المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نزق الزجاج



محمد نعمان الحكيمي
12-10-2010, 06:11 PM
نزق الزجاج



نَفَـذَتْ بوجْـدي مـن وُجـودي الأكـبـرِ=و إذا بهـا فــي مهـرجـاني الأخـضـرِ

حتـى هَـوَتْ كِسَفـاً ، و كنـتُ أظنُّـهـا=حتمـاً ستَـزْرُقُ مثْـلَ رُمْـحٍ سَمْـهَـري

و تُعِيْـدُ نسْـجَ الضـوءِ فـي تابوتهـا=مِـنْ وهْـجِ مصبـاحٍ نـقـيِّ المَـصْـدر

لله ! كــم كَتَـمَـتْ شـعـوراً أزرقــاً=فـي شَجْوهـا ، لحدائقـي وا لأنـهـر

يأسْنُـو ، فتعزفـنـي مـرايـا روحِـهـا=شمـسـاً مُغـنـاةً ، بلـحْـنٍ مُـقْـمِـرِ

ترنيمـةً ، ظـلَّـتْ مُسَـمَّـرَةَ الـصَّـدى=أهْفـو لهـا ، وشُجُونُـهـا لا تنـبـري

مـنـذ استحـالـتْ نَبْـتَـةً ضـوئـيـةً=في سَفْـحِ قلبِـكَ يـا نـدى ، لـم تُثْمِـرِ

كـلُّ الطوالـعِ فـي عـروشِ جمالِـهـا=لَتَنمُّ عـن شغَـفٍ ، مِـنَ المَعْنـى بَـري

كَتَـبَ الزُّجـاجُ ، بِمَلْـكِـهِ ، نَزَوَاتِـهـا=نَزَقـاً علـى نزق التراب الأحمرِ

وأقولُ : مـا أدنـاكَ مـن صَلْصَالِهـا=فِيْمَ انكفاؤُكَ في الثرى يا (مَصْعَري)؟!(1)

وتجيـبُ عـنـي ، بابتـسـامٍ أصـفـرٍ=طَـبْـعُ القـواريـر افتـعـالُ المُنْـكَـرِ

مـاذا تـريـدُ بـكـل هــذا المَحْـشَـرِ=هِيَ و الشتاءُ ، و زمهريـرُ الصَّرْصَـرِ؟

ماذا تريـدُ ؟ و قـد مضـى عـامٌ علـى=تجنيحِهـا المشئـومِ ، نحـوَ المَهْـجَـرِ

دون اكـتــراثٍ للتـبـاريـح الـتــي=حَصَّـتْ علـى وجْـهِ المُريـدِ الأسْمَـرِ؟

مـاذا تريـدُ بكاشِـحٍ ، فــي صـدرهـا=بلظـى العمائـم و اللِّـحَـى ، مُسْتَنْـفَـرِ

بجَـوى القَبيلـةِ ، و القَبيـلـةُ طَعْـنـةٌ=فـي صدرِ كـلِّ حضـارةٍ ، و تَـطَـوُّرِ

مـا لـم تـزلْ "مـا كـان يعبـدُ أهلُنـا=دِيْنـاً ، بـه جيـلُ الهـدى لـم يَكْـفُـرِ

وأأنا ابنُ تِلْكَ.."و يا لهـا مـن حسـرةٍ=أَنَّـا نُمَـيِّـزُ مَعْـشَـراً عــن مَعْـشَـرِ

عفواً ، صّبَا بي القهرُ عـن أُقصودتـي =،فَطَفِقْـتُ أهْــذِرُ فــي مـقـامٍ مُقْفِــرِ

و أعُـوْدُ ، مُتَّشِحـاً بـهـالاتِ السُّـهـا=و لَدَيَّ مِـنْ بِـدَعِ الهـوى نَـصٌّ ثَـري

قسمـاتُـه قلـبـي ، و دهشـتُـه أنــا=أرأيـت كيـف أَبُثُّـهـا فــي دفـتـري

قلـبٌ أنـا ، سيـظَـلُّ مُتَّـقِـدَ الحَـشـا=بحَبيـبـةٍ بُلِـيَـتْ بقـلـبٍ مَـرمـر

