المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : متى نحيا؟



قطرالندى
20-02-2003, 11:29 AM
اْلَحقُّ مَبْدَؤُنَا والْصِّدْقُ غَايَتُنَا=والْعِلْمُ زِيْنَتُنَا فِي سَاحَةِ الْقَلَمِ
سَارَتْ قَوَافِلُنَا فِي كُلِّ قَافِيَةٍ=تَهْفُو سِجَالاً عَلى الأَخْلاَقِ وَالْقِيَمِ
أَبْكِيْ عُرُوْبَتَنَا تَرْضَى لَنَا بَدَلاً=وَتُسْتَذَلُّ عَلَى الأَوْطَانِ يَا أَلَمِي
وَشَاحَ وَجْهُهَا فِي أَرْضِنَا وَلِمَنْ=تَبْتَاعُ عِزَتَنَا مِنْ هَيْئَةِ الأُمَمِ؟!
عَهْدِيْ بِنَافِيْ الْدِّيْنِ عِزَّتُنَا=مَتَى نَكُوْنُ لَهَ مِنْ قَادَةِ الْهِمَمِ؟!
إنَّ الْقِيَادَةَ لَوْ بَصُرْتَ بِهَا=فِيْ قَوْمِنَا تَلْقَهَا غَايَةَ الْعَدَمِ
هَذَا هٌوَ الْعُدْوَانٌ جَمَّعَهُ=كَلْبُ الْصَلِيْبِ وََفِتْنَةُ الْعَجَمِ
سَيْفُ الْبُطُوْلَةِ لَنْ يُجَرِدَهُ=إلاَّ أَبِيٌّ كَرِيْمُ الْنَّفْسِ وَالْشِّيَمِ
وَأَرْضُ مَسْرَانَا تُطَهِرُهُ=رُوْحُ الْشَّهِيْدِ وَصَيْحَةُ الَّلغَمِ
ِفُكُّوْا عَنِْ الأَقْصَى قُيُوْدَهُمُ=إنَّي بَكَيْتُ لِقَيْدِهِ بِدَمِي
آهٍ00مَتَى تَحْيَا كَرَامَتُنَا=وَبِلاَدُنَا فِي ضَيْعَةِ الْوَهَمِ؟!
وَلَنْ تَحْيــَا وَلَنْ تَحْيــَا=حَتَّى نُحَرِّرَ قِبْلَةَ الْحَرَمِ

الأندلسي
21-02-2003, 12:14 AM
"
آهٍ00مَـتَـى iiتَحْيَاكَرَامَتُـنَـا وَبِلاَدُنَافِي ضَيْعَـةِ iiالْوَهَـمِ؟!
وَلَـنْ تَحْيَـاوَلَـنْ iiتَحْـيَـا حَتَّـى نُحَرِّرَقِبْلَـةَ iiالْـحَـرَمِ
"

وما زال الحرف ينزف بالنداء.. فهل من مجيب!
اوجعنى حرفك اختاه حتى ضل المعنى عن قلمى لما اراد ان يحاول ان يلقى بفقير الكلمات التى يعرفها اعجابا

عاش قلمك منيرا بالحق

رحال
21-02-2003, 02:24 AM
أختي / قطر الندى

اسعد الله ايامك

القصيدة تحوي افكاراً تستحق التقدير والاعجاب ولو اني ارى انها تحتاج لمراجعة الوزن لتكتمل روعتها
واعتذر فانا لا اسمح لنفسي بالنقد فانا لا امتلك ادواته وإنما جاء ذلك من احساس اذني 0


قد أصبح القطر سيلاً والندى بدم = فأرسل الفكر أمر السرد للقلم
فبارك الله في فكر وفي قلم = يسابق الريح في سير إلى القمم



ابو عمر

قطرالندى
21-02-2003, 03:58 PM
أنت من يستحق الثناء والإ عجاب لقلمك المرهف00 وتفاعلك الملحوظ 00
أشكر لك تقديرك واهتمامك00وعذ راً إن كان حرفي قد أوجعك 00 فما كتبته هو ما
أشعر به حقاً وصد قاً00

قطرالندى
21-02-2003, 04:16 PM
صدقت وأجدت فيما ذكرت00فعلاً قد كتبت هذه القصيدة ولما شارفت على الانتهاء
شعرت باختلاف الوزن بين أبياتها00
شكراً لك على أبياتك الراقية الجميلة00
ومرحبا بك 00
تحياتى وتقديرى00

د. سمير العمري
26-02-2003, 09:31 PM
أختي قطر الندى:

مرة أخرى معان رائعة سامية شعرت بنفس أحرف القسم بها ....

أما الوزن فهو يحتاج بإعادة النظر جيداً وسأترك لك الأمر ليكون أنفع لك وإن أردت أن أوضح أن أكثر الخلط وقع بين البسيط والكامل فانتبهي إلى الفرق بينهما ويوجد بعض الأشطر مما خرج حتى عنهما ...

تحياتي وأمنياتي بالتوفيق والتميز .....