لك الليل والنهار







احترامي والامتنان



:0014::0014::0014:

د. ندى إدريس
20-06-2003, 07:10 PM
كاتب الرسالة الأصلية سمير العمري
الرائعة ندى القلب:

أبداع معتاد وموسيقى منسابة متدفقة ....

أشكر لك هذا الإمتاع ...

هنا خطأ طباعي آخر ....
فملنـا إليـه ندنـد حـرفـا ... (ندندن)


تحياتي وإعجابي







مرحبا سمير الخير :011:


أسعد الله المساء


نعم ياصديقي الطيب وأخي الحنون هو خطأ مطبعي هي (ندندن)



من القلب شكرا


وامتناني

ولك كل الاحترام




:0014::0014::0014:

الأندلسي
20-06-2003, 09:37 PM
تعلو الحروف فوق هامات الاحزان لتنثر وصلا و بعضا من شجن رقيق , لك كل الألق شاعرتنا الرائعة

شكرا لمتعة العطور التي فاحت من أزاهر حرفك الجميل

تحياتي وعظيم احترامي