المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من سيرة آل البيت والصحابة



عبدالملك الخديدي
02-03-2010, 07:55 PM
لمحات طاهرة من سيرة آل البيت وصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم

الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ورضي عنه يتزوج بعد وفاة فاطمة الزهراء رضي الله عنها ، والذي يلمح الشيعة إلى أن الشيخين تسببا في وفاتها.
ثم يسمي الإمام علي بن أبي طالب بأسماء صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم المنبوذين في المذهب الشيعي :


1- عمر الأطرف بن علي بن أبي طالب.
2- أبو بكر بن علي بن أبي طالب.
3- عثمان بن علي بن أبي طالب.

وهذه الأسماء مثبته في أمهات كتب الشيعة.
فهل كان علي بن أبي طالب رضي الله عنه يعلم بما فعله الشيخين بفاطمة ثم يكرمهم ويسمي بأسمائهم !!
وانظروا إلى هذه السلسلة الرائعة الطاهرة من آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وانظروا إلى الأسماء التي تضمنتها هذه السلسلة .. فهل كانوا يعلمون بأن الشيخين آذيا فاطمة الزهراء رضي الله عنها ثم يكرمونهم ويخلدون أسماءهم .. ؟؟


1- عمر الأطرف بن علي بن أبي طالب.
2- عمر بن محمد بن عمر الأطرف بن علي بن أبي طالب.
3- عمر بن حسين الشهيد بن علي بن أبي طالب.
4- عمر الأشرف بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب.
5- عمر بن علي الأصغر بن عمر الأشرف بن علي زين العابدين بن الحسين.
6- عمر بن الحسن الأفطس بن علي الأصغر بن علي زين العابدين بن الحسين.
7- عمر بن الحسين بن زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب.
8- عمر بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق.
9- عمر بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب.
10- عمر بن جعفر بن محمد بن عمر الأطرف بن علي بن أبي طالب.
11- عمر بن محمد بن عمر بن علي بن الحسين الشهيد.
12- عمر بن يحيى بن الحسين بن زيد.
13- عمر بن الحسن بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب.
14- أبو بكر بن علي بن أبي طالب.
15- أبو بكر بن الحسين الشهيد بن علي بن أبي طالب.
16- أبو بكر بن الحسن السبط بن علي بن أبي طالب.
17- أبو بكر بن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب.
18- أبو بكر أحد أسماء المهدي المنتظر.
19- عثمان بن علي بن أبي طالب.
20- عثمان بن عقيل بن أبي طالب.
21- عائشة بنت موسى الكاظم بن جعفر الصادق.
22- عائشة بنت علي الرضا بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق.
23- عائشة بنت علي أبي الحسن بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسى بن جعفر الصادق.
24- معاوية بن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب.
25- طلحة بن الحسن بن علي بن أبي طالب

والأمر المهم للغاية والذي يدحض ما يقوله الرافضة هو تزويج الإمام علي بن ابي طالب ابنته لأمير المؤمنين الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
وهذا الأمر بالتحديد يحاول الشيعة اخفاءه ولكن هيهات فهو موثق لديهم في أمهات كتبهم .
والدعوة مفتوحة لإثراء النقاش .. لأن هناك الكثير والكثير ..

ثامر المحمدى
02-03-2010, 08:04 PM
قال لى أحدهم ذات مرة ليس شرط ان يسمى اى احد من ائمة اهل البيت اسم ابناءة على الصحابة ليس شرط على الحب
لكل واحد لة وجهة نظر
ولكن هناك امور يتم معرفتها بعقل والمنطق

عبدالملك الخديدي
02-03-2010, 08:44 PM
قال لى أحدهم ذات مرة ليس شرط ان يسمى اى احد من ائمة اهل البيت اسم ابناءة على الصحابة ليس شرط على الحب
لكل واحد لة وجهة نظر
ولكن هناك امور يتم معرفتها بعقل والمنطق

وقالوا أكثر من ذلك وكل منهم له تبريره في الموضوع ، وبعضهم قال تقيا ، وهذا هو الجهل الذي نتحدث عنه .
ولكن يا أخي الكريم بمنطقهم الضعيف نقول أن الكاره لا يسمي باسم من يكره ولا يتزوج منه أبداً وهذه طبيعة البشر .
بل على لعكس أخي الكريم : فو الله أن المنطق هو الحب الذي يجمعهم ، وهي طبيعة البشر ولو نظرنا لأكثر العائلات المحبة لبعضها البعض في كل العصور وحتى في عصرنا الحالي نجد أنهم يتقربون لبعضهم بالتسمية والمصاهرة.
خاصة إذا علمنا أن أول من سمى من قريش أبا بكر .. هو علي بن أبي طالب رضي الله عنه .. اكراماً للخليفة الأول وصاحب رسول الله.

