المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السكوت من ذهب



د عثمان قدري مكانسي
10-06-2009, 10:28 AM
السكوت من ذهب

الدكتور عثمان قدري مكانسي

قال أحد الشعراء :
ما إن ندمت على سكوتي مرة ولقد ندمت على الكلام مراراً
بيت من الشعر وعيته مذ كنت صغيراً ، فقد كان والدي رحمه الله تعالى يردده كثيراً . وقد كان يردد هذين البيتين كذلك :
قارف الدنيا بثوب ومن العيش بقوت
واتخذ بيتـاً خفيـفـاً مثل بيت العنكبوت
فحفظت ما كان يقوله ... ما علينا من البيتين الأخيرين فليس هنا مجالهما ، إنما ذكرتهما لكثرة ما كان الوالد رحمه الله يرددهما ... ولنعد إلى البيت الأول ، أو إلى قصة ذكّرتنيه :

يحكى أنّ ثلاثة أشخاص حكم عليهم بالإعدام ، فأخذوهم إلى المقصلة ، وهم (عالم دين- محامٍ- فيزيائي)

وعند لحظة الإعدام تقدّم ( عالم الدين ) فوضعوا رأسه تحت المقصلة ، وسألوه : (أهناك كلمة أخيرة توّد قولها؟ )
فقال ( عالم الدين ) : إن الله تعالى ينقذ الأبرياء ، ويدفع الشر عنهم .

لم تصل المقصلة إلى رأسه إنما توقفت . فتعجّب النّاس ، وقالوا : أطلقوا سراح عالم الدين ، فقد قال الله كلمته وأنجاه .

وجاء دور المحامي إلى المقصلة .. فسألوه : أهناك كلمة أخيرة تحب قولها ؟

فقال : أنا لا أعرف الله كما يعرفه هذا العالم ، ولكن أعرف أكثر عن العدالة ، إنها من ينقذني

وتوقفت المقصلة قبل الوصول إلى رأسه .. فتعجّب النّاس ، وقالوا : أطلقوا سراح المحامي ، فقد قالت العدالة كلمتها ، فأنجته .

وأخيرا جاء دور الفيزيائي .. فسألوه : أهناك كلمة أخيرة ترغب في قولها ؟

قال : أنا لا أعرف الله كما يعرفه عالم الدين ، ولا أعرف العدالة كما يردد المحامي ، ولكنّي أعرف أنّ هناك عقدة في حبل المقصلة تمنعها من النزول ...
تأكدوا من ذلك ، فأصلحوها ونزلت المقصلة على رأس الفيزيائي فقطعته .

إنّ من الأفضل – أحياناً – أن يبقى الفم مقفلاً ، ولو كنا تعرف الحقيقة .
ومن الذكاء أن نتغابى في كثير من المواقف .

حسنية تدركيت
11-06-2009, 02:00 AM
جزاك ربي الجنة على الموضوع الرائع
جعله الله في ميزان حسناتك يوم القيامة
http://www.arabsys.net/pic/bsm/107.gif

د عثمان قدري مكانسي
12-06-2009, 01:07 AM
مما قاله الشافعي - رحمه الله - في فضل السكوت

قالوا سكت و قد خوصمت قلت لهم= ان الجواب لباب الشرمفتاح
والصمت عن جاهل أو أحمق شرف = وفيه أيضا لصون العرض إصلاح
أما ترى الأسد تُخشى وهي صامتة؟ = والكلب يُرمى لعمري وهو نباح
شكراً لك يا أختاه لمرورك الطيب

جمال محمد صالح
17-06-2009, 04:27 PM
أحسنت وأحسن الله إليك.. ما هذه القصة الرائعة التي تعبر بصدق عن خطورة الكلمة.. فرب كلمة خير لا يلقي صاحبها لها بالاً ترفعه الى اعلى الدرجات.. ورب كلمة شر لا يلقي صاحبها لها بالاً تلقي به في نار جهنم..
أخوكم في الله
جمال محمد صالح
37 شارع محمد كحلة - جزيرة دار السلام - القاهرة - مصر

د/ الماسة نور اليقين
17-06-2009, 08:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اسعد الله اوقاتك بكل خير

جزاك الله خيرا وانار بصرك وبصيرتك وسترك دنيا واخرة

موضوع جيد..الف شكر لك

تقبل فائق احترامي وتقديري :0014:

خليل ابراهيم عليوي
17-06-2009, 08:50 PM
قصة جميلة ومعنى سامي ومختصر تجعل الكلام من ذهب

د خليل

بهجت الرشيد
18-06-2009, 09:46 PM
والرسول الحبيب ( صلى الله عليه وسلم ) يقول :
(( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت ))

وقد قيل : من قلّ كلامه قلّ خطؤه


الدكتور عثمان قدري مكانسي

جُزيت الجنة ..




تحياتي

د عثمان قدري مكانسي
12-07-2009, 11:01 PM
إخوتي الكرام سلام الله عليكم ؛
قيل لحكيم : لِمَ نرى كلامك أقل من سماعك ؟
قال : لي فم واحد وأذنان اثنتان . يقصد أن عليه أن يسمع أكثر مما يقول .
ولعلكم ترون كثيراً من الناس لا يتركون لأحد فرصة يتحدثون فيها ... ولعلهم يعتقدون أن الناس اجتمعوا ليسمعوهم فقط .
رحم الله القائل : من قل كلامه قلَ لغطه ، ومن قلّ لغطه فهو في منجاة