المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لم أخبر أحدا (خاطرة شعرية)



أحمد عبد ربه
22-09-2003, 12:28 AM
لم أخبر أحداً
لم أخبر أحداً حتى اليوم

حتى لم ألق عليك اللوم

لم أخبر أحداً أنك خنت

لم أخبر أحداً أنى هنت

لم أخبر أحداً أنى قد خاصمنى النوم

أو أنى أخلط أحياناً أمسى باليوم

لم أخبر أحداً

أن الأيام تمر سنين

وعيونى دمعٌ وأنين

والله ما هذا ضعفٌ أوشبحُ حنين

لكنى أتناسى كربى . . . أتناسى الهم

وأحاول أن أبكى دمعاً بدلاً من دم

ولأُسمع صوتى للدنيا حتى للصم

ياسمين
22-09-2003, 09:24 AM
عندما يطبق الظلام حتى الافق
و يمسك اليأس بأطراف الامل
و ينسج الفراق أستاره الرماديه
فيترنم الألم بأسطورة الحب
ويعلو الجرح فوق االآحزان
عندها ضم احزانك .. ولا تخبر احد
قد يتغير العالم يوما .....
,
,
اخى العزيز احمد
مصافحة أولى جميلة منك
تناثر فيها الكبرياء على الحروف
فى انتظار المزيد من هذا القلم

واسمح لى بنقلها الى دوحة النثر حيث انها خاطرة شعرية
شكرا لك اخى العزيز

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

أحمد عبد ربه
22-09-2003, 04:23 PM
لم أخبر أحدا يوماً أنى
قد لامست الغيم بفنى
لكنى الآن أقول بذلك
فزهور الياسمين بدربى

العزيزة ياسمين...مرورك أنار المكان وزاده اشراقا...جميلٌ ماكتبتى حتى انه قد أخجلنى حقاً...
لاتبخلى علينا بلمساتك الساحرة...وبالنسبة لأسم (خاطرة شعرية) فهى فقط للتهرب من نقد فطاحل شعراء الواحة :005:
ولى شرف النقل إلى واحة النثر على أيه حال..فعلمى بمدى اهتمامك بتجميل واحتك واحة النثر وانتقاءك لكل ماهو جميل لتزيينها يشعرنى بالزهو حقاً.

ولى فى مسألة النثر والشعر طرح سأورده لكى فى القريب العاجل ان شاء الله.

لك منى أجمل الورود

عبدالرحيم فرغلي
22-09-2003, 09:18 PM
الأخ الفاضل أحمد عبدربه
السلام عليكم ورحمة الله
مرحبا بك هنا في النثري .. تعطري المكان بكلماتك .. وتعشوشب الواحة بنكهة معانيك وجميل مراميك .. مرحبا بك في منتداك وقد حل قلمك ليعبر عنك بكل سلاسة وعفوية وصدق .. تحية لك وتقدير

أحمد عبد ربه
22-09-2003, 09:36 PM
الأخ العزيز أبو همام
يشرفنى مرورك الكريم على عملى المتواضع ولا أملك ردا على تعليقك الجميل إلا كثير الشكر والامتنان....
أخى...سعدت بمعرفتك والالتقاء بك لأول مرة وأرجو دائماً التشرف برأيك فهو بالتأكيد يدفعنا للأمام...
على وعد بمتابعة أعمالك حتى أتعرف عليك بشكل أفضل.

لك منى تحياتى.

خالد عمر بن سميدع
22-09-2003, 09:50 PM
جيد أنك لم تخبر أحد أخي أحمد ...



ودع ما بقلبك به فهذا أهون ...


منثورة جميلة ..



:010:

اسكندرية
22-09-2003, 10:08 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أحمد عبد ربه..

هكذا يكون الحب ...حقا

"أو أنى أخلط أحياناً أمسى باليوم"

يختلط الأمس و باليوم ..و يعصى الجفون النوم..

جفاء و حنين
شجن و هموم...

احاسيس رقيقة..
شعور مرهف..