وماذا يقولون عن مصاهرة علي من عمر إذا كان يعلم عنه ما يعلمه الشيعة اليوم وما يدعونه ( من صفات لا تليق بالمسلم ) ، أم أنهم يفترون الكذب على علي وعمر رضي الله عنهما.

كيف يزوج ابنته من عمر وكيف ينصح له وكيف يتعامل معه وهو يعلم ( لا سمح الله ) أنه يكره فاطمة الزهراء وأنه ضربها وأنه اغتصب الولاية منه كما يدعون.

هل يعقل ذلك .. أليس هنا منطق يفرض نفسه .

حسن العطية
03-03-2010, 07:27 PM
الأستاذ الكريم .. عبد الملك .. قلتها وأكررها مرارا .. لا فائدة ترجى من النبش في الماضي من كلا الطرفين .. لن نجني منه لا المزيد من التفرق والتمزق .. فالافضل أن يحمل بعضنا بعضا على الصحة .. ونلتفت الى ما يجمعنا أكثر من التفاتنا الى ما يفرقنا !!
- وبما انك طرحت موضوع الاسماء .. ودللت على حب أناس لأناس بالتسمية .. فهل يا ترى عدم التسمية يكشف - ايضا - عن عدم الحب ؟؟
- يعني حين نرى بعض الأسر الحاكمة - مثلا - أو بعض الخلفاء - مثلا - لا يتسمون بأسماء الآل ولا الصحابة .. فهل يكشف هذا عن أنهم لا يحبون الآل ولا الصحابة ؟؟ فهل عدم التسمية يكشف عن عدم الحب كما كشفت التسمية عن الحب ؟؟!!

ثامر المحمدى
03-03-2010, 07:54 PM
نعم عندك حق لا يجب ان ننبش فى الماضى
ولكن لنكن منصفين اخ حسن الجانب الشيعى هم اكثر ما ينبشوا فى الماضى من الجانب السنى
وليكن الحكم بيننا الكتب والمراجع حنقول انها قديمة ولكن ما زالت تطبع الى الان وتوزع فى بلاد ايران والعراق وسوريا وغيرها بخلاف طبعا المواقع
وايضا الدعوات دائما بأخذ الثأر
ولا اعلم الثار من من ؟
هل من قتلة الحسين ؟
هم ماتوا منذ زمن
الا شوفتة من كتب الشيعة ان الثأر من كل من يحب من اغتصبوا الخلافة من سيدنا على
اى من كل اهل السنة
هذا كان واضح فى تلك الكتب وما زالت تلك المراجع تتكلم عن هذا الى الان
لنكن منصفين
لو اهل الشيعة المراجع اقصد وليس العامة فهناك فرق كبير
فعوام هم اخواتنا لا فرق
أما لو المراجع لو اعلنوا نبذ الخلافات والكف عن سب هذا او تلك
ونسيان الماضى
صدقنى لسيزول المذهب الشيعى كلة
لان المذهب الشيعى قائم على على الخلافات الا حصلت وعلى أثار الماضى
اما عن التسمية بأسامى
فعلا ليس شرط تسمية احد باسم احد اخر حب
ولكن
لما تجد أن كل أهل البيت من اول سيدنا على الى اخر من هم اهل البيت المعروفين من الائمة
يفعلون هذا يسمون باسماء الصحابة
واى صحابة الذين يدعون انهم ظلموا اهل البيت
يعنى بمنطق
كيف يسمى شخص باسم رجل
ضرب زوجتة واسقط جنينها وأحرق بيتها
بخلاف طبعا اغتصاب الخلافة
بل يتبعوة ابناءة ويسمون باسم هذا الرجل
ليس منطق طبعا
وايضا يزوجة ابنتة
ا اخى حنقول ان سيدنا عمر فعل كل هذا ؟
هل تسمية ابناء سيدنا على باسمة وتزوج ابنتة لسيدنا عمر
الا يدل هذا على ان سيدنا على سامحة على ما فعل ؟
واصبحوا احباب
هذا لو افترضنا ان سيدنا عمر فعل هذا
اذا لما الان بل لما منذ االازل الى هذا الوقت يطعن علماء الشيعة من الاكبر الى الاصغر فى سيدنا عمر وغيرة
ويقولون انة ظالم ووو
وصاحب الشان الا هو سيدنا على سامحة وغفر لة

حسن العطية
03-03-2010, 08:04 PM
نعم عندك حق لا يجب ان ننبش فى الماضى
ولكن لنكن منصفين اخ حسن الجانب الشيعى هم اكثر ما ينبشوا فى الماضى من الجانب السنى

أخي الكريم .. تامر .. لم انصب نفسي محاميا عن أحد .. إنما رأيي الخاص أن لا فائدة ترجى من النبش في الماضي لمسلمي اليوم من الشيعة والسنة !!

