المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : (( عفا رسمُ المحاجر ))



الميمان النجدي
03-10-2003, 09:07 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

( إنه الرحيل )

بعدَ أن عزفت بكلماتها الجميلة كل بداخلها من أحاسيس دمعت عينها , ثم قالت لهُ وداعاً .
فقال :


أعازِفُ ؟ والهوى لحنٌ جميلُ"="يردده الصدى وأنا القتيلُ
وصوتُكَ إنْ شدا أحلامُ طيرٍ"="يسافرُ في الهوى وهوَ الدليلُ
سرى بجوانحي نبراتُ صوتٍ"="تداعبُ بالمُنى أملي الهزيلُ
يجول بخاطري فرحٌ وحزنٌ"="لقاءُكَ والفِراقُ غداً يحولُ
أنا يا قومي بحرٌ قد ترامى"="على أطرافهِ أملٌ عليلُ
يداعبهُ الهوى برؤاكَ حيناً"="وبالأحلامِ حيناً يستميلُ
رويدك يا حبيبُ فذاكَ قلبي"="نسائِمُ من هَواكَ لها يميلُ
أتنشدُ ؟ والمُنى روضٌ تهادى"="على أعتابهِ جسدي نحيلُ
غمائمُ في الهوى تَسقيكَ نوراً"="يسامرني إذا في الكون ليلُ
على البَسِماتِ ترتسم الأماني"="ويرحلُ عن مدامعنا العويلُ
ونورُكَ إنْ سرى يغتاظ ليلي"="ويسعدُ من خَمائلكَ العليلُ
ودمعكَ إن جرى أطيافُ شوقٍ"="على أطيافهِ قلبي نزيلُ
أناجي والسهادُ جرى بصوتي"="أناجي والصدى عَني بخيلُ
أسافرُ لِلمُنى والحبُّ خيلٌ"="وفارسهُا السُهى وهوَ الدليلُ
لِقلبيَّ في الهوى دربٌ تسامى"="إلى الكَذَباتِ قلبي لا يميلُ
أسائلُ والهوى كَلِفٌ بِقَلبي"="وصوتُ الحرفِ في شفتي هزيلُ
أترحلُ؟والجوى صوتٌ جريحُ"="وروحي قد دنا منها الرحيلُ
وفي عينيكَ يا أملي جوابٌ"="ودمعكَ إنْ جرى فهو الرسولُ
عفا رسمُ المحاجرِ مِنْ دُموعي"="ورسمُ القَلبِ من ألمٍ يزولُ
على قلمي ومن قلمي دموعي"="وفي الأوراق ما يُشجي أقولُ
وداعاً يا حبيبُ لنا لقاءٌ"="على أطيافِ أحلامي تجولُ
وداعاً والقلوبُ لها نشيدٌ"="تردده المحاجرُ إذْ تسيلُ

.



الميمان النجدي

6/8/1424

طائر الاشجان
03-10-2003, 04:56 PM
مرحباً بك أخي ميمان النجدي ..

وأهلاً بجديدك العذب ، وكما تعلم فكل بديع يشتهيه فؤادي ، هنا أقف معك عند بعض الابيات للتعقيب فقط :

وصوتُكَ إنْ شدا أحـلامُ iiطيـرٍ"
"يسافرُ في الهوى وهـوَ iiالدليـلُ

صورة بلاغية رائعة : طائر مسافر وصوتك دليله ( والاحلام للطير المسافر فيما الهوى جهة السفر ) هكذا يكون تآلف الصور ومزجها في الوان الطيف .

سرى بجوانحي نبراتُ iiصـوتٍ"

يخال لي أن ( سرت) ستكون أنسب للنبرات . ما رأيك ؟

أنا يا قومي بحرٌ قـد iiترامـى"

لا شك أنك تريدها (يا قوم ) وقد قرأتُها كذلك .

أتنشدُ ؟ والمُنى روضٌ تهـادى"
"على أعتابـهِ جسـدي iiنحيـلُ

إما أن نقول :

على أعتابه جسدي النحيلُ
أو : على أعتابه جسدٌ نحيلُ

أما لماذا ، فلأن نحيلُ صفه للجسد ، والجسد معرف هنا بالاضافة وليس نكره .

وفارسهُا السُهى وهـوَ iiالدليـلُ

تكررت الصورة وتكررت معها القافية .

لا أستطيع إخفاء إعجابي بالنفس الهادئ ، والإسترسال التلقائي الذي صبغت به الابيات فجاءت تختال في ثوب قشيب .

تحياتــــي
طائر الاشجان

الميمان النجدي
03-10-2003, 05:18 PM
مشرفنا الكريم ..

لقد أجريتَ عملية تجميلة رائعة وناجحة على هذه الأبيات المتواضعة .

( سرت ) الكلمة المناسبة , وإنما حصل اللبس لأن كلمة ( نبرات ) جائت بديلاً لكمة مذكر ولم أتنبه لذلك .

وباقي الملاحظات ستعدل بإذن الله .

وأكرر الشكر الجزيل لك أخي الكريم .

خالد عمر بن سميدع
04-10-2003, 11:02 PM
قصيدة رائعة ومبدعة كصاحبها .




/ \
:010:

الميمان النجدي
06-10-2003, 11:46 PM
بارك ا لله فيك أخي الكريم مغترب قديم

د. سمير العمري
28-10-2003, 12:27 PM
أخي الميمان:


تسحرني حروفك بالفعل وهي دائما تذهلني بالتطور السريع والرائع ....

قصيدة رقيقة بنفس شاعري هادئ واتزان عاطفي ظاهر.

أحسنت!


هناك بعض أمور أضيفها لما قدم أخي طائر الأشجان ليكتمل جمال الصورة.

غمائمُ في الهوى تَسقيكَ نـوراً **** يسامرني إذا في الكـون ليـلُ
هنا وقعت في سناد الحذو في لفطة "ليل".

أناجي والسهادُ جرى بصوتـي **** أناجي والصدى عَنـي بخيـلُ
والصدى عني بخيل؟؟
لم أستسغها وأجد أجمل لو قلت مثلاً:
أناجي والسهادُ جرى بصوتـي **** أناجي والصدى كفٌّ بخيـلُ


تحياتي وإعجابي

:0014: