المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لجّة



الاسطورة
27-11-2003, 09:24 AM
ما زلت في ..

لجّة الاحساس

ما فتأت

عينيّ تلهث

و الشفتانِ أغمضها

لا ترحلي ..

صوتكَ .. النبرات ..

أسمعها

و لترحلي

نفس صوت النهي

ارجعها ..

كأن في عمرنا

أيام نمضيها

نحيا بها آتٍ

من قبل ماضيها ..!



(
)
(
)
(
شـذا

الأندلسي
27-11-2003, 01:54 PM
الأسطورة .. نص شهي
تراقص سريعا فوق مشاعر تهفو وتقترب .. عسى الا يكون الجرح قريب :)
لك أسلوب هامس رقيق سيثمر في التفعيلة لو ارتدى ثوبها جيدا

"" ولكن ""

الموسيقى .. الايقاع مهم كما المشاعر أيضا ليكون الشعر له هذا الألق الذي أتوقعه قريبا من حرفك الزاهر , رأيت لك أيضا عمل آخر اعتقد أنه "انعتاق" وقد صوب فيه القدير بندر الموسيقى .. ماذا لو أدعوك إلى مدرسة العروض بالواحة ؟ سمعت أن هناك أستاذة في العروض وصاحبة تمكن ... فلما لا تجربين أختنا فهناك لطالما نتعلم ؟

نهاية شكرا لهذا النص الرقيق .. وفي انتظار القادم

الاسطورة
27-11-2003, 07:09 PM
اشكر لك مرورك و تعقيبك أستاذنا الفاضل الأندلسي ،،

و سيكون لي حضور معكم في مدرسة العروض قريبًا بإذن الله ،،

دمت بحفظ الله


:NJ:

ياسمين
28-11-2003, 01:39 AM
كلمات بل حروف قليلة لكنها فعلا لجة
سريعة .. خاطفة
جميلة بما تحتويه من مشاعر
,
,
تحياتى لجمال الاحساس والقلم

لك تحياتى ,,, وباقة ياسمين

الاسطورة
30-11-2003, 03:20 PM
أهلاً بك ياسمين الواحة ،،

شكرًا لكِ على هذا المرور الخاطف أيضًا ( لعلّكِ استوحيتيه من اللجّة ) ..

من القلب اسعدني مرورك فلا تحرمينا منه ..


دمتي
(
)
(
)
(
شـذا

نسيم الصبا
30-11-2003, 05:24 PM
الشاعرة المتألقة
المتبحرة عمقاً في أغوار البحار العاطفية .... المتمكنة في اجتذاب أصدافها اللؤلؤية
الأسطورة
كل عام وأنت بألأف خير وصحة ... وعيدك مبارك ... وعوداً حميداً .....

قصيدٌ بمعان رقيقة وشفاقية رحيقة ... وأنا مع أستاذي الأندلسي في طرحه.. بأنك بحاجة إلى صقل الإيقاع .. وهذا بالطبع لا ينفي روعة النص وجماله ... أراك اعتمدت بمثابة القافية ( ها ) في كل من أغمضها وأسمعها و.... ، مع أنه يمكن التوسع أكثر .... ولكن تأكدي : من سار على الدرب وصل .
وقبل أن أخوض في لجتك وأبدأ الإقلاع ... أنصحك بالتمرن على أي قصيدة من قصائد عمالقة التفعيلة ... احفظي منها ورددي ... وحاولي بعد ذلك أن تنسجي من خيالك بعد ذلك .
وإليك هذه الكلمات المتواضعة :

(في لجة الإحساس)

أشواقي تناديها

تناجيها...

وتبعثرُ الأشعار في وقت السحرْ

فمتى تجيبي عاشقاً

أضناهُ بعدكِ في القدرْ ؟

فتجيبني الهمساتُ

مهلاً

يافؤاد العاشق الصبِ الأغرْ

(أعمارنا الأيامُ نمضيها)

وفي الوجدان

إشعالٌ

وأشواقٌ

وآمالٌ

وأحلامٌ

أدارى والحنينُ كما الحجرْ

( نحيا بها آتٍ)

وتلك قضيتي فيما انتشرْ

( من قبل ماضيها )

مع أعذب التحايا القلبية وأصدقها :0014:

الاسطورة
05-12-2003, 09:22 PM
شكرا لك أستاذي و أخي الفاضل نسيم الصبا..

مرور و تعقيب و نقد بناء راق لي كثيرا فأشكرك من القلب عليه :011:

و دام لنا وجودك
(
)
(
)
(
شـذا

ريان الشققي
06-12-2003, 03:40 PM
العزيزة الأسطورة
محاولة طيبة وملاحظات الأخوة والأخوات مفيدة أرجو المتابعة والمثابرة فصقل الموهبة ياتي بالمثابرة، وأصعب شيء هو أن لا توجد الموهبة أصلا، وأرى أن البذرة صالحة والوجدان حاضرا

د. سمير العمري
03-01-2004, 12:24 AM
جميلة هي الكلمات أيتها الأسطورة عذبة هي المعاني.


تحياتي وتقديري
:os:

الاسطورة
08-01-2004, 02:07 AM
كل الشكر و التقدير للشعراء الأفاضل على مرورٍ اسعدني و ابهجني و على نصحٍ سيُسدد

به قلمي بإذن الله و اعتذر إن جاء الرد متأخرًا لكن الصفح منهم أولى من العتب :011:



دمتم بحفظ الله
(
)
(
)
(
شــذا