المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من أحاديث آخر الزمان



علي بن سويد السعدي
14-04-2009, 08:45 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عن أبي هريرة رضي الله عنه – أن رسول الله – صلى الله عليه و سلم – قال : ( إذا اتخذ الفيء دولاً ، و الأمانة مغنماً ، و الزكاة مغرماً ، و تعلم لغير الدين ، و أطاع الرجل امرأته ، و عق أمه ، و آذى صديقه و أقصى أباه ، و ظهرت الأصوات في المساجد ، و ساد القبيلة فاسقهم ، و كان زعيم القوم أرذلهم ، و أكرم الرجل مخافة شره ، و ظهرت القينات و المعازف ، و شربت الخمور، و لعن آخر هذه الأمة أولها ، فليرتقبوا عند ذلك ريحاً حمراء و زلزلة و خسفاً و مسخاً و قذفاً وآيات تتابع كنظام بالٍ قطع سِلْكُه فتتابع "

صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

يحيى مراد
17-05-2009, 02:47 AM
http://www.up-00.com/gafiles/jDS21155.gif (http://www.up-00.com/)

علي بن سويد السعدي
02-06-2009, 08:13 AM
http://www.up-00.com/gafiles/jds21155.gif (http://www.up-00.com/)
اشكرك جزيل الشكر على المشاركة
تحياتي

علي بن سويد السعدي
02-06-2009, 08:19 AM
( ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏أَبُو الْيَمَانِ ‏ ‏أَخْبَرَنَا ‏ ‏شُعَيْبٌ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏أَبُو الزِّنَادِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏عَبْدِ الرَّحْمَنِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏‏أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تَقْتَتِلَ فِئَتَانِ عَظِيمَتَانِ يَكُونُ بَيْنَهُمَا مَقْتَلَةٌ عَظِيمَةٌ دَعْوَتُهُمَا وَاحِدَةٌ وَحَتَّى يُبْعَثَ دَجَّالُونَ كَذَّابُونَ قَرِيبٌ مِنْ ثَلَاثِينَ كُلُّهُمْ يَزْعُمُ أَنَّهُ رَسُولُ اللَّهِ وَحَتَّى يُقْبَضَ الْعِلْمُ وَتَكْثُرَ الزَّلَازِلُ وَيَتَقَارَبَ الزَّمَانُ وَتَظْهَرَ الْفِتَنُ وَيَكْثُرَ الْهَرْجُ وَهُوَ الْقَتْلُ وَحَتَّى يَكْثُرَ فِيكُمْ الْمَالُ فَيَفِيضَ حَتَّى يُهِمَّ رَبَّ الْمَالِ مَنْ يَقْبَلُ صَدَقَتَهُ وَحَتَّى يَعْرِضَهُ عَلَيْهِ فَيَقُولَ الَّذِي يَعْرِضُهُ عَلَيْهِ لَا ‏ ‏أَرَبَ ‏ ‏لِي بِهِ وَحَتَّى يَتَطَاوَلَ النَّاسُ فِي الْبُنْيَانِ وَحَتَّى يَمُرَّ الرَّجُلُ بِقَبْرِ الرَّجُلِ فَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي مَكَانَهُ وَحَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ مِنْ مَغْرِبِهَا فَإِذَا طَلَعَتْ وَرَآهَا النَّاسُ ‏ ‏يَعْنِي آمَنُوا أَجْمَعُونَ فَذَلِكَ حِينَ ‏ ‏لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا ‏ ‏وَلَتَقُومَنَّ السَّاعَةُ وَقَدْ نَشَرَ الرَّجُلَانِ ثَوْبَهُمَا بَيْنَهُمَا فَلَا يَتَبَايَعَانِهِ وَلَا يَطْوِيَانِهِ وَلَتَقُومَنَّ السَّاعَةُ وَقَدْ انْصَرَفَ الرَّجُلُ بِلَبَنِ لِقْحَتِهِ فَلَا يَطْعَمُهُ وَلَتَقُومَنَّ السَّاعَةُ وَهُوَ ‏ ‏يُلِيطُ ‏ ‏حَوْضَهُ فَلَا يَسْقِي فِيهِ وَلَتَقُومَنَّ السَّاعَةُ وَقَدْ رَفَعَ أُكْلَتَهُ إِلَى فِيهِ فَلَا يَطْعَمُهَا ) صحيح البخاري6588


‏فتح الباري بشرح صحيح البخاري

د/ الماسة نور اليقين
19-06-2009, 02:52 AM
تقبل الله منك
وجعل مواضيعك المفيدة هذه في ميزان حسناتك
وجعلنا مفاتيح للخير مغاليق اللشر
تحياتي

جمال محمد صالح
03-02-2010, 12:54 AM
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فتح الله عليك بهذه المشاركة الطيبة.. ونسأل الله ان يرحمنا في الدنيا والآخرة..
فمعظم هذه الدلالات والعلامات ظهرت في هذا العصر ونسأل الله العافية