- أما تلاشي مذهب الشيعة .. فالشيعة كما السنة يتلاشون من هنا ويظهرون هناك دوما .. فمصر الشيعية صارت سنية .. وإيران السنية صارت شيعية .. وما أخشاه إن ظللنا ننبش الماضي أن تتحول الشيعية والسنية إلى مسيحية !!

ثامر المحمدى
03-03-2010, 08:07 PM
نعم عندك حق
ولكن تصحيح لمعلومة
مصر لم تكن شيعية يوما
انما الحكم فيها كان شيعى
تحياتى

عبدالملك الخديدي
05-03-2010, 01:48 PM
الأستاذ الكريم .. عبد الملك .. قلتها وأكررها مرارا .. لا فائدة ترجى من النبش في الماضي من كلا الطرفين .. لن نجني منه لا المزيد من التفرق والتمزق .. فالافضل أن يحمل بعضنا بعضا على الصحة .. ونلتفت الى ما يجمعنا أكثر من التفاتنا الى ما يفرقنا !!
- وبما انك طرحت موضوع الاسماء .. ودللت على حب أناس لأناس بالتسمية .. فهل يا ترى عدم التسمية يكشف - ايضا - عن عدم الحب ؟؟
- يعني حين نرى بعض الأسر الحاكمة - مثلا - أو بعض الخلفاء - مثلا - لا يتسمون بأسماء الآل ولا الصحابة .. فهل يكشف هذا عن أنهم لا يحبون الآل ولا الصحابة ؟؟ فهل عدم التسمية يكشف عن عدم الحب كما كشفت التسمية عن الحب ؟؟!!

أخي الأستاذ : حسن عطية
يبدو أنك متعاطف مع قضية ( معينة ) وهي الوفاق بين المسلمين ، ونحن والله كذلك ونسعى إلى المحبة بين المسلمين وأن تتوحد كلمتهم وأخذ الأمور كتاريخ وليس كراهية أو تدليس أو كذب ، ولكن يجب ألا يكون على حساب صحابة رسول الله عليه الصلاة والسلام وعلى من ضحوا بأنفسهم وأموالهم وأبنائهم في سبيل نشر رسالة الإسلام.
من يبعث الأحقاد ومن يكره الصحابة ويلعنهم هم فئة لا يهمها وحدة المسلمين أبداً.
ومن يلعن الصحابة ويمشي في ركابهم ويصمت عنهم لا يمكن أن يكون يريد التوافق والوحدة بين المسلمين.

بالنسبة للتسمية فهي قد وقعت بين اناس تحابوا في الله وفي الدين ( والحمد لله أنها تمت ) ولو كان العكس لكان دليلاً قاطعاً يحتجون به ، فلماذا نذهب الى عكس ذلك .

بمعنى أن التسمية دليل واضح أمامنا فلماذا نتجاهله الى ما لاينفع ولا يفيد ، التسمية والمصاهرة هي التي تجمع الناس وتوحدهم على كلمة واحدة.
أما اللعن والكراهية والتجاهل فهو ما يفرق بين المسلمين.
أما من يحب الصحابة جميعا ولا يفرق بين أحد منهم فهؤلاء هم الصادقون بإذن الله.
نعم ندافع وننافح عن من أخلصوا لله ورسوله ونشروا رسالة الإسلام وضحوا بدمائهم وأموالهم وأنفسهم و لا تأخذنا في الحق لومة لائم.

المسألة عندهم ( التي توارثوها بدون فهم لعمقها ) ليست حباً في آل البيت ولا كرهاً في عمر وأبي بكر.
الهدف هو التغرير بالمسلمين في مشارق الآرض ومغاربها وفتنتهم ، وانظر كيف غرروا بالناس يضربون أنفسهم بالسلاسل ( عن جهل ) ويشقون جيوبهم ، ويعيشون حياتهم كلها في حزن وألم وعذاب.

لقد بدأوا الآن يتراجعون عن هذه السلوكيات بفضل وسائل الإعلام الحديثة وبفضل اعتراض اهل السنة عليهم ونشر أفعالهم التي تسيء للإسلام أمام العالم كله ، وبدأ من كان يفتي بجواز هذه الأفعال المشينة من علمائهم بدأ الآن يحرمها ، أتدري لماذا لأن علماء السنة الحقيقيين من أمثال القرضاوي كشفوا هذه السلوكيات وفندوها لهم ..وحرموها.
وهناك سلوكيات أخرى .. تسيء للإسلام غير اللعن والطعن .. وان شاء الله تتلاشى ويظهر الله الحق ويبطل الباطل.

إذن المسألة البذرة الأولى التي تهدف إلى الطعن في الإسلام وإظهاره أمام العالم بأنه دين الكراهية والحقد ودين الأعراب المتخلفين.واستمع إلى محاضرات مرجعياتهم جيداً ، لتتأكد كيف توارثوا نقطة الأعراب وجلافتهم وجهلهم وحقدهم .

تحياتي