المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أريد -لو تكرمتم- إجابة على هذه الأسئلة



ماجدة ماجد صبّاح
16-04-2008, 08:24 PM
السلام عليكم،،،

أريد- لو تكرمتم -إجابة على هذه الأسئلة:

- كثيرا أثناء صلاتي، أسمع اسم النبي محمد- صلى الله عليه وسلم- وقد اعتدت على الصلاة عليه بمجرد أن أسمع اسمه الكريم، ولكن..أثناء الصلاة، ماذا أفعل؟ هل أصلي عليه أثناء صلاتي؟ أم بعدما أنتهي؟
علما بأن ذاكرتي كثيرا ما تخونني..فأنسى أن أصلي عليه بعد الصلاة!
- هل من الضروري قبل البدء بالصلاة التكبير والتاذين (أذان الإقامة)؟
- هل يجوز تكرير ذات الآيات، أو ذات السورة عند كل ركعة؟ أقصد أن أقرأ سورة في الركعة الأولى، ثم أكررها ثانية في الركعة الثانية؟ وإلا...فكثيرا ما أنسى فأعيد ذات السورة!
- قد سمعتُ يوماً معلمة التربية الإسلامية تقول، أن الرسول -صلى الله عليه وسلم قد قال: "ليس للمرء من صلاته إلا ما وعى".. وكثيرا ما أسرح في الصلاة، فلا أستطيع التركيز، ثم سريعا أعود لها، فهل هذا يعني أن صلاتي باطلة؟

ربما هنالك أسئلة أخرى،، ولكن..صراحة لا أستطيع أن أستجمعها الآن!!
تقديري لكم وجزيتم خيرا:0014:

الصباح الخالدي
16-04-2008, 11:02 PM
أريد- لو تكرمتم -إجابة على هذه الأسئلة:

- كثيرا أثناء صلاتي، أسمع اسم النبي محمد- صلى الله عليه وسلم- وقد اعتدت على الصلاة عليه بمجرد أن أسمع اسمه الكريم، ولكن..أثناء الصلاة، ماذا أفعل؟ هل أصلي عليه أثناء صلاتي؟ أم بعدما أنتهي؟
علما بأن ذاكرتي كثيرا ما تخونني..فأنسى أن أصلي عليه بعد الصلاة!
- هل من الضروري قبل البدء بالصلاة التكبير والتاذين (أذان الإقامة)؟
- هل يجوز تكرير ذات الآيات، أو ذات السورة عند كل ركعة؟ أقصد أن أقرأ سورة في الركعة الأولى، ثم أكررها ثانية في الركعة الثانية؟ وإلا...فكثيرا ما أنسى فأعيد ذات السورة!
- قد سمعتُ يوماً معلمة التربية الإسلامية تقول، أن الرسول -صلى الله عليه وسلم قد قال: "ليس للمرء من صلاته إلا ما وعى".. وكثيرا ما أسرح في الصلاة، فلا أستطيع التركيز، ثم سريعا أعود لها، فهل هذا يعني أن صلاتي باطلة؟

ربما هنالك أسئلة أخرى،، ولكن..صراحة لا أستطيع أن أستجمعها الآن!!
تقديري لكم وجزيتم خيرا
لست بمفتٍ ولكن ناقل الفتوى
الصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وسلم فريضة في التشهد الأخير من الصلوات
ولكن هو من السنن المؤكدة ومما يؤجر الانسان عليه
وفي صفة الصلاة لايزاد ذكر ولاينقص إلا وفق المتعبد به أي المأمور به والزيادات فيه قد ينافيها فيبطلها أو ينافي تمامها
فلو صليت سهوا على النبي في غير موضع الصلاة المنصوصة فيكون فيه سجود السهو عن زيادة فيكون بعد السلام آكد ويجوز قبله
والخشوع في الصلاة ذكر بعض اهل العلم أنه من السنن المؤكدة وذهب آخرين الى وجوبه لزوما والصحيح الأول ولمراجعة المسألة تجدينها في مدارج السالكين لابن القيم في الخشوع
والطمأنينة ركن وهي أداء الركن تاما كما هو في صفته فيكون كل عضو في محله
ومن السنن استجلاب الخشوع من استطابة الرائحة ولبس الجميل وكلما كانت المرأة استر فهي في مكان اقرب لله وان لم تتمكن من الخشوع لوحدها فلتصل مع جماعة في بيتها تؤمهم إحداهن وتكون وسط الصف
وتكرار السورة لمن يحفظ غيرها مكروه وان فعل فهي جائزة ولكنها ليست من السنة وتصح الصلاة
والإقامة مشروعة ومسنونة ومن شعائر الاسلام لكن النساء يستحب لهن ذلك
منقول بمعناه واستغفر الله من أي خطأ

ماجدة ماجد صبّاح
17-04-2008, 06:50 PM
جزيت الخير كله أخي الكريم،،،
تقديري

خليل حلاوجي
06-10-2008, 09:41 AM
جميلة هذه الأسئلة وأجمل منها إجابات الصباح وجهده ..


بوركتما