المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مقطتفات من كتاب صفة الصفوه



محمد خالد زيدات
10-12-2008, 02:09 AM
السلام عليكم
من قراءتي لكتاب صفة الصفوه كما هو طبع الإنسان النسيان فكتبت الأقوال التي أعجبتني لكي أعود إليها وتكون لي جرعه تقويه إيمانيه عسى أن تكون كذلك لكم لن أكتب كل ما كتبت كل أسبوع صفحه لكي تستمرالتذكره

٠٠٠إن من غفلتك عن نفسك إعراضك عن الله بأن ترى ما يسخطه فتجاوزه٠
٠٠٠كما تحب أن يكون الله لك غداً، فكن له اليوم
٠٠٠من كانت معصيته في شهوه فارج له التوبه، فإن أدم عصى مشتهيا فغفر له٠
وإذا كانت معصيته في كبر فاحش فخشى على صاحبه اللعنه فإن إبليس عصى مستكبراً فلعن٠
٠٠٠ نصيحه قيلت لعمر إبن عبد العزيز غشي عليه منها، أذكرك طول سهر أهل النار في النار مع خلود الأبد،
وإياك أن ينصرف بك من عند الله فيكون أخر العهد وإنقطاع الرجاء٠
٠٠٠الإنقباض عن الناس مكسبه للعداوه، والإنبساط إليهم مجلبه لقرناء السوء ، فكن بين المنقبض والمنبسط
٠٠٠اللبيب العاقل هو الفطن المتغافل٠
٠٠٠ من نظف ثوبه قلّ همه، ومن طاب ريحه زاد عقله٠
٠٠٠ قال عابد لعابد، أعجب من فلان أن كان قد بلغ من عبادته فمالت عليه الدنيا٠
فقال لا تعجب ممن تميل به ، ولكن اعجب ممن أستقام٠
٠٠٠ أيما دار بنيت بقوه الضعفاء جعلت عاقبتها للخراب، وأيما مال جمع من غير حل جعلت عاقبته إلى الفقر٠
٠٠٠أن كان يغنيك ما يكفيك فإن أدنى ما في الدنيا يكفيك، وإن كان لا يغنيك ما يكفيك فليس في الدنيا شيئ يكفيك، فعينك
بحر من البحور لا يملأه إلا التراب٠
*** من لم يعلم قدر النعم سلبها من حيث لا يعلم ، ومن هانت عليه المصائب أحرز ثوابها٠
*** أقوى القوه غلبتك على نفسك ، ومن عجز عن أدب نفسه كان على أدب غيره أعجز٠
*** إذا إغتممت بما ينقص من مالك ، فابك على ما ينقص من عمرك٠
*** من قلة الصدق كثرة الخلطاء ، ومن علامة الأستدراج العمى عن عيوب النفس٠
*** أجلد الناس من ملك غضبه٠
*** من تزين للناس بما ليس فيه سقط من عين الله٠
*** لم يكمل بشر حتى يؤثر دينه على شهوته ، ولن يهلك حتى يؤثر شهوته على دينه٠
*** ثلاث من كن فيه أستكمل الإيمان ; من إذا غضب لم يخرجه غضبه عن الحق ، وإذا رضى لم يخرجه رضاه الى الباطل ، وإذا قدر لم يتناول ما ليس له٠
*** الدنيا لأي شيئ تراد ؟ إن كان إنما تراد للذه فلا كانت الدنيا ولا كان أهلها٠ إنما تراد الدنيا أن يطاع الله فيها٠
*** أيود أهل المقابر أن يردوا فيصلحوا ما أفسدوا ؟
*** من فرح قلبه بشئ من الدنيا أخطأ الحكمة قلبه٠
*** من جعل شهوات الدنيا تحت قدميه فرق الشيطان من ظله ، ومن غلب هواه فهو الصابر الغالب ألا وعلم أن البلاء كله هواك والشفاء كله مخالفتك إياه٠
*** ست خصال يعرف فيها الجاهل; الغضب في غير شيئ ، والكلام من غير نفع ، والعظه في غير موضعها ، وإفشاء السر ، والثقه بكل أحد ، ولا يعرف صديقه من عدوه٠
*** العافيه سترت البر والفاجر، فإذا جاءت البلوى يتبيّن عندها الرجال٠
***كيف السبيل إلى الله ؟ كما عصيته في السر تطيعه في السر٠ حتى يدخل إلى قلبك لطائف البر٠

نادية بوغرارة
09-03-2010, 05:47 PM
بارك الله فيك أخي محمد ،

نفعنا الله بما قدمت لنا هنا .