المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : جَــــــفَّ المِـــــــدادُ !!!



جمال حمدان
08-01-2003, 12:40 AM
زَحفتْ قِـوَىَ الطُّغيانِ نحْــوَ تُخُومِنَـا=وشُـــعوبُنا رغـــمَ المصَائبِ تهْجَـــــعُ
أمَّا الــوُلاةُ ...كـأنَّ فــوقَ رؤوسِــهم=طــيرٌ .. فــلا مُصْـغٍ , ولا مَــنْ يقشَـــعُ
اليـومَ بغــدادُ الرشــيدِ وفي غَـــدٍ=كـــلُّ النُّجـــــــوعِ بأرضِ يَعْـــرُبَ تَتْبــعُ
أينَ الجُـنُودُ , فقـــدْ بَذلنَـا قُــوتَـــنَا=لعتادِهَـــ , فمَـتىَ السُّـيوفُ تُشــرَّعُ ؟!
بئْـسَ الجَّحَافـلُ إنْ لقمـعِ رعـيَّـــةٍ=تُبــدي السُّــفورَ , وفي الوَغــىَ تَتَبَرْقََــــــعُ!
يا أمَّـــةََ المليـَـارِ هـــلْ قَـــدرٌ لنَـا=هـذا الشَّـــنَارُ , وهَـلْ بنــا مَـنْ يســـمعُ ؟
وهل الرُّضوخ أو المبيتُ علــى القـــذا=في شـــرعِ رَبٍ , أو هُـــدَىَ مـنْ يشفـــــعُ ؟
الــــدِّينُ ليْــــس بلحيَــةٍ طـــالتْ , ولا=ثـــــــوبٍ قصـــيرٍ , أو عيــُــونٍ تَدْمــــــعُ
والـــدِّينُ ليـْـــسَ قيــامَ ليــْـلٍ , أو دُعَــــا= فالدِّينُ إن تُركَ الجهادُ يُضيَّـــعُ !
للهِ قـــدْ سَــجَـدَ الحُــوَاةُ , وأعْـــــرَضُوا =عَـــنْ أمْــرِ فِـرْعَـونٍ , فَـنِعْــــــمَ المَصْـــــرَعُ
أو لـــمْ نكُـــنْ نحيَا بـــذلٍّ قبْلَمـــَا=يأتي النَّـــبِيُّ , وفي الضَّــــلالــــــةِ نَرْتَــــعُ!
أو لـــمْ نكُـــنْ أمَـمًا بلا ذِكْـــــرٍ لهَا=نُغْــــزَىَ , فـــــلا واقٍ ولا مـنْ يـَـــــــرْدَعُ!
مـا بَالـُـــكُـمْ تســـتمْرِئُــونَ بذلِّــــةٍ =عَيــــشَ العَبـِــيْدِ فمَــا الَّــــــذي يُتَوَقَّــــــعُ!
إنْ لـــمْ تـــذودُوا عَــنْ حياضِكُمُ فَلـــنْ=تَبكِ الدِّيارُ عليـــــــكمُ أوْ تجْـزَعُ !
فَسَــــتذهبونَ , ويصطفي المولى الأُلى = صَدقُـوا , وكلُّ للشَّهادةِ يطمَــــــعُ
يا أيُّـــها المليَـــارُ أيْنَ حِجَـــاكُـــمُ=جَـفَّ المِــدَادُ .. وما القصـــائدُ تنفَـــــــــعُ!
إنْ كُنْـــتُ أُلقيها عَلـــى مَـــوتىً فقــــدْ=ضيَّعتُها .. وقَفَلـــــــتُ .. سنِّـــــيَ أقْــــــــرَعُ!!

