المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ومع هذه الإطلالة .. أزف إليكم هذه القصيدة!



حــروف
19-11-2003, 02:28 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أجد نفسي مرغمة على المشاركة في هذا المنتدى الجميل ..
لما يحمله من معاني سامية وأخلاق فاضلة وقبل ذلك معلومات مفيدة ..
ومع هذه الإطلالة البهية .. والأجواء الأخوية .. أزف إليكم قصيدة سبق أن نشرتها في أحد
المنتديات ، قصيدة خطها يراعي من مشاعري الفياضة تجاه أمتنا المكلومة .. لعلها تنال
إعجابكم واستحسانكم .. ولا تحرموني من إبداء آرائكم ..
لتتوجونها بنقدكم البناء وملاحظاتكم الهادفة ...


يا سائلي عن أسى قلبي وعن ألمـي =وعن دموعي التـي كالهاطـل العمـم
لـمـا جــرت أفصـحـت عـمـا أكـابـده =مـن المآسـي غـدت تصـيـح بالقـلـم ِ
الـحـزن أرّقـنـي ، والـحـب حرّقـنـي =فالعـيـن دفـاقـة فــي حـالـك الـظُـلـم ِ
أمـسـي وأصـبـح هـمـي لا يفارقـنـي =حتـى غـدوتُ أسيـر الـلـوم والتـهَـم ِ
أنى لقلبي الجريح الأنس فـي طـربٍ =وأمـة المـجـد تلـقـي الحـبـل للـقـزم ِ
تـنـام والــذل يـلـقـى فـيـهـا مطـلـبـهُ =مـن الهـوان، وعيـن الكفـر لـم تنـم ِ
هـذي فلسطيـن قامـوا فـي مرابعـهـا =فأسلـمـونـا لـجــرحٍ غـيــر مـلـتـئـم ِ
كــم حــرةٍ سلـبـوا مـنـهـا كرامـتـهـا =وكـم أراقـوا دمــاً فــي ذروة الأكــم ِ
عاثوا فسـاداً فقـل لـي أيـن نخوتنـا؟ =وأيـن خالدنـا فــي جـيـش معتـصـم ِ
أيـن الملاييـن مـن أهـل العـقـول ألا =منـهـم أبــيٌ تـقـيٌ صــادق الـهـمـم ِ
وأيــن فرسانـنـا الأبـطـال نذكـرهـم؟ =أم أنهـم أصبـحـوا للـغـرب كالـخـدم ِ
هانـوا فهـان علـى الأعـداء خطبـهُـمُ =فأصبحوا تحـت قيـد العشـق والنغـم ِ
" واحسرة القلب من أبناء جلدتنا " =ممـن يعيشـون بيـن النـاس كالبهـم ِ
لم ينزووا خجـلاً ، أو يرعـووا ندمـاً =مـا حـركـوا ساكـنـاً فـالأمـر كالـعـدم ِ
أبكـي عليـهـم وقــد ولــت كرامتـهـم =وقـد مزجـتُ دموعـي حـرقـةً بـدمـي
لمـا رأينـا بصيـص النـور فــي فـئـةٍ =مـن الرجـال تربّـوا فـي ربـا الحـرم ِ
مــن المسـاجـد هـبّـوا كالـيـوث لـهـا =مـن المعالـي شمـوخ ٌ ليـس ينهـزم ِ
تـقـدّمــوا وكــتـــاب الله يـحــدوَهــم =فالخيل مُسرَجـة، والعـزم فـي القمـم ِ
لكـنْ رأى الغـرب أن الـحـق قاتلـهـم =فأقبـلـوا حنـقـاً فــي وجـــه منـتـقـم ِ
خـانـوا عـهـودهـمُ، دكّـــوا بيـوتـهـمُ =وصيّروهـا ترابـاً مـن لظـى الحـمـم ِ
وقيـدوهـم وراء البـحـر وانصـرفـوا =والقلـب مستبشـرٌ، بالثـغـر مبتـسـم ِ
وخلّـفـوهـم جـيـاعـاً لا طـعــام لـهــم =والناس قد أ ُقعِدوا مـن شـدة التخـم ِ
ونحـن فـي صمتـنـا نبـكـي كرامتـنـا =نـلـوك حسـرتـنـا، نـصـيـح بـالألــم ِ
يـا أمتـي فانهضـي فالمجـد تـاق لـنـا =والـعـز يرقبـنـا فـــي قـمــة الـهـمـم ِ




أنتظر ردودكم وآرائكم
*** حــروف ***

نسيم الصبا
19-11-2003, 03:26 PM
الفاضلة الشاعرة
حروف

بداية أزف بدوري لك التهنئة والترحيب بمناسبة إنضمامك للواحة الغراء ، بل هي مناسبات عدة خواتم مباركة عليك وعيد مبارك عليك مقدماً ... وأهلاً وسهلاُ بك ويا هلالالا بيك بين إخوانك واخواتك ...

قصيدتك رائعة المضامين وعاطفة جياشة ، وهي عفوية بيد أنها تشوبها بعض الإلتباس .. وإليك البيان :

لمـا جـرت أفصحـت عمـا أكابـده *** مـن المآسـي غـدت( تصـيـح بالقـلـم)

يمكن أن أقول على سبيل الثمثيل لتلافي الوقوع في الوزن : من المآسي غدتْ تبكي مع القلمِ

(الحـزن أرّقنـي ، والحـب حرّقـنـي) *** فالعـيـن دفـاقـة فــي حـالـك الظُـلـم ِ

من الأفضل إسباق الحزن بحرف عطف : الواو أو الفاء

فالحزنُ أرقني و الحب حرقني ........

أنى لقلبي (الجريح الأنس في طـربٍ) *** وأمـة المجـد تلقـي الحبـل للقـزم

فيه خروج واضح عن الوزن ، ربما :

أنى لقلبِ جريح الأنس في طربٍ ........

والواو التي في الشطر الثاني واو الحال ويكون المعنى : كيف لقلب ..... وأمة المجد .....

(تنـام) والـذل يلقـى فيهـا مطلبـهُ *** مـن الهـوان، وعيـن الكفـر لــم تـنـم ِ

هنا زيادة . يا حبذا لو استبدلته بفعل آخر .

هـذي فلسطيـن قامـوا فـي مرابعـهـا ***( فأسلمـونـا لـجـرحٍ غـيـر ملتـئـم ِ)

فأسلموها .

أيـن (الملاييـن) مـن أهـل العقـول ألا *** منهـم أبـيٌ تـقـيٌ صــادق الهـمـم

أين السلامُ وأهل العقلِ أينهمُ ......

(وأيـن فرساننـا الأبطـال نذكرهـم؟ )*** أم أنهـم أصبحـوا للـغـرب كالـخـدم

بعذ هذا سأكتفي بالإشارة للمواضع وأدع أساتذتي الأعزاء إكمال ما بدأت به ... ولا أدري فربما أكتب هذه الأسطر وأنا جائع D: وقد أوشك المؤذن أن يرفع الآذان وبقيت دقائق معدووووووودة :004:

مـن المساجـد هبّـوا كاليـوث لهـا *** مـن المعالـي شمـوخ ٌ ليـس( ينهـزم ِ)

تقدّمـوا وكتـاب الله( يحدوَهـم) *** فالخيـل مُسـرَجـة، والـعـزم فــي القـمـم

وقيدوهـم وراء البحـر وانصرفـوا *** والقلـب مستبشـرٌ، بالثغـر( مبتسـم )ِ

ونحـن فـي صمتنـا نبكـي كرامتـنـا *** نـلـوك حسرتـنـا،( نصـيـح) بـالألـم ِ

أحببتُ أن أشاطرك بما تقدم ... وأرجو من أساتذتي التفضل بالتوضيح أكثر .

ولي عودة إن شاء الله .

مع أعذب التحايا القلبية وأصدقها


:0014:

طائر الاشجان
20-11-2003, 01:59 AM
مرحباً بقلم له هذه المقدرة التي تستحق الانحناء اجلالاً وتعظيماً .. واسمحي لي من وحي قصيدتك العصماء هذه أن أنثر احساسي في هذه النتفة من الشعر .


