المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إهداء لأخي طائر الأشجان في معارضته



عبد العظيم حسن
19-07-2003, 07:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

غبت طويلا ,,,,,
ولكني عندما عدت , وجدتكم أبهى مما كنتم وأروع ,, فلا أقل من أن أعود من السفر وفي يدي هدية وإن كانت بسيطة..

أخي طائر الأشجان , اسمح لأخيك هذا التطفل الذي أرغمته قصيدتك بكل ما فيها من شجن وأسى بالغين,,
هو نفس الأسى ونفس الهم الذي يجمعنا على قافية واحدة لتتناغم المشاعر مع بعضها علها تتسلى للحظات..



"عيدٌ بأيـّـــــــة ِ حال ٍ عدتَ ياعيدُ = مازال صمتـُك فــــي الأذهان ِ ترديد ُ

أمـّـا فلســــــــطينُ فالأعداءُ عابثة = بقدس ِ تربتـِها والأمنُ مــــــــفقودُ

ياعيدُ ترجع ُوالآلامُ بـــــاقية ٌ = هــــــــمٌ وغــــــــمٌ وتقتيلٌ وتشريد ُ

هذي المنايا عليــــــهم كلـّما طلعتْ =شمس ٌ تـَـزَاوَرُ عمّنْ فوقـَــــها بيدوا

تـَـمُـرُّ فــــــي كل ِ يوم وهْــيَ خاطفة ٌ =طفلا ً وما تنثني عنــــــــها الأماليد ُ

عيدَ السلام ِ أمـــــــا زالتْ حكايتـُـنا =زحــــفٌ وقصـــف ٌ وإيذاء ٌ وتهويد ُ؟

أمَـا على القدس ِ أو نابلـْسَ أو رفح ٍ=ياعيدُ مــــن شـُرفةِ الأعوام ِ تجديدُ

أم أنـّـهُ القـَـدَرُ الطـّاوي إلــى بـــــلد ٍ = تقطـّعَتْ فيــــــــهِ آمــــــال ٌ وتنهيد ُ ؟

نـَمْ أيـّها المسجدُ الأقصى فإنّ بنــــا =إغفاءة ٌ ليسَ تحصي عـُمــَََْرَها البيد ُ

ياعيدُ هــــــل أنتَ صبح ٌ أَمْ مفارقة ٌ=يـَسري بها زمــــن ٌ بالذل ِ موعود ُ

أَأنــــــــتَ مابيننا لـــــحن ٌ وأغـنية ٌ = وأنتَ فـــــــي القدس ِ إيذاءٌ وتهويد ُ

نـَمْ أيـّها المســـجدُ الأقصى فإن لنـَا =عيدا ً ولـيس لمن جاورتـَهمْ عــــيد ُ !!!

عبد الوهاب القطب
19-07-2003, 07:23 PM
الله الله

ما اعظم وارق هذا

الشجن واصدقه

اخي عبد العظيم

يا شاعر العواطف الابية

هدية قدمت واي هدية

شكرا لك ولي انشاء الله عودة

ايها الرائع

المخلص

ابن بيسان

ياسمين
19-07-2003, 08:29 PM
غبت طويلا ولكن عودتك بمثل هذه الرائعة

افقدتنا الاحساس بالغياب وامتزج الاحساس بالترحيب والعتاب

ليكون الناتح رذاذ مشاعر حب

ننثرها على جبين هذه الصفحة وهذا الاهداء

حمد الله على السلامة اخى الكريم

ونتمنى الا تحرمنا من روعة هذا القلم

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

طائر الاشجان
19-07-2003, 08:44 PM
إضافة جد متوهجة ومتألقة ، كنت متوقاً إلى قراءتها فرَوَت من فيضها ضمأي ، وهكذا اكتملت النغمة الشجية تحمل أبداعاً يقف له الاجلال مصفقاً ، ويسري بين جوانحي زهوٌ بهذه الهدية المذيلة بتوقيع عبد العظيم حسن .


لكم التحية وعظيم الامتنان
أخوكم/
طائر الاشجان

د. سمير العمري
22-07-2003, 05:46 PM
أخي الحبيب عبد العظيم:

نعم أخي قد أطلت الغياب عن الأحباب وما شفع لك إلا عودتك بهذه الرائعة التي عبرت عن واقع مرير وحال نرجو الله أن يغيره إلى الأفضل.

وما أشبه اليوم بالبارحة.

كتبت قصيدة "العيد هل" قبل سنوات لا معارضة لأحد كما ذكرت بل تجسيد لحال أمة وقد هل العيد وما زال واقعنا على ما هو من بؤس وذل. نسأل الله السلامة.
يمكنك أن تقرأ القصيدة هنا وأرجو أن تحوز على استحسانك:

http://www.rabitat-alwaha.net/alwaha/pol14.htm

تحياتي وتقديري
:0014:

دموووع
22-07-2003, 06:32 PM
أخي ... عبد العظيم

ما أروع هذه الهدية وأجملها
فشكرا لك

ولا عجب.. فقد صغتها بيدك وجملتها بعواطفك وفكرك

سلمت وسلم المداد

تقبل مني أجمل التحايا

عبد العظيم حسن
24-07-2003, 08:13 AM
ابن بيسان العزيز ,

اشكرك بعدد حروف ردك الجميل,

أنا ممتن لك دائما على هذه الكلمات الجميلة,,

لك خالص التحية من أخيك


ياسمين الواحة,

شكرا لك على باقة الياسمين,

وعلى أنك هنا بكل هذه الروعة,, وأعتذر لك على أي تقصير..

لك خالص الإمتنان ,


عزيزي طائر الإشجان,

أشكر لك قبولك لهذه الكلمات البسيطة,, إذ أنك أنت الذي ألهبت جمرها وذكيت الألم القابع بين حروفها,,

لك من أخيك كل الإحترام والتقدير ,


الشاعر المتميز سمير,

شكرا لك

قرأت قصيدتك فوجدتها لا تقل روعة عن ما يكتبه سمير , إنها تستحق أن تحمل إسمك وأنفاسك الرائعة...

أشكرك على إبلاغي بها كما أعتذر لك عن تقصيري..


دمت في الألق..


دموووع ,


أنا الذي أشكرك على قراءتك للإبيات فهي لا تر النور إلا إذا وقعت عليه العيون.. وقيمة الشعر لا تكتمل بروعته بل تكتمل عندما تنزل حروفه على القلوب..

شكرا لك من أعماق قلبي

أنا
25-07-2003, 12:34 AM
مرحبا أخي..

ومساكم الله بالخير

قرات قصيدتك أو أبياتك فوجدتها جميلة المعاني
لكن ياخوك ولاتهون ياالغالي.. وجدت فيها بعض الاخطاء وودي ان توسع صدرك لي ولملاحظاتي

"عيدٌ بأيّـة ِ حـال ٍ عـدتَ iiياعيـدُ مازال صمتُك في الأذهان ِ ترديد
البيت الاول فيه خطا وهو " ترديد " وهذه يجب ان تكون منصوبة

لوجود " ما زال " التي ترفع الاسم وتنصب الخبر

ياعيـدُ تـرجـع ُوالآلامُ باقـيـة iiٌ هـمٌ وغـمٌ وتقتيـلٌ وتشـريـد
هذا البيت يجب ان تكون كلمات عجزه كلها منصوبة
هما وغما وتقتيلا وتشريدا

هذي المنايا عليهـم كلّمـا iiطلعـتْ شمس ٌ تَزَاوَرُ عمّنْ فوقَهـا iiبيـدوا

هذا البيت فيه خطا نحوي
فالواجب ان تقول " عمن فوقها أبيدوا "
وليس " بيدوا "

عيدَ السلام ِ أمـا زالـتْ iiحكايتُنـا زحفٌ وقصف ٌ وإيذاء ٌ وتهويـد iiُ؟
هذا البيت يجب ان تكون كلمات عجزه كلها منصوبة ايضا
زحفا وقصفا وايذاءً وتهويدا

نَمْ أيّها المسجدُ الأقصى فـإنّ iiبنـا إغفاءة ٌ ليسَ تحصي عُمَََْرَها البيد
هذا البيت فيه خطأ نحوي
اغفاءَةً بتنوين الفتح وليس بتنوين الضم لانها اسم إن


لكن اخي قصيدتك معانيها جميلة وحبذا لو صححت الاخطاء..

