المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فائدة التقوى



احمد خلف
01-06-2011, 04:21 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تقلب الليالي
إعلموا يا رعاكم الله أن الزمان لا يثبت على حال كما قال الله عز وجل
( وتلك الأيام نداولها بين الناس)
فتارة فقر ، وتارة غنى ، وتارة عز ، وتارة ذل ومرة يفرح الصديق وأخرى يشمت العدو.
فالسعيد والفطين من لازم أصلا واحدا على كل حال !!!
( التقوى ) وهي التوقي لأن أصلها من وقى أو الوقاية
قال الله تعالى: ( يا ايها الذين أمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون ).
وقال أيضا: ) إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين ) يوسف.
وقد قيل أن عمر بن الخطاب سأل أبي بن كعب رضي الله عنه عن التقوى
فضرب له مثلا طيبا لذلك
قال أبي : " اما سلكت طريقا ذا شوك يا أمير المؤمنين؟"
قال : "بلى،
قال : فما فعلت؟؟؟
قال : شمرت ثيابي واجتهدت أن لا أطأ الشوك .
قال أبي رضي الله عنه فتلك التقوى!!!
والأصل هنا تقوى الله كما قال بعض العلماء
( أن لا يراك الله حيث نهاك ، ولا يفتقدك حيث أمرك)
وقال ابن المعتز في هذا المعنى :
خل الذنوب صغيرها**** وكبيـــــــــــرها ذاك التقى
واصنع كماش فوق**** أرض الشوك يحذر ما يرى
لا تحقرن صغيرة **** إن الجبــــــــال من الحصى


هذه هي تقوى الله، فإن استغنى المرء زانته ، وإن افتقر فتحت له أبواب الصبر ،
وإن عوفي اعتقد تمام النعمة من الله ، وإن ابتلي جملته .
ولا يضره إن نزل الزمان به أو صعد
ولا يبالي لغنى أو فقر
ولا يهمه مدح الناس له أو ذمهم فهو يعلم مكانته من نفسه وأن الله جمله بالتقوى
فهي حارس لاينام بإذن الله


إذا المرء لم يلبس ثيابا من التقى **** تقلب عريانا ولو كان كاسيا
وخير لباس المرء طاعة ربه ****** ولا خير فيمن بات لله عاصيا



واعلموا يا رعاكم الله أنه لو كان بيد أحدكم درهم وقال الناس أنه ألف درهم وأنت تعلم انه درهم ،هل يزيده شيء؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ولو كان بيد أحدكم الف وقال الناس !!!! أنه درهم !! هل ينقص من أنه ألف؟؟؟؟؟
وأنتم الحكم الأن ..... فإذا عرفتم فالزموا فإن هذا الكلام حجة علينا وعليكم ...... والله أسأل القبول

بابيه أمال
03-06-2011, 01:19 AM
فإذا عرفتم فالزموا..

------------
يا رب أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك بإلزام النفس على طاعتك سرا وعلانية..

الأخ أحمد
أسأل الله أن يبارك لك بكل حرف هنا ما يراه برحمته جزاء.

ربيحة الرفاعي
06-06-2011, 02:24 AM
إذا المرء لم يلبس ثيابا من التقى **** تقلب عريانا ولو كان كاسيا
وخير لباس المرء طاعة ربه ****** ولا خير فيمن بات لله عاصيا

أنعم بها عظة وتذكرة
أحسنت ايه الكريم جزاك الله خيرا
ولا حرمك اجرها

دمت بألق

د. مختار محرم
06-06-2011, 02:34 AM
أحسنت النصح وأبلغت القول
جعلها الله في ميزان حسناتك أستاذ أحمد

احمد خلف
20-06-2011, 07:53 PM
فإذا عرفتم فالزموا..

------------
يا رب أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك بإلزام النفس على طاعتك سرا وعلانية..

الأخ أحمد
أسأل الله أن يبارك لك بكل حرف هنا ما يراه برحمته جزاء.


اللهم تقبل ..دعاء أختنا الفاضلة ..الأديبه بابيه
ولا ترد لها دعوة ..يارب
وانفعنا وانفعها بما تعلم وتعمل ....
يوم لاينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم
وبك بارك ربي
وجزاكِ الله خيرا للمرور

احمد خلف
20-06-2011, 07:55 PM
أنعم بها عظة وتذكرة
أحسنت ايه الكريم جزاك الله خيرا
ولا حرمك اجرها

دمت بألق
اللهم تقبل ..دعاء أختنا الفاضلة ..ربيحة الرفاعي
ولا ترد لها دعوة ..يارب
وانفعنا وانفعها بما تعلم وتعمل ....
يوم لاينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم
وبك بارك ربي
وجزاكِ الله خيرا للمرور</B></I>

احمد خلف
20-06-2011, 07:57 PM
أحسنت النصح وأبلغت القول



جعلها الله في ميزان حسناتك أستاذ أحمد

اللهم ..آمين
ولا ترد دعوة د. مختار خائبة يا إله العالمين
وانفعنا وانفعه بما يعلم ويعمل ....
يوم لاينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم
وبك بارك ربي
وجزيت ..خيراً للمرور

كاملة بدارنه
20-06-2011, 08:32 PM
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه : (( التقوى هي الخوف من الجليل ، والعمل بالتنزيل ، والقناعة بالقليل ، والإستعداد ليوم الرحيل )).
مكافأة التّقوى :
محبّة الله سبحانه تعالى :
( إِلَّا الَّذِينَ عَاهَدْتُمْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ ثُمَّ لَمْ يَنْقُصُوكُمْ شَيْئاً وَلَمْ يُظَاهِرُوا عَلَيْكُمْ أَحَداً فَأَتِمُّوا إِلَيْهِمْ عَهْدَهُمْ إِلَى مُدَّتِهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ) (التوبة:4)
(كَيْفَ يَكُونُ لِلْمُشْرِكِينَ عَهْدٌ عِنْدَ اللَّهِ وَعِنْدَ رَسُولِهِ إِلَّا الَّذِينَ عَاهَدْتُمْ عِنْدَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ فَمَا اسْتَقَامُوا لَكُمْ فَاسْتَقِيمُوا لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ) (التوبة:7)
(بَلَى مَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ وَاتَّقَى فَإِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ) (آل عمران:76)

شكرا لك أخ أحمد على النّصح والتّذكير ... فالتّقوى تنير دروب السّالكين فيها بمصابيح الإيمان وخشية الله، والإقبال على الطّاعات لقطف أجود الثمرات بعد القيام بالأعمال الصّالحات...
اللهمّ اجعل هذا في ميزان حسناته!
تقديري وتحيّتي