المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : و أنقلبَ السحرُ على الساحر



المتنبي
01-10-2003, 04:29 AM
قــــــدْ كُنـــــــتُ قـــديماً في لهـــــــــــوي=لا أُؤمــــــــنُ بالحُـــــــبِّ الطـــــــــــــــــــاهر ْ
لا تـُــوجـــــدُ في الدُنــــــيا امـــــــــــــــــرأةٌ=ت نحـُــــــــني قلـــــــــــــــباً و مشـــــــــــــــاعرْ
فأتــــيتُ و في نفـــــــــسي عبـــــــــــــــــثٌ=لأُ ــــــازلَ ثــــغـــــــــراُ و نـــــــــــــــــواظرْ
ولأنعــــــــــــمَ بالحُســــــــــنِ قلـــــــــــــــيلاً=ولأ بــــــــثَ حيـــــــــــناً و أُغــــــــــــــادرْ
وأقــــــــــــــولُ كـــــــــــــلامَ العُـــــــــشاقِ=و أعـــــــــدُها قصـــــــــراً و جـــــــــــواهرْ
وأجــــــــــيءُ إلــــــــــــيها ملــــــــهوفــــــــــــ ــاً=و الباطـــــــنُ لــــــــــيس هو الظـــــــــــــاهرْ
و أرددُ قــــــــــــــــــــولاً معســــــــــــــــــولاً =و فعــــــــالي أفـــــــــــــعالُ الغــــــــــــــــــادرْ
و أقــــــــــولُ بأنَّـــــــــــــها تُلــــــــــــــــــــــ ـهمني=أشعــــــــــاراً و بيـــــــــــاناً ســـــــــــــــاحرْ
لكـــــــــنَّ عشـــــــــيقتي ســـــــاحـــــــرةٌ=فانت ـــصرتْ مِـــــــــــنْ دونِ مُـــــــــــــؤازرْ
فـــــــــوقعــــــتُ أســـــــــيراً لهـــــــــــــــــواها=و غـــــــــدوتُ الســـــــاهرَ و الحـــــــــــائرْ
و عــــــــــرفتُ بأنَّــــــــــني أعشـــــــــــــــقُها=لك ــــــني مـــــازلــــــــتُ أُكــــــــــابرْ
فخضــــــــعتُ إلــــــــــــــيها في لـُـــــــــطفٍ=وأنقلــــ ـــبَ السحـــــرُ على الســـــــــاحرْ

ياسمين
01-10-2003, 11:50 AM
أتعلم سيدى
لقد قال لى عرافى يوما
ان هناك من بين الحضور بين يديك
قلب خارج من دوائر العصور
يحول لحظات الحزن لفرح
يحرق غيم الحب ليهل العشق كالمطر الهتان
انا أكيدة انه كان يقصدك انت ....
,
,
تحياتى لسحر القلم

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

بكاء الياسمين
01-10-2003, 02:59 PM
سيدي ..المتنبي

سلام الله عليك

جميلة
جذبتني جداْ
مفرداتها رغم سلاستها
إلاّ أني لمست قوة بها



تسجيل حضور
واعجاب بقصائدك


تحياتي سيدي

بكاء الياسمين

خالد عمر بن سميدع
02-10-2003, 04:45 PM
جمال يستحق الرفع مجددا . . . .



:010:

عبد الوهاب القطب
02-10-2003, 07:55 PM
جميلة وراقصة

كغصن ميّاس


انت المتنبي في الحب=اشعارك موسيقى القلب
بعض الهنات بها قفزت=هلّا عدّلتَ بلا عتْبِ


تحياتي

المخلص

ابن بيسان

طائر الاشجان
03-10-2003, 05:20 PM
جميل منك هذا الغناء .. أخي المتنبي ، عشنا المتعة بين سطور ما خطته يمينك ، وكنت موفقاً في إحياء المتعة في أنفسنا .

و أقـولُ بأنَّهـا iiتُلهمنـي

ربما هذا الصدر بحاجة إلى مراجعة من قلمك ، وجدت ثقلاً في قراءته .

تحياتــــي
طائر الاشجان

د. سمير العمري
19-10-2003, 10:37 AM
يَا مَنْ بِالحَرْفِ كَسَى مُهَجَاً=إِكْلِيْلَ زُهُوْرٍ وَجَوَاهِرْ
وَتَرَنَّمَ فِي لَحْنٍ رَقَصَتْ=أَوْتَارٌ مِنْ فَيْضِ مَشَاعِرْ
أَبْدَعْتَ فَهَلْ فِي الأَمْرِ كَمَا=فِي الخَمْرِ ذُهُوْلٌ لِلخَاطِرْ
أَقْبِلْ بِالبَّهْجَةِ فِي أَلَقٍ=وَاسْحِرْنَا يَا هَذَا السَّاحِرْ