المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ويا ليتك تشعرين ..



محمد الصالح منصوري
09-10-2011, 12:39 PM
وياليتك تشعرين ..


وياليتك تشعرين ..
هذا المزيد من العطف والحنان والفضل من المحبة والوجدان ..
قد يتسبب في إيجاد بدايات أسباب التخنث لدى طفلك المدلل أيتها الأم الكريمة ..
وياليتك تشعرين ..
كلما سمحت بدون شروط لعواطفك ووجداناتك في التحكم في مجريات عمليات التربية كلما كان التوجه نحو سبل الانحراف السلوكي لدى الطفل أقوى ..
وياليتك تشعرين ..
إذا سمحت لنفسك أن تعجبي بخصلات شعر ابنك السوداء البراقة فتتركينها تنمو وتنمو وتتدلى على جبينه وكلما أقلقته نفضها كما تفعل أخته فإنك تكونين قد سمحت له في الدخول في نفق التخنث ..
وياليتك تشعرين ..
إذا سمحت لنفسك أيتها الأم الحنون أن تقتني لابنك سوار ذهب تقدمينه له هدية في عيد ميلاده فإنها تكون البداية المشبوهة..
وياليتك تشعرين ..
أيتها الأم الرؤوم لفرط محبتك لابنك تلجئين لثقب شحمة أذنه لتعلقي له قرطا من ذهب تحفظه وتصونه من أعين الحساد تكون البداية ..
وياليتك تشعرين ..
وأنت تبحثين له عن السراويل القصيرة الضيقة والأقمصة والمراويل المزركشة فإنك تكونين قد وضعت الأساس في التكوين غير الفطري ..
وياليتك تشعرين ..
إذا سمحت له بأن يلين كلامه ويسلسه في رخامة فأنت ترخصين له في تمثل الأنوثة ..
وياليتك تشعرين ..
والأثر السلبي السيئ في ذلك كله ليس مقصورا على فلذة كبدك فحسب بل هو منسحب لغيره من الأنداد..
وياليتك تشعرين ..
فأنت بذلك تساهمين بقصد أو بغيره في إحداث نشء وجيل متخنث متثن في مشيته ، متكسر في كلامه ، مسترخ في أوصاله ، متطرف في سلوكاته المنحرفة ، فاقد لرجولته ، مستهتر بمقومات أمته ..
وياليتك تشعرين ..
وياليتك تشعرين بأنك المدرسة التي أوكل لها إعداد جيل طيب الأعراق :
الأم مدرسة إذا أعددتها ** أعددت شعبا طيب الأعراق .

ربيحة الرفاعي
15-10-2011, 08:44 PM
أظنهن قلائل من قد لا يشعرن بما يحدثه ذلك الافراط في التدليل وتنفيذ رغبات الأولاد من تدمير لبنائهم الداخلي وتخنيث لميولهم

وإذا كانت نساؤنا يفرطن في تمييع الفتيات بإخضاع تربيتهم لعواطف وحنان الأم، فإن هذا لا يسمح به عادة مع الفتيان، وعهدي بنا ننشأ أولادنا (الذكور) منذ ما قبل الفطام على "أنت رجل" و "أنت قوي" ، ونحرص على تشريبهم ميول واهتمامات الرجال منذ نعومة أظفارهم، ونلح على توصيتهم بالتشبه بآبائهم والأقوى والأميز من رجال العائلة

وأظننا إن تجنبنا المكابرة في هذا ، نميل لفرض التدخل الذكوري في تنشئة الفتيان لتوفير القدوة حتى في الأسر التي فقد فتيانها آباءهم باليتم أو الأسر او ...

موضوع قيّم وتوصيات نافعة للتذكير


تحيتي

محمد الصالح منصوري
17-11-2011, 09:21 PM
الفاضلة: ربيحة الرفاضي
إضافتك نورت زوايا الموضوع
لك كل الفضل
تقديري واحترامي
تحيتي

آمال المصري
17-11-2011, 09:49 PM
البيت هو الانطلاقة الأولى لتكوين شخصية الطفل فهو من يخط على صفحته البيضاء خطوط التكوين
وتزداد الخطوط وتلتف بعضها ببعض مكونة عقدا متينة لانستطيع فكها مع مرور الزمن
وعلى الأم يقع الجانب الكبير من تلك المسؤولية كما أشرت أستاذنا المكرم
هنا رسالة لبناة مستقبل الأمة رجال الغد
تحيتي الخالصة
ومرحبا بك في ربوع الواحة

محمد الصالح منصوري
20-11-2011, 04:54 PM
البيت هو الانطلاقة الأولى لتكوين شخصية الطفل فهو من يخط على صفحته البيضاء خطوط التكوين
وتزداد الخطوط وتلتف بعضها ببعض مكونة عقدا متينة لانستطيع فكها مع مرور الزمن
وعلى الأم يقع الجانب الكبير من تلك المسؤولية كما أشرت أستاذنا المكرم
هنا رسالة لبناة مستقبل الأمة رجال الغد
تحيتي الخالصة
ومرحبا بك في ربوع الواحة

شكرا على هذه الإضافة المشرقة
زادك الله علما
تحيتي

أسماء منصور
12-03-2012, 06:22 PM
اخى الكريم
لقد فجرة موضوع يستحق وقفة وتدبر للأمر
تحيتى

عايد راشد احمد
17-03-2012, 11:10 AM
السلام عليكم ورحمة الله ويركاته

استاذنا الكريم

موضوع جيد الطرح لقضيه تربوية مهمة

بارك الله لك وفيك

تقبل مروري وتحيتي

محمد الصالح منصوري
08-04-2012, 10:55 PM
اخى الكريم
لقد فجرة موضوع يستحق وقفة وتدبر للأمر
تحيتى

شكرا لمرورك الداعم والمشجع أختي أسماء
تقديري

محمد الصالح منصوري
08-04-2012, 10:57 PM
السلام عليكم ورحمة الله ويركاته

استاذنا الكريم

موضوع جيد الطرح لقضيه تربوية مهمة

بارك الله لك وفيك

تقبل مروري وتحيتي

مرحبا أخي عائد
قوافل شكر
لمرورك العبق
تحيتي