المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأسد الباكي



صالح زيادنة
02-01-2003, 08:09 PM
الأسد الباكي


قد يصبح الطيرُ إن قُصَّتْ قوادمُـهُ
***************وهاجرَ السِّرْبُ محزوناً إذا ساروا
ويصبح الشعــرُ أنغامـاً مبعثـــرةً
***************إنْ تُثقلِ الفكـرَ أحــــداثٌ وأفكـــارُ
ما لي ألـملمُ أحزانـي وأحصرُها
***************وأكتـمُ الهـمَّ ، إنَّ الهـمَّ ضَــــرَّارُ
مسحتُ دمعاً عزيزاً كنتُ أمنعـهُ
***************حتى تهاوى فسالـتْ منـهُ أنـهارُ
يا بائعَ الصبرِ أفرغْ ما تُحمّلـهُ
***************فقدتُ صبري وهبَّتْ في الحشا نارُ
إنِّي حملتُ همومَ العُرْبِ قاطبـةً
***************فكيفَ أقـوى ، إذا مـا مَسَّـها عـارُ
ماذا أُحَـدِّثُ لا قلبي بمنصـرفٍ
**************عنها ، ونفسي لحزن الشرقِ أوتارُ
ماذا أحَـدِّث يا قلبـاً يؤرقنــــي
***************ومنبعُ الفكــرِ أوحــالٌ وأوضـارُ
ذابت شجونٌ بصدرِ المرء يكتمها
***************كما تذيبُ شبابَ الناسِ أعمــارُ
جفّت ينابيـعُ أشعـــارٍ وأوديــــةٌ
***************وأقفـر الرَّبْــعُ ، لا مـأوىً ولا دارُ
إن جئتُ أبكي ففي الجنبينِ عاصفةٌ
***************هوجاء ثارت فهزَّ الصدر إعصارُ
إنَّ الثعالبَ عن لـؤمٍ تراوغـنا
***************كما تروغُ بأرضِ الطُّهْـــر أوزارُ
تسعى النفوسُ إلى حقدٍ ومكرهـةٍ
***************كما يسوق غُثَـاءَ الأرضِ تيّـــارُ
أين القناعُ وكيف اليومَ تُرجِعُـهُ
***************لا تَحجب الشَّمسَ بالتظليلِ أشجارُ
إنْ كنتَ تأمل أنْ تَلقى مَوَدَّتَـهُم
***************فسوف تُجـزى بمـا لاقى سِنِمَّــارُ
هذي بلادي نيوبُ الشِّرْكِ تنهشُها
***************وقـادة العُـــربِ أصنــامٌ وأحجـــارُ
لا ينهضون إذا دِيسَتْ حياضُهُـمُ
***************وليـس تُرعــى لِمَــنْ والاهــمُ دارُ
ناموا على الذلِّ حكّامـاً وأنظمـةً
***************وليس يقــوى على إيقاظهــم ثــارُ
بثّوا إلى النـاسِ أفلامـاً مُخَـدِّرَةً
***************وأرْهَـقَ الناسَ بالتصفيــقِ زَمّــار
إنَّـا ابتُلينـا بقـومٍ لا تُطَهِّـرُهم
***************ميـاهُ دجلةَ لو فـارتْ بهــا النـــارُ
ربَّاهُ عفوكَ إن زلَّتْ بنا قَـدَمٌ
***************أنت الملاذُ ، وأنت البيتُ والجارُ
هذي عيونٌ لبابٍ لستَ تُغلقـهُ
***************ترنو إليكَ وتشكو ضعفَها الــدارُ
جاءتْ تطوف وفي أبصارها أمـلٌ
***************كمــا يطـــوفُ ببيـــتِ اللـهِ زُوَّارُ
مدّوا إليك يدَ المظلـومِ ضارعـةً
***************ربّـاه أنتَ لضيـق النفـــسِ ستـارُ
إنَّ الطفولةَ قد ذابـتْ بشاشتُهـا
***************كالروض تذوي على جنبيه أزهارُ
تغضَّنَ الوجهُ وانسابتْ مدامعها
***************تلك العيونُ وخلف الدمع أســرارُُ
وحارت الأمُّ من حِرْصٍ على ولـدٍ
***************تخشى عليه وفي الأحشاءِ تسعـارُ
ماذا أُصَوِّرُ من بـؤسٍ ومـن ألـمٍ
***************وكلّ شيءٍ بأرض الشَّرقِ ينهـــارُ
مللتُ شعري وأفكـاري مؤججـةٌ
***************فليذهب الشعــرُ إن ذلَّــتْ بنـا دارُ
عفو القريض فما نفسـي بقـادرةٍ
***************والحزنُ أوغلَ والتصريـحُ إقـــرارُ

جمال حمدان
02-01-2003, 10:03 PM
اخي وحبيبي وفارس الحرف والعزف / أبو جمال

ما أبهى اطلالتك أيها الفارس العربي وما أشجى أنغامك أيها المتدثر الحرف حتى الياء ..

سأعود باذن الله ولكني اردت ارسال قبلة على جبينكم يا اخي الذي احبه في الله

مع تحيات
أخوكم / جمال حمدان

صالح زيادنة
02-01-2003, 10:13 PM
أسعدك الله يا أبا محمد وزادك صحة وعافية
يشهد الله يا أخي إن القلوب عند بعضها ، وإن الشعور واحد
فأشكرك على تشجيعك ، وتقبل مني قبلة أخوية صادقة .
مع خالص المحبة والتقدير
أخوكم : صالح زيادنة

جمال حمدان
02-01-2003, 10:35 PM
يـــــــا بـــائــــعَ الــصـــبـــرِ أفــــــــرغْ مــــــــا iiتُــحــمّــلــهُ
***************فقدتُ صبري وهبَّتْ في الحشا نـارُ

يـــــــا بـــائــــعَ الــصـــبـــرِ أفــــــــرغْ مــــــــا iiتُــحــمّــلــهُ
***************فقدتُ صبري وهبَّتْ في الحشا نـارُ

يـــــــا بـــائــــعَ الــصـــبـــرِ أفــــــــرغْ مــــــــا iiتُــحــمّــلــهُ
***************فقدتُ صبري وهبَّتْ في الحشا نـارُ

انتظرني الليلة بإذن الله فقد أعدتَ لي شياطين شعري يا ابا جمال
مع تحياتي وتقديري
اخوكم / جمال حمدان

نسرين
03-01-2003, 12:47 AM
هــــــذي بــــــلادي نـــيـــوبُ الـــشِّـــرْكِ iiتـنـهـشُــهــا
***************وقـــادة الـعُــربِ أصـنــامٌ وأحــجــارُ
لا يـــنـــهـــضـــون إذا دِيــــــسَــــــتْ iiحـــيـــاضُـــهُـــمُ
***************ولـيـس تُـرعـى لِـمَـنْ والاهــمُ iiدارُ
نـــامــــوا عـــلــــى الـــــــذلِّ حــكّـــامـــاً وأنــظـــمـــةً
***************وليـس يقـوى علـى إيقاظـهـم ثــارُ
بـــثّــــوا إلــــــــى الــــنــــاسِ أفــــلامــــاً iiمُــــخَــــدِّرَةً
***************وأرْهَــقَ الـنـاسَ بالتصفـيـقِ iiزَمّـــار
إنَّــــــــــا ابــتُــلــيــنـــا بـــــقــــــومٍ لا iiتُــطَـــهِّـــرُهـــم
***************مـيـاهُ دجـلـةَ لــو فــارتْ بـهـا الـنـارُ


لله درك ما أروعك
لله درك ما أصدق حرفك وإحساسك
حماك الله أيها الأبي القوي

سلمت ودمت بألف خير

نسرينه

محمد حيدر
03-01-2003, 04:33 AM
الأخ صالح زياده
حياك الله وبياك نطقت درا وقلت أصدق القول وأحسته ونظمت بعض همومنا شعرا فكنت شاعرا موجعا ونافخا في قرب أرجو أن يفيد نفخها وإذا لم يكن فلك ثواب الكلمة الصادقة وإلى اللقاء\

محمد حيدر

محمود مرعي
04-01-2003, 03:53 PM
يا باكي الشرق إن الدهر دوار *** دع المواجع لا ترهق أيا جار

يا صالح النقب الفادي لتربته *** حياك ربي وليل الشرق ينهار

اخي الحبيب صالح

اخرني الفيروس اللعين عن الرد

لكن قضينا عليه بحمد الله

تقبل خالص ودي ايها المبدع

ايمن اللبدي
04-01-2003, 06:38 PM
مــــــاذا أُصَــــــوِّرُ مــــــن بـــــــؤسٍ ومـــــــن iiألـــــــمٍ
***************وكـلّ شـيءٍ بـأرض الشَّـرقِ iiينهـارُ
مـــلـــلـــتُ شــــعـــــري وأفــــكـــــاري iiمـــؤجـــجـــةٌ
***************فليذهـب الشعـرُ إن ذلَّــتْ بـنـا iiدارُ


********
يا صالحَ السعدِ إنَّ الدهرَ دوّار ُ
*************** فاسلم فديتُكَ لم تدنسْ لنا الدارُ
ما دامَ فينا رجالٌ قد حمواْ وطنا ً
*************** بالروح ِ و الحرف ِ حُقَّ النصرُ و ا لغارُ
لا لن نضامَ ومنا قد مضى قسم ٌ
************** قاني الدماء ِ مهور و العلا جار ُ
ما دامَ أنا على حبل ٍ نباركه ُ
************** لنا الصباح ُ بهي ٌ ما لنا عار ُ
فانشد ْ ركاباً من الإخوان ِ مقبلةً
*************** كالريح ِ و اعلم ْ بأن الحقَّ إعصارُ
نحنُ الذينَ إذا ما اليأسُ داهمنا
*************** في اليأس كانَ لنا عزم ٌ و إصرارُ
وانت َ عندي من الفرسان ِ مفرزةً
************** أكملْ فديتُكَ أنت َ النورُ و النار ُ


مع محبتي وودادي لأخي الحبيب صالح واعود فازيد " بلبل راهط "

جميلٌ غَرِد ٌ نقيٌ أنيسْ

صالح زيادنة
04-01-2003, 07:48 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أشكركم أيها الأخوة الأكارم على هذه الردود ، وتأكدوا بأننا ينطبق علينا قول الشاعر :

وما أنا إلاّ من غزية إن غَوَت
**************غويتُ وإن ترشد غزية أرشد


ولكم مني أسمى آيات المحبة والتقدير

د. سمير العمري
07-01-2003, 07:44 PM
يا صالحَ العهدِ هلْ للعهدِ تذكارُ=يُدني القلوبَ إذا لم تُدنِنَا الدارُ
تجري المنى سانحاتٍ في خواطرِنا=وما لها غير جمعِ الشملِ أوطارُ
بين الوريدِ وبين القلبِ خافقةً=راحت تبوحُ بكمْ للناسِ أشعارُ
يا ليتَ شعريَ هلْ للدارِ سابحةٌ= من الخيولِ وهلْ للعزِّ إعصارُ
إذْ كيفَ نرضى بذلِّ النفسِ منزلةً=ونحنُ حولَ حمى الأوطانِ أسوارُ
والقومُ إذْ وهنتْ ترجو مصالحةً=فهلْ أسلِّمُ أم في الكرِّ إعذارُ
يا أمَّةً في ربوعِ العجزِ قابعةً=وفوقها ركنُ صرحِ المجدِ ينهارُ
يا منْ تخدَّرَ لا تأملْ بمنْ خَدَوُرا=فليسَ يهديكَ للعلياءِ خمَّارُ
ناموا على ضِعَةٍ شجعانَ مَسْلَمَةٍ=ونومُ ذي سَلَمٍ عن حقِّهِ عارُ
فقمْ وحطِّمْ قيوداً أنتَ تلبسها=وادفعْ عنِ الحقِّ لا تثنيكَ أخطارُ
إنْ يسْتَقِ القلبُ روحَ الحزمِ من أنَفٍ= نالَ العلا وهو ماضي العزمِ مغوارُ
فعشْ أبيَّاً كريماً أو فمُتْ بطلاً =لهُ على الدهرِ إعظامٌ وإكبارُ

صالح زيادنة
07-01-2003, 09:06 PM
عذبة كلماتك أخي سمير ، رقيقة معبرة ، طيبة كقلبكم الكبير ، وهل للشاعر غير القصائد يعصر فيها أحاسيسه ، ويسكب فيها أفكاره ، ويذرف فيها دموعه ، ويأمل أن تجد من ينصت لها ، وما أجمل ما تقول :
يا ليتَ شعريَ هلْ للدارِ iiسابحةٌ من الخيولِ وهلْ للعزِّ iiإعصارُ
إذْ كيفَ نرضى بذلِّ النفسِ منزلةً ونحنُ حولَ حمى الأوطانِ iiأسوارُ

مع تمنياتي لكم بالتوفيق

أخوكم / صالح زيادنة

ياسمين
25-09-2003, 12:21 PM
لابد للروائع من اللمعان المتجدد

كم نفتقدك استاذى العزيز

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

صالح زيادنة
25-09-2003, 10:14 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

أسعدك الله أختي الكريمة ، وأسعد أهل الواحة وزوارها
كم أنا مشتاق لكم ، ولكن يبدو أن بعض الأمور قد شغلتني عنكم كثيراً

أتمنى أن أعود لأشارككم تغريدكم على واحات الأدب ، وأرجو أن يكون ذلك قريباً ..

وأتمنى من أخي سمير العمري أن يتفهم ظروفي وأن يكون حلمه أكبر من تأخيري وقصوري ..

وهذه بعض المعلومات القصيرة وربما كانت هي السبب في تأخيرنا :
فقد فزت بجائزة التفرغ للإبداع في شهر مارس الماضي مع عدد آخر من الكتاب .

صدر لي كتاب " حكايات من الصحراء " في نيسان الماضي ..

شاركت في مهرجان الشعر الفلسطيني الثالث الذي أقيم في الناصرة في 20 أيلول الجاري مع العديد من الشعراء والكتاب ..

وغير ذلك من الفعاليات والنشاطات الأدبية المختلفة ..

وأخيراً أتمنى لكم التوفيق على أمل اللقاء بكم قريباً إن شاء الله

صالح زيادنة

عبد الوهاب القطب
25-09-2003, 10:59 PM
اخي الحبيب

والشاعر المبدع صالح

كم انا سعيد جدا بهذه

الطلة البهية وبارك الله لك كل اعمالك

الادبية ونعلم انها تاخذ من الوقت الكثير

ادامك الله ومدك بالصحة والعافية

وابقاك لاهلك واحبائك واصدقائك

وانت دائما على الرأس والعين

فزرنا على راحتك ومتى سمح وقتك

فنحن هنا دائما نرحب بك وفي اي وقت

تحياتي وامتناني

المخلص

ابو يوسف

ياسمين
26-09-2003, 12:38 AM
استاذى العزيز صالح

دعنى اشكرك كثيرا على تلبية الدعوة بالعودة الينا برغم انشغالك
الذى أخذك منا الا اننا نتمنى لك كل النجاح والتوفيق ان شاء الله
كما نتمنى ان يكون للواحة دائما مكانا وركنا هادئا تلتقى فيه مع الاحبة بين ربوع الواحة كما نتمنى ان يتألق دائما اسمك فى عذب القصيد

فلا تحرمنا وجودك ولا تحرمنا من رحيق هذا القلم

وفى انتظارك دائما بكل الحب

وشكرا لك مرة ثانية

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

طائر الاشجان
26-09-2003, 01:00 AM
نقف في صمت وإجلال أمام هذه الحوارات الشعرية الملتهبة بنيران الهجرة تارة وطوراً بلهيب الاشواق إلى ثرى الوطن الغالي ، ونستمتع بنجوى الاقلام العملاقة حينما نسمع صهيلها على حافة الوجد ، تشخص أبصارنا وهتونٌ من المزن تسري خيوطاً تبلل ما حولنا ، وتورق أنفسنا بجمال المناجاة عبر الاثير .

نمني أنفسنا بعودة هذا النسيم العليل ..

ونرجو له الخير .. منا التحيات فاقبلها خالصه .

أخوكم/
طائر الاشجان