أهلاً برائعةٍ منها الحروف بكتْ *** فهزني الشجو من رأسي إلى قــدمي
هل تحسبن سكوتي عن مجاملةٍ *** لا والذي خلق الاشـــياء من عـــــدم

وفي حنايا ضلوعي ألف محزنةٍ *** يغلــي على جمرها بين العروق دمي
رفقاً بربك لا قلبي ولا بدنـــــــي *** يقوى على اللوم أو يبقي على الندم

لا تستغــيثي فما في القوم معتصمٌ *** ولا ترومــي لقلب البارد الشــــــبمِ
يا أمةٌ كغـــثاء الســـيل تحــــكمها *** مصالح الـغرب ان السم في الدسمِ

تحياتـــي
طائر الاشجان

عبد الوهاب القطب
20-11-2003, 02:39 AM
تحية للاخت حروف

كم نحن سعيدون جدا بقدومك على

واحتك واحة الفكر والادب..

احسنت في نقل وتصوير عواطفك الجياشة

وشعورك المرقط بالالام والحزن

اخي نسيم الصبا تطرق لبعض الهنات مشكورا

واحسن واصاب..

لي بعض الملاحظات في الابيات التي تركها


مـن المساجـد هبّـوا كاليـوث لهـا *** مـن المعالـي شمـوخ ٌ ليـس( ينهـزم ِ)

تقدّمـوا وكتـاب الله( يحدوَهـم) *** فالخيـل مُسـرَجـة، والـعـزم فــي القـمـم

وقيدوهـم وراء البحـر وانصرفـوا *** والقلـب مستبشـرٌ، بالثغـر( مبتسـم )ِ

ونحـن فـي صمتنـا نبكـي كرامتـنـا *** نـلـوك حسرتـنـا،( نصـيـح) بـالألـم ِ

أحببتُ أن أشاطرك بما تقدم ... وأرجو من أساتذتي التفضل بالتوضيح أكثر .
------------------------------------------

من المساجد.................................... ...............شموخُ غيرُ منهزم


تقدموا وكتاب الله قدوتكم...................................... .................
وقيدوهم..................................و القلب مستبشر في وجهِ مبتسم
ونحن في...................................نلوك حسرتنا ندْوي من الالم

دمت متألقة

وبانتظار المزيد

تحياتي وترحيبي

المخلص

ابن بيسان

أبو القاسم
21-11-2003, 02:01 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تحية طيبة ومباركة في هذه العشر الرمضانية البهية

ولا يفضض الله فاك على هذه الكلمات
ونتمى ألا تحرمينا من المزيد من القصائد

حــروف
23-11-2003, 07:12 PM
.

مدَدتُ قصيدي للطبيب مداويا = ليشفي عميق الجرح صعب التداويا
.
فهبّ (نسيمٌ ) والجراح نوازفٌ = وفي قبضتيه الحرّتين علاجيا
.
تلاه (ابن بيسانٍ) فصحّح غلطتي = فأضحى كمثل الدر زاهٍ وباهيا
.
فيا (طائر الأشجان) هيّجت أحرفي = فأبدلتَ بعد الحزن يوماً مكانيا
.
سأقللْ - رعاك الله - لوميَ والأسى = ليعشق قلبي ، يستبـيح فؤاديا
.
فعذراً فإني لا أطيق تجمّلاً = و صفحاً فقلبي يستلذ ّ التآخيا
.
وإن أنسَ لا أنسى أبا القاسم الذي = تمنى كثير الشعر والأنس ثاويا
.
فشكراً أيا أحفاد حسان إنني = لأشكر (سلافاً ) إليكم هدانيا
.
جزاكم إلـهي كل خير ورحمة = وإني لأرجو أن يجيب دعائيا

عدنان أحمد البحيصي
24-11-2003, 01:31 PM
اخت حروف
حروف شعر جميلة
عذبة اصيلة
فشكرا لك على حروفك
وبارك الله فيك

نسيم الصبا
28-11-2003, 04:25 PM
الفاضلة الشاعرة حروف


أبدعت وأحسنت ... فلله درك شاعرةً ... أدام الله ألقك وإبداعك ... وحروفاً تزجي سحائب الخير والحب والعطاء .