بندر الصاعدي
08-01-2003, 10:46 AM
ناديتَ من أعْطاكَ أذناً تَسمعُ=ويقودهُ مَن أذنهُ لا تَسمعُ
*************
حكْم الزمانِ بدا ومنّا حالهُ=صَمْتُ اليدين وفي الأكفِّ الموجعُ
لن يصلح الحال الذي عشنا بهِ=حتّى نحسِّ بمن لنا هو يصفعُ
فينا من الأعداء شفرةُ خائنٍ=هو بيننا وبمالنا يتمتعُ
كلٌّ تقودهُ في الحياة مصالحٌ=هيهات في يوم القيامةِ تشفعُ
ومصالح الإسلام مطلبُ ديننا=هي همنّا نحيا بها والمطمعُ
ما ذنب أطفال اليتامى والأسى=وهي التي من ثدي جورٍ ترضعُ
بؤس السبيل سبيلهم بؤس الخنا= تبّت يد الأعداء أردى مجمعُ
نبكي ويبكينا الزمان لعجزنا=وعلى الإساءة عينُ عزٍّ تدمعُ
وجهُ الحقائق قد تبدّل حالهُ=مَن مسفرٌ منّا ومَن يتبرقعُ
يا يأيها الإسلام دين معزّةٍ=لا ينتمي لك خائنٌ متتبعُ
نحن الذين بك المعزةُ سيرنا=بك نعتلي العليا وشأنك أرفعُ
فإذا أخذنا محْكمات كتابنا=لنطبق الأحكامَ وهو المرجعُ
لتذلل الطغيان وأرتدع العدا=وأعتزّ من لله يسجدُ يركعُ
أملي وبالله التوكلَ أن نرى= ليلاً يزولُ وشمس حقٍّ تطلعُ
وتضمنا بالدين والإسلام في=كلِّ المساحاتِ الجهاتُ الأربعُ
**********
ناديتَ من أعْطاكَ أذناً تَسمعُ=ويقودهُ مَن أذنهُ لا تَسمعُ

****

صالح زيادنة
08-01-2003, 08:29 PM
أو لمْ نكُنْ نحيَا بذلٍّ iiقبْلَمَا
يأتي النَّبِيُّ , وفي الضَّلالةِ iiنَرْتَعُ!
أو لمْ نكُنْ أمَمًا بلا ذِكْرٍ لهَا
نُغْزَىَ , فلا واقٍ ولا منْ iiيَرْدَعُ!
ما بَالُكُمْ تستمْرِئُونَ iiبذلِّةٍ
عَيشَ العَبِيْدِ فمَا الَّذي iiيُتَوَقَّعُ!

لا فض فوك أخي جمال ، حقاً لقد عادك زائر من عبقر ، سلم لسانك


وتقبل تحياتنا القلبية

أخوكم/صالح زيادنة

مروان المزيني
09-01-2003, 04:46 AM
أستاذي الأديب.. جمال حمدان..


قلمي اشتكى دمعاً مراً تجرعه
..................................... كيما يخط به بيتاً من الألم


أغبطك أخي على ما تجود به..

فمن منا لا يشعر بما تكتب..

تألمتَ ، فكتبتَ ، فأبدعت ..

لك مني خالص التحية،،،

أخوك / مروان المزيني

محمود مرعي
11-01-2003, 08:08 AM
أصابنا ما أصابك أخي جمال

كنت تشكو غياب الشعر وها قد عاد

رائع في حرفك وحضورك

تقبل خالص ودي

ايمن اللبدي
11-01-2003, 11:22 AM
جمال دائما رائع يا رجل وتطربني حقا ......
ولبندر تحية مشغولة له بالمحبة والإعجاب
ولأخي صالح ومحمود ومروان وكل من في هذه الواحة كل المحبة والتقدير...:0014:

عبد الله الشدوي
13-01-2003, 09:16 PM
السلام عليكم ورحمة الله

هنا أحرف خطت بدماء تفوح منها رائحة المسك

هنا جهاد الكلمة الشرارة الأولى لجهاد السيف والسنان

أستاذي جمال حمدان

لن تقرع سنك نادما بإذن الله

فإن كنا موتى القلوب فلن تضيع عند علام الغيوب

تحياتي وتقديري

أستاذي

د. سمير العمري
16-01-2003, 09:11 PM
أخي جمال:


ما كلُّ مَنْ حملَ المهنَّدَ يقطعُ=بعضٌ يكادُ وبعضهمْ لا يرفعُ
والبعضُ قدْ صدأَ الحسام بغمدهِ=والكلُّ أحلامَ الرعيَّةَ يقمعُ
تركوا الزمامَ لكفِّ أخبثِ فاجرٍ=وتسابقوا أيٌّ لفسقٍ يتبعُ
تلكَ الرويبضةُ التي ذُكِرتْ لنا=وتكالبُ الأممِ التي تتجوَّعُ
صدَقَ الرسولُ ولستُ أدري أيُّنا=أشقى ومَنْ يخشى الإلهَ ويجزعُ
هلْ قادةٌ ملكوا البلادَ فأفسدوا=أمْ أمَّةٌ لهوانِ والٍ تخضعُ
فرعونُ أشقى واستخفَّ رعيَّةً=لولا الرعيَّةُ أخلدوا فتجرَّعوا
يا أمَّةَ المليار والربع التي=بالذلِّ ترضى والضلالةِ ترتعُ
جزَّار هذا العصرِ أقبلَ ذابحاً=والكلُّ في لحمِ الضحيَّةِ يطمعُ
ويحُ الأسودِ غدتْ شياهاً تُزدرى=ولذئبها الراعي تطيعُ وتسمعُ
أينَ الدعاةُ إلى الهدايةِ والعُلا=أينَ الغطاريفُ التي لا تُصرعُ
أيدنَّسُ الأقصى وتذبحُ طفلةٌ=والسيفُ عن أعراضهمْ لا يدفعُ
ويموتُ أطفالُ العراقِ بغاشمٍ=والعينُ منْ بطشِ الأسى لا تدمعُ
ماذا دهى وطنَ العروبةِ فارتضى=شرَّ الأنامِ لهُ تُهينُ وتصفعُ
عجباً أيفتي في عقيدةِ أحمدٍ=أهلُ الكتابُ وأهلُها قد أخنعوا
يتنازعونَ الأمرَ في فقه اللحى=وتجاهلوا أنَّ السنامَ مضيَّعُ
أوَّاهُ يا قلبَ الأبيِّ ألا ترى=كمْ في النفوسِ تخاذلٌ وتصدُّعُ
همْ أخلدوا للأرضِ يا ويحَ الذي= كالكلب يلهثُ في المهانةِ يقبعُ
حتَّى إذا جاءَ النفيرُ وأُهدرتْ=منه الدماءَ وذلُّهُ لا يشفعُ
علِمَ الحقيقةَ والخيولُ تدوسهُ=أنَّ الشجاعةَ في النوائبِ أنفعُ

جمال حمدان
20-01-2003, 04:45 AM
الاخ الحبيب / بندر الصاعدي
شكرا لكم على هذه الدرر واقبل مني هذه الابيات القليلة على عجالة ..


يا بندرَ الأشعارِ حرفكَ مبضعُ=فامسِك - فديتكَ – كلُّنُا نتوجعُ!
لو كانَ فتقٌ واحدٌ في ثوبِنا=ما كان أعوزَ مَنْ لذلكَ يرقَعُ
فلكمْ بِنَا من عورةٍ لكنَّني=رغمَ الأسى عنْ ذكرهَا أترفَّعُ
فادعُ الإله أخي لينصرَ دينه=وتعودُ شمسٌ بعدَ ليلٍ تسطعُ !


مع تحيات اخيكم / جمال حمدان

جمال حمدان
20-01-2003, 04:55 AM
الأخ الحبيب / صالح زيادنة

يسعدني مروركم أخي الحبيب وإن راق لكَ شئ من شعري فهو وسام أضعه على صدري وأعتز به أيَّما إعزاز ..

لكَ تحيتي ومودتي وتقديري

واسلم لاخيكَ

جمال حمدان

جمال حمدان
20-01-2003, 05:16 AM
الأخ الحبيب / مروان

لكم أنا سعيد بك وبتقريظك وباشعاركَ التي أحبها ..ورجائي أخي ألا تحرمنا متعة الإبحار معكم على متن قصائدكم الجزلة الرقراقة ..

ولكَ الشكر والود والتقدير من أخٍ محبٍ لكم في الله

اخوكم / جمال حمدان

جمال حمدان
20-01-2003, 05:19 AM
الأخ الحبيب / محمود مرعي

هأنذا أعود (على استحياء) أجتر شيئا من قريحة أصيبت بالوهن .. وأسأل الله أن أظلَّ عند حسن من احيوني واببتهم ..

شكرا لكم اخي العزيز فتقريظكم وسام أعتز به .

واسلم لأخيكَ
جمال حمدان

جمال حمدان
20-01-2003, 05:23 AM
الأخ الحبيب / أيمن

شكرا لكم اخي العزيز لمروركم الذي أبشُّ به وله , وشكرا لكم مرة أخرى على قيامكم بواجب الترحاب بمن شرفوني بالرد على قصيدتي ... فلا غرو في ذلكَ منكَ فأنتَ أهل لطيب الخلق والكرم والعطاء .
مع تحيات
اخوكم / جمال حمدان

جمال حمدان
20-01-2003, 05:26 AM
الأخ الحبيب / عبد الله الشدوي

أنت تعلم كم لكَ في قلبي من حب وتقدير ,, وتعلم جيدا كم تعجبني اشعارك ..واتمنى عليك أن تتحفنا بها هنا في هذا المنتدى المتميز بتميز من به ..
وشكرا لكم اخي الحبيب على تعقيبكم ولكَ التحية والود من
اخيكم / جمال حمدان