المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تهاويم وتعلل



ربيحة الرفاعي
05-02-2013, 05:30 AM
تهاويم وتعلل
تَهَاوِيمٌ وَتَعلُّلٌ

عَفَا اللهُ عَمَّنْ دُونَهُمْ مَا نُؤَمِّلُ = وَمَنْ مِنْ نَدَاهُمْ فِي المُلِمَّاتِ نَنْهَلُ
فَإِنْ تُوهِ أَحْلامُ الجَهَالَةِ رَأْيَنَا = أتَونَا عَلى صَبْرٍ حُنُوًّا فَنَعْقِلُ
وَإِنْ نَالَنَا وَهْنٌ فَفِيهِمْ وُقُوفُنَا = وَإِنْ نَالَهُمْ مِنَّا قُصُورٌ تَحَمَّلُوا
رَمَوْنَا، وَغَابَ النَّجْمُ فِي العَتْمِ نُورُهُ = وَبِتْنَا بِحُزْنٍ يَحْتَوِينَا وَيَشْمُلُ
وَحَزَّ جُنُونُ البَرْدِ مِنَّا عِظَامَنَا = يُعَمِّدُ بِالدَّمْعِ العيونَ وَيَغْسِلُ
وَقَدْ طَافَ لَيْلُ القَهْرِ بِالفِكْرِ مُوجِعًا = نُطَارِحُهُ صَبْرًا فَيَبْكِي التَّجَمُّلُ
وَيَسْحَقُنَا مَنْ كَانَ يُرْجَى مُواسِيا = يُؤَمِّلُنَا حِينًا وَحِينًا يُخَذِّلُ
بِحَسْرَةِ مَا فِينَا وَإِنْ لَمْ نَبُحْ بِهِ = يُرَاوِدُنَا مَوْتًا وَيَقْسُو وَيُمْهِلُ
وَمَا بَيْنَ أَوْهَامٍ سُيُوفُ الرَّدَى بِهَا = وَبَيْنَ تَصَارِيفِ الزَّمَانِ التَّمَلْمُلُ
فَلا النَّفْسُ تَرْضَى بِالضَّنَى فِي المُنَى وَلا = تُطِيقُ شُؤُونَ العَيْنِ تُندِي وَتَهْمِلُ
حَنَانَيْكَ يَا قَلْبُ اتَّئِدْ، بَعْضُ مَا بِنَا = لَو انْتَابَ طَوْدًا دَبَّ فِيهِ التّخَلْخُلُ
وَلَوْ طَالَ يَمًّا جَفَّ بِالحَيْفِ مَاؤُهُ = فَيَحْمِلُهُ وَشْلٌ وَيَحْوِيهِ جَدْوَلُ
أَمَا ضَاقَ يَا رُوحُ الفَضَاءُ بِمَا نَرَى = فَأَيُّ تَهَاوِيمٍ! وَفِيمَ التَّعَلُّلُ؟
وَإِنَّا لَقَوْمٌ مُتْرَعَاتٌ كُؤوسُنَا = بِسُمٍّ زعَافٍ فِيهِ مَوْتٌ مؤَجَّلُ
وَيَحْتَدِمُ الشَّرُّ المهَيْمِنُ حَوْلَنَا = فَيَقْبِضُنَا هَوْلٌ بِهَوْلٍ وَيُرْسِلُ
نَسِيرُ بِأَرضِ اللهِ أَسْرَى هَوَانِنَا = غُثَاءٌ وَشَرُّ النّاسِ فِينَا مُوَكَّلُ
وَفِي التِّيهِ نَمْضِي لَا أَمَانَ وَلَا مُنَى = عَرَايَا عَلَى أَرْضِ الرَّزَايَا نُقَتَّلُ!
وَبِالعُزَّلِ التَنْكِيلُ أَمْسَى سَجِيَّةً = وَبِالجَهْلِ ضَيْمُ الأَهْلِ لِلنَيْلِ يُبْذَلُ
وَهَا قَدْ تَرَاءَى مَنْ تَنَاءَى، مُعَاهِدًا = أَعَاجِمَ سَامُونَا وَبَالًا وَأَجْزَلُوا
أَتَانَا مَشَارِيعُ الأَعَادِي تَقُودُهُ = عَلَى رَأْسِ جَمْعٍ مِنْ فُلُولٍ تَغَوَّلُوا
وَغَاغَةِ حَيّ طَوْعُ عَيِّ غَوِيِّهِمْ = خُطُومُ جَهَالاتٍ تُلَوَّى وَتُرْسَلُ
يُسَاوِمُ مَنْ بَاؤوا بِأَشْلاءِ ثَوْرَةٍ = تَغَمَّدَهَا شَرًا وَعَزَّ التَّرَجُّلُ
إِلَيْكِ عَنَ الأَوْهَامِ فِي سَوْرَةِ الطَّوَى = وَيَا نَفْسُ أُوبِي مَا عَلَى الأَرْضِ مَنْزِلُ
وَجَدْتُ بِدِينِ اللهِ حِصْنِي وَخِيرَتِي = وَإِنْ تَعْصِفِ الأَنْوَاءُ نَجْوَاهُ مَعْقِلُ
أَرَاني بِخَيْرٍ مَا أَراني -بِفَضْلِهِ- = مُنَايَ شَهِيدًا أَو بِنَصْرٍ أُكَلَّلُ
أَتُوبُ إِلَى رَبِّي وَأَحْيَا بِذِكْرِهِ = وَإِنِّي لِرَبِي فِي المُلِمَّاتِ أَمْيَلُ

د. مختار محرم
05-02-2013, 05:32 AM
أيا معشر الكتاب ماذا نؤملُ؟؟
هلموا بنا نطوي القصاصات وارحلوا

أميرة شعرٍ أقبلت تملؤ الدنا
جمالا ومنها أبحر الشعر تنهلُ

إذا نطقت يحتار فينا سكوتنا
يضيق بنا من وطأة الصمت منزل

سأسبقكم حظا بتقريظ حرفها
أنا بينكم يا سادة الحرف أول

أفوز بتثبيت الخريدة ربما
يفوز به غيري فأشقى وأفشلُ

كاملة بدارنه
05-02-2013, 05:52 AM
وَحَـــزَّ جُـنُــونُ الـبَــرْدِ مِــنَّــا عِـظَـامَـنَـا = يُـعَــمِّــدُ بِـالــدَّمْــعِ الــمَــآقِــي وَيَــغْــسِــلُ
من أجمل ما قرأت عن أسى (المعموديّة) بماء الدّمع ...

إلَيْـكِ عَـنَ الأَوْهَـامِ فِـي سَــوْرَةِ الـطَّـوَى = وَيَا نَفْسُ أُوبِـي مَـا عَلَـى الأَرْضِ مَنْـزِلُ
وَجَــدْتُ بِـدِيــنِ اللهِ حِـصْـنِـي وَخِـيـرَتِـي = وَإِنْ تَـعْـصِـفِ الأَنْـــوَاءُ نَـجْــوَاهُ مَـعْـقِـلُ
أَرَانِـــي بِـخَـيْــرٍ مَــــا أَرَانِــــي بِـحَـمْــدِهِ = أَمَــانــي، شَـهِـيــدًا أَوْ بِـنَـصْــرِي أُكَــلَّــلُ
أَتُــــوبُ إِلَــــى رَبِّــــي وَأَحْــيَــا بِــذِكْــرِهِ = وَإِنِّـــي لِــرَبِــي فِــــي الـمُـلِـمَّـاتِ أَمْــيَــلُ

خاتمة رائعة ألقت بتلابيب السّكينة على ثورة المشاعر المفعمة بأسى الواقع الموصوف ...
لا شيء يضاهي عدل الله والتّقرّب منه بالشّهادة أو بغيرها...
بورك هذا الحرف الذي ينهل من ينابيع الإبداع والحكمة والتّقوى عزيزتنا الشّاعرة المميّزة الأخت ربيحة
تقديري وتحيّتي

ماجد الغامدي
05-02-2013, 06:51 AM
لا فٌض فوك يا خنساء العصر

فلا أصدق إحساساً ولا ابلغ حزناً ولا أعمق إنتماءً ولا أبدع حرفةً

أَمَـا ضَــاقَ يَــا رُوحُ الفَـضَـاءُ بِـمَـا نَــرَى!
فَـــــــــأَيّ تَـــهَـــاوِيــــمٍ ! وَفِـــــيـــــمَ الــتَّــعَـــلُّـــلُ؟
وَإِنَّـــــــــا لَـــــقَـــــوْمٌ مُـــتْـــرَعَــــاتٌ كُـــؤوