المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أكتشاف علمي خطير في سورة يوسف



رنده يوسف
29-12-2007, 01:25 PM
سبحان الله ....من تدبر القران وجد فيه من الاعجاز مالا يعد ولا يحصى...

(اذْهَبُواْ بِقَمِيصِي هَـذَا فَأَلْقُوهُ عَلَى وَجْهِ أَبِي يَأْتِ بَصِيراً وَأْتُونِي بِأَهْلِكُمْ أَجْمَعِينَ) (93) سورة يوسف

(إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كبيراً) سورة الإسراء

تمكن العالم المسلم المصري/ د. عبدالباسط محمد سيد الباحث بالمركز القومي للبحوث التابع لوزارة

البحث العلمي والتكنولوجيا بجمهورية مصر العربية من الحصول على براءة اختراع دوليتين الأولى

من براءة الاختراع الأوروبية والثانية براءة اختراع أمريكية وذلك بعد أن قام بتصنيع قطرة عيون لمعالجة المياه البيضاء

استلهاما من نصوص سورة يوسف عليه السلام من القرآن الكريم ..

بداية البحث:

من القرآن الكريم كانت البداية, ذلك أنني كنت في فجر أحدالأيام أقرأ في كتاب الله عز وجل في سورة يوسف عليه السلام

فاستوقفتني تلك القصة العجيبة وأخذت أتدبر الآيات الكريمات التي تحكي قصة تآمر أخوة يوسف عليه السلام, وما آل إليه أمر أبيه بعد أن فقده,

وذهاب بصره وإصابته بالمياه البيضاء, ثم كيف أن رحمة الله تداركته بقميص الشفاء الذي ألقاه البشيرعلى وجهه فارتد بصيرا.

وأخذت أسأل نفسي ترى ما الذي يمكن أن يكون في قميص يوسف عليه السلام حتى يحدث هذا الشفاء وعودة الإبصار على ما كان عليه,

ومع إيماني بأن القصة معجزة أجراها الله على يد نبي من أنبياء الله وهو سيدنا يوسف عليه السلام إلا أني أدركت أن هناك

بجانب المغزى الروحي الذي تفيده القصة مغزى آخر مادي يمكن أن يوصلنا إليه البحث تدليلاً على صدق القرآن الكريم الذي نقل إلينا تلك القصة كما وقعت أحداثها في وقتها,

وأخذت أبحث حتى هداني الله إلى ذلك البحث

علاقة الحزن بظهور المياه البيضاء: هناك علاقة بين الحزن وبين الإصابة بالمياه البيضاء

حيث أن الحزن يسبب زيادة هرمون "الأدرينالين" وهو يعتبر مضاد لهرمون "الأنسولين" وبالتالي فإن

الحزن الشديد أوالفرح الشديد يسبب زيادة مستمرة في هرمون الأدرينالين الذي يسبب بدوره زيادة سكر الدم, وهو أحد مسببات العتامة ,

هذا بالإضافة إلى تزامن الحزن مع البكاء.

ولقد وجدنا أول بصيص أمل في سورة يوسف عليه السلام, فقد جاء عن سيدنا يعقوب عليه السلام في
سورة يوسف قولالله تعالى:

"وتولى عنهم وقال يا أسفي على يوسف وابيضت عيناه من الحزن فهو كظيم" صدق الله العظيم (يوسف 84)

وكان ما فعله سيدنا يوسف عليه السلام بوحي من ربه أن طلب من أخوته أن يذهبوا لأبيهم بقميص الشفاء:

" اذْهَبُواْ بِقَمِيصِي هَـذَا فَأَلْقُوهُ عَلَى وَجْهِ أَبِي يَأْتِ بَصِيراً وَأْتُونِي بِأَهْلِكُمْ أَجْمَعِينَ ( 93) يوسف

قال تعالى: " :وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ قَالَ أَبُوهُمْ إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ لَوْلاَ أَن تُفَنِّدُونِ (94) قَالُواْ تَاللّهِ إِنَّكَ لَفِي ضَلاَلِكَ الْقَدِيمِ
(95)‏ فَلَمَّا أَن جَاء الْبَشِيرُ أَلْقَاهُ عَلَى وَجْهِهِ فَارْتَدَّ بَصِيراً قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ مِنَ اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ (96) (يوسف )

من هنا كانت البداية والاهتداء فماذا يمكن أن يكون في قميص سيدنا يوسف عليه السلام من شفاء؟؟

وبعدالتفكير لم نجد سوى العرق,

وكان البحث في مكونات عرق الإنسان حيث أخذنا العدسات المستخرجة من العيون بالعملية الجراحية التقليدية وتم نقعها في العرق فوجدنا أنه تحدث حالة من الشفافية التدريجية لهذه العدسات المعتمة..!

