المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فــي غمــرة اليــأس ...



طائر الاشجان
09-07-2003, 09:09 PM
في غمــرة اليــأس ..


ماذا يُحَــدِثُ مَن فاضت محاجــرُهُ =بالدمع من حَزن ٍ يشكو ومن فَـلــسِِ
هـذي عيون عباد الله قد هجعـت =كأنــها عقــدت صُلــحاً مع الغلـــسِ
يا مُـثقلاً بهموم الدهـر ما غَمُضَـت =أجفانهُ والدُّجى يخلـــو مــن القبـَـسِ
والذكـريات التي شابَت ضفائرها =ترن في مسمعــي لكـــن بـلا جَــرَسِ
نــاشدتُك الله يا مَن رَقّ ملمَسُــهُ =لا تُــذرف الدمــعَ إشفــاقاً لمـُـبـتـئـسِ
لولا الصبابةَ ما أبديــتُ موجــدةً =ولا امتطيتُ علــى درب العنا فرَســي
ولا استعارَ لهيبُ الشـوق جـذوتَهُ =منـي ولا لفـحةُ الرمضاء من نَفَـــسي
ســميرُنا العُمَــريّ الفـذّ موهبــةً =مـاذا تقــولُ لطــرفِ الفاتـِـن النّعِـــسِ
باتـَـت وســادتُهُ بالحُلـم متخمــةً =فيما تعَــقّـبَـني رهــطٌ من العـسـسِ
ورحتُ من نكدٍ أشكو إلـى نكـدٍ =والكُــلّ مُرتــدياً ثــوباً مــن الدنـَــــسِ
وعدتُ لا أمــلاً يُـرجـى تَسَــنّـمهُ =وذبــتُ كالثلج وسط الواقع التــعــسِ
ليـتَ البيانَ بما أرجوهُ يُسعفُني=ضاعت حُروفي وأبقتني على خَرَسي

طائر الاشجان

نسرين
10-07-2003, 08:48 AM
الرائع المتألق على الدوام طائر الاشجان

أشكر لك كل هذا الألق وروعة القصيد والحرف
اسجل اعجابي بما كتبت

سلمت ودمت بالف خير

نسرينه:0014:

طائر الاشجان
10-07-2003, 12:17 PM
أختي العظيمة .. نسرينه

ما أراه رائعاً حقاً هو جمال روحك وصفاء ذائقتك .. وأنا لهذا فخور بصدى حروفي عند حملة الاقلام النيرة أمثال نسرين التي أتابع كتاباتها بشغف .

لك التحية والتقدير من أخيك/
طائر الاشجان

د. سمير العمري
11-07-2003, 03:32 AM
أقول لها
يا مُنْيَةَ النفسِ يا مسكيَّةَ النَفَسِ=يا روضةَ القلبِ يا ريحانةَ الأُنُسِ
أنتِ التي طائرُ الأشجانِ هامَ بها=وأنتِ في ليلهِ المقرورِ كالقبسِ
ما بالُ قلبكِ لمَّا لانَ من كلفٍ=قسا عليه ولمَّا أنْ رجاهُ نسي
إنْ تهجريْهِ فإنَّ الهجرَ يقتلهُ=أو تجتَبِيْهِ فنعمَ الواصلِ النَدِسِ

طائر الاشجان
12-07-2003, 05:29 PM
للـــه دَركَ مـا خـيّـبـتَ لــي أمــلاً =طيـبُ المواســاة بعضٌ من ضمى حـَـدَسـي
جـاءت يراعـتـكم بالشجو تنثــرهُ =والنفـــسُ مـن زحـمـة الافكــار فـي هـَـوَس ِ
إذا طفَـتْ فوق سطح القهر هانئةً =يقـول عاذلهـا - مـن غيظــهِ - : انـغَـمِـسـي
طبتـُمْ وطبنا بكُم في واحةٍ شمِلتْ ="عــذبَ القـصيد" نَـعَـمْ زغـــرودة العُـــرُس ِ

تحياتــــي
طائر الاشجان

نهى فريد
27-08-2003, 09:25 AM
جميل يا طائر

للتو أقرأها
أين كانت


جرس

نعم جرس دغدغ أذني

ألفاظها راقية

أفكارها واضحة

سلسة
طيعة

تجبر القاريء على إعادة القراءة أكثر وأكثر


وأنا أجزم أن هذا لم يحدث لي فقط
بل للكثير ممن قرأها


سلمتن أناملك وما غاب حسك الشعري

تحياتي أستاذي