المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نجعة شاكر



د. سمير العمري
05-07-2011, 06:36 PM
دِيَــمًــا سَــقَيتُ وَمَــا سَــقَينَ جــنَانِي = وَرُبَــى غَــرَسْتُ وَشَــوْكُهُنَّ جَــنَانِي
وَبَــرَاعِــمٌ ثَــابَــرْتُ أَرْفَـــعُ ذِكْــرَهَــا = فَــأَثَــبْــنَــنِي بِــــالــغَــدْرِ وَالــنُّــكْــرَانِ
مَــا انْــفَكَّ مَــا أَسْــدَيتُ يُضْرِمُ قَلْبَهَا = حِــقْــدًا وَيُــبْــرِمُ عُــقْــدَةَ الــعُدْوَانِ
وَأَنَـــا عَــلَــى سَـــرْجِ الــتَّرَفُّعِ لِــلعُلا = أَرْنُـــو وَيَــعْدُو بِــالشُّمُوخِ حِــصَانِي
وَأَجُــولُ بِــالطَّرَفِ الأَغَرِّ وَكَيْدُهُمْ = يَــسْــعَى فَــيَــلْقُفُ إِفْــكَهُمْ غُــفْرَانِي
وَيَــلُــومُ بَــعْضُ الــوَامِقِينَ سَــمَاحَتِي = وَيَــرَونَ أَنَّ الــصَّفْحَ بَــعْضُ هَــوَانِ
الــحِلْمُ أَهْــيَبُ لِــلرِّجَالِ مِــنَ الــخَنَا = وَالــمَــاءُ أَقْــوَى مِــنْ لَــظَى الــنِّيرَانِ
وَالــسَّيفُ لا يَــدْمَى بِــلَطْمَةِ حَــاقِدٍ = وَالــشَّمْسُ لا تَــعْمَى بِــوَصْمَةِ شَــانِي
وَأَنَــا الــذِي لَــو شِــئْتُ أَقْــدِرُ إِنَّــمَا = أَلْــزَمْــتُ نَــفْــسِي شِــرْعَــةَ الــرَّحْمَنِ
وَاللهِ مَـــا يَــومًــا رَمَــيــتُ مُــنــاوِئًا = لَــــكِــنَّ قَــوْسِــي لِــلــعُلا أَرْدَانِـــي
إِذْ سِــرْتُ دَرْبِــي فِــي الحَيَاةِ بِمَنطِقٍ = يَــسْــمُو عَـــن الأَضْــغَــانِ لِــلإِنْسَانِ
وَإِلــى الــحَقِيقَةِ قَدْ مَدَدْتُ يَدَ النُّهَى = وَإِلَــى الــسُّهَا أَرْخَــيتُ كــلَّ عَــنَانِ
أَسْــعَى وَمِــنْ زَمَــنِ الــطُّفُولَةِ لِلعُلا = لَــكِنَّ صَــرْفَ الــدَّهْرِ قَــدْ أَعْــيَانِي
فِــي غُــرْبَةٍ خَــطَفَتْ شَــبَابِيَ عُــنْوَةً = وَأَنَـــا الـــذِي يَــحْــتَاجُ لِــلأَوْطَــانِ
ومَــسِيرَةٍ مَــا انْــفَكَّ يَــغْرِسُ شَوْكَهَا = حَــسَــدٌ وَيَــقْــلَعُ حِــقْدَهَا إِحْــسَانِي
يَــا لَــيتَ يَــا هَــذَا الــفُؤَادُ جَحَدْتَنِي = وَجَــعَــلْتَنِي كَــالــنَّاسِ فِـــي الــمِيزَانِ
مَــا كَــانَ أَرْهَــقَنِي الــزَّمَانُ بِــحَاسِدٍ = أَو جَــفَّ مِــنْ غَــدْرِ الوَرَى بُسْتَانِي
حَــسْبِي مِــنَ الــحَدَثَانِ مَا ادَّخَرَا لَنَا = فِــــي مُــهْــجَةِ الأَقْـــرَانِ وَالــخِــلانِ
هَـــذَا يَــصُــبُّ مِــنَ الــوَفَاءِ إِخَــاءَهُ = صَــفْــوًا ، وَذَلِـــكَ يَــحْتَفِي بِــمَكَانِي
فَــكَــأَنَّنِي وَالــصَّــحْبُ حَــولِيَ أَنْــجُمًا = أَغْــنَــى الــمُــلُوكَ وَأَعْــظَمُ الــفُرْسَانِ
مِــنْ كُــلِّ ذِي شَــأْوٍ عَــظِيمٍ نَاضِحًا = بِــالــوُدِّ عِــطْرَ الــوَرْدِ أَو ذِي شَــانِ
وَكَــرِيــمَــةٍ تَــــرْتَــادُ كـــلَّ مُــهَــذَّبٍ = مِــنْ حُــسْنِ أَخْــلاقٍ وحُسْنِ بَيَانِ
هَــبَّتْ كَمُنْصَلِتِ الصَوَارِمِ فِي الوَغَى = لِــتَــجُــزَّ هَـــامَ الــزِّيــفِ وَالــبُــهْتَانِ
وَتُــعِيدُ صَــوْتَ الــحَقِّ تَــقْدَحُ زِنْدَهُ = فِـــي حَـــوْزَةِ الأَذْهَـــانِ بِــالبُرْهَانِ
تُــثْــنِي عَــلَى الــبَانِي وَتَــمْدَحُ جُــهْدَهُ = وَتَــصُــونُ صِـــدْقَ الــعَــهْدِ لِــلبُنْيَانِ
يَـــا ذَاتَ صَــوْمَــعَةٍ بِــزُهْــدِ تَــقِــيَّةٍ = يَـــا رَبَّــةَ الإِحْــسَاسِ وَالإِحْــسَانِ
أَكْــرَمْتِ مِــلْءَ الــحَمْدِ نُــجْعَةَ شَاكِرٍ = وَنَــصَــرْتِ جُــهْــدًا أُمَّـــةَ الــقُــرْآنِ
وَصَبَبْتِ حَرْفَ الشِّعْرِ كَأْسَ سُلافَةٍ = مَـــا انْــفَكَّ يُــصْبِي مُــهْجَةَ الــكَرَوَانِ
هَـــذِي فَــضَــائِلُكِ الــنَبِيلَةُ أَعْــجَزَتْ = لُــغَــةَ الــثَّــنَاءِ تَــعضُّ طَــرْفَ بَــنَانِي
فَــعَلَيكِ مِــنْ قَــلْبِي الــسَّلامُ أَسُــوقُهُ = فِـــي كُـــلِّ حِــيــنٍ شَــاهِــدًا وَأَوَانِ
قَــدْ قَالَ شِعْرِي مِنْ بَيَانِيَ مَا سَرَى = لِــكِــنْ شُــعُورِي لَــمْ يَــقُلْهُ لِــسَانِي

د. مختار محرم
05-07-2011, 06:45 PM
شرف لي افتتاح هذه الرائعة الادبية الجميلة
شعور نبيل من راعي الواحة.. والأستاذة نادية تستحق كل ماكتب هنا فهي علم من أعلام الواحة تستحق كل التقدير لجهودها الخيِّرة في خدمة رسالة الواحة الثقافية والإنسانية
أسأل الله أن يبارك في الواحة وفي أهلها ويععمق الشعور العائلي بين أعضائها
خالص تقديري أمير الشعر

نادية بوغرارة
05-07-2011, 06:57 PM
رباه ما هذا الذي أقرأ !!

رباه أسعفني بعونك لأختم هذه السطور .

====

أنا التي تشكر الله أنه ساقني لأسكن الوطن الحلم ، أومن به ،

و أنضوي تحت لوائه ، أشهر سيف الولاء ضد كل من رام بآخر القلاع مكرا ،أدافع عن أركانه ،

حتى حين يتطلب الأمر بأن أنحر مهجتي دونه .

الدكتور سمير العمري ،

إنني و أنا أقرأ هذه الهدية الكبيرة ، و هذه المشاعر الصادقة لأثق أنني حين اخترتكم ،

اخترت الأفضل و الأروع و الأمثل ،

لا تسعفني الصفحات لأقول كل ما يجول بخاطري الآن ، و ربما جف مدادي وتبللت الحروف بأدمعي ، قبل أن أعبر

عن كل أحاسيس الفخر لأنني كنت سويعة في بال شاعر لا يشبهه الشعراء ، و حظي اسمي

بأن يكون عنوانا لبعض بوحه .

الدكتور سمير العمري،

عليك السلام ، و حفظك ربي من كل سوء ، و منحني الاستطاعة لأقدم للواحة أقصى ما أستطيع ، فهي داري

و مقامي إلى أن يقضي الله أمرا كان مفعولا .

وضحة غوانمة
05-07-2011, 07:31 PM
الحِلْمُ أَهْيَبُ لِلرِّجَالِ مِنَ الخَنَا=وَالمَاءُ أَقْوَى مِنْ لَظَى النِّيرَانِ
وَالسَّيفُ لا يَدْمَى بِلَطْمَةِ حَاقِدٍ=وَالشَّمْسُ لا تَعْمَى بِوَصْمَةِ شَانِي
وَأَنَا الذِي لَو شِئْتُ أَقْدِرُ إِنَّمَا=أَلْزَمْتُ نَفْسِي شِرْعَةَ الرَّحْمَنِ
وَاللهِ مَا يَومًا رَمَيتُ مُناوِئًا=لَكِنَّ قَوْسِي لِلعُلا أَرْدَانِي
يَا لَيتَ يَا هَذَا الفُؤَادُ جَحَدْتَنِي=وَجَعَلْتَنِي كَالنَّاسِ فِي المِيزَانِ
قَدْ قَالَ شِعْرِي مِنْ بَيَانِيَ مَا سَرَى=لِكِنْ شُعُورِي لَمْ يَقُلْهُ لِسَانِي



يا أيّها العمريّ سيفك قاطعٌ
والشّعرُ سيفٌ من لدن تِبيانِ

لله درّكَ في صفاتكَ كلّها
لله درّكَ أعظمَ الفرسانِ

تقف الحروفُ خجولةً يا ليتها
قد جاوزت صمتاً بها أعياني

لجعلتُ من ألقِ النجومِ محابري
كيما أوفّيكَ الذي بجناني

يا كالسّماء سموّه، ونقاؤهُ
والشعرُ منهُ قلائدٌ كجمانِ

ذا الشكرُ يُشهِدُنا بأنّكَ منصفٌ
من كانَ ذا فضلٍ، وذا العصيانِ!

أستاذي الكبير، شاعرنا القدير د. سمير العمري
لا يفيك القول حقّك، ولا يفي هذا الألق مبنى ومعنى.
وللأستاذة نادية أن تفخر بهذه القلادة، ولها أن تتيه بهذا الوصف الرائع كَـ هي..

اعذر خجل حروفي أمام شاهقةِ سموّك

تقديري الكبير

الطنطاوي الحسيني
05-07-2011, 07:53 PM
الحِلْمُ أَهْيَبُ لِلرِّجَالِ مِـنَ الخَنَـا
وَالمَاءُ أَقْوَى مِـنْ لَظَـى النِّيـرَانِ

وهل يعرف الشكر مثل العمري الحبيب
د سمير العمري شاعر وانسان وقائد مسيرة
ياليت بيدي التثبيت احتفاءا بالانسانية تقديرا للدكتور سمير وللأخت الانسانة الشاعرة نادية بو غرارة كنت ثبتها ولكن يبدو ان التثبيت ذهب فيما ذهب
إذا لنعيش بين الكبار

آبو عمرو سليمان
05-07-2011, 08:03 PM
ليس لمثلى إلاأن يقرأ هذا السمو والتألق ويقف صامتاً ويفخر بأن لغة العرب والقرآن مازالت بخير طالما أن أمثالكم يرفعون
رايتها---خالص التحية لكم أمير الشعر

كاملة بدارنه
05-07-2011, 09:39 PM
يَـــا لَـيــتَ يَـــا هَـــذَا الـفُــؤَادُ جَحَـدْتَـنِـي *** وَجَـعَـلْــتَــنِــي كَــالـــنَّـــاسِ فِــــــــي الـــمِـــيـــزَانِ
مَــــا كَــــانَ أَرْهَـقَــنِــي الــزَّمَـــانُ بِـحَــاسِــدٍ *** أَو جَــفَّ مِـــنْ غَـــدْرِ الـــوَرَى بُسْـتَـانِـي

لا يمكن للفؤاد الذي رضع الإخلاص أن يجحد؛ لذلك يظلّ صامدا ويعين صاحبه على الثّبات، وتحمّل أسهم وإشعاعات الحاسدين السّامة؛ وإن كان في ذلك إرهاقا ...
ولا أظنّ أنّ بستان العفّة والخير يجفّ من غدر الورى؛ لأنّ لطف الباري ومطر الخير أكثر تدفقّا ... والدّليل هذا السّبيط من الإبداع الذي نقطف تمره، ويمتعنا مذاقه.. أستاذنا المبدع الأخ سمير !...

وَيَـــلُـــومُ بَـــعْـــضُ الـوَامِـقِــيــنَ سَـمَـاحَــتِــي *** وَيَـــــرَونَ أَنَّ الـصَّــفْــحَ بَــعْـــضُ هَـــــوَانِ
الـحِـلْــمُ أَهْــيَــبُ لِـلــرِّجَــالِ مِـــــنَ الـخَــنَــا *** وَالـــمَـــاءُ أَقْــــــوَى مِــــــنْ لَـــظَـــى الــنِّــيـــرَانِ

لن يلوم التّسامح والمتسامح إلّا لئيم؛ لأنّ التسامح لا يقدر عليه إلّا من توضّأ بنور الإيمان، وسجد للرحمن بطمأنينة وأمان...
شكرا لك أستاذنا الشّاعر الأخ سمير على هذا الإبداع الذي أبكاني، حزنا على ضعف الإنسان وكيد الضّعفاء، وحقد الحاسدين... الذين تكويهم شهب مشاعرهم الحاقدة... وأدعو الله أن يخلصّهم من هذه الشّرور، ويستبدل بها الطمأنينة والسّرور قبل أن تحويهم القبور .
تقديري وتحيّتي

محمد ذيب سليمان
05-07-2011, 10:26 PM
الأخ أميرنا وامير الواحة

د. سمير العمري

لله درك ما انبلك

أعلم أنك جئت ووقتك ليس ملكك هذه الأيام

يتحداك الوقت والكهرباء والشابكة " النت " في غزة العزة

ومع هذا اتيت بما لم يأت به أحد

وقدمت الى الكريمة نادية ما لم يقدمه أحد وما تستحق

هو الشعر ولكنه ثمرة رائعة من ثمار الفكر والأدب والحب الكبير

والله ان الكلمات تخونني من فرط تأثري

فالكريمة تستحق وانت الوفي الصادق المحب

ارفعها واثبتها حبا بكما

بوركتما

فاطمه عبد القادر
06-07-2011, 01:09 AM
هَذَا يَصُبُّ مِـنَ الوَفَـاءِ إِخَـاءَهُ
صَفْوًا ، وَذَلِكَ يَحْتَفِـي بِمَكَانِـي
فَكَأَنَّنِي وَالصَّحْبُ حَولِيَ أَنْجُمًـا
أَغْنَى المُلُـوكَ وَأَعْظَـمُ الفُرْسَـانِ
مِنْ كُلِّ ذِي شَأْوٍ عَظِيمٍ نَاضِحًـا
بِالوُدِّ عِطْرَ الـوَرْدِ أَو ذِي شَـانِ




السلام عليكم أخي د.سمير
قرأت هنا رائعة أخرى من روائعك
ما أجمل قلمك وما أقواه وأنقاه /ما شاء الله
سيف يبرق في يد فارس هصور ,يخطف الأبصار بريقه ,ويسحر الألباب
الحمد لله ,,إن كان ما ورد أعلاه هي مشاعرك فلا ضرر إنشاء الله
دمت بكل الخير أخي العزيز ,ودام قلمك البتار
ماسة

تركي عبدالغني
06-07-2011, 02:55 AM
يحق لك الفخر

شكرا لشاعر مثلك

تسجيل إعجاب كبير بك أيها الكبير

بوركت والوطن

محمود فرحان حمادي
06-07-2011, 01:42 PM
ما أجمل هذه الخلجات الصادقة
المفعمة بطيب الكرم الأصيل
سباق أنت شاعرنا وراعي واحتنا لكل خير
تنثر دررك الشاعرية بيننا فتبتهج النفوس وتطيب بعبيرها القلوب
بوركت وسلمت وأنت تسطر هذا الألق بيراع الإبداع الرصين
وشاعرتنا نادية بوغرارة جديرة بكل هذه الحفاوة من كبير
بورك بهاء الحرف
تحياتي

ربيحة الرفاعي
06-07-2011, 10:57 PM
تيهي أخية فالحروف تعطّرت = باسم ندي ساحر الألوان
وبهاء ذكر في مواقف عسرة= جعلتك إكليلا وطوق جمان
في باحة العمريّ تورق بالمنى = أسمى معاني النبل والاحسان
فإذا الإصالة في الأنام أصيلة = وإذا الوفاء طبيعة الإنسان
وإذا القلوب وإن نأت لتقاربٍ = وإذا لنا بعد الفراق تدان
تيهي أخية فالحروف جديرة = بسمو ذكر قلادة العِقْيان

أن تأتي كلمات الوفاء هذه وأنت هناك في أرض الوفاء لله والوطن ودماء الشهداء
لهي إشارة ما بعدها إشارة على طيب محتدك ورفعة خلقك ونبل أصلك
وأن تذكر الخير لأهله وتشكره لهو دليل على أنك العمري الذي نعرف
أمير الشعر وسيد الخلق

قصيدة بديعة حرفا وحسا وحروف تنبض وفاء وعرفانا بحق نسرينة الواحة ومواقفها الكريمة في وقت غدر فيه من غدر وخذل من خذل وتخاذل من سمح لأبواق الشر أن تصم أذنية عن الحقيقة.

وهدية رائعة من كريم لكريمة

تحيتي لوفائك وكريم حرفك

دمت بألق

نادية بوغرارة
06-07-2011, 11:50 PM
أستأذن الدكتور العمري لتقديم شكري و امتناني للأحباب الذين غمرني لطفهم ،

و أكرموني في ردهم على واحدة من عطاياك الشعرية الناطقة بنبلك ورفيع ذوقك .


الأخ المحترم الدكتور مختار محرم
الغالية المشرقة وضحة غوانمة
الأخ الكريم الطنطاوي الحسيني
الطيب ، الأستاذ محمد ذيب سليمان
الأخ و الأستاذ محمود فرحان حمادي
أميرة الواحة ربيحة الرفاعي

في القلب أنتم ، كما الواحة ..



http://photos.azyya.com/store/up1/080608190229Cpku.jpg

مروان المزيني
07-07-2011, 11:13 AM
الـحِـلْــمُ أَهْــيَــبُ لِـلــرِّجَــالِ مِـــــنَ الـخَــنَــا

وَالـــمَـــاءُ أَقْــــــوَى مِــــــنْ لَـــظَـــى الــنِّــيــرَانِ

...

لله درك ايها الــعـُـمري ..

تقبل تحيتي

محمد البياسي
07-07-2011, 03:49 PM
كريمة
من كريم إلى كريمة

وفيها من العبقرية والإبداع ما يجعل الأصابع ترتجف عند " التعليق "

قَدْ قَالَ شِعْرِي مِنْ بَيَانِيَ مَا سَرَى
لِكِنْ شُعُورِي لَمْ يَقُلْـهُ لِسَانِـي

هذا البيت بألف بيت مما يسطرون .

وهذا مكان كل الكرم فيه
المادح والممدوح والقصيدة.


سكرت و انتشيت
وعندما أفيق من سكرتي سأعود


احترامي ومحبتي وتقديري

هاشم الناشري
09-07-2011, 12:04 PM
أخي الدكتور والشاعر الكبير / سمير العمري

نجعة شاكر..!

ما أجملها من نجعة ، ذكرتني بقول ذي الرمة:

فقلت لصيدح انتجعي بلالا

مع اختلاف المقصد بين النجعتين ، فنجعته لطلب النوال

ونجعتك لتقديم الشكر والعرفان.

فلله درك أيها الشاعر النحرير.

أما أختنا الكريمة نادية بوغرارة

فتستحق هذه الهدية القيمة ، واسمح لي بترك دليل على

سروري بهذه المواقف النبيلة.



أصفيتَ ناديةَ الكرام بمدحةٍ=تسبي العقولَ بمنطقٍ فتّانِ
درر من السحر الحلال كأنها= من حسنها تغريدة الكروانِ
ما أجملَ الشعرَ المضمّخ بالوفا= وبحلية الإحسان والتّبيانِ
إنّا نراها مثلما أخبرتنا= نحلاً تعشّقَ زهرة الوديانِ
فتكون شاعرةً تنمنم حرفّها= وتبثٌّ فيه النّورَ للعميانِ
وتكون في دار الخليل سفيرةً= لتمازجَ الأوزانَ بالألحانِ
هي دوحةُ الأخلاقِ ثُبّتَ أصلُها=بالعلم والإخلاص والإيمانِ
شكراً..لأنك حينما أطريتها= طربَ الثناءُ بواحةِ الإحسانِ


دمتم ودامت واحة الخير والعطاء.

ماجد الغامدي
09-07-2011, 06:17 PM
كدأبك يا سيد المكان تنقش الإبداع في تاج الوفاء وتنثر درر الشعر في رياض المحبة وتنبت زهور الإخاء في أديم الطهر

الشعر الجليل والشعور الفخم المعاني السامية والأسلوب العذب والجمال الذي يفيض عن غرض القصيدة ليروي نفوس المتعطشين إلى سلسبيل الإبداع شعراً وشعوراً وامتاعا

ومَـسِـيـرَةٍ مَـــا انْـفَــكَّ يَــغْــرِسُ شَـوْكَـهَــا
حَــسَـــدٌ وَيَـقْــلَــعُ حِـقْــدَهَــا إِحْــسَــانِــي

ونشهد بذلك يا سيد المكان فلله أنت وبورك نبضك وفكرك والتحية موصولة للأخت الكريمة نحلة الواحة نادية بو غرازة ودامت الواحة ملتقى المبدعين والأحبة

عبدالله العبدلي
09-07-2011, 06:52 PM
هذا براق الفخر يانادية !
ستطيرين إلى أبعد مدى فنقاء قلبك رشّحك في ان تسري وتعرجي في هذا الجمال من الشعر والشعور!
حفظك الله سميرنا!

أحمد رامي
10-07-2011, 02:28 AM
الله

ما أجمل ما قرأت هنا
قصيدة هزني مطلعا وأدهشني بناؤها
ملئت حكمة وفخرا وتأدبا وشكرا
فجاءت مدرسة متكاملة

بورك المادح والممدوح والهدية

وجدت أستاذي شيئا فأوسع لي صدرا :

يَــسْــمُــو عَـــــــن الأَضْـــغَــــانِ لِــلإِنْــسَـــانِ

لا تتعدى الأضغان بحرف الجر اللام وإنما بـ على
وأقترح للتخلص من ذلك أن نقول :

يَــسْــمُــو عَـــــــن الأَضْـــغَــــانِ في الإِنْــسَـــانِ

أي يسمو عن الأضعان الموجودة في الإنسان

ووجدت أيضا أن عّنوة هي بفتح العين لا بضمها حسب علمي بها

في النهاية تقبل إعجابي الشديد بعروسك هذه
دمت والإبداع في فلكك

النواري محمد الأمين
10-07-2011, 07:56 PM
ذا الشكرُ يُشهِدُنا بأنّكَ منصفٌ
من كانَ ذا فضلٍ، وذا العصيانِ!