وتراك صدق شاعر لكن الكمال لله وحده سبحانه

ولاهنت

طائر الاشجان
25-07-2003, 02:12 AM
أيها الحبيب

هل سيبقى أسلوبك هذا كما عرفته عنك ، ما زلت عند رأيي فيك والسجالات التي تعرفها ما زال صداها يدفعك إلى ما أنت فيه الان

عزيزي ..

ثوب الرياء يشف عما تحته *** فإذا اكتسيت به فإنك عاري

هذا المنتدى سيضل بإذن الله بعيداً عن أي سوء وقد عقدنا النية على ذلك ، والان أذكرك بقولي أن الشعراء يمتلكون حدساً يمنكهم من اكتشاف أشياء لا تخطر على بال الكثيرين سواهم ؟ .

أرجو أن تكون عباراتي واضحة وكافية لتفهمها .

طائر الاشجان

أنا
25-07-2003, 02:57 AM
اخي الطيب طائر الاشجان


هذه المرة الثانية التي تعترض وتتهجم بغير وجه حق
فهل تعرفني سيدي المحترم?!!

وهل سبق والتقينا من قبل دع من اكتب ردي عليهم يتولون مهمة الرد ولا تنصب نفسك محاميا

ودع الكلام الرخيص يا اخي فهو منقصة بحقك

ثم يا اخي على من يكتب الشعر الفصيح الموزون ان يكون عالما بلغته ملما على الاقل

وهذا الخطا الثاني اجده عندك غير اخطائك في شعرك


هذا المنتدى سيضل بإذن الله بعيداً عن أي سوء وقد عقدنا النية على ذلك
هناك فرق بين يضل ويظل

وأنت بلفظ يضل حكمت على المنتدى بالضلال ولا نتمنى الضلال لا للمنتدى ولا لك ولا لاحد


فتعلم اخي قبل الكتابة

عبد العظيم حسن
25-07-2003, 09:51 AM
شكرا للأخوين طائر الأشجان والأخ " أنا" على مداخلتهما,,

هذا تصليح للأخطاء التي وردت في النص الأصلي ,, اكتشفت أن المنتدى لايسمح بتعديل المشاركة وأنا هنا أضيفها من جديد



"عيدٌ بأيّـة ِ حـال ٍ عـدتَ iiياعيـدُ أصداء صمتك في الأذهان ِ ترديد iiُ

أمّـا فلسطيـنُ فالأعـداءُ iiعابثـة بقـدس ِ تربتِهـا والأمـنُ iiمفقـودُ

ياعيـدُ تـرجـع ُوالآلامُ يبعثها هـمٌ وغـمٌ وتقتيـلٌ وتشـريـد iiُ

هذي المنايا عليهـم كلّمـا iiطلعـتْ شمس ٌ تَزَاوَرُ عنهم وهي تنهيد

تَمُرُّ في كل ِ يوم وهْـيَ خاطفـة iiٌ طفلا ً وما تنثني عنهـا الأماليـد iiُ

عيدَ السلام ِ هنا أحلام أمتنا زحفٌ وقصف ٌ وإيذاء ٌ وتهويـد iiُ؟

أمَا على القدس ِ أو نابلْسَ أو رفح ياعيدُ من شُرفةِ الأعـوام ِ تجديـدُ

أم أنّهُ القَدَرُ الطّـاوي إلـى بلـد iiٍ أحنى على عيده ِ كيد ٌوتنكيدُ ii؟

نَمْ أيّها المسجدُ الأقصى فـإنّ iiبنـا إغفاءة ً ليسَ تحصي عُمَََْرَها البيد iiُ

ياعيدُ هل أنتَ صبح ٌ أَمْ مفارقـة iiٌ يَسري بها زمن ٌ بالذل ِ موعـود iiُ

أَأنـتَ مابيننـا لحـن ٌ وأغنـيـة iiٌ وأنتَ في القدس ِ إيـذاءٌ وتهويـد iiُ

نَمْ أيّها المسجدُ الأقصى فـإن iiلنَـا عيدا ً وليس لمن جاورتَهمْ عيد ُ !!!