المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دمـشـق الغزالـــــــة...



خالد بناني
01-06-2012, 12:49 AM
تكشَّفَ عنكِ ثوبُكِ يا دمشقُ

أيستُرُ عِرضَكِ المفضوحَ شرقُ؟

أراك مليكةً من غير تاجٍ

وسيدةً لخادمها تُرَقُّ

وأُدمى من جراحِكِ، لا لشيء

سوى أنِّي هنا نزفا أرِقُّ

وأسألُ: ما الهوى؟ فأجيبُ دمعا

هو الذكرى، وأطلالٌ.. وشوقُ

وقلبٌ كم له في الحزن باعٌ

يدقُّ على الضلوع.. ولا يدقُّ

تكالبت الأسود عليك دهرا

وأنت غزالة... كم نز عرق

وتأبين الهروب وأنت حُبلى

غبار الصبر حولك لا يشق

...

ربيحة الرفاعي
01-06-2012, 01:43 AM
قافية سايرت بقلقلتها أرق الحرق وقلقه
ونص شعري رائع يحكي تفاعلا راقيا مع الحدث على مستوى الأمة وحسها
وسيدةً لخادمها تُرَقُّ
قرأته من بعد إذنك "وسيدة لخادم تسترق"

جميل هذا النبض الحي الأبي ورائق منا أمطرتنا به من حرف

تحاياي

هَمَّام رياض
01-06-2012, 01:55 AM
شاعرنا المجيد خالد بناني
حمى الله سوريا وجعل كيدَ أعدائها في نحورهم ، وبارك الله في قلبك النقي الوفي ، مقطوعة محكمة اللفظ قويْة القافية
بورك النبض

لحسن عسيلة
01-06-2012, 01:58 AM
قصيدة جميلة ، معانيها نبيلة ، مقاصدها شريقة ،
لقصائدك أخي الكريم حلاوة ، لجريان اللسان بها ،
تدل على حرفية و مهارة عالية في السبك ،
مودتي وتقديري

محمد ذيب سليمان
01-06-2012, 05:54 AM
شكرا ايها الشاعر الجميل خالد
على هذا النزف الصباحي والرسم الذي صور الحال
ولا مس الجرح العميق الذي تعيشه دمشق
واراك هنا ذكرت الجزء وعنيت الكل
شكرا لك مرة اخرى

محمود فرحان حمادي
01-06-2012, 12:34 PM
بقلبي من هواك العذب خفقُ
يذكرني جمالَك يا دمشق

دمشق تلك الغناء الوارفة
تستحق منا الكثير
شكرا لك شاعرنا على هذه المشاعر الطيبة
تحياتي

صادق البدراني
01-06-2012, 02:06 PM
ايها النازف ألَقاً يستحقّ الوقوف عنده
كبيرة تلك المعاني والصور
حزينة حد الصمت عندها
جاءت ابياتك سامقة كالموضوع والشاعرية التي احتوت
ارفع لك القبّعة
...
دعواتي لك يا دمش ان يحفظك الله من كل مكروه
اللهم امين امين
....
بورك النبض والحبر والبوح

بشار عبد الهادي العاني
01-06-2012, 03:40 PM
تكالبت الأسود عليك دهرا

وأنت غزالة... كم نز عرق

رغم الجراح والألم , سيهزم جمع الضباع المستأسدة , وتعود تلك الغزالة قبلة للعلم والدين والجمال.
يوركت أيها الشاعر الجميل
شكري وتقديري

وليد عارف الرشيد
01-06-2012, 07:40 PM
جميلة ورائقة رغم الوجع الذي حملته
لقلبك الياسمين من دمشق أيها الشاعر الجميل
أوافق الكبيرة ربيحة على قراءتها لـ : وسيدة لخادم تسترق .. وتصويرك هنا رائع
محبتي وكثير تقديري

نادية بوغرارة
09-06-2012, 12:21 PM
حرف لامس الوجع ، وزفرة لم نسطع كتمها .

وتبقى الثقة في النصر .

المبدع خالد بناني ،

دمت وشعرك .

رياض شلال المحمدي
09-06-2012, 01:27 PM
**(( رحم الله شوقي : أقسمت بالله واستـثـنيت جنته --- دمشق رَوحٌ وجناتٌ وريحانُ /
رعى الله الشام وأحباب الشام ومن يغرد للشام .../ وارتقب انهم مرتقبون / دمت بخير أخي خالد ))**

نداء غريب صبري
22-06-2012, 10:50 PM
شكرا لك اخي
قصيدة نازفة كلون حروفها
وقاتلة كنصل مشاعرها


اللهم انصر الثورة في سوريا
واهزم الطاغية


بوركت

هاشم الناشري
15-03-2013, 05:13 PM
نسأل الله تعالى أن يفرج هم دمشق وكل سوريا وأهلها

دمت ودام حرفك موئلا للإبداع أخي.

محبتي وتقديري.

فاتن دراوشة
24-05-2016, 06:43 PM
ستبقى دمشق سيّدة المدن وسيبقى خادمها وضيعا في عيون الشّعب وفي عيونها

دام حرفك ينزف أحزان أمّتنا ومآسيها

ودمت مبدعا

د. سمير العمري
03-10-2016, 12:50 AM
أنت شاعر مميز ، ولم أحب لك هذا "التقليد" لقصيدة شوقي بهذه الأبيات التي هي دون ما نعرف من مستواك.

ثم ...

تكشَّفَ عنكِ ثوبُكِ يا دمشقُ
أيستُرُ عِرضَكِ المفضوحَ شرقُ؟
أراك مليكةً من غير تاجٍ
وسيدةً لخادمها تُرَقُّ
هذه أبيات لا أراها تصلح لمثل هذا المقام فهي تمثل هجاء لا مديحا ولا حتى رثاء.

تقديري