مع أعذب التحايا القلبية وأصدقها :0014:

محمود مرعي
28-11-2003, 05:37 PM
تحية للجميع
قصيدة رائعة يا اخت حروف رغم بعض الهنات وقد اشار الاخوة مشكورين
لكن هناك ملاحظة على نقد الاخوة فليس كل ما ذكروه خطا
وذلك لأن من جوازات الشعر تسكين المتحرك وتحريك الساكن وكما يظهر في قولها:
تـقـدّمــوا وكــتـــاب الله يـحــدوَهــم = فالخيل مُسرَجـة، والعـزم فـي القمـم
فقولها ( يحدوَهم ) وقد شكلت الواو جائز وليس فيه أي خلل .
كذلك قولها :
ونحـن فـي صمتنـا نبكـي كرامتـنـا = نـلـوك حسرتـنـا، نصـيـح بـالألـم
وقبله جاء البيت الثاني من القصيدة :
لـمـا جــرت أفصـحـت عـمـا أكـابـده = مـن المآسـي غـدت تصـيـح بالقـلـم
الوزن في البيتين صحيح ، ولا خلل فيهما لان مستفعلن تقبل الخبن
دمتم سالمين

محمود مرعي
28-11-2003, 07:22 PM
تحياتي للشاعرة على جمال معانيها
وهناك ملاحظات صغيرة أرجو أن تتقبلها برحابة صدر
قولها :
مــدَدتُ قصـيـدي للطبـيـب مـداويـا = ليشفي عميق الجرح صعب التداويا
لا أرى البيت منسجما من حيث معناه صدرا وعجزا ، كذلك جعلت المضاف إليه منصوبا
في قولها ( صعب التداويا ) فالتداوي هنا مضاف إليه وحقه الجر وليس النصب مع المد

قولها :
تلاه (ابن بيسـانٍ) فصحّـح غلطتـي = فأضـحـى كمـثـل الــدر زاهٍ وباهـيـا
وردت في عجز البيت كلمة ( زاهٍ ) وحقها أن تكون ( زاهيا ) لأنها خبر أضحى

قولها :
فشـكـراً أيــا أحـفـاد حـسـان إنـنـي = لأشـكـر (سـلافـاً ) إلـيـكـم هـدانـيـا

عجز البيت فيه خلل في الوزن كذلك يجب تسكين الراء من ( لأشكر) ولو قالت
( شكرت سلافا من إليكم هدانيا ) لأصابت وزنا ووقعت على الأجود معنى
تقديري للشاعرة

حــروف
29-11-2003, 02:54 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أخي عدنان الإسلام :
العفو .. جزاك الله عني كل خيرعلى تشجيعك الذي أسعدني بدرجة كبيرة ..

أستاذي محمود مرعي :
كان يجب علي أن أنتبه لهذا ولكن لا بأس فهما زلّتان تعثر بهما شعري !
وفي الحقيقة ما أكثر هذه السقطات والعثرات !
لكني جئت هنا لهدف تصحيحها .. وتحقق لي ماتمنيت .. ومنكم أتعلم ..
والله إني لأفتخر بحضوركم البهي أستاذي القدير فشكراً لك ..

لكن هناك ملاحظة :
يبدو من ملاحظتك على شطر البيت :
" لأشكر ( سلافاً ) إليكم هدانيا "
يبدو أنك فهمت ـ أستاذي ـ اللفظ غير ما كتبت البيت عليه ..
فأظن أنك لو شدّدت حرف اللام في ( سلاف ) لصار البيت صحيحاً ..
لكن ،،، سأسرد القصة ومافيها :
أنني أردتًُ أن أرجع الفضل إلى أهله .. من منطلق ( من لا يشكر الناس لا يشكر الله ) ..
فكتبت هذه العبارة لأنني مشتركة في منتدى الفصيح لعلوم اللغة العربية ولا أخفيكم سراً أنني مشرفة فيه ..
بالمناسبة ها أنا أدعوكم لزيارته :
منتدى الفصيح لعلوم اللغة العربية (http://www.alfaseeh.com/vb/index.php)
المهم أن هناك مشرف اسمه ( سلاّف ) ـ بتشديد اللام ـ لما تحدثنا هناك ـ في قسم العروض والقافية ـ عن
علم العروض الرقمي والتقليدي ، فجاء جزاه الله خيراً ووضع هذا الرابط ـ رابط هذا المنتدى وبالأخص وضع
رابط المدرسة ـ وأرسله لي برسالة في الخاص .. وأثنى على المنتدى في الرسالة ..
بصراحة لما دخلت الموقع لقيت نفسي أخوض في بحر زاخر ، ممتلئ بالجواهر
والدرر ـ وبدون مجاملة ـ ، فأعجبتُ جداً بهذا المنتدى و أخذت أجول فيه وأصول ..
وكم أخذني الحزن عندما رأيت أن مسابقة فريقي الخنساء والنابغة انتهت و فاتتني ! ..
وبالمناسبة أحببتُ أختي دموووع من خلال هذا المسابقة خصوصاً وكل الأعضاء عموماً ..
فليتها تأتي هنا لأنال الشرف الكبير في تعليقها على قصيدتي الحزينة !!!

فيا لله ما أسعد تلك اللحظات التي أتصفح فيها هذا المنتدى ولأول مرة ..
وما ألذ ّ تلك الدقائق التي أقرأ فيها تلك المسابقة والحماس آخذ بي كل مأخذ !
والنهاية : ما أحلى الفوز وما أمرّ الهزيمة ..
بصراحة ..
أحسستُ كأنني أدخل على عائلة مترابطة متكاتفة يتبادلون الحب والمودة ..
فتعمق هذا الإحساس في جذور قلبي وصَدُق بعد ذلك عندما رأيت قصيدة ابن بيسان في أحد
الأعضاء ( أظنها نسرين ) التي رحلت عن المنتدى ..
فتدفقت مشاعركم لها حتى شعرتُ أنكم فقدتم عضواً من أعضائكم فلله دركم ثم لله دركم !..

لعلي ـ في الواقع ـ أطلتُ عليكم وأخذتُ من وقتكم الثمين ..
لكن هي حروفي المكلومة أبت إلا أن تـُخرج ما يكنه فؤادي وما يدور في خلجات نفسي ..
وكان لها ما تحققت !..
كيف لا ؟ وأنا لا أستطيع لها مقاومة ..
فكم طلبتي في أقوات الشدة ولم أملك دون طلبها إلا الانصياع والطاعة !
أستطيع أن أقاوم كل شيء بل وفي بعض الأحايين أقاوم بقوة وصلابة لكن هي لا !
أصبح ضعيفة إذا ما هزّتني وأضرمت النار على قلبي الجريح فثارت إثر ذلك المشاعرالحزينة !
فاجتمعت الجراح واللهيب والمشاعر! .. فبالله عليكم ماذا تتوقعون ؟
فياترى .. هل يلومني لائم على اصطحابي ـ في جميع الأحوال ـ قلمي الغالي و ميدانه الورقة البيضاء ؟!

تلك هي حروفي التي أبت إلا أن أسطرها هنا لتقرأها أعينكم التي تشع بالأمل والخير والتفاؤل !
فهاهي حروفي قد بدأت تأنس بكم فتقبّلوها بصدر رحبٍ وهذا ما أظنكم فاعلوه ..

** أخيراً : أرجو منكم أن تعذروني إن كان هناك أخطاء فقد كتبت حروفي في عجالة من أمري فتجاوزا ! ..


تحياتي العطرة ..
أختكم المحبة : حـــروف ...

خشان محمد خشان
06-12-2003, 12:00 AM
http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?s=&threadid=3388

مع التحية.

سلاف
06-12-2003, 12:25 AM
الأخت الشاعرة حروف

أهلا بك ومعذرة لتأخري في الترحيب بك.

زادك اتلله ذوقا وأدبا.

التشطير مشاركة فنية ووجدانية:


يا سائلي عن أسى قلبي وعن ألمـي
................*هذا الذي ماج مثل البحر ملء فمي
*سلني تجبك عن الأشجان تعصرني
...............هذي دموعي التـي كالهاطـل العمـم
لـمـا جــرت أفصـحـت عـمـا أكـابـده
.................* ويحي حياتي غدت من ذاك كالعدمِ
*وذاك أن بنفسي ما به همدت
..................مـن المآسـي غـدت تصـيـح بالقـلـم ِ
الـحـزن أرّقـنـي ، والـحـب حرّقـني
..................*كلاهما بات يكويني كمنتقم
* ليل وهمٌّ وتسهيدٌ ترافقني
.................فالعـيـن دفـاقـة فــي حـالـك الـظُـلـم ِ
أمـسـي وأصـبـح هـمـي لا يفارقـنـي
.............*ما عدت أعرف أنوارا من الظلم
* ذاتي أحاسبها لم تقترف جنفا
.......................حتـى غـدوتُ أسيـر الـلـوم والتـهَـم ِ
أنى لقلبي الجريح الأنس فـي طـربٍ
................* قد يرقص الطائر المذبوح من ألم
*حالي كحال بلادي في مذلتها
..................وأمـةِ المـجـد تلـقـي الحـبـل للـقـزم ِ

بروق
06-12-2003, 12:35 PM
الأخت الشاعرة: حروف

أي ألق هذا!!

مرحبا بك بيننا شاعرة كبيرة. ومنك سنتعلم بإذن الله. ونشكر سلافا إذ دعاك لواحتنا لتزينيها بهذه الحروف المتألقة. ولاأخفيك أنني زرت منتدى الفصيح سابقا فرأيته منتدى رزينا يحترم اللغة العربية ويزخر بشعراء قديرين. فهنيئا لنا عضوة من الفصيح وهنيئا لنا " حروفها".

أنت الآن واحدة منا..ولاتحزني من النابغة والخنساء فهناك أيضا مباراة أخرى بين الفريقين وإن كانت لتذكر الأحباب ولكنك شاعرة ذكية، علك تشاركينهم فيها وإليك رابطها:-

http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?threadid=3319


سلوى

حــروف
08-12-2003, 01:29 PM
أشكر لك أستاذي خشان على عرض قصيدتي ، وهي في الحقيقة
مجرد خربشات على الورقة ...!
جزاك الله خيراً ..

حــروف
08-12-2003, 01:34 PM
أخي الشاعر : سلاف ..
جزاك الله عن كل الخير والعافية والبركة ..
ولا زلت أكن أسمى معاني الشكر والعرفان .. فشكراً لك مرة أخرى ..
حيث دللتني على هذه الأسرة المتكاتفة المترابطة فلعلني ولو في
الأيام المقبلة تقبلونني بينكم بالرغم من صغري وضآلتي بالنسبة لكم
يا عمالقة المنتدى وأساتذة الشعر ...
فلكم جميعاً ـ ودون استثناء ـ تحياتي الحارة ..
لعلني ألحق بركبكم ...
وتقبلوا تحيات حروفي المُحبّة ..

حــروف
08-12-2003, 01:48 PM
عزيزتي بروق ..
ما أحلى كلماتك الرقيقة ، وعباراتك المضيئة ..
أشكركِ على هذا الترحيب .. وجُزيتِ كل خير غاليتي ..
وأشكركِ لزيارة منتدى الفصيح والثناء عليه .. شكر الله لكِ ..

أما عن فريقي النابغة والخنساء ,,
لولا الله ثم خوفي من تأخذ الغالية المتألقة دمووع في نفسها شيء عليّ حيث
أعيد التراشق ـ كما قالوا! ـ لولا كل هذا لأريت هؤلاء النابغة الجبناء ( :010: ) كيف تكون الحروب ! :006:

لكن ،، لا تقلقي ،، ها أنا أراقبهم عن بعد !!!!
اتركيهم فقط يبدؤون هم ثم :::
:006: سيسمعون صهيل قوافيّ وزمجرة حروفي ثم سيولون الدبر بإذن العلي العظيم ! :v1:
D: دمتم أعزاء علي إخواني وأخواتي ..
تحيات حروفي العطرة :0014:

خشان محمد خشان
08-12-2003, 02:45 PM
الأخت حروف

عرض قصيدتك في المدرسة دعوة لك للانضمام إليها.

ننتظرك هناك وخاصة في موضوع م/ع.

بندر الصاعدي
08-12-2003, 03:28 PM
الفاضلة / حروف

أهلاً بك في واحتك ترحيباً يسبقهُ العذرُ رغم أنّني من أوائلِ من قرأ رائعتكم ولكن هي عادتي محبٌّ للصفوفِ الأخيرة ربمّا التأملُ الشاملُ لكلِّ إبداع مع بعضٍ من البلادةِ ..

لكِ التحية والتقدير ... بانتظار القادم ..
دمت بخير
في أمان الله .

حــروف
09-12-2003, 12:58 PM
أستاذي خشان..
جزاك الله خيراً ..
سأكون هناك إن شاء الله ..
فانتظرني..

تحياتي العطرة ..

حــروف
09-12-2003, 01:04 PM
شكراً لك على الترحيب أخي بندر الصاعدي ..
وما حبك للصفوف الأخيرة إلا لحبك للتميز والإبداع كما هو واضح
في كثير من مشاركاتك التي اطّلعت عليها ..
ودمتم جميعاً أحبة ..
:0014:

ياسمين
11-12-2003, 03:19 AM
أدخل الان على استحياء بعد أن سبقنى كل الاحبة أليك

اهلا بك اختى العزيزة معنا
اهلا بك حروف متألقة تضىء عذب القصيدة ألقا وعطرا
سعداء بك وبوجودك بيننا
وامنياتى لك ايضا بالسعادة وعظيم الفائدة بيننا

وشكرا لك على تلبية الدعوة

والشكر موصول لاستاذنا وشاعرنا الكبير سلاف

وفى انتظارك حروفك بكل الحب والشوق

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

د. سمير العمري
23-12-2003, 01:50 AM
أختي الشاعرة الرائعة حروف:

أخذتنا حروفك حيث شئت من الرقي والحماسة والألق الذي يعد بشاعرة كبيرة.
أبيات جلها محكم ومعانيها شامخة راسخة عميقة. ولعل أكثر ما شدني بقوة المعنى العميق في قولك:
وأيـن خالدنـا فــي جـيـش معتـصـم؟
استوقفني الشطر كثيراً بإعجاب بالفكر كبير إذ إننا نحتاج بالفعل قائداً كمياً كخالد وجيشاً أبياً كجيش المعتصم وفي جمع هذين الشرطين في شطر واحد إبداااااع كبير.

ثم إني رأيت بعض اجتهادات التصويب لبعض الهنات وتباينت الآراء لأجدني أرغب في أن أدلي برأي أيضاً عله يوضح الصورة أكثر.
وأبدأ بالقول بأن جل ما قدم أخي الحبيب هو رأي لا يلزم ولا يعني أن ما أتيت به خطأ ولم يوافق الصواب في اعتباره البيت
أنى لقلبي (الجريح الأنس في طـربٍ) *** وأمـة المجـد تلقـي الحبـل للقـزم
قد خرج عن العروض بل هو صحيح سليم.
أما ما جاء به أخي ابن بيسان فهو ما أراه وافق الصواب وقد قدم تصحيحاً جيداً يشكر عليه.
أمر أردت أن أشير إليه وهو ما ذكر أخي من خبن مستفعلن في البسيط وهي لا شك جائزة إلا أن الخبن يحسن في التفعيلة الأولى ويقبح في الثانية ولا نجد أكثر الشعراء يستعمله وإن فعل فمضطر ولذا أنصح بتجنب خبن مستفعلن الثانية لأنها تذهب بانسيابية موسيقى بحر البسيط بشكل لافت.
بقي أن نشير إلى ما لم يتعرض له الأخوان من بعض الهنات البسيطة.
تـنـام والــذل يـلـقـى فـيـهـا مطـلـبـهُ **** مـن الهـوان، وعيـن الكفـر لـم تنـم
في الصدر زيادة الألف في مستفعلن الثانية (فيها) ويمكن القول مثلاً (سوء مطلبه)

مـن الرجـال تربّـوا فـي ربـا الحـرم
الربا غير الربى وكان الصواب أن تكتبي (في ربى الحرم)

وأخيراً خطأ في الطباعة
مــن المسـاجـد هـبّـوا كالـيـوث لـهـا .... كالليوث :005:

أشكر لك روعة ما قدمت واسمحي لي برد يتعالق مع ما قدمت



تحياتي وإعجابي
:0014:

د. سمير العمري
23-12-2003, 02:02 AM
لا يَرْكَبُ الْخَيْلَ للأَمْجَـادِ غَيرُ كَمِي=لا مَنْ يَجُـــرُّ هَزِيْــلَ العيْسِ بِاللُجُـمِ
عَوْرَاءَ عَرْجَـــاءَ مَبْـــذُولاً مَرَاتِعَهَا=بَذْلَ الْخُنُـــوعِ لِسَـفْكِ الغَاشِــمِ النَّقِـمِ
مَا انْفَكَّ عَقْــدُ يَمِيْنِ الرَّمْزِ مُبْتَــــذلاً=حَتَّى لَتَسْــخَرَ مِنْـــهُ أَحْرُفُ القَسَــمِ
عَارٌ عَلَى العَرَبِ السَّادَاتِ أَنْ يَهِنُوْا=عَنْ دَفْعِ هَذَا الأَذَى بِالأَبْيَضِ الْخَـذِمِ
وَمَا يَقَرُّ عَلَى ضَيْمٍ سُـــوَى رَجُـــلٍ=لَمْ يَدْرِ مَا الْمَجْدُ فِي مَعْنَىً وَفِي كَلِمِ
لا يَرْتَضِي الذُّلَّ أَنْ يَشْقَى بِــهِ أَبَــدَاً=إِلا الْجَبَانُ الوَضِيْعُ النَّفْسِ وَالشِّـــيَمِ
مَنْ يَبْتَغِ الدَّوْلَةَ الغَــــرَّاءَ مِنْ سَـــلَمٍ=فَلا سَــــبِيْلَ إِلَيْهَــــا دُوْنَ بَــــذْلِ دَمِ
أَشْــقَى الرِّجَــالِ بِمَا تُمْلِي وَسَاوِسُهُ= مَنْ ظَنَّ أَنَّ بِنَـــاءَ الْمَجْـــدِ بِالسَّـــلَمِ
وأَكْثَرُ النَّـــاسِ فِي أَحْلامِــهِ شَطَطَاً=مَنْ كَانَ يَطْمَعُ فِيْهَا طَاعَــةَ الأُمَـــمِ
إِنَّ الشَّــــهَادةَ عِزٌّ مَنْ يَقُـــــمْ بِيَــــدٍ=نَالَ الشَّـــهَادةَ قَسْـــرَاً لا بِقَـــوْلِ فَمِ
بَثُّ السَّرَايَا عَلَى الأَعْـــدَاءِ يُرْهَبَهُمْ=مِنْ كُلِّ مُسْتَبْسِـــلٍ بِالنَّقْـــعِ مُلْتَثِــــمِ
جُنْـــدٌ مِنَ الْحَقِّ مَا فِي بَأْسِهمْ وَهَنٌ=عِنْــدَ اللقَاءِ وَلا فِي الدِّيْنِ مِنْ سَــقَم
لا يَعْرِفُوْنَ سِوَى الإِيْمَــانِ مَنْزِلَـــةً= تَعْلُـــوْ النُّفُوْسُ بِهَا مَحْمُوْدَةَ القِيَــــمِ
يا قَــــوْمُ تلكَ لَو اسْتَقْصَيْتُمُ عِظَــــةٌ=تُعَلِّـــمُ الحُرَّ أَنَّ الْمَجْـــدَ فِي الشَّــمَمِ
فَهْلْ نَقُــــوْمُ وَقَـــدْ جَلَّتْ مُصِيْبَتُنَـــا=بِعِزَّة تُوْقِـــظُ الإِقْـــدَامَ فِي الرِّمَــــمِ