المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إلى أحفاد عبد الله بن أبي ابن سلول



أبو القاسم
24-08-2003, 12:49 AM
إلى الكتّاب المنافقين في كل مكان ، إلى المشككين في أمر الدين المجيد ، إلى أحفاد زعيم النفاق والتمرد عبد الله ابن أبي ابن سلول ، الذين لم تتغير فيهم الطباع فقط اردتوا اللباس العصري وحلقوا من شعورهم ما حلقوا وتكلموا بكلامهم ما نهقوا .. قاتلهم الله أنى يؤفكون ..



تباً لكم يا شلَّة الأحبارِ = يا من محوتم قصّة الأخيارِ
يا نكبةً في جيلِ أمتنا = أمست غثاءً قامَ بالأسحارِ
يا من أزاحوا عزةً ومعالماً = حتى أتوا كجماعةٍ طهَّارِ
وجلبتم العار الكبير علينا = وكتابكم يحبوا إلى الدولارِ
وهدمتم القمم الرفيعة بفكرةٍ = نُسجت بمنول عاملِ الأشرارِ
ومسحتمُ تاريخَ أمتنا = ورميتموه بجانبِ الأقذارِ
وقطعتمُ درب الشموخ كأنكم = صنّاعِ أمجادٍ أو سنا الأقمارِ
وسرقتمُ الآدابَ والعلمَ الذي = أضحى مناراتٍ على الأسوارِ
ومسكتم القرطاس والقلمَ = لِكِتَابةٍ جرداءَ كالأعصارِ
ودعوتم الناس المساكينَ إلى = حرّيةٍ تقضي على الأحرارِ
ومسختم الشعرَ الأصيل الواسع = كذباً وزوراً على الأشعارِ
أفكلّما نادى المنادي للردى = تتدحرجونَ إلى وراءِ الدارِ
قولوا كلامكمُ فلا بوركتمُ = إن حان موعد ساحةِ الأقدارِ
في حينها تقضي الشريعةُ ساعةً = فبحكمها يكفي عن الأعذارِ
أقلامكم لم تشتري ذهباً = فمتى تحوَّلتم إلى أبرارِ
قد جاءكم نُذُرٌ فهل لكمُ = عذرٌ إلى بَوَّابةِ الإقرارِ
أتنافقون الله يا مثقفين = روحوا فلا سرتم إلى الأنوارِ

عبد الوهاب القطب
26-08-2003, 12:11 AM
اخي الكريم

ابا القاسم

تحياتي وتقديري لهذه الروح الشامخة

الابية وهذا المجهود الخالص

برغم الهنات العروضية والنحوية

الا انها تنم عن شاعرية على

وشك الانطلاق..

سنبدأ بالعد التنازلي...


بانتظار المزيد

المخلص

ابن بيسان

ياسمين
26-08-2003, 11:12 AM
لعنة الله على المنافقين

بارك الله فيك ابو القاسم

دائما حضورك له فضل وقيمة

شكرا لك اخى الكريم

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

د. سمير العمري
31-08-2003, 02:50 PM
أخي أبا القاسم:

بالفعل تقترب هذه المرة أكثر من أن تقول الشعر :010:

يكفينا منك هذا لنصفق لك بحرارة.


تحياتي وتقديري
:0014:

عدنان أحمد البحيصي
31-08-2003, 11:15 PM
يا أبا القاسم
كم يسعدني ويثلج صدري أن أرى أخوة يقولون الحق ولا يخافون لومة لائم
نعم أخي
فقل الحق دائما
وكلنا آذان صاغية
وكن منبرا للحق في كل زمان

وتقبل شكري واحترامي