ثم كان السؤال الثاني:
هل كل مكونات العرق فعاله في هذه الحالة؟؟؟, أم إحدى هذه المكونات؟؟,

وبالفصل أمكن التوصل إلى إحدى المكونات الأساسية وهي مركب من مركبات البولينا الجوالدين"

والتي أمكن تحضيرها كيميائيا وقد سجلت النتائج التي أجريت على 250متطوعا زوال هذا البياض ورجوع الأبصار في أكثر من 90% من الحالات

وثبت أيضاً بالتجريب أن وضع هذه القطرة مرتين يوميا لمدة أسبوعين يزيل هذا البياض ويحسن من الإبصار كما يلاحظ

الناظر إلى الشخص الذي يعاني من بياض في القرنية وجود هذا البياض في المنطقة السوداء أو العسلية أو الخضراء وعند

وضع القطرة تعود الأمور إلى ما كانت عليه قبل أسبوعين.

وقد اشترطنا على الشركة التي ستقوم بتصنيع الدواء لطرحه في الأسواق أن تشير عند طرحه في الأسواق إلى أنه دواء

قرآني حتى يعلم العالم كله صدق هذا الكتاب المجيد وفاعليته في إسعاد الناس في الدنيا وفي الآخرة.

ويعلق الأستاذ الدكتور عبدالباسط قائلا: أشعر من واقع التجربة العملية بعظمة وشموخ القرآن وأنه

كما قال تعالى:
"وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَاراً (82) " صدق الله العظيم.

سبحان من هداه اللي هذا..
اللهم اجعلنا ممن يقراء القران ويتدبر ايآته
وصلي اللهم وسلم على نبينا محمد عليه افضل الصلاة والتسليم ...
__________________

خليل حلاوجي
29-12-2007, 02:34 PM
هذه براءة اختراع قديمة ... حبذا لو تابعت معي منجزات هندسة الجينوم والبروتينيوم ... وهناك فقط سنشاهد وبالأرقام أعجب العجب ... تبارك الله أحسن الخالقين


بديع السماوات والأرض ...

رنده يوسف
31-12-2007, 10:33 PM
الاديب الكبير الرائع / خليل حلاوجي
ان شاء الله سوف اتابع ولاكن هذه المعلومات وان كانت قديمه فأنما هي للتذكير ليس الا (فذكر ان نفعت الذكرى) كل الشكرلمرورك الكريم
مودتى

د. نجلاء طمان
31-12-2007, 10:39 PM
هي جديدة جداً بالنسبة لي, طبعاً أنا أعلم القصة جيداً , لكن هذا الاختراع العرقي بحق أول مرة أسمع به, وقد اقشعر بدني فضلاً لله, وحباً في قرآنه.

دمت أيتها العزيزة متألقة

د. نجلاء طمان

رنده يوسف
31-12-2007, 11:13 PM
الغاليه الاديبه د/ نجلاء طمان
صحيح انه اختراع ليس بالقديم وليس بالجديد فهناك من لايعرف هذه المعلومه
تحيه لمرورك الندي على صفحتى وشكرا لكلماتك الرقيقه وحمدا لله على سلامتك وعودتك ولا بأس عليك دعائى لك بظهر الغيب
مودتى

جمال محمد صالح
04-02-2010, 02:27 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين اما بعد
سلامٌ من الله عليكم جميعاً..
اشكركم جزيل الشكر على طرح موضوع هذا الاكتشاف العلمي الخطير.. ولكنني لم أفهم اي عرق يساعد على شفاء المريض هل عرقه هو؟ أم ماذا.. أفيدونا يرحمكم الله.
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
أخوكم جمال محمد صالح

تيماء هاشم
03-03-2010, 05:13 PM
سبحان الله العظيم رب العرش العظيم
وما خلق داء الا وخلق له الدواء
عندي علم بالقصة الكريمة لكني
والله اول مرة يلفت انتباهي موضوع بياض العين
سبحان من قام بإلهام هذا العالم الرائع
شكرا على هذا النقل الجميل
ننتظر جديدك على احر من الجمر اخي
ارجو ان تتقبل مرور هذا انا .........تيماء هاشم

حسن العطية
03-03-2010, 06:56 PM
مشكورة أختي الكريمة على هذا النقل الرائع .. بارك الله فيك ..

ومع التسليم بما ورد .. فهل يمكن أن نستفيد بأن معاجز الأنبياء - مثلها مثل غيرها - تجري حسب الأسباب .. إلا أننا نجهل بتلك الاسباب .. والله تعالى يُعلم بها انبياءه ومن شاء من عباده ؟؟!!

محمد ذيب سليمان
03-03-2010, 07:33 PM
الأخترنده يوسف
جزاك الله خير الجزاءحتى وإن كانت قديمه
فهي معلومة جديده على بعض القراء
وأيضا ما الضير في إعادة نشرها للتدليل على
معجزات هذا الدين من خلال كلام الله عز وجل
قصص كثرة جدا تدلل على المعجزات
وكثر منها قام بها علماء من الديانات الأخرى
ودخلوا بسببها الأسلام
شكرا لك