المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اسم الله....الحكيم



علاءالحكيم
12-06-2010, 08:05 PM
اسم الله الحكيم

ورد الاسم فى كثير من النصوص القرانيه والنبويه----وفى اغلب المواضع فى القرآن ورد الأسم مقرونآ باسم الله العزيز ---قال تعالىِِِِِِِِ
* لاإله إلا هو العزيز الحكيم * وكذلك باسم الله الخبير واسم الله العليم

معنى الأسم :

- الحكيم فى اللغه صيغة مبالغة على وزن فعيل بمعنى فاعل حكيم يحكم حكما وحكومه
- الحكيم يأتى على عدة معانى منها : الإحاطه والمنع -حكم الشئ أى منعه وسيطر عليه وأحاط به
- الحكيم هو الذى يحكم الأشياء ويحسن دقائق الصناعات وتيقنها
- الحكيم هو الذى يحكم الأمر ويقضى فيه ويفصل دقائقه ويبين اسبابه
- الحكيم هو المتصف بحكمه حقيقية عائده اليه وقائمه به كسائر صفاته والتى من اجلها خلق فسوى وقدر فهدى وأسعد وأشقى
- الحكيم هو حكيم فى كل مافعله وخلقه وحكمه تامه اقتضت صدور هذا الخلق و نتج عنها ارتباط المعلول بعلته والسبب بنتيجته. وإذا
كان الله سبحانه يفعل ما يشاء ولايرد له قضاء00 ماشاء الله كان ومالم يشأ لم يكن
- الحكيم هو الذى لا يدخل فى تدبيره خلل ولاذلل ولاقصور ولانقص ولايقول ولايفعل إلاالصواب
- الحكيم شامل الربوبيه والألوهيه والأسماء والصفات
- الحكيم له فى كل ما خلقه وشرعه حكمه بالغه ونعمه سابغةلأجلها خلق وأمر ويستحق ان يثنى عليه ويحمد لأجلها كما يثنى عليه
ويحمد لأسمائه وصفاته العليا لما إشتملت عليه صفاته من الكمال وأسماؤه من الحسن وأفعاله من الحكم والغايات
- الحكيم هو الذى يتنزه عن فعل مالاينبغى فعله فيضع الفعل المناسب فى المكان المناسب فى الوقت المناسب
- الحكيم هو الذى لايسأل عما يفعل لكمال حكمته وعلمه ووضعه للأشياء فى مواضعها قال تعالى* لايُسأل عمايفعل وهم يُسألون0*
- الحكيم هو الذى ليس فى افعاله خلل ولاعبث ولافساد يُسأل عنه كما يُسأل المخلوق فهو الفعال لما يريد ولكنه سبحانه لايريد ان
يفعل إلا ماهو خير ومصلحه ورحمه وحكمه
- الحكيم هو سبحانه لايفعل الشرر ولا الفساد ولا الجور ولاخلاف مقتضى حكمته لكمال اسمائه وصفاته وذلك بمقتضى
أسمائه : الغنى -- الحميد -- العليم -- الحكيم
- الحكيم هو الذى لا يقول ولايفعل إلاالصواب وإنما ينبغى ان يوصف بذلك لأن أفعاله سديده وصنعه متقن

( يقول إبن القيم )

الحكيم من اسمائه الحسنى والحكمه من صفاته العلى والشريعة الصادرة عن أمر بناها على الحكمه0 والرسول المبعوث بها
بُعث بالكتاب والحكمه (سنة الرسول ) صلى الله عليه وسلم وهى تتضمن العلم بالحق والعمل به والخبر عنه والأمر به
فكل هذا يسمى حكمه
- الله محمود على جميع مافى الكون من خير وشر حمدآ إستحقه لذاته وصدر عنه خلقه وأمره فمصدر ذلك كله عن الحكمه

أمثله إحكام الله للأشياء

1- احكام آيات القرآن ثم مااتبعها من السنة :
- فمن الآيات القرآنية التى أوضح بها تعالى صفاته من له الحكم والتشريع قال تعالى*وماإختلفتم فيه من شئ فحكمه إلى الله*
كلام الله حكيم ومحكم وكيف لايكون بهذه الصفه وهو كلام أحكم الحاكمين ورب العالمين قال نعالى *ألر كتاب اُحكمت أياته
ثم فصلت من لدن حكيم خبير* {هود 1} وقال تعالى * الم تلك آيات الكتاب الحكيم * { لقمان 1’2 }

2- الله سبحانه يحكم مايريد ومايشاء هو وحده لا شريك له قال تعالى * يأيها الذين آمنوا أوفو بالعقود،أُحلت لكم بهيمة الأنعام
إلامايتلى عليكم غير محلى الصيد وانتم حرم،إن الله يحكم مايريد *

