المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حرمة الإنسان وكرامته



مصطفى امين سلامه
17-04-2011, 10:51 AM
من أعظم حقوق الإنسان في الإسلام حرية الرأي والفكر
وأن يقول لا بصدق
وأن يقول نعم بحق
وأن حفظ كرامته وحرية رأيه
- وحرمة دمه وماله وعرضه-
قد وصلت في الإسلام إلى حدِّ التقديس .

وحرمة المؤمن تتمثل في حرمة عرضه وماله ودمه
واحترام فكره ورأيه ...
يقول رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:
[ لزوال الدنيا أهون على الله من قتل رجل مسلم ]
الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: محمد جار الله الصعدي -
المصدر: النوافح العطرة - الصفحة أو الرقم: 269
خلاصة حكم المحدث: صحيح

ولقد أكد الرسول- صلوات الله وسلامه عليه- في حجة الوداع هذا الأمر، فقال:
ذكر النبي صلى الله عليه وسلم قعد على بعيره ،
وأمسك إنسان بخطامه - أو بزمامه - قال :
[ أي يوم هذا . فسكتنا حتى ظننا أنه سيسميه سوى اسمه ،
قال : أليس يوم النحر .
قلنا : بلى ،
قال : فأي شهر هذا .
فسكتنا حتى ظننا أنه سيسميه بغير اسمه ،
فقال : أليس بذي الحجة .
قلنا : بلى ،
قال : فإن دماءكم ، وأموالكم ، وأعراضكم ، بينكم حرام ،
كحرمة يومكم هذا ، في شهركم هذا ، في بلدكم هذا ،
ليبلغ الشاهد الغائب ، فإن الشاهد عسى أن يبلغ من هو أوعى له منه ] .
الراوي: أبو بكرة نفيع بن الحارث المحدث: البخاري -
المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 67
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

[ كل المسلم على المسلم حرام، ماله، و عرضه، و دمه، حسب
امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم ]
الراوي: أبو هريرة المحدث: السيوطي -
المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 6277
خلاصة حكم المحدث: صحيح

بابيه أمال
18-04-2011, 03:56 AM
باتت مبادئ الإسلام أخطوطات على الورق في زمن تقاس الأمور فيه بكل ما هو فانٍِ.
وما كان يتجرأ أعداء الأمة على دويلاتها المقسمة لولا رؤيتهم لما يتعرض له الإنسان العربي في بلاده من تقتيل وتنكيل وإذلال على يد إخوانه..

الأخ مصطفى.. جزاك الله خيرا على تذكيرك ببعض حقوق أصبحت متمنيات منذ زمن بعيد.
نسأل الله اللطف بنا إلى أن يأخذنا إلى حيث لا ظلم.