يستظـلُّ لحنـاً لا يـمـوتُ ، و فـرحـةً=مزروعـةً فـي القلـبِ مثـلَ المَْشـقُـرِ

لكنمـا ألَـمُ البـعـادِ عـلـى الـمـدى=جُـرْحٌ ، بوجدانـي و إنسانـي ، طَـرِي

هـذي مَلَفاّتـي علـى سـطْـحِ الـدُّجـى=مـن دونمـا شَفَـرَاتِ سِـرٍّ ، فانْـقُـري

ستريْـنَ قُرْصـاً واحـداً ، هـو مَرْفـئـي=و نظـامُ تشغيلـي ، و قِصَّـةُ أعْصُـري

وتـرَيْـنَ (بِيْتْهُوْفيْنَ)يـرْبُـضُ خاشـعـاً=بـجـوارِ أغنيتـيـنِ مـثْـلَ الـسُّـكَّـرِ

حـاولـتُ فَرْمَـتَـةَ المَلـفـاتِ الـتـي=تبـدو خَبيـثـاتٍ ، كـوجْـهٍ بَـرْبَـري

حينـاً تلـوحُ ، و بعـضَ حِيْـنٍ تخْتفـي=(مُطَّهْوِشَاتٍ) ، مثلَ (ناجي الحَيدري)..(2)

فأعـدتُ تهيئتـي ، كنـبـضٍ مـرهَـقٍ=يعـتـاد أوردتــي ، و لــم أتَطَـهّـرِ

لـن أَرْكَـنَ الآتــي بغـيـرِ مُـسَـوِّغٍ=لِلَفِيْـفِ حــبٍّ ، بالـهـوى مُسْتَهْـتِـرِ

كـم قلـتُ : قِـرِّي مهـجـةً و حبيـبـةً=لا تجهلـي ، لا ترمـقـي ، لا تَبْـطَـري

خاطبتُـهـا بجمـيـعِ ألـفـاظِ الـقِـرَى=و بلهجةِ القّـرَوِيِّ : (هيـا نَـدِّرِي).. (3)

لكِنَّـهـا ، وأمــوتُ مِــن "لكِنَّـهـا= أَفَـلَـتْ بـوجـدانٍ ، عَقِـيْـمٍ ، مُـدْبـر

كم كنـتُ أزْهُـو حيـن أصحبُهـا معـي=لمحافـل الشعـراءِ فــوقَ المُشْـتَـرِي

لـم أنفرط_ لعنادها _ مُسْتَنْكِـفـاً=أو مُحْرَجاً مِنْ أنْ أقـولَ لهـا : مُـرِي

و مضيـتُ ، أقْتـرِفُ الحيـاةَ ، كشاعـرٍ=غِــرٍّ ، بقـلَّـةِ حِيْـلَـةٍ ، و تَـصَـوُّرِ

و شَهِـدْتَ ، يـا موسى،انقـلابَ زمانِنـا=يومـاً ، علـى أعقـابِ هـذا السَّومَـري

تُهْنَـا مـعـاً ، و استـأثـرتْ أيامُـنـا=بسُكونِـنـا ، حـتـى دُنُــوِّ المَحْـشَـرِ

حتـى ، و "حـتـى" غـصَّـةٌ أبـديَّـةٌ =كـلَّ الجـوانـح و الحنـايـا تَعْـتـري




الهامش:
1- مصعري :إشارة إلى القرية التي أسكنها(صَعِر).
2- آدمي في القرية، يقال أنه يتحول في الليل إلى طاهش(أي حيوان مفترس -اسطوري).
3- هيا تعالي.

محمود فرحان حمادي
12-10-2010, 07:26 PM
أحسنت وأجدت شاعرنا المُجيد
فلقد وافيتنا بشعر ناصع متألق
بمفردة طيّعة مقتدرة، وخيال رحيب واسع، وسبك حسن جميل
بوركت مشاعرك التي هي أرق من نسيم الليل العليل
ونزق زجاجك شاعرنا



للتثبيت

محسن شاهين المناور
12-10-2010, 10:52 PM
بارك الله بك أخي الحبيب على هذه
الرائعة الشعرية التي تستحق التوقف والإمعان بمعناها
والقدرة على التصوير وانتقاء المفردة . .
نسقتها تقديرا واستحقاقا
دمت مبدعا أيها الحبيب

سالم العلوي
13-10-2010, 06:28 AM
شاعر وأي شاعر أيها الحكيمي المتألق نجما في سماء الجمال
طبت وطابت أنفاسك
وزدنا من شعر شائق رائق .. زادك الله من الخير والفضل
وتقبل خالص التحية.


- وأستأذنك والأستاذ المناور في تكبير الخط قليلا.
- كما أني لم أفهم قراءة الكلمة الأولى في البيت الخامس.

محمد نعمان الحكيمي
15-10-2010, 07:51 AM
سالم العلوي

اشكرك كثيرا عبلى تنسيق النص

و شكرا لاستفاضة روحك و جمال حرفك


دم رائعا

محمد نعمان الحكيمي
15-10-2010, 07:53 AM
استاذنا محمود فرحان

امتناني الغامر لك
اشكرك على تثبيت النص

و اشكر لك هذا التشجيع الذي امتن لك به من قلبي

تقبل حبي

محمد نعمان الحكيمي
15-10-2010, 07:55 AM
الحبيب محسن شاهين


يطيب لي أن أعبر لك عن جزيل الحب و التقدير

و إن مرورك يزيد من وهج الشعر في النصوص


تقبل تحياتي

د. سمير العمري
15-10-2010, 06:23 PM
و مضيـتُ ، أقْتـرِفُ الحيـاةَ ، كشاعـرٍ
غِــرٍّ ، بقـلَّـةِ حِيْـلَـةٍ ، و تَـصَـوُّرِ
و شَهِـدْتَ ، يـا موسى،انقـلابَ زمانِنـا
يومـاً ، علـى أعقـابِ هـذا السَّومَـري


تظل الشاعر صاحب الصور الشعرية المبتكرة من عوالمه الساحرة!

وتظل الشاعر الذي ينزف الشعر كحديث لسان!

دمت متألقا وفيا ودام النقش سرمديا بسعادة وهناء!

أهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.



تحياتي

ربيحة الرفاعي
16-10-2010, 02:52 AM
لك حرف أيها النعيمي ساحر بتراكيب مبتكرة وصور شعرية أخاذة
جميلة المعنى رقيقة المبنى ومميزة

أبدعت شاعرنا
دمت بالق

الطنطاوي الحسيني
17-10-2010, 11:35 AM
مـنـذ استحـالـتْ نَبْـتَـةً ضـوئـيـةً في سَفْـحِ قلبِـكَ يـا نـدى ، لـم تُثْمِـرِ كـلُّ الطوالـعِ فـي عـروشِ جمالِـهـا لَتَنمُّ عـن شغَـفٍ ، مِـنَ المَعْنـى بَـري كَتَـبَ الزُّجـاجُ ، بِمَلْـكِـهِ ، نَزَوَاتِـهـا نَزَقـاً علـى نزق التراب الأحمرِ /أخي الشاعر الفذ محمد نعمان الحكيميرائعة من روائعكاسهاب وحداثة وجمال وروعة اثملتنا يا مبدع وقليل من يثملنا قصيدهقصيدة من مطلعها لمنتهاها قوية السبك والشعر والشعورتقبل تحياتي وتقديري لهذه الروعةدمت مبدعا متألقا

محمد نعمان الحكيمي
14-10-2013, 09:55 PM
بداية البيت الخامس الفعل مكتوب بطريقة غير صحيحة
شكرا للأحت فاتن دراوشة على تنبيهي بأن
هناك خطأ ما في بداية البيت الخامس
و لكني أجدها فرصة لتوضيح و سؤال في آن
أقول :
الفعل طبعاً من كلمة (السناء)الذي هو الضوء
و عليكم أن تحزروا ماذا ستكون صيغته
في المضارع الذي أنا فاعله
كأني أردت أن أقول :
أضيئ ، فتعزفني مرايا روحها
فكيف سيكون الفعل من كلمة السناء
في صيغته في المضارع الذي أنا فاعله

إذا أحد أجاب الإجابة الصحيحة دون الاستعانة بأي مصدر فعلي هدية العيد له :pr:

تحياتي

حازم محمد البحيصي
14-10-2013, 10:24 PM
هذا نص شعري بديع وحرف ذو رونق رفيع
أجدت به أيما إجادة
وحسب معرفتي بالفعل سنا فمضارعه يسنو
كأن يُقال

سَنَت النارُ تَسْنُو سَناءً: عَلا ضَوْءُها.( لسان العرب )
تحيتي وكل عام وأنت بخير

