المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فهل أنتم تاركي لي صاحبي ؟ !



باسم عبدالله الجرفالي
13-01-2011, 04:18 PM
فهل أنتم تاركي لي صاحبي ؟ !


القصة بتصرف .
مرة قال أبو بكر الصدّيق لعمر بن الخطاب كلمة أغضبته ، فجرى سيدنا أبو بكر يصالحه ، فرفض عمر ، فذهب أبو بكر للرسول صلى الله عليه وسلم يخبره ما حدث خوفا من الذنب ، فقال له صلى الله عليه وسلم : " يغفر الله لك يا أبا بكر " ثلاثا . ثم ندم عمر ، فذهب إلى بيت أبي بكر فلم يجده ، فعلم أنه عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فذهب إليه فوجد النبي صلى الله عليه وسلم مغضبا محمر الوجه ، فعرف ذلك الصدّيق فجثا على ركبتيه وهو يقول : " أنا كنت أظلم ، أنا كنت أظلم " فقال رسول الله عليه الصلاة والسلام : " إن الله قد بعثني إليكم فقلتم : كذبت ، وقال أبو بكر : صدق ، وواساني بماله ونفسه ، فهل أنتم تاركي لي صاحبي ، فهل أنتم تاركي لي صاحبي " . فما أوذي أبو بكر بعدها أبدا .
" فهل أنتم تاركي لي صاحبي "
كلمة عجيبة ، خرجت من أوفى الناس ، وخير الناس خُلُقا ، عليه الصلاة والسلام .
كلمة تُبكي الجلامد لو كانت تعقل ، ولكننا نمر عليها مرّ الريح ، دون أدنى تدبر لمعانيها .
تركنا خير البشر بعد الأنبياء وفضائله وراء ظهورنا ، وبحثنا عن غيره ممن هم دونه في الفضل – أيا كانوا - .
نتغنى بدرة عمر ، صباح مساء ( طيلة عمري لم أسمع خطيبا إلا ويمتدح هذه الدرة ، ولا واعظا من الوعّاظ المعروفين إلا وتغنى بها ، حتى جعلوها المخلّص للمسلمين ، كما يسوع المخلّص للنصارى ) ،
ولا تبكينا " فهل أنتم تاركي لي صاحبي " .
أبو بكر الذي نسيه الكثير ، بل تناسوه ، وانشغلوا بدرة عمر بن الخطاب ، وخلافة عمر بن عبدالعزيز ، وقيادة صلاح الدين ، وصراعات ابن تيمية ، وتجديد محمد بن عبدالوهاب ، وتنظيم حسن البنا .
تدبرها أخي وأنتِ أختي .
فكّر في معانيها .
عش معها .
وستذرف منها عيناك دمعا كم تمنيناه .

محمد جاد الزغبي
13-01-2011, 09:45 PM
هذا والله موضوع غريب يحار المرء فى أهدافه !
فبداية الموضوع تشي بحق بأنه تنبيه واجب إلى شخصية خليفة رسول الله عليه الصلاة والسلام ,
ولكن خاتمته تثير الدهشة ,
فبدلا من أن تقول نسينا أبا بكر وتذكرنا نجوم التمثيل وكرة القدم , إذا بك تقول

أبو بكر الذي نسيه الكثير ، بل تناسوه ، وانشغلوا بدرة عمر بن الخطاب ، وخلافة عمر بن عبدالعزيز ، وقيادة صلاح الدين ، وصراعات ابن تيمية ، وتجديد محمد بن عبدالوهاب ، وتنظيم حسن البنا
فمن قال هذا ؟!
وهل عمر بن الخطاب وبقية الصحابة يتم ذكر أبا بكر إلا بهم
وهل ذكر هؤلاء يتم إلا بذكر بقية علماء الأمة ؟!
وكان الأجدى بك أن تدعو لتذكر جيل الصحابة بأكمله والتنبيه على أنهم جميعا كانوا نجوما تتفاوت مراتبهم
وأن علماءنا على مر القرون هم من نقلوا لنا سيرهم وأفعالهم
وتدعو معنا إلى إعادة صياغة الإهتمام بهم جميعا
لأن الإهتمام الآن فى المجتمع بغيرهم
أما أن تقول انشغلنا بعمر بن الخطاب عن أبي بكر
وببن تيمية عن أبي بكر
فهذا كلام لا نفهم يمينه من شماله !
فكل فضل وكلا وعد الله الحسنى , ولا يوجد تنافس أو تحاقد بين هؤلاء وهؤلاء لأن كل نهم لبنة فى جسد رفعة الأمة
ثم من قال إن المهتمين بالصحابة أهملوا أبا بكر ؟!
نعوذ بالله ؟!
هل وجدت أحدا ممن يهتمون بسيرة هؤلاء الأطهار أهمله أوأهمل سيرته العطرة , أو قدم غيره من الصحابة عليه ؟!

نسأل الله السلامة