المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هموم مواطن سوري



عبد الرحمن الشردوب
11-04-2011, 02:44 PM
هموم مواطن سوري


لأنـي دائـمـا رجـلٌ حقيقي = أحـبُّ السير منتصف الطريق
سـأذكـر مـا يـؤرِّقني إليكم = وأنْـقـلـه بلا خوفٍ وضيق
أرى شـعـبي تمزِّقه الرشاوى = ويـنـخُرُ عظمَهُ أكل الحقوق
نـهـيـق حميره أضحى غناء = وصـوت الديك أصبح كالنهيق
وأخـرست البلابل حين غنّت = لـيـعلو سافرا صوتُ النعيق
وأضحى الكلُّ يخشى الكلَّ حتى = تخاف من الشقيق على الشقيق
إذا مـا رمـت أن تحيا سليماً = فغضَّ الطرف إغضاضَ الرّقيق
ودِن إن مـا أردت بـأي دين = سـوى ديـنٍ يطالب بالحقوق
وداهـنْ ثم نافقْ وارشِِ وامنع = عـن المعروف وأمر بالفسوق
وتـاجـر بالضمير فليس فرق = بـهم بين ابن سوء وابن سوق
ومـا لـغـة غدت تلقى رواجاً = سوى لغةِ المصالح في الطريق
غـدا الذهبُ الأصيل بلا بريق = وشُـبّـهـت الحجارة بالعقيق
وصـار الـحـرُّ للدينار عبدا = وحبُّ المال أضحى في العروق
إذا مـا كـنـت َذا مـال وجاه = فَـسلْ ما شئت تُعطَ بلا عقوق
سـتُـلـفى صادقا في كلّ قول = وتـحـظى بالصديق وبالرفيق
وتـلـقـى ألـف مسّاح لجوخ = يـهـزّ إلـيك كالكلب اللصيق
ويـرقـب مـنك إكراما وبذلا = ومـصّـة أصبع وفكاك ضيق
يـسـوق الشكر مهما ذاق ذلاً = ويمدح في الزفير وفي الشهيق
ومـن أمـثـالـه فـينا كثيرٌ = رمـونا في دجى ليل غَسوق
لـقـد ضقنا بهم يا ناس ذرعا = أمـا فـيـنـا جميعا من مُفيق
ألا يـا أمّـتـي يـكفي هواناً = وشـدّي الـرّحل للمجد العريق
قُـهـرنـا والـهزائم لازمتنا = وطعم الذلّ عشعش في الحلوق
فـهـيّـا نـمتطي هام المعالي = ونمسك عروة الحبل الوثيق
ونـنـشر في حسام الحقّ عدلا = يـمـزّق كـلّ ظـلام طليق
ويـجـدع كـل أنف قد تعالت = ويقطع رأس قطاع الطريق
فـقـومـوا للمبادئ وارفعوها = كـمـثـل الفجر آذن بالشروق
وعـودوا لـلشريعة بعد هجر = فـفـيـها مكمن السعد الحقيقي

نادية بوغرارة
11-04-2011, 03:18 PM
هي حالة عامة و هموم مشتركة ،

نسأل الله فرجا قريبا .

أشكرك على هذه القصيدة التي لا يستطيع الواحد منا إلا أن يهز رأسه متفقا مع كل ما ورد فيها ،

متطلعا ليوم يرفع فيه رأسه ، معتزا شامخا حرّا.

دمت .

:os:

عمار الزريقي
11-04-2011, 03:18 PM
أيها الممتع الجميل عبد الرحمن الشردوب

يسعدني أن أكون أول المارين هنا .

إذا مـا رمـت أن تحيا سليماً = فغضَّ الطرف إغضاضَ الرّقيق
ودِن إن مـا أردت بـأي دين = سـوى ديـنٍ يطالب بالحقوق
وداهـنْ ثم نافقْ وارشِِ وامنع = عـن المعروف وأمر بالفسوق
وتـاجـر بالضمير فليس فرق = بـهم بين ابن سوء وابن سوق

جميل هذا النفس الشاعري الذي يعري ويكشف سوءة الواقع المزري ويفضح خباياه المنتنة

فقط لو أذنت لي أن أقول :
وتـاجـر بالضمير فليس فرق = بـهم بين ابن عزّ وابن سوق

كما يحلو لي في هذا المقام اقتباس بعض قصيدة لي تدور حول هذا الحمى:

زمان القبح حين أتى = تساوى المهد واللحد
فلا في رشده رشـدٌ = ولا لغـبائـه حـــدّ
وليس لوجهـه وجــهٌ = وليـس لأهـله عهـد
هنا الأخلاق أقنعـــةٌ= تُخَبّئُ عكس ما يبدو
هنا القانون باســــم جـلا=لة القانون ينهدّ
هنا المكياج مصــطنعٌ = وحتى العظـم والجلد
وفوق المسرح امتَثَلَتْ = دُمىً يلهو بها (النقد)
ينافس بعضها بعضٌ =ويرهـق كدّها الكدّ
يلـيق بـدوره زيــدٌ =وينكـر وجهـه سـعد
وعمـروٌ ماكرٌ حقـاً = وسـامي سـافلٌ وغـدٌ
ونصرٌ دوره كُرَةٌ = يُناط بِرَكْلِها فهد
يســددها بلا مـرمى = وكـالأيـــام تـرتـدّ

تقبل مودتي أيها الكريم

دم بخير

سهى رشدان
11-04-2011, 08:48 PM
سلمت الايدي وسلم اللسان
وسلم القلم وسلم البنان
انت رائع قصيدتك
جميله جدا جدا
سيدي اتحفتنا

ربيحة الرفاعي
11-04-2011, 09:29 PM
ودِن إن مـا أردت بـأي دين = سـوى ديـنٍ يطالب بالحقوق
وداهـنْ ثم نافقْ وارشِِ وامنع = عـن المعروف وأمر بالفسوق
وتـاجـر بالضمير فليس فرق = بـهم بين ابن سوء وابن سوق
تصوير دقيق وتشريح للحالة لا يأتي به غير قلم مكين بحرف متين
شاعرا كبيرا كنت هنا أمتعت شعر وأوجعت شعورا
فلا فض فوك

دمت بألق

رمزت ابراهيم عليا
12-04-2011, 05:09 AM
مبضع الجراح
ولمسة في العمق المضني
لقد لامست ألمنا في الوطن العربي كله
وكان التشريح للواقع صادقا

سلمت يدك

رمزت

محمد ذيب سليمان
12-04-2011, 07:56 AM
شاعر جميل
عاين وضع الأمة وما آلت وتؤول اليه

وتنفسه شعرا

فأتت هذه بتصوير الواقع

شكرا لك

بشار عبد الهادي العاني
20-03-2013, 07:09 PM
لله درك من شاعر , نظم فأجاد , وصور فأحسن .
بحول المولى سينتهي هذا الزمن الرديء , بعد أن هبت عصبة الحق لنيل الكرامة والحرية.
أسجل إعجابي بهذا الحرف الهادر العبق . وأضم عتباً على عتب الأمير بسبب الغياب.
لكم تحية وتقدير.

أحمد رامي
20-03-2013, 09:56 PM
قصيدة تناولت بعضا من معاناة الشعوب العربية ,
أحسنت فيما التقطته عدستك .

أهلا و مرحبا بك بين أهلك .

هاشم الناشري
20-03-2013, 10:23 PM
نسأل الله تعالى أن تكون بخير أخي.

كانت هذه صرخة مبكرة لشاعر حرّ أبي لم يغمض عينيه

عن الظلم وقهر الإنسان وجبروت الطغاة والمتنفذين

في المجتمعات ، وما أظنها إلا قد أسمعتْ.

نترقب عودتك سالمُا بإذن الله.

تحياتي وتقديري.

فاتن دراوشة
02-08-2013, 10:26 PM
ما أحوجنا بالعودة إلى الله وإلى تعاليم ديننا الحنيف منهجًا دينيّا ودنيويّا ليعود المجد لأمّتنا الذّابلة ولشعوبها الرّازحة تحت نير الظّلم

عرفنا الله فلم نعبده فسلّط علينا من لم يعرفه ولم يعبده ليستبدّ بنا

دام شموخ حرفك وإباؤه أخي

مودّتي

فايدة حسن
03-08-2013, 12:47 AM
دمت بهذا الألق وهذا البهاء
ودام نبض قلمك الثائر
للأسف أوضاع الأمة من سيء إلى أسوأ
لكن لا بد من فجر مشرق سيبزغ
بعد أن نعود لمثلنا الطيبة ونعود لفضائل الأمور

ناصر أبو الحارث
04-02-2014, 09:18 PM
شعر جميل يحمل الهم العام بأسلوب مميز
أحسنت الشعر والمشاعر

أشكرك يا صديقي

لحسن عسيلة
05-02-2014, 12:25 AM
قصيدة رائعة بحق ،
سامية المعاني وافية المباني موفورة الجمال ،
لله درك شاعرا مجيدا
تقديري وإعجابي

د. سمير العمري
03-08-2016, 04:40 PM
الله الله!

مرة أخرى تطربني حد الدهشة والانبهار ، وأراك هنا وفقت جدا في مزج اللغة المحكية باللغة الفصيحة بشكل تحسد عليه.

أنت شاعر مفلق وأعتب عليك غيابك الطويل عن واحة الخير دار أمثالك من المبدعين الحقيقيين.

دمت بخير وعافية!

تقديري