المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : صهيل الرحيل



إيمان مصاروة
30-07-2012, 01:38 PM
التفاصيل تأخذنا من يد الذكرياتِ


لتُبقِينا صامتينْ


مثل أحجار شطرنج هذا المساءِ

ونركضُ


أو نتسابقُ

نسقُطُ في بئر أحزاننا

طوَّقتني تفاصيلُها بأكاليل وردٍ

ترعرع بين البساتين من ذكريات الرحيل

أغنياتٌ من الوجد لا تنتهي

في مصابيح صمتي العجوزِ

وأشيائيَ اليوم شاختْ على عتبات الأوانِ

رحلنَ إلى عمْق كل بعيدٍ بغيدٍ

بِلا نأْمةٍ في المرايا


ولكنهم رسموا قمرا فأضاء صحاري هيامي

رحيلك بعْثرَ كل حروفي المُراقةِ في دمِها

ثار قبل الرحيل ..وحين الرحيل ..وبعد الرحيل ِ

جراحي التي أعشبتْ في سطوحي

ولم يبق منها سوى صلواتِ موتى على ذكرياتهمُ

وأنا الآن في مأتمي

صرتُ أغفو على جُثَثِ الراحلينْ !!!





إيمان مصاروة / القدس

كاملة بدارنه
30-07-2012, 06:05 PM
جميل ما قرأت هنا الأخت الشّاعرة إيمان
قد يجعل الرحيل أمورا كثيرة فينا تشيخ قبل أوانها!
أهلا بك في واحتنا وأرجو أن يطيب لك المقام
بوركت
تقديري وتحيّتي

ربيع بن المدني السملالي
01-08-2012, 03:19 PM
كلمات رائعة تستحق القراءة

شكرا لكِ شاعرتنا الموفقة إيمان على جمال اللغة ، وروعة المضمون ، وسلاسة التعبير

سررت بدخلولي لمتصفحك

دمت متألقةً في واحة الأحبة

تحياتي

آمال المصري
01-08-2012, 11:24 PM
يترك الرحيل فينا مايترك ويأخذ منا مالم نستطع استرداده
قدرة عالية على الرسم بالكلمات والبوح الشجي شاعرتنا الرائعة
بورك النبض
ومرحبا بك في واحتك
تحاياي

محمود فرحان حمادي
02-08-2012, 12:28 AM
الاسلوب المميز وجمال الأداء الفني
يجعلان من نصوصك شامة في خد الثقافة الرصينة
بورك بهاء الحرف شاعرتنا
تحياتي ومرحبًا بك

ربيحة الرفاعي
17-10-2012, 03:08 PM
نص جميل بصور لافتة وحس رائق
أحسنت القول شاعرتنا

أهلا بك في واحتك

تحاياي

مصطفى الغلبان
31-08-2013, 09:36 AM
وما أجملها من تفاصيل حين نخلّد آخر لقطات السعادة لتبقى هي المعششة في الذاكرة ، بحيث كلما أحببنا استذكار أمرٍ يكون التذكّر جميلا ، يبعث في الروح طمأنينة تسري فتنعشنا وتحملنا إلى حياة أجمل ، دام نبضك والعطاء الشاعرة الراقية إيمان مصاروة.
_____

مصطفى.

محمد ذيب سليمان
31-08-2013, 09:59 AM
شكرا على محموله الجميل
من نسج واداء ومعان وتصوير
مودتي

إبراهيم أحمد
23-09-2014, 11:38 PM
التفاصيل تأخذنا من يد الذكرياتِ


لتُبقِينا صامتينْ


مثل أحجار شطرنج هذا المساءِ

ونركضُ


أو نتسابقُ

نسقُطُ في بئر أحزاننا

طوَّقتني تفاصيلُها بأكاليل وردٍ

ترعرع بين البساتين من ذكريات الرحيل

أغنياتٌ من الوجد لا تنتهي

في مصابيح صمتي العجوزِ

وأشيائيَ اليوم شاختْ على عتبات الأوانِ

رحلنَ إلى عمْق كل بعيدٍ بغيدٍ

بِلا نأْمةٍ في المرايا


ولكنهم رسموا قمرا فأضاء صحاري هيامي

رحيلك بعْثرَ كل حروفي المُراقةِ في دمِها

ثار قبل الرحيل ..وحين الرحيل ..وبعد الرحيل ِ

جراحي التي أعشبتْ في سطوحي

ولم يبق منها سوى صلواتِ موتى على ذكرياتهمُ

وأنا الآن في مأتمي

صرتُ أغفو على جُثَثِ الراحلينْ !!!





إيمان مصاروة / القدس

----------------------

جميل هذا الانسياب الواثق شاعرتنا الجميلة
مودتي والشعر

د. سمير العمري
19-06-2016, 12:17 AM
نص جميل على تفعيلة المتدارك فاعلن كانت جميلة ومعبرة فلا فض فوك!

دمت بخير وعافية!

تقديري

عبدالستارالنعيمي
06-10-2016, 09:14 AM
الأستاذة إيمان مصاروة

حرف أنيق جزل وشعور وجداني راق
دام لك بهاء الحرف أخيتي الكريمة
وأرجو التفاعل مع الردود والنصوص
تحيتي وتقديري