سيدي سمير العمري ..
سيدتي ناديــــه ..
بارك الله بكما في الواحـــة.
لكما التقدير والمودة ..

النواري محمد الأمين
10-07-2011, 08:34 PM
وقرأت القصيدتين، وقرأت، وقرأت .. ولم أشبع
فكأنهما من فواكه الجنة !!

نداء غريب صبري
11-07-2011, 04:41 PM
وَكَرِيمَةٍ تَرْتَادُ كلَّ مُهَذَّبٍ=مِنْ حُسْنِ أَخْلاقٍ وحُسْنِ بَيَانِ
هَبَّتْ كَمُنْصَلِتِ الصَوَارِمِ فِي الوَغَى=لِتَجُزَّ هَامَ الزِّيفِ وَالبُهْتَانِ
وَتُعِيدُ صَوْتَ الحَقِّ تَقْدَحُ زِنْدَهُ=فِي حَوْزَةِ الأَذْهَانِ بِالبُرْهَانِ
تُثْنِي عَلَى البَانِي وَتَمْدَحُ جُهْدَهُ=وَتَصُونُ صِدْقَ العَهْدِ لِلبُنْيَانِ
يَا ذَاتَ صَوْمَعَةٍ بِزُهْدِ تَقِيَّةٍ=يَا رَبَّةَ الإِحْسَاسِ وَالإِحْسَانِ
أَكْرَمْتِ مِلْءَ الحَمْدِ نُجْعَةَ شَاكِرٍ=وَنَصَرْتِ جُهْدًا أُمَّةَ القُرْآنِ
وَصَبَبْتِ حَرْفَ الشِّعْرِ كَأْسَ سُلافَةٍ=مَا انْفَكَّ يُصْبِي مُهْجَةَ الكَرَوَانِ
هَذِي فَضَائِلُكِ النَبِيلَةُ أَعْجَزَتْ=لُغَةَ الثَّنَاءِ تَعضُّ طَرْفَ بَنَانِي
فَعَلَيكِ نَادِيَةُ السَّلامُ أَسُوقُهُ=فِي كُلِّ حِينٍ شَاهِدًا وَأَوَانِ
قَدْ قَالَ شِعْرِي مِنْ بَيَانِيَ مَا سَرَى=لِكِنْ شُعُورِي لَمْ يَقُلْهُ لِسَانِي[/gasida]
هي أبيات خجولات ردا على ما كانت أكرمتنا به الشاعرة المبدعة نادية بوغرارة في قصيدتها أمير الشعر.
http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=42650

ما أروعك أميرنا وما أعظم ردك
وهنيئا لك أختي نادية بهذه الهدية التي تنافس ما قال المتنبي في سيف الدولة ليس فقط بروعتها كشعر، وإنما بجمال ما أسبغ عليك به الشاعر من صفات لم ينس فيها مزية ولا محمودا إلا وجعله فيك...
لقد دخلت التاريخ بهذه الأبيات يا نادية فافرحي

لو قال أحدهم بي شيئا من ذلك لعشت عمري في محاولة تسديد دينه
:005:

جميل كل شيء في واحتنا هنا ومبارك

بوركتم

خالدالبهكلي
12-07-2011, 03:57 AM
وفاء وابداع تجسد من شاعر عظيم مثلك
سلمت ودمت لنا منارة
ولك خالص ودي

نادية بوغرارة
11-08-2011, 11:02 PM
أعود إلى رحاب هذه الهدية ، و ما فارقت أسرها مذ نُشرتْ،لأقدم امتناني للإخوة و الأخوات الذين

سطروا هنا كلمات نُسجتْ بمحبة ، و عبارات صيغتْ من نبل،

ولأن حق الرد بيد صاحب المكان الدكتور سمير العمري ،أكتفي بكلماتي القليلة و أنتم تستحقون أكثر منها بكثير:



الأخ الشاعر و الناقد محمد البياسي
الأخ المبدع هاشم الناشري
المتفرّد بحرفه الأخ ماجد الغامدي
الأخ الشاعر عبد الله العبدلي
الماهر في الشعر و النقد الأخ أحمد رامي
الشاعر و الأخ النواري محمد الأمين
الغالية المبدعة نداء غريب صبري

http://www.kaccents.com/Pictures/7045A.jpg

قيصر أبو شاما
15-08-2011, 03:20 AM
نِعْمَ الشعرُ

ونعم المُهدي و المُهدَى إليها

أيها الرائعان : المادح والممدوح
لكما مني كل الاحترام والمحبة والتقدير

د. سمير العمري
16-08-2011, 06:16 PM
شرف لي افتتاح هذه الرائعة الادبية الجميلة
شعور نبيل من راعي الواحة.. والأستاذة نادية تستحق كل ماكتب هنا فهي علم من أعلام الواحة تستحق كل التقدير لجهودها الخيِّرة في خدمة رسالة الواحة الثقافية والإنسانية
أسأل الله أن يبارك في الواحة وفي أهلها ويععمق الشعور العائلي بين أعضائها
خالص تقديري أمير الشعر

بارك الله بك أيها الحبيب د. مختار وشكر لك هذا الرد الكريم الذي هو انعكاس نفسك الراقية ، وما الواحة إلا بيت كبير ووطن حبيب لكل من يؤمن به وبرسالته الناهضة ، والجميع هنا أهل كرام وأحباب متكاتفون نسأل الله أن يملأ القلوب بالرضا والهدى والصفح الجميل.

دام دفعك أيها الغالي!

ودمت بخير ورضا!

وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.


تحياتي

د. سمير العمري
05-09-2011, 03:04 PM
رباه ما هذا الذي أقرأ !!

رباه أسعفني بعونك لأختم هذه السطور .

====

أنا التي تشكر الله أنه ساقني لأسكن الوطن الحلم ، أومن به ،

و أنضوي تحت لوائه ، أشهر سيف الولاء ضد كل من رام بآخر القلاع مكرا ،أدافع عن أركانه ،

حتى حين يتطلب الأمر بأن أنحر مهجتي دونه .

الدكتور سمير العمري ،

إنني و أنا أقرأ هذه الهدية الكبيرة ، و هذه المشاعر الصادقة لأثق أنني حين اخترتكم ،

اخترت الأفضل و الأروع و الأمثل ،

لا تسعفني الصفحات لأقول كل ما يجول بخاطري الآن ، و ربما جف مدادي وتبللت الحروف بأدمعي ، قبل أن أعبر

عن كل أحاسيس الفخر لأنني كنت سويعة في بال شاعر لا يشبهه الشعراء ، و حظي اسمي

بأن يكون عنوانا لبعض بوحه .

الدكتور سمير العمري،

عليك السلام ، و حفظك ربي من كل سوء ، و منحني الاستطاعة لأقدم للواحة أقصى ما أستطيع ، فهي داري

و مقامي إلى أن يقضي الله أمرا كان مفعولا .

بارك الله بك حفظك تعالى من كل سوء ، وأنت من سبق بالفضل ومن لا يشكر الناس لا يشكر الله.

رد مفعم بالمشاعر الكريمة ، ورأي مغدق مغرق أمتن له.

دام دفعك!

ودمت بكل خير ورضا!

وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.


تحياتي

د. سمير العمري
07-12-2011, 08:55 PM
يا أيّها العمريّ سيفك قاطعٌ
والشّعرُ سيفٌ من لدن تِبيانِ

لله درّكَ في صفاتكَ كلّها
لله درّكَ أعظمَ الفرسانِ

تقف الحروفُ خجولةً يا ليتها
قد جاوزت صمتاً بها أعياني

لجعلتُ من ألقِ النجومِ محابري
كيما أوفّيكَ الذي بجناني

يا كالسّماء سموّه، ونقاؤهُ
والشعرُ منهُ قلائدٌ كجمانِ

ذا الشكرُ يُشهِدُنا بأنّكَ منصفٌ
من كانَ ذا فضلٍ، وذا العصيانِ!

أستاذي الكبير، شاعرنا القدير د. سمير العمري
لا يفيك القول حقّك، ولا يفي هذا الألق مبنى ومعنى.
وللأستاذة نادية أن تفخر بهذه القلادة، ولها أن تتيه بهذا الوصف الرائع كَـ هي..

اعذر خجل حروفي أمام شاهقةِ سموّك

تقديري الكبير


بارك الله بك أيتها الكريمة وأشكر لك رأيك الكريم وشعرك الجميل وثناءك العابق!

دام دفعك!

ودمت بخير وعافية!

وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.


تحياتي

نهلة عبد العزيز
08-12-2011, 09:49 AM
د\سمير

عندما تمسك قلمك يخرج من بين سطورك دفء غريب
يتذوقه كل قارئ لنظمك
جملية تلك الكلمات الصادقة التي تخرج من الوجدان
هنيئا لـ ناديه منحكَ لها هذا التقدير ( وهيّ تستحق بالفعل)
وهنيئا لنا معانقة هذا النص الرائع
لك اجمل ورود الارض

وتقديري انا

نور المصري

أحمد محمد عراقى
08-12-2011, 08:21 PM
وَأَنَا عَلَى سَـرْجِ التَّرَفُّـعِ لِلعُـلا
أَرْنُو وَيَعْدُو بِالشُّمُـوخِ حِصَانِـي

كما ذكرت فى هذه القصيدة الرائعة إن حصان شعرك بلغ بك المدى بل سبق المدى ما أجملها وما أروعها

آمال المصري
05-01-2012, 09:11 PM
أمام تلك الهامات الشعرية السامقة لاأملك إلا انحناءة حرف وقلم تمجيدا
رائعة من روائعك سيدي قرأت هنا وأطلت البقاء
فاعذر تطفلي
تحيتي الخالصة واحترامي

وليد عارف الرشيد
06-01-2012, 05:43 PM
ليس لمثلي في حضرة هذا الجمال أن يفسد بتعليقه هذا السمو والرقي ولكن له أن ينهل ويقف مليَّاً يتأمل ... ثم يلقي التحية ويمضي
فسلام الله عليك أيها الرائع الكبير
وشكراً للأخت المبدعة نادية
ومودتي كما يليق

د. سمير العمري
04-06-2012, 07:53 PM
الحِلْمُ أَهْيَبُ لِلرِّجَالِ مِـنَ الخَنَـا
وَالمَاءُ أَقْوَى مِـنْ لَظَـى النِّيـرَانِ

وهل يعرف الشكر مثل العمري الحبيب
د سمير العمري شاعر وانسان وقائد مسيرة
ياليت بيدي التثبيت احتفاءا بالانسانية تقديرا للدكتور سمير وللأخت الانسانة الشاعرة نادية بو غرارة كنت ثبتها ولكن يبدو ان التثبيت ذهب فيما ذهب
إذا لنعيش بين الكبار

يارك الله بك أخي الكريم الطنطاوي على مرورك الكريم ومشاعرك الندية. لا حرمني الله من صدق ودك وإخائك!

دام دفعك!

ودمت بخير وعافية!

وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.


تحياتي

نافع مرعي بوظو
15-07-2012, 08:59 PM
دِيَـمًـا سَقَـيـتُ وَمَــا سَقَـيـنَ جـنَـانِـي **** وَرُبَـى غَرَسْـتُ وَشَوْكُـهُـنَّ جَنَـانِـي
وَبَـرَاعِــمٌ ثَـابَــرْتُ أَرْفَـــعُ ذِكْـرَهَــا *** فَـأَثَـبْـنَـنِــي بِــالــغَــدْرِ وَالــنُّــكْــرَانِ

كلمات بالغة الأثر في النفوس .

وهل جزاء الإحسان إلا الإحسان !

نسأل الله الصلاح و الفلاح .
دمت بخير وسعادة أمير الحرف و أمير الواحة الكريمة .

نادية بوغرارة
16-07-2012, 11:09 AM
مرة أخرى أعود إلى قصيدة ما فارقتني ، قلادة فخر سيبقى بريقها يبهج النفس ما حييت ،

لأقدم زهور الامتنان للدكتور سمير العمري ،

وأيضا لأشكر زوار " نجعة شاكر " من شاركوني الرضا والسرور ، الأساتذة :

خالد البهكلي
قيصر أبو شاما
نور المصري
أحمد محمد عراقي
آمال المصري
وليد عارف الرشيد
نافع مرعي بوظو

لكم جميعا ، وللدكتور سمير العمري

http://i52.tinypic.com/1ze8rhk.jpg

خليل حلاوجي
02-03-2016, 02:21 AM
يَا لَيتَ يَا هَذَا الفُؤَادُ جَحَدْتَنِي=وَجَعَلْتَنِي كَالنَّاسِ فِي المِيزَانِ
مَا كَانَ أَرْهَقَنِي الزَّمَانُ بِحَاسِدٍ=أَو جَفَّ مِنْ غَدْرِ الوَرَى بُسْتَانِي



فَعَلَيكِ مِنْ قَلْبِي السَّلامُ أَسُوقُهُ=فِي كُلِّ حِينٍ شَاهِدًا وَأَوَانِ
قَدْ قَالَ شِعْرِي مِنْ بَيَانِيَ مَا سَرَى=لِكِنْ شُعُورِي لَمْ يَقُلْهُ لِسَانِيn hg],hl


على الدوام .. كما عهدناك .. فارس الحرف والمعنى ..

قديمك جديد .. ونحن له نطربُ ..


تقديري .

عبد السلام دغمش
02-03-2016, 06:09 AM
الدكتور سمير العمري

لله درك .. وانت تسكب الرحيق بين أفياء الواحة ..
قصيدة جميلة .. وفيها من خلجات الشعور وجميل الشعر ..
بارك الله بكم .

حاج صحراوي العربي
02-03-2016, 06:25 AM
يَــــــــــا ذَاتَ صَـــوْمَـــعَــــةٍ بِـــــزُهْــــــدِ تَـــقِــــيَّــــةٍ
يَــــــــا رَبَّــــــــةَ الإِحْــــسَـــــاسِ وَالإِحْــــسَـــــانِ
أَكْـرَمْـتِ مِــلْءَ الـحَـمْـدِ نُـجْـعَـةَ شَـاكِــرٍ
وَنَـــــصَـــــرْتِ جُـــــهْـــــدًا أُمَّــــــــــةَ الـــــقُـــــرْآنِ
وَصَبَبْتِ حَـرْفَ الشِّعْـرِ كَـأْسَ سُلافَـةٍ
مَــــا انْــفَــكَّ يُـصْـبِــي مُـهْـجَــةَ الــكَــرَوَانِ
هَـــــذِي فَـضَـائِـلُــكِ الـنَـبِـيـلَـةُ أَعْـــجَـــزَتْ
لُـــغَـــةَ الــثَّــنَــاءِ تَـــعـــضُّ طَـــــــرْفَ بَــنَــانِـــي
فَعَـلَـيـكِ مِـــنْ قَـلْـبِــي الــسَّــلامُ أَسُــوقُــهُ
فِـــــــــي كُـــــــــلِّ حِـــــيـــــنٍ شَـــــاهِـــــدًا وَأَوَانِ
قَـدْ قَـالَ شِعْـرِي مِـنْ بَيَـانِـيَ مَــا سَــرَى
لِـــكِـــنْ شُـــعُـــورِي لَــــــمْ يَــقُــلْــهُ لِــسَــانِـــي
شاعرنا الكبير سمير العمري ...حلبة الشعرتزدهي
إن دخلتها ،ووالواجهة الأخرى في خوف من قفزاتك ..
هنا أنت كما هناك فارس القصيدة بكل ما يجب فيها،
واللغة العربية تتشرف بك ابنا بارا بها...تحية لمن
وصفت و تحدثت عنها ...ودمت سيد الواحة و غيرها.

محمد حمود الحميري
02-03-2016, 02:30 PM
كلما قرأت لك قصيدة قلت هذه أجمــــــــــــل
مع قصائدك فقط أجـــــــد هذا الشعـــــــــــــور ..
وَكَــرِيــمَـــةٍ تَـــرْتَــــادُ كــــــــلَّ مُــــهَــــذَّبٍ
مِــنْ حُـسْــنِ أَخْـــلاقٍ وحُـسْــنِ بَـيَــانِ
هَبَّتْ كَمُنْصَلِتِ الصَوَارِمِ فِي الوَغَى
لِــتَــجُـــزَّ هَـــــــامَ الـــزِّيــــفِ وَالـبُــهْــتَــانِ
وَتُعِـيـدُ صَـــوْتَ الـحَــقِّ تَـقْــدَحُ زِنْـــدَهُ
فِــــــي حَــــــوْزَةِ الأَذْهَــــــانِ بِـالـبُــرْهَــانِ
تُثْـنِـي عَـلَـى الـبَـانِـي وَتَـمْــدَحُ جُـهْــدَهُ
وَتَــصُــونُ صِـــــدْقَ الـعَــهْــدِ لِـلـبُـنْـيَـانِ
يَـــــــا ذَاتَ صَــوْمَــعَـــةٍ بِـــزُهْــــدِ تَــقِــيَّـــةٍ
يَـــــا رَبَّــــــةَ الإِحْـــسَـــاسِ وَالإِحْـــسَـــانِ
أَكْرَمْـتِ مِــلْءَ الحَـمْـدِ نُجْـعَـةَ شَـاكِـرٍ
وَنَـــصَـــرْتِ جُـــهْــــدًا أُمَّـــــــةَ الـــقُــــرْآنِ
وَصَبَبْتِ حَرْفَ الشِّعْـرِ كَـأْسَ سُلافَـةٍ
مَــا انْـفَــكَّ يُـصْـبِـي مُـهْـجَـةَ الـكَــرَوَانِ
هَـــذِي فَضَـائِـلُـكِ النَـبِـيـلَـةُ أَعْــجَــزَتْ
لُــغَــةَ الـثَّـنَــاءِ تَــعــضُّ طَــــرْفَ بَـنَــانِــي
فَعَلَـيـكِ مِــنْ قَلْـبِـي الـسَّــلامُ أَسُـوقُــهُ
فِــــــي كُــــــلِّ حِـــيـــنٍ شَـــاهِــــدًا وَأَوَانِ
قَدْ قَـالَ شِعْـرِي مِـنْ بَيَانِـيَ مَـا سَـرَى
لِــكِــنْ شُــعُــورِي لَــمْ يَـقُـلْــهُ لِـسَــانِــي
نعــم الوفي أنت د. سمير
أتمنى لك وللأستاذة ــ نادية دوام الصحة والعافية .
تقديري الكبير والكاذي .

ليانا الرفاعي
02-03-2016, 05:00 PM
وَيَلُـومُ بَعْـضُ الوَامِقِيـنَ سَمَاحَتِـي
وَيَـرَونَ أَنَّ الصَّفْـحَ بَـعْـضُ هَــوَانِ
الحِلْـمُ أَهْيَـبُ لِلرِّجَـالِ مِـنَ الخَـنَـا
وَالمَـاءُ أَقْـوَى مِـنْ لَظَـى النِّيـرَانِ
وَالسَّيـفُ لا يَدْمَـى بِلَطْمَـةِ حَـاقِـدٍ
وَالشَّمْسُ لا تَعْمَى بِوَصْمَةِ شَانِـي
وَأَنَـا الـذِي لَـو شِئْـتُ أَقْـدِرُ إِنَّمَـا
أَلْزَمْـتُ نَفْسِـي شِـرْعَـةَ الرَّحْـمَـنِ

أمام هذه الروعة أجدني أعجز عن التعليق بما يكافئ جمال قصيدك بل جزء مما فيه
مضمون راقي وصور مدهشة تكاد تتجاوز عدد الأبيات
دمت أستاذنا الرائع سمير ودامت روعة حروفك
تحيتي وتقديري

براءة الجودي
02-03-2016, 05:33 PM
رائعة ، في كل بيت فيها قصة
لك تقديرنا

د. سمير العمري
28-07-2016, 03:10 AM
ليس لمثلى إلاأن يقرأ هذا السمو والتألق ويقف صامتاً ويفخر بأن لغة العرب والقرآن مازالت بخير طالما أن أمثالكم يرفعون
رايتها---خالص التحية لكم أمير الشعر

بارك الله بك أيها الأخ الحبيب والشاعر الرائع، وأشكر لك كريم رأيك وجميل تقريظك ورقي همتك!

دام دفعك!
ودمت بخير وعافية!

تقديري

د. سمير العمري
18-01-2017, 02:21 AM
يَـــا لَـيــتَ يَـــا هَـــذَا الـفُــؤَادُ جَحَـدْتَـنِـي *** وَجَـعَـلْــتَــنِــي كَــالـــنَّـــاسِ فِــــــــي الـــمِـــيـــزَانِ
مَــــا كَــــانَ أَرْهَـقَــنِــي الــزَّمَـــانُ بِـحَــاسِــدٍ *** أَو جَــفَّ مِـــنْ غَـــدْرِ الـــوَرَى بُسْـتَـانِـي

لا يمكن للفؤاد الذي رضع الإخلاص أن يجحد؛ لذلك يظلّ صامدا ويعين صاحبه على الثّبات، وتحمّل أسهم وإشعاعات الحاسدين السّامة؛ وإن كان في ذلك إرهاقا ...
ولا أظنّ أنّ بستان العفّة والخير يجفّ من غدر الورى؛ لأنّ لطف الباري ومطر الخير أكثر تدفقّا ... والدّليل هذا السّبيط من الإبداع الذي نقطف تمره، ويمتعنا مذاقه.. أستاذنا المبدع الأخ سمير !...

وَيَـــلُـــومُ بَـــعْـــضُ الـوَامِـقِــيــنَ سَـمَـاحَــتِــي *** وَيَـــــرَونَ أَنَّ الـصَّــفْــحَ بَــعْـــضُ هَـــــوَانِ
الـحِـلْــمُ أَهْــيَــبُ لِـلــرِّجَــالِ مِـــــنَ الـخَــنَــا *** وَالـــمَـــاءُ أَقْــــــوَى مِــــــنْ لَـــظَـــى الــنِّــيـــرَانِ

لن يلوم التّسامح والمتسامح إلّا لئيم؛ لأنّ التسامح لا يقدر عليه إلّا من توضّأ بنور الإيمان، وسجد للرحمن بطمأنينة وأمان...
شكرا لك أستاذنا الشّاعر الأخ سمير على هذا الإبداع الذي أبكاني، حزنا على ضعف الإنسان وكيد الضّعفاء، وحقد الحاسدين... الذين تكويهم شهب مشاعرهم الحاقدة... وأدعو الله أن يخلصّهم من هذه الشّرور، ويستبدل بها الطمأنينة والسّرور قبل أن تحويهم القبور .
تقديري وتحيّتي

بارك الله بك أيتها الأخت الكريمة والأديبة الكبيرة، وأشكر لك كريم رأيك وجميل تقريظك ورقي همتك وحصافة قراءتك!

دام دفعك!
ودمت بخير وعافية!

تقديري

عيسى سلامي
19-01-2017, 07:19 AM
الله الله أشعر هذا أم سحر جمال يعجز عنه الوصف هنا قرأت الإبداع والتفرد نص باذخ وفي علوه شامخ لله أنت حقا حقا أنت شاعر كبير كبير

عادل العاني
19-01-2017, 08:35 PM
أمام هذا الإبداع المعتاد منكم فالكلام أصبح لا يفيكم حقكم


http://gulfsup.com/do.php?img=4474 (http://gulfsup.com/)


تحياتي وتقديري