المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : " حكاية حب ما مثله" 000 من العيار الثقيل



الهـ عبدالله سيف ـدب
19-06-2004, 04:10 PM
ما أكثر الأحبَّة

و ما أكثر العشَّاق

و ما أكثر أهل الغرام

و لكن كم هي نسبة من توفَّق في حبِّه و نال مراده

قصص كثيرة

و حكايات فريدة

و روايات رائعة

و لكن كم منها كان واقعياً و حقيقياً و تجرد عن الخيال




















حكاية حب ما مثلة 000 قصيدة خيالية بعيدة عن الواقع لأنَّها بدأت بداية حب لا يمكن أن يحصل

و لا يمكن حدوثه

من العيار الثقيل لأنَّها طويلة الشطر و هي على

طاروق الهزج الثماني

كل شطر يحوي على (8) تفعيلات ( مفاعيلن)

أتمنَّى أن تنال على القليل من الرضا و القبول

-------




أحبَّه حبّ ما مثله و لا قبله و لا بعده و لا قـد مـرّ فـي التاريـخ بيـن أحبـاب ولهانـة"

" أحبَّه و القمر يدري و يشهد في سما الأكوان نجمٍ غاب ما ينشاف للي مـا عـرف يهـوى
0
0
0
أنا أوَّل و آخر من عرف قدر الهوى لي كم تغنَّىبه جميـع الإنـس و يَّـا الجـان نشوانـه"

"أنا العاشق أنا الهايم أنا يا ناس ما مثلي بهالدنيا عشيـقٍ شـال فـي قلبـه أسـى و بلـوى
0
0
0
بداية حبَّنا كانت ببطن أمِّي و هي مثلـي بجـوف الأمّ لاجتمعـوا مـع النسـوان سهرانـه"

" تناظرني واناظرها تناغيني واناغيها و اقول الشّوق يا حبّـي حـرق قلبـي و انـا مقـوى
0
0
0
تردّ القول يا بَعْدِي وْ بَعَدْ عمري وْ بَعَدْ روحي و كلّ سنين مستقبـل أعيشـه فيـك هيمانـة"

" أنا شوقي حَرَقْ جسمي و فتّ العظم لي بَعْدَه طَرِي وْ زوَّد بذرّاتي ألم واجراح في قسـوا
0
0
0
طلعنا و ما بَعَدْ ندري بهالدنيا وْ بلاويها وْ مآسي تصيب كل أحبـاب محرومـه و شفقانـه"

" وانا عايش بدارٍ جنب دار اللي سبت روحي و عمت عيني و لا تناظر سواها بيوم في نشوا

0
0
0
تخاصمني و تهاوشني إذا مالْعبت و يَّا غيرها و تزعـل و تِبْعِـد مـا تكلّمنـي و غيضانـه"

" و ذاك اليوم أتكدّر و لا آكل و لا أشرب و دمعي سايـل بْخـدّي و قلبـي يصيـح يتلـوّا

0
0
0
و تنسى اللي جرى و نرجع ألاعبها و تلاعبني و نفرح و الفرح دايم علينا مظلِّل اغصانـه"

" تمرّ أيَّام في لحظات حتَّى سنين في ساعات ما ندري عـن الدنيـا جهـال عْقولنـا رِخْـوَا

0
0
0
بدينا عالمٍ ثاني بْمدارس لي ابْعدتنا عن بعض باوقـات كانـت فـي فـؤادي نـار سعرانـه"

" أرافقها لحدّ الباب في الروحات و الجيّات يدّي بْيدهـا وْ روحـي تظلِّلهـا و لهـا فـدوا

0
0
0
" أنا اتذكّر كلام اهلي و هلها وْ ليت ماتْغيّر كلامٍ كان مثل الشّهـد فـي قلبـي و شريانـه"

" و كم قالوا الولد للبنت عهدٍ كان في السّابق قبل ما تْغيِّر الدنيا قلـوب اللـي نسـت نخـوا

0
0
0
كبرنا وْ كبرت الأحلام صار الحبّ متمكّـن بقلبـي ثـمْ شرايينـي مثبِّـت كـلّ سيسانـه"

" و لي ذاق الهوى يا كيف يتحمّل فراق اللي سكن روحه و ما غيره أبد غالـي و لا يسـوا

0
0
0
بَعَد ذاك الفرح لي كان مالي قْلوبنا بْلحظات صارت في حضن غيري و ذقت المرّ بالوانـه"

" أفا يا ناس وين العهد وين الوعد وين اقوال قلتوها ترى غيرك محـالٍ ينشـرى وْ شـروا

0
0
0
و ذي قصّة حياة اللي فنى روحه لجل خلّه وْ حفظ عهده و لا قد باع محبوبـه و لا خانـه"

" نصيحه لا تقول أهوى و تعشق في زمن أغبر يوطِّي هامتك بالقـاع بيـن النـاس تتكـوّا




------

و سلامتكم

المعذرة على الإطالة

تحياتي القلبية

أخوكم

نعيمه الهاشمي
30-09-2004, 07:06 AM
السلام عليكم ورحمة الله


الأخ والشاعرالمبدع الهدب

كنت امر على واحة الشعبي بعد انقطاع طويل

وفتحت هذه الصفحة المظلومة بلا رد

قمة الابداع---فى الكلمة والمعاني الراقية

قصيدة بتاكيد ستكون من ضمن مفضلاتي الشعبية

وذا البيت لوحدة قصيدة---

الهدب شعر راقي مخملي

قصيدة توقفت عندها كثيرا--م هو الهدب!!

دمت فى رعاية الله وحفظه

د.جمال مرسي
01-10-2004, 06:26 AM
الأخ الشاعر الجميل الهدب
ما أجمل المقدمة التي قدمت بها لقصيدتك و التي سحبت رجولنا
واحده واحده لهذه الرائعة
و بالمناسبة فأنا إلى حد كبير أفهم الشعر النبطي
و الأجمل هنا أنك بينت لنا بحر القصيدة فسارت موسيقاها
سهلة في أذاننا
تحياتي أيها الحبيب
د. جمال