اليك تحياتى

أحمد عبد ربه
23-09-2003, 05:20 AM
أخى مغترب قديم
دائما أحب حضورك الجميل فى كل أفرع المواضيع وأحب فيك وضوح الؤيا وجمال الحس فأنا أتابع عملك بالفعل
لاتحرمنا من رأيك

لك أرق تحياتى

أحمد عبد ربه
23-09-2003, 05:25 AM
الجميلة العزيزة الطيبة الأسكندرية...دائماً تقترن مشاركاتك بصورة جمالية طالما أعجبتنى وكأنك تنقشين على اللؤلؤ بكلماتك الدافئة...
أرجو منك الرأى والتحليل المسهب لما تحسيه فيما أكتب ان شاء الله

لكى منى :0014: وتحية وتقديرٌ جميل

بكاء الياسمين
23-09-2003, 08:54 AM
السلام عليكم
سيدي..أحمد عبد ربه

لا أستطيع مغادرتها
قبل أن أ ُصفصف أقلامي أمامي
حتى بكاءات الياسمين
لنبدأ بالتصفيق
وتسجيل كلمات الإعجاب
بنص رقيق..ملئ بالعزة والكبرياء
ملأ صباحي الباريسي اشراقاْ ودفئاْ أكثر

اهلاْ بك بيننا
وسعيدة بحروفك ..فمنها لاتحرمنا

دمت بخير

بكاء الياسمين

أحمد عبد ربه
23-09-2003, 10:14 AM
بكاء الياسمين...
طالما سمعت منك غناءً وبكاءً أمتعانى إلى حد النشوة...أتابعك وأحترم موهبتك الجميلة وشدوك العذب..وأتشرف كثيراً بما كتبتى فهو وسام جميل طيب الرائحة أضعه على صدرى ونصب عينى حتى لاينحرف بى القلم فأكتب هنا مالا يحرك قلمكٍ أو يستفزه بما يمتعنى ويدفعنى للمزيد من الحرص على استفزاز كلماتك العطرة...

الأخت العزيزة..سلمت لنا يداك ومشاعرك وبكاءك الجميل

بندر الصاعدي
23-09-2003, 12:27 PM
يبدو أنّها غرقت في نزارية الشعر لغةً وأسلوباً

أخي الفاضل أحمد عبد ربه
أهلا وسهلاً بك في واحة العمري .D: . واحة الفكر والأدب بيننا أخاً كريماً ..

( خاطرة شعرية ) وما الشعرُ إلا خواطراً امتطتْ صهوة الموسيقى وهذه إحدى قصائد التفعيلة ... لمَ نقلتِها يا ياسمين ..:006::0014: ..

من قرأ قصيدة نزار " رسالة من تحت الماء " يجدْ هذه القصيدة على نفس تفعيلة قصيدة نزار ..
======

وأحاول أن أبكى دمعاً بدلاً من دم .... ما أروعك هنا

ولأُسمع صوتى للدنيا حتى للصم ... لو تغنّى بها مغنٍ لتأوّهَ الحجر ..

شكراً لك على هذا العزف الهادئ الشجي .. الأفضل أن تنقلَ لدوحة التفعيلة فهي منها ..

لك التحية والتقدير
دمت بخير
في أمان الله

ياسمين
23-09-2003, 12:41 PM
لاتغضب بندر :v1::v1:

انقلها انت للتفعيلة :010::010::0014:

انت اكيد صح اكثر منى

شكرا على التصحيح

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

د. سمير العمري
23-09-2003, 08:37 PM
أخي أحمد:

مقطوعة جميلة ببساطتها وجرسها.:010:

نعم هي قصيدة تقعيلة خببية صحيحة خلا هنتين هنا:

وعيونى دمعٌ وأنين

وهنا:

لكنى أتناسى كربى . . . أتناسى الهم


سأضعها في (قفصها) المخصص :005: في عذب التفعيلة وأترك لك محاولة تعديل الهنتين بما تراه أنسب.


تحياتي وودي
:0014:

أحمد عبد ربه
24-09-2003, 12:10 AM
والله لقد ازددت زهوا بهذا العناق الجميل لما شعرت به وكتبته...أخ بندر فقط لقد سعدت بنقل الأخت العزيزة ياسمين لمعرفتى انها لم تنقلها إلا لما تأثرت به وقرأته من كلمات...
أشكرك جزيلا على كلماتك الجميلة وتحليلك لعملى..
وبالنسبة لموضوع التغنى بها...دعنى أفكر فى ذلك :005:

لك أطيب تحياتى

عبد الوهاب القطب
24-09-2003, 01:05 AM
يا أحمدُ

ما أبهاكَ وما أحلاكْ

تاللهِ شعرُكَ

يزهو في عَلْياكْ

سأراسِلُ نَجْما

هلْ أنتَ هناكْ؟

أم أنَّكَ أسمى

فنبذْتَ سماكْ ؟


تحياتي واعجابي

المخلص المستضعف


ابن بيسان

أحمد عبد ربه
25-09-2003, 03:04 AM
أخى العزيز سمير
ماذا تقصد بقفصها؟
وهل أكتب فراخا؟ :002:
من أين لك هذا التعبير الغريب؟ :004:
على أية حال لقد تشرف عملى بقراءتك له وازدانت صفحتى بتعليقك الجميل...
جعلك الله زخراً لك مايخدم الأمة

أحمد عبد ربه
25-09-2003, 03:28 AM
الله الله الله ابن بيسان...
والله لا أستحق ما كتبت وما يجب أن نقف له احتراماً هو تعليقك الأدبى الجميل الرقيق
سلمت يداك ولاحرمنا الله من مداخلاتك الجميلة

د. محمد صنديد
27-09-2003, 12:29 PM
جميل جداً يا أحمد:

هل نتجرأ و نطمع بأن نسمعها مغناةً ؟

لك كل الحب.

اميمة الشافعي
29-09-2003, 11:38 PM
الفنان الجميل احمد

هو الالم السامى
الذى نحياه فى صمت

والاكثر صمت وابتسام
ليتنى اعرف فنون الشعر فكت كتبت لك
ولكنى اتعامل مع الشعر من واقع المشاعر
وقد ارضت منثورتك مشاعرى
وتفاعلت معها......

لانها ذكرتنى بقصة الموسيقار العظيم لودفيج فان بيتهوفن
الذى اصابه الصمم من قسوة الحياه
اصابة الصمم قبل ان ينتهى من كتابة السمفونيه التاسعة

والمعروفه بالكورالية..........
وفى اول يوم قدمها للجمهور .......... ما ان انتهى منها
الا وضجت القاعة من فرط الاعجاب بهذا الابداع
ومن فرط التأثر.............

ولكنه للاسف لم يسمع هذا الضجيج ........
فتحرك احد العازفين وكان تلميذه وامسك بيد المايسترو المؤلف
واداره ليرى انفعال الجمهور ......... بهذا العمل العظيم

وفى هذه اللحظة ......... بكى بيتهوفن
بكى كل آلامةالسابقة ...... التى كانت حبيسة صدرة
ولاول مرة
وهذا هو سمو الالم
ان تخرج زفرته فى موقف النجاح المساوى لكم الالم المحبوس

احمد تحياتى الى مشاعرك

عبد الوهاب القطب
29-09-2003, 11:43 PM
الاخت الفاضلة

اميمة

مداخلة جميلة حقا

فقط اردت تسجيل اعجابي بها

تحياتي

المخلص

ابن بيسان

اميمة الشافعي
29-09-2003, 11:51 PM
الاخ الغالى / ابن بيسان

اشكرك على هذا المرور الطيفى الهادئ

على تعقيبى فى موضوع الفنان احمد عبد ربه

تحياتى اليك.......... طيف هادئ وساحر

شكرا لك اخى

أحمد عبد ربه
30-09-2003, 10:49 PM
الأعزاء...
أعتذر عن تأخيرى فى التعقيب على تعليقاتكم ومداخلاتكم الرقيقة فقد كنت على سفر فى استضافة مدينة الاسكندرية مدينة الجميلتين أميمة والاسكندرية وفقط عدت اليوم...

الدكتور محمد صنديد أشكر لك اعجابك وتشجيعك الجميل لى...فى الواقع لم أفكر فى تلحين هذا العمل وغناؤه ولكن ربما كانت الفكرة تستحق المحاولة...ولكن لى عملٌ آخر ملحن ومغنى ومصور أيضاٌ عن العراق ومايحدث هناك سوف أعرضه قريباً عسى أن ينال اعجابكم بإذن الله...

سيدى الدكتور محمد صنديد....لك منى جزيل الشكر.

أحمد عبد ربه
30-09-2003, 10:59 PM
العزيزة أميمة...
يالك من ساحرة...كتبتى تعليقاً على عملى فأضاءه وأنار صفحته البيضاء...طالما آمنت بما تحملينه داخلك من دفءٍ ومشاعر طيبة تشع نوراً صافياً يخرج من القلب فيصل إلى القلب رأساً...
وإن لم أكن بتهوفن فلربما قد تألمت مثله يوماً ما فالألم لم يكن أبداً للخاصة فكلنا ألم....

سلمت لنا بخير وصحة جيدة
لكى تحياتى