المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإختلاط و الخلوة



مصطفى امين سلامه
28-05-2012, 06:19 PM
الإختلاط و الخلوة .. أساس كل بلوى
.....أختى المسلمة
موضوعنا اليوم غاية في الأهمية
فمن منطلق حبي لكم في الله و الحرص على ألا يقع أبنائنا
و بناتنا فلذات أكبادنا فيما لا يحمد عقباه
جئت اليوم لأهمس لكم بكلمة حق عسى الله أن يهدينا لمرضاته


تُرى إخوتي الكرام ما هو الإختلاط ؟؟؟
هو إجتماع النساء بالرجال الغير المحارم في مكان واحد يجمعهم
و اعلموا أن المرأة هي العامل الأقوى دائما في بناء
أُسس الأخلاق الفاضلة وهي العامل الأقوى كذلك في هدمها ...
وإن مما يحزن القلب إخوتي ما انتشر في هذا الزمان من إختلاط
بين الرجال والنساء وذلك الأمر الذي حرمه ديننا
الذي يفيض بالطهارة والنقاء وصيانة وحماية للرجال والنساء

أصبحنا نرى اليوم الأم تمشي و هي في كامل زيها الشرعي
و بجوارها إبنتها, فتاة لا تمت لهذا الزي بصلة . منتهى التناقض !

أصبحنا نرى الأب و تبدو عليه علامات الوقار و التدين
و يعرف بالحاج فلان و نراه يصحب بناته إلى الحفلات
و التجمعات المختلطة , بل نراه ينفرد هو بأصحابه
و يترك "الأولاد " على حريتهم !!!!!.

أصبحنا نرى ذلك الأب يفتح الباب لغير ذي محرم و يقول له
" إتفضل البيت بيتك إنت مش غريب !

أصبحنا نرى الفتيات والشباب فى الشوارع العامة
لا يهمهم نظر الآخرين بل يتفاخروا بعلاقتهم أمام الآخرين.


قال صلى الله عليه سلم :

( لا يخلوّنّ أحدكم بامرأة إلا مع ذى محرم )

متفق عليه

لقد أثبتت التجارب والمشاهدات الواقعية , أن إختلاط الرجال
بالنساء يثير في النفس الغريزة الجنسية بصورة تهدد كيان المجتمع ...
ونتيجة للإختلاط الكائن بين الطلاب والطالبات في المدارس
والجامعات فإن الطالبة في المدرسة والجامعة لا تفكر
إلا بعواطفها والوسائل التي تتجاوب مع هذه العاطفة.

وللإختلاط صور عديدة منها
إختلاط النساء بمحارمهن من الرجال ، وهذا لا إشكال في جوازه .

إختلاط النساء بالأجانب لغرض الفساد ، وهذا لا إشكال في تحريمه .

إختلاط النساء بالأجانب في : دور العلم ، والحوانيت والمكاتب ،
والمستشفيات ، والحفلات ، ونحو ذلك



ولقد حثنا ديننا على عدم الإختلاط منذ الصغر

فلقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

( مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين واضربوهم عليها
وهم أبناء عشر وفرقوا بينهم في المضاجع )

سنن أبي داود

فهكذا تنبت بذرة الحياء و الفصل بين الأولاد و البنات و يتعود
كل من الجنسين أنه من الطبيعي أن يكون هناك حد فاصل بينهما
و حتى بين أبناء الجنس الواحد فهناك دوما
حدود و فواصل تحمي الحمى و تصون الأعراض.



فعندما تسقط الحدود و الفواصل
يسقط معها كل غطاء و ستر لما كان وراءها.

إن الله تعالى جبل الرجال عن القوة والميل إلى النساء ،
وجبل النساء على الميل إلى الرجال مع وجود ضعف بائن ،
فإذا حصل الإختلاط نشأ عن ذلك آثار تؤدي إلى حصول الغرض السيء ،
لأن النفوس أمارة بالسوء ، والهوى يعمي ويصم ،
والشيطان يأمر بالفحشاء والمنكر

وهل هناك حقا مفسدة حقيقية من الإختلاط ؟؟؟؟؟؟؟


نعم فهناك العديد من المفاسد
أول هذه المفاسد و أخطرها على الإطلاق زنا المحارم
فكم من رجل لعب به الشيطان و أفسد عقيدته و إستحل حرماته
بعدما شهد و جرب كل المفاسد في المجتمع من حوله
أو عبر شاشات الفساد و شبكات الضياع .

العلاقات الآثمة بكل أشكالها و ما يسمى بالزواج العرفي .

ضياع الحياء ( الذي هو خلق الإسلام و شعبة من شعب الإيمان) ,
نعم يضيع الحياء و يُدهس تحت أقدام الحرية و الأخوة البريئة !!!
فيعتبر الحياء ضعف و تخلف , و النظر إلى الفصل بين الجنسين
على أنه بابا من أبواب الحجر على الحريات و التسلط الذي لا مبرر له.

فتح باب لكل ما هو محرم وممنوع من كلام و معاملات و خلوات

إنتشر التحرش الجنسي و السُعار بين الشباب
من كثرة ما شحنوا بمشاعر خاطئة و أفكار فاسدة.

التصافح بين الرجال و النساء و تقبيل الأيدي
و الوجوه هو منتهى التحضر و الرقي

و لا حول ولا قوة إلا بالله



ومن صور الإختلاط أيضاً الإختلاط من خلال الإنترنت

{ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ
وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ }

النور : (٢١)

هل يجوز أن أتحدث مع شاب عبر الإنترنت؟؟
شاب ملتزم أتحدث معه عن أمور الدين ؟؟؟

صدقينى يا أختاة لا يوجد ملتزم يتحدث من على
الإنترنت من باب التناصح فى الله والأخوة فى الله


تعالي أختي الكريمة إقرئي معي هذه القصة و إعتبري......

منذ فترة كتبت هنا فى المنتدى وأخذت نصيحة الأخوات
فى حكم التحدث مع الشاب الملتزم على النت بهدف الدعوة
وكلهم نصوحني بغلق باب الشبهات وإن الدعوة لا تأتي من طريق
تزين الشيطان طريق مليء بالمخاطر والمطبات بين إجتماع
فتاة وشاب فى محادثة لا يطلع عليها
إلا الله سبحانه وتعالى فالشيطان ثالهما و و و و..

بالفعل تبت إلى الله وعاهدت الجميع
أن أحذف هذا الشاب ولا أتحدث معه مرة أخرى..

وحذفته فعلا والله شاهد على ذلك ولكن هل يتركنا الشيطان هكذا ...

رجعت للتحدث معة مرة أخرى بهدف إنشاء موقع إسلامي
ضخم وأنة إختارني انا وأختة لنكون من المشرفاتعلى ركن الأخوات ..
أخواتي الحبيبات بدأ يحدث تبسط شديد فى الحوار ..
بدأنا نبعد قليلا قليلا عن الهدف الدعوي

الوقت يمر ولم أرى موقع يُصمم أو أى شيء من هذا القبيل !
وكان فى يوم قد أعطاني رابط لمنتدى هو مشترك فيه
وللقدر أن سيرفر هذا المنتدى كان واقع ..

ولم يفتح بعد ومرت الأيام ونحن نتبادل المحادثات مرة نتكلم فى الدين ؛
ومرة فى الدنيا ؛ و مرة إعانة على الطاعة ؛ ومرة بعد عن الطاعة !!

نعم أخواتى بدأت آثار المعصية تظهر فى حياتي ..
لم أعد قادرة على حفظ القرآن حتى مُحفظتى
لاحظت ذلك وقالت لي لا يوجد عندك تركيز في الحفظ !!

فكري بدأ ينشغل بشيء يبعدني عن الله سبحانه وتعالى ..
قلبي لم يعد لله كليا
وأمي بدأت تلاحظ أني مقصرة فى واجباتي في المنزل ...
أبي بدأ يظهر غضبه لي ...

أخذت أدعو الله تعالى أن ينجيني مما أنا فيه وأن يملىء قلبي
بحبه وأن يبعد عني الهوى الحرام وأن يثبتني على ديني
فأنا لم أتخيل يوما أن أقع فى مخالب ذئب بشري ويدعو أنه ملتزم
تذكرت المنتدى الذي أعطاني رابطه منذ فترة
و الذي لم يفتح معي وقتها لأن السيرفر كان واقع ...

فتح المنتدى .. وجدت أنه بالفعل مشرف على هذا المنتدى .
ولكن !! ليس مشرف على منتدى إسلامي كما عرفتة فى منتداي
بل وجدته مشرف عام وباللون الأحمر
أى لديه كل الصلاحيات في منتدى ترفيهي شامل مختلط !!!

شباب عايز يتجوز .. ضحك ولعب وهزار بالإضافة أن هناك صلاحية
بوضع الأغاني ولا حرج فى ذلك .. صُدمتصدمة عمري ... !!!!
حين تابعت ردوده على المنتدى وجدت معظمها
ردود على البنات ومنتهى الهزار ومنتهى الإنفتاح والإختلاط ..
أقسم بربى حتى الآن لا أصدق أنه نفس الشخص الملتزم الذي أتحدث معه .
نعم يا أخواتي إنه شخص بصورتين على الإنترنت
ملتزم مع الملتزمة ........ومتفلت مع المتفلتة

وفي النهاية إخوتي الكرام إلى كل من يبيح الإختلاط وينظر إليه على أنه حرية وتمدن

أقول لهم
يقول الله تعالى

{ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَآءِ حِجَابٍ ذلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ
وَمَا كَانَ لَكُمْ أَن تؤْذُواْ رَسُولَ اللَّهِ وَلاَ أَن تَنكِحُواْ أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَداً
إِن ذلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماً }

الأحزاب : (٥٣)
يقول الله تعالى هو أطهر لقلوبكم
وأنتم تقولون الحجاب تخلف لا يواكب التطور
وهو سبب من أسباب تدهور الأمة وتخلفها

يقول الله تعالى

{ وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ }

الأحزاب : (٣٣)

وأنتم تطالبون بخروج المرأة للعمل وأنها نصف
المجتمع وتطالبون بمساواتها باللرجل
ولا حول ولا قوة إلا بالله

يقول الله تعالى

{ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى }

الأحزاب : (٣٣)
وأنتم تتفنون فى عمل الموضات العالمية فى التبرج واللبس الغير شرعي

أختااااااااااااه
احذري واعلمي أخيتي
لماذا قصدوك ؟؟؟؟
لماذا إختصوا المرأة المسلمة بالذات ؟؟؟؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
إتقوا الدنيا وإتقوا النساء فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء
صحيح مسلم

فالصهاينة وجميع أعداء المسلمين يتخذونك سلاحا للوقوف أمام أمة الإسلام
كما يقول اليهودي (يوبيه):

(تأكدوا تماما أننا لسنا منتصرين على الدين إلا يوم تشارك المرأة في صفوفنا)

. إعلمي أنهم لا يفعلوا ذلك إلا لينالوا منك أيتها الدرة المكنونة
فلا تجعلي الفرصة أمامهم سانحة لذلك وتمسكي بدينك
فإنهم :
إما جهلاء لا يعلمون أحكام الإسلام ويتبعون الهوى
وإما مغترين بأمة الغرب
وإما أعداء يريدون أن يفتكوا بنا
وإعلمي أن كثيرا ممن ساروا وراء الهوى و وراء
رغباتهم ونادوا بالتحرر و السفور ما نالوا إلا الخذلان
و سوء العاقبة وفقدانهم لكرامتهم وشرفهم

وإعلمي أن العزة فى حجابك وإلتزامك لا في التبرج والسفور

ولكل الأباء والأمهات أقول
يا كل أب و كل أم أنقذوا ما يمكن إنقاذه
عودوا إلى هدي النبي و الرب العلي
إلزموا حدود الشرع تسلموا
إزرعوا خلق الحياء فى أبنائكم و بناتكم يسلمون و تسلموا.
أغلقوا أبواب الشيطان و سدوا منافذه برضى الرحمن تغنموا.
إلزموا الحدود تأمنوا غارات الشيطان و شركه.

و أخيرا أحبائي في الله و لأني و الله أحبكم في الله و أحب لكم
الخير كله و عن تجربة في الإختلاط و أخيرا الإلتزام بفضل الله و رحمته,
أبعث لكم برسالة من بلاد الغرب المتحضر ( كما يعتقد الكثير )
أبعث لكم بكلمة صادقة و أنا أعيش في مجتمع كافر
إلا من رحم ربي أقول لكم لا يغرنكم بريق الغرب و شهرته

فهو ينقسم إلى قسمين
الأول:
ما زال على عاداته و تقاليده المحافظة فهم يستنكرون كل ما هو شاذ و منحرف
الثاني :
هو الشاذ و المنحرف و هو الأخطر لأنه يحرص على إفساد
كل ما هو خير و طيب, و للأسف هم الأكثر عدة و عددا
و وجدوا في بلادنا و مجتمعاتنا تربة خصبة لأفكارهم
و تحررهم من كل ما هو أصولي و عقائدي بل و حتى عُرف إجتماعي.

فيا أيها الآباء و الأمهات و كل من هو مسئول عن رعاية الحرمات,
أنتم المسئولون و ستسألون عن الأمانات إذا ضُيعت .
إحفظوا الله و حدوده يحفظكم و يرعاكم


و إن أردتم العيش في مجتمع آمن فالأمر بأيديكم إزرعوا الحياء
و إمنعوا الإختلاط تنعموا بالأمن على حرماتكم و أعراضكم.

الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلا أَنْ هَدَانَا اللَّهُ.

............................. منقول

عبد الرحيم بيوم
28-05-2012, 06:57 PM
شكرا اخي مصطفى على الذكرى
تقبلها الله منك
ونقلت موضوعك لمنتدى الحوار الاسلامي لانه به انسب
وتحياتي

مصطفى امين سلامه
15-06-2012, 09:39 PM
اشكرك اخي الفاضل على المرور والنقل
ابو احمد