3- وحكمة الله تقتضى ذلك وتقتضى أن يكون القرآن حكيما ومحكما فالقرآن حكيم فى أسلوبه الرائع الجذاب وحكيم فى هدايته
ورحمته وحكيم فى تشريعاته وحكيم فى كل أحكامه وحكيم فى كل ماإشتمل عليه

4- الايمان بما سبق يقتضىتحكيم كتاب الله جل شأنه بين عباده قال تعالى*ومن أحسن من الله حكمآ لقوم يوقنون* {المائده 5}

5- أمر الله رسوله صلى الله عليه وسلم بأن يحكم بين الناس بما أنزل إليه من الأحكام الربانيه وأن يترك ما سواها من الآراء
والأهواء قال تعالى *إنا انزلنا التوراه فيها هدى ونور يحكم بها النبيون الذين أسلمو للذين هادو* وقال تعالى * إنما كان المؤمنين إذا دُعوا إلى الله ورسوله ليحكم بينهم أن يقولوا سمعنا وأطعنا*

6- الله سبحانه يؤتى الحكمه من يشاء ومعنى الحكمه : الحكم وفصل القضاء قال تعالى *يؤتى الحكمه من يشاء ومن يؤت الحكمه
فقد أُوتى خيرآ كثيرآ *
تأويل الكلام : يؤتى الله إصابة الصواب فى القول والفعل من يشاء ومن يؤته الله ذلك فقد أتاه خيرآ كثيرآ

7- جاء فى الحديث مايدل على أنه من أوتى الحكمه ينبغى أن يغبط لعظم هذه النعمه عليه وذلك فى قوله صلى الله عليه وسلم
’لاحسد إلا فى إثنتين:رجلآ أتاه الله مالافسلطه على هلكته فى الحق وآخر أتاه الله حكمه فهو يقضى بها ويُعلمها ’

8- خلق الله سبحانه محكم لا خلل فيه ولاقصور قال تعالى* صُنع الله الذى أتقن كل شئ * ومعنى الأحكام لخلق الأشياء إنما
ينصرف إلى إتقان التدبير فيها وحسن التقدير لها

9- إن الله سبحانه خلق الخلق لحكمه عظيمه وغايه جليله وهى عبادته تبارك وتعالى حيث قال *وماخلقت الجن والإنس
إلا ليعبدون ماأريد منهم من رزق وما أريد ان يطعمون, إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين*
{ كتاب النهج الأسنى فى شرح أسماء الله الحسنى }

الفرق بين حكمه الله وحكمه الخلق

1- حكمه الله مطلقه لأنه عليم على مطلق العلم 00 علم ماكان وماسيكون

2- حكمه العبد قاصرة يشملها جهل وفتنه وضغط



0 من علامات محبه الله للعبد أن يؤتيه الحكمه قال تعالى * يؤتى الحكمه من يشاء ومن يؤت الحكمه فقد أوتى خيرآ كثيرآ
ومايذكر إلا أُولوا الألباب * والحكمه للإنسان هى مخافه الله عز وجل فلا يقال حكيمآ إلا إذا كان يخاف الله

0الإيمان بالحكمه أن تعلم أن الحلال ماأحله الله لأن كل أمر أمره الله هو حسن فى نفسه وما حرمه الله فهو حرام وهوقبيح فى نفسه

0 الدين هو ماشرعه الله وكل تشريع من غيره باطل -- والعمل به باطل ومن تبعه فقد اعلن كفره حتى وإن لم ينطق به

حسن العطية
13-06-2010, 09:07 PM
مشكور أخي الكريم على هذه المعلومات القيمة .. في موازين اعمالك ..

آمال المصري
13-06-2010, 09:40 PM
جزالك الله خيرا سيدي الفاضل على ماأهدتنا به من معلومات قيمة
جعلها الله ثقلا في ميزان حسناتك .. وأثابكم وزادكم من فضله
تقديري

ريم محمد
28-06-2010, 11:49 PM
جزاك ربي كل الخير أخي الكريم علاء

دمت في رعايته دوماً

علاءالحكيم
02-07-2010, 02:01 PM
اخي الفاضل الشاعر...حسن العطية
سلام الله عليك
بارك الله فيك اخي
ونفعنا الله واياك بحكمته وفضله
واشكر لك مرورك الكريم
دومت بكل الق
مودتي

علاءالحكيم
02-07-2010, 02:05 PM
اختي الفاضله رائعة الحس والمحتوي...رنيم مصطفي
عليكي سلام الله اختي
اشكر لكي المرور الرائع الذي اضاء المساحه
وجعلنا الله واياكي ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه
دومتي اختي بكل ود
ودومتي بالق

علاءالحكيم
02-07-2010, 02:09 PM
اختي الفاضله...ريم محمد
سلام الله عليكي
بارك الله فيكي اختي
وجزاكي من الخير الكثير ورزقك الصحه والعافيه
اشكرك لمرورك الكريم
ودمتي بكل ود