المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نـَجـلاء .. تَغـنّى بِحُسْـنِها الشُّعَراءُ



طائر الاشجان
24-08-2003, 03:31 PM
فلتكــونـي .. ميّاسَــةَ القَـدّ نَجــلاءَ تغـنّى بحُسنها الشُّعَـراءُ
ولتكونــي .. نوراً يُشِعُّ ويَنسـابُ على غَيهَبِ الدُّجى فيـُـضــاءُ
ولتكونــي .. فيّـــــاضة النبع للضمـــئــآنِ مـــاءٌ وللعلـــيلِ دَواءُ
مــا لِهذا يهـــفو الفـــؤادُ ولكـنْ لارتـقــاءٍ يَرقـــى إليــه ارتقـــاءُ
وأنــــا مَــن يـَرى المحبـّةَ فــنـّـاً راقيــاً لا يمـَــسُّــهُ الأدْعــيــاءُ
فسلي العاشقينَ عن لوعةِ الصّبِّ وفَهـم المُحِبِّ حينَ يُسـاءُ
كَـم من الغيــدِ نَحــوَنـا بـرّحَ الشــوقُ وَوَدّتْ لو يحتــضنّا لقـــاءُ
غيــر أنـّي وقد تعــفـــفتُ إجــلالاً وطُهــراً من حُبـِّـهــنَّ بــَـراءُ
تتـسامـى قداسَـةُ الحُبّ عنـدي عبـقـريٌّ وعندَهُـنَّ اشتِهــاءُ
خُــض بحــورَ الغــرامِ ينــأى بـِكَ المـوجُ وإلا يُدنيكَ منهُ صَفـــاءُ
وإذا لـَـمْ يـَصُـنْ خليلـكَ عَــهــداً عَصَــفَتْ في بحــاركَ الانـــواءُ
رُبّ تاج ٍ تربّعَ القلــبَ حينـاً وتمــادى فـي الـغَـيِّ كيفَ يَشــاءُ
نــالَ مني الهــوانَ مِن بعـد عِزٍّ إن بَيْعَ الخَؤون ِ عندي شِـراءُ
مَـلِـكٌ زالَ عَــرشُـهُ في ثـوان ٍ مـا لِـمـُلك ٍ إذا تـجَـنـّى بـَـقَــاء


طائر الاشجان

عبد الوهاب القطب
25-08-2003, 12:17 AM
الشاعر الكريم

طائر الاشجان

لله درك قد احسنت

ترجمت سمو المعاني عندك في الحب

بشكل جميل وهادئ وساحر:


رُبّ تاج ٍ تربّعَ القلبَ حيناً= وتمادى في الغَيِّ كيفَ يشاءُ
نالَ مني الهوانَ مِن بعد عِزٍّ =إن بَيْعَ الخَؤون ِ عندي شِراءُ
مَلِكٌ زالَ عَرشُهُ في ثوان ٍ= ما لِمُلـك ٍ إذا تجَنّـى بقاءُ


وها أنت تقترب من جبران في المعنى والجمال

وقد قفزت من الفرحة والاعجاب وعلت وجهي ابتسامة عريضة ,انا

أقرأ:

كَم من الغيدِ نَحوَنا برّحَ الشو=قُ وَوَدّتْ لو يحتضنّا لقاءُ
غير أنّي وقد تعففتُ إجلا=لاً وطُهراً مـن حُبِّهـنَّ بَـراءُ
تتسامى قداسَةُ الحُبّ عندي= عبقـريٌّ وعندَهُـنَّ اشتهاءُ


قال جبران خليل جبران في الحب:




الحب إن قادت الاجسام موكبه=إلى فراش من الاغراض ينتحرُ
كأنه ملكٌ في الاسر معتَقلٌ=يأبى الحياة وأعوانٌ له غدروا


ملاحظة بسيطة:الضمآن-الظمآن

كالعادة ابدعت اخي طائر

واتحفتنا اليوم كما فعلت من قبل

بانتظار الجميل منك

المخلص

ابن بيسان

طائر الاشجان
25-08-2003, 11:08 AM
أخي يا ابن بيسان

عزيزي .. دعني أحييك على مبادرتك الطيبة في تهذيب النص من حيث الشكل ، فأنا دائماً أخُط نصوصي بشكل مرعب لا يستميل العين ولا يشد الانتباه ، وأفاجأ بتبدّل لا يسعني أمامه إلا الثناء لصاحبه .

أما استحسانك للقصيدة فله في نفسي موضع الرضى ، وهو مصدر سعادة لا توصف ، ولهذا وذاك أدعوك أخي إلى التواصل بترحاب يفرضه حبي والمكانة التي تحتلونها في نفسي .

لك مني خالص الشكر وعظيم الامتنان .

أخوكم/
طائر الاشجان

د. سمير العمري
31-08-2003, 02:15 PM
أيها الطائر الشجي نوحاً الجميل بوحاً ....

كم أخذتمي هذه الأبيات في عالمها الساحر حتى أوصلتني إلى حيث تريد.

أنت شاعر مبدع ولا شك.

هناك أبيات استوقفني فيها ما أحتاج أن أستوضحه نحوياً منك:
ولتكوني .. نوراً يُشِعُّ ويَنسابُ على غَيهَبِ الدُّجى فيُضاءُ
ولتكوني .. فيّاضة النبع للظمآنِ مـاءٌ وللعليـلِ دَواءُ
تتسامى قداسَةُ الحُبّ عندي عبقـريٌّ وعندَهُـنَّ اشتِهـاءُ

كأني أرى أن هذه الكلمات (فيضاء ، ماء ، دواء ، عبقري ، اشتهاء) وجب فيها النصب فهل عندك تخريج لرفعها؟

تحياتي وتقديري
:0014: