المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : شواء الأهل



سلاف
11-12-2003, 03:45 AM
يا قلبُ إعبس أو ابسم حفّك الألم=في الساحِ وحدك، يبدو وهو مزدحمُ
زهور نيسانَ تذوي وهي باكيةٌ=كسحِّ عينيكَ ماءَ النار وهو دمُ
ألا تشمّ شواءَ الأهلِ في رفحٍ=.ومعْ مُحَرِّقهم ألعُرْب تنسجمُ
في عالم باع بالدولار ذمّته=بيض الحمائم غطتها به الحِمَمُ
فيا ليأسكِ يا نفسي كما يئست=هذه الحياةُ فلا نُبْلٌ ولا ذمم
فلا يغرّنك عنوان تنمقه= أصابع المكر، ثَمّ البيعُ و(اللّخَمُ)
هتافنا كان تخديراً لفطنتنا = ما نحن إلا غثاءُ السيل والغنم





http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?s=&postid=25916#post25916

ياسمين
11-12-2003, 05:13 AM
ايها الامير

اسجل اعجابى فقط الآن
وانتظر عودتى
فلنا هنا لقاءان وليس لقاء واحد

فانتظرنى سلاف
,
,

تحياتى ,,, وباقة ياسمين

ريان الشققي
11-12-2003, 06:26 AM
العزيز سلاف
نفس ممتلئ ولوحة تضفي على الواقع وشوشات حقيقية
أحسنت

معارج الروح
11-12-2003, 06:30 AM
لا فض فوك أستاذي القدير....ونسأل الله تعالى أن يحسّن أحوالنا...فلا حول ولا قوة لنا إلا به.

محمود مرعي
11-12-2003, 12:30 PM
الحبيب سلاف
لحرفك وقعه على الروح
وجماله حتى في حال الألم
لله درك أخي من شاعر فحل
تحياتي أيها الحبيب

سلاف
12-12-2003, 09:22 AM
الأعزاء

ياسمين

ريان الشققي

معارج الروح

محمود مرعي


لكم مني وافر الشكر، والفضل لأخي سمير فهو صاحب الفكرة والنص الأصل.

نعيمه الهاشمي
26-12-2003, 05:42 PM
just for up
till i will be back
i have bro with my cp at the moument

د. سمير العمري
08-01-2004, 02:59 AM
أخي الحبيب والترجمان الأروع سلاف:

أعتذر جداً لتأخري عن التعبير عن شديد الامتنان والتقدير على هذه الترجمة الشعرية التي تعودنا تميزها الدائم.

ولقد حاولت أن أعبر عن امتناني بهذه الترجمة التي كتبتها تودداً وتعبيراً عن الإعجاب.

هي محاولة متواضعة لا أظنها تصل إلى مستوى إبداعكم الدائم.



أَنَّى لِفَجْرِكَ يَا قَلْبُ ابْتِسَامُ فَمِ=وَالحُزْنُ يَعْصِرُ دَفْقَ الخَفْقِ بِالأَلَمِ
مَنْ ذَا سَيَحْفِلُ إِنْ تَبْكِ الدُّمُوْعَ دَمَاً=وَمَنْ سَيَسْأَلُ إِنْ تَجْأَرْ مِنَ الرَّغَمِ
كَيْفَ ابْتِسَامُكَ وَالأَزْهَارُ نَهْبُ رَدَى=عَلَى الغُصُوْنِ وَلَيْلٌ حَالِكُ الظُّلَمِ
البِنْتُ تُسْحَقُ فِي أَشْلاءِ دُمْيَتِهَا=وَالمَوْتُ يَعْزِفُ ثُكْلاً صَاخِبَ النَّغَمِ
وَدَمْعَةُ الأُمِّ تَجْرِي وَهْيَ مُثْقَلَةٌ=فَوْقَ الخُدُوْدِ وَدَمْعُ القَلْبِ كَالحِمَمِ
وَالعَدْلُ كَالخِنْجَرِ المَسْمُوْمِ يَطْعَنُهُمْ=وَالصَّمْتُ يُعْمِلُ فِيْهِمْ مَنْطِقَ العَدَمِ
آهٍ مِنَ العَالَمِ المَخْدُوْعِ فِي رِمَمٍٍ=بَاعَتْ ضَمَائِرَهَا فِي مَجْلِسِ الرَّخَمِ
وَأَلْفُ آهٍ مِنَ الأَحْرَارِ إِذْ خَنَعُوْا=لِكُلِّ عَاصِفَةٍ مِنْ نَزْعَةِ العَجَمِ
حَمَامَةُ السِّلْمِ طَارَتْ وَهْيَ نَاقِمَةٌ=سَوْدَاءَ تَحْمِلُ رُمْحَاً مِنْ نَزِيْفِ دَمِ
تُسَعِّرُ الحَرْبَ إِذْ طَالَتْ أَظَافِرُهَا=نَارَاً تَلَظَّى وَتَسْقِي السُّمَّ لِلْقِيَمِ
فَيَا لِتَعْسِكَ يَا إِنْسَانُ كَمْ ظُلِمَتْ= مِنْكَ الحَيَاةُ وَكَمْ أَتْعَسْتَ مِنْ أُمَمِ
تَرْنُوْ الكَرَامَةُ تَبْكِي وَهْيَ قَائِلَةٌ=لَوْ يَنْفُضُ الذُّلَّ أَهْلُ العَزْمِ وَالذِّمَمِ


تحياتي وامتناني
:0014: