المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السلم والعلم ... نظرات \5



خليل حلاوجي
11-01-2007, 03:26 PM
دعونا نجزئ الموضوع على مستويات، ليسهل البحث فمن الناحية العملية والمعرفية لابد من غور عمق فكرة اللاإكراه الاسلامية
ولأن النفس السلامية(الإنسانية) كينونة واحدة، والإنسان السلامي الذي نرنوا إليه أمة وحده، سيكون التجزيئ في حالتنا يجعل البحث ممكنا أكثر،
لنقل أن المستوى الأول من اللاعنف الذي ندعو إليه، هو لا عنف موضعي نقره كأسلوب في العمل والنظر والمشاعر في المستويات القريبة، لنتفحص ذواتنا، ولنفتش داخل بيةتنا ، ولنراقب ما يحدث بين الأقارب عندنا، وفي الأحياء والمدن
أعتقد أننا مطالبون وبصورة ملحة بتحرير هذه المساحة الضرويرية للتعبير عن الذات وتمييزها، حتى يمكننا أن نقول(للآخر) من نحن؟ وما ذا نريد؟ وماذا نعمل، وأي مسلك نتبع؟ فيميز الناس هذا اللون من العمل في خدمة البشر، وعند هذه النقطة نكون قد فعلنا كما فعل جودت منذ أربعين عاما، عندما كتب لللإعلان وليس للإقناع، وهو يقصد كتاب مذهب ابن آدم الأول، (على مستوى جماعي وليس على مستوى فردي) وعندها نكون في مستوى (ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين، ولا تستوي الحسنة ولا السيئة ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم)
وهذه خطوات أربعة هي درجات سلم العمل السلمي
حيث يبدأ بالدعوة أو البلاغ بحسب القرآن والذي بدوره لن يكون مشعا محسوس القيمة والأثر ما لم يتجسد في الواقع الاجتماعي على شكل عمل صالح، أي نافعا وحتى يأخذ هذ النفع البعد القرآني، يجب أن يتحرر من كل الألوان كالعقيدة والعرق والطائفة فيصبح نفعا إنسانيا يستهدف الإنسان المجرد بغض النظر عن أية صبغة أو لون، يتلوا ذلك الإعلان أو الإنحياز إلى هذا النموذج الإنساني العالي من السلوك،
وفي هذه المرحلة يكون للإعلان قيمة، لأننا عندما نعلن في هذه اللحظة فإننا ندعوا الناس إلى واقع متجسد شاخص ناطق، وفي المرحلة الرابعة يحدد القرآن وبطريقة نهائية غاية في الوضوح الطريق الذي يؤدي للتقدم، في هذا المضمار، وتقليص قائمة المعترضين والمعادين بطريقة نهائية وحاسمة عبر (ادفع بالتي هي أحسن) باعتبارها الطريقة التي تنصر العمل بطريقة مضاعفة

أسمع منذ سنوات من الشيخ جودت سعيد عن أهمية أن يتمكن العرب من صناعة سلام عربي عربي، وهذا ليس لاعتبار السلام العالمي ليس ملحا أو أنه ليس على الأجندة، لكن لأن تحقيق الانجازات الكبرى العالمية يجب أن يسبقه نجاحات محلية، وتقدم في المستويات المحلية الموضعية الصغيرة.
وترون أهمية مانقول لو طبق في العراق أو حتى لبنان وفلسطين
اننا بحاجة الى مصالحة وطنية حقيقية مستندة على قاعدة فكرية متينة تقر وتعترف بحق الآخر ( سبيهنا في الوطن والعقيدة ) اعترافنا بوجوده تلاحقا ُ لفكرة لاتناطحا ً

اليوم نحن بأمس الحاجة لهذا التقرير ... لان رابط المواطن في أوطاننا هو الذي يقتل المواطن
فالانتماء العرقي والطائفي ... هو الداعي الى قتل الآخر المخالف ، في حين نريد هذا الاختلاف داعيا ً للوحدة وفق قاعدة الاسلام العظيمة في التنوع

حين يعلم السني او الشيعي أو الكردي أو العربي ... أن الولاء لاعلاقة له الا بالمنفعة ... فستكون لدينا اول كتيبة سلمية تجاهد في بلادنا ...

خليل حلاوجي
13-03-2007, 08:47 AM
لاحرب بيني وبينكم اقصد السلام عليكم

عبدالصمد حسن زيبار
13-03-2007, 12:26 PM
الدعوة أو البلاغ
يتجسد في الواقع الاجتماعي على شكل عمل صالح
يتحرر من كل الألوان كالعقيدة والعرق والطائفة
الإعلان أو الإنحياز إلى هذا النموذج الإنساني العالي من السلوك

ادفع بالتي هي أحسن

فستكون لدينا اول كتيبة سلمية تجاهد في بلادنا


بوركت أخي الشامخ
ننتظر تفصيلا أو قل مخطط تنزيل
لكي نعيش السلم في ذواتنا وواقعنا
معرفة وفكرا ثم تصورا و عقيدة فحياة و سلوك

تحياتي

خليل حلاوجي
14-03-2007, 08:12 AM
الحبيب النجيب الاستاذ عبد الصمد


هذا الجزء الخامس من المقالة ... وددت لو اطلعت على ماسبق ليتسنى لنا النقاش فيما تبقى

اعدك
اني سأكتب المقالة بجعلها برنامج عمل لا مجرد تنظيرات كتابية



وقلبي يشتاق حضورك

خليل حلاوجي
06-07-2009, 02:01 PM
((كتب عليكم القتال وهو كره لكم ))قرآن مجيد

معروف محمد آل جلول
07-07-2009, 10:55 PM
المعاملة الإسلامية ..
نحتاجها ثقافة راسخة في ذواتنا ..
لذا ذكر أن الدين هو المعاملة ..
الصدق في تعاطي الحياة مع الآخرين ..
الإسلام رسخ في النفسية المسلمة ثقافة السلم ..
مع كل أفراد البشرية ..
دون تمييز..
والإسلام كلمة تعني الاستسلام لأمر الله أولا ..
ثم مسالمة الآخرين مالم يؤذوننا..
أخي خليل ..
بورك حرف ينبثق عن ينبوع صافٍ..
ثراء وعمق ..ودقة فهم..
خالص التحايا..

خليل حلاوجي
25-04-2013, 05:55 PM
المعاملة الإسلامية ..
نحتاجها ثقافة راسخة في ذواتنا ..
لذا ذكر أن الدين هو المعاملة ..
الصدق في تعاطي الحياة مع الآخرين ..
الإسلام رسخ في النفسية المسلمة ثقافة السلم ..
مع كل أفراد البشرية ..
دون تمييز..
والإسلام كلمة تعني الاستسلام لأمر الله أولا ..
ثم مسالمة الآخرين مالم يؤذوننا..
أخي خليل ..
بورك حرف ينبثق عن ينبوع صافٍ..
ثراء وعمق ..ودقة فهم..
خالص التحايا..

شقيق الروح ...يشتاقك القلب ... أين أنت َ يارجل ؟

بهجت الرشيد
25-04-2013, 06:08 PM
حين يعلم السني او الشيعي أو الكردي أو العربي ... أن الولاء لاعلاقة له الا بالمنفعة ... فستكون لدينا اول كتيبة سلمية تجاهد في بلادنا ...



لمن الولاء ؟
وما هي المنفعة هنا ؟



تحياتي ودعائي ..

خليل حلاوجي
25-04-2013, 08:09 PM
استاذ بهجت ... كتبتُ هذه الكلمات نهاية عام 2006 بعد ماحصل في العراق من ذبح العراقي للعراقي متأثراً بكتب أستاذي د. خالص جلبي وأنا أدين له بهذه الرؤى ..

ماقصدته أن القتل مرتبط بمصلحة ما ... والمصلحة مرتبطة بالمنفعة ... قد يخدعنا هذا التوافق أحيانًا هذا الولاء .. المقيت

حين ننتمي جميعنا إلى انسانيتنا ومبادئنا وقيمنا ونتغافل عن المنافع الآنية ... سنفهم اللاعنف القرآني ..

والله أعلم .