أحمد رامي
14-10-2013, 10:27 PM
بداية البيت الخامس الفعل مكتوب بطريقة غير صحيحة
شكرا للأحت فاتن دراوشة على تنبيهي بأن
هناك خطأ ما في بداية البيت الخامس
و لكني أجدها فرصة لتوضيح و سؤال في آن
أقول :
الفعل طبعاً من كلمة (السناء)الذي هو الضوء
و عليكم أن تحزروا ماذا ستكون صيغته
في المضارع الذي أنا فاعله
كأني أردت أن أقول :
أضيئ ، فتعزفني مرايا روحها
فكيف سيكون الفعل من كلمة السناء
في صيغته في المضارع الذي أنا فاعله

إذا أحد أجاب الإجابة الصحيحة دون الاستعانة بأي مصدر فعلي هدية العيد له :pr:

تحياتي





بدون هدية ..

سنا البرق يسنو : بمعنى أضاء

محمد نعمان الحكيمي
14-10-2013, 10:27 PM
شكرا لك كثيرا أخي حازم
دمت مبدعاً كبيراً

كل عام وأنت في خير و عافية

مودتي
و
تحياتي

محمد نعمان الحكيمي
14-10-2013, 10:34 PM
فكيف ستكون صيغته أخي أحمد حينما أكون أنا فاعله ؟؟

محمد نعمان الحكيمي
14-10-2013, 10:55 PM
شكرا كثيرا لكم
تحياتي
و صلواتي

محمد نعمان الحكيمي
14-10-2013, 11:42 PM
و مضيـتُ ، أقْتـرِفُ الحيـاةَ ، كشاعـرٍ
غِــرٍّ ، بقـلَّـةِ حِيْـلَـةٍ ، و تَـصَـوُّرِ
و شَهِـدْتَ ، يـا موسى،انقـلابَ زمانِنـا
يومـاً ، علـى أعقـابِ هـذا السَّومَـري


تظل الشاعر صاحب الصور الشعرية المبتكرة من عوالمه الساحرة!

وتظل الشاعر الذي ينزف الشعر كحديث لسان!

دمت متألقا وفيا ودام النقش سرمديا بسعادة وهناء!

أهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.



تحياتي


دمت أباً للشعر الجميل و الشعراء المبدعين أينما حلوا و ظلوا
كنت و لا أزال التلميذ الذي تلقنه الضوء
و تكرمه بالنصح و التشجيع و المودة
أدام الله عزك و بهاءك
و عيدك مبارك يا عيد الواحيين

شكرا كثيرا لك يا أميرنا الغالي الحبيب

أحمد رامي
15-10-2013, 01:56 AM
فكيف ستكون صيغته أخي أحمد حينما أكون أنا فاعله ؟؟

أخي الحبيب بعد المراجعة وجدت أنك تستطيع القول
أسنو .. و أسني بالياء ,
لكن لا أظنك تستطيع إيرادها أسنى بالألف المقصورة ,
و يمكن لمن هم أعلم مني بالاشتقاق أن يفيدونا أكثر .


محبتي و الود .

فاتن دراوشة
17-10-2013, 07:50 PM
قصيدة رائعة بصورها التي حلّقت بنا وأترعت خيالنا تركيب الصّورة الشّعريّة يدلّ على براعة وحنكة وخيال رحب

كانت هنا للسيّد الشّعرة صولة وجولة

دمت مبدعًا أخي محمد

مودّتي

نداء غريب صبري
28-10-2013, 03:14 PM
الشعر جميل والأسلوب مختلف وممتع والخيال الواسع يزيده جمالا
شكرا لك أخي ولشعرك المميز

بوركت

محمد نعمان الحكيمي
20-12-2016, 09:40 PM
اهلا بك دوما أستاذنا ربيحة

و شكرا لهذا البهاء الذي تغمرين به قصيدتي

روح إليك و ريحان

عبدالستارالنعيمي
21-12-2016, 08:25 AM
الأستاذ محمد نعمان الحكيمي

سرني تعريجي على هذا النص الراقي وقد دعوتنا على مثل هذا المشرب الهانئ والظل الوارف من الإبداع الشعري
فهنيئا لنا بك أيها الشعر الفذ هذا ثم إن لك فيض مودة وعميم تقدير أيها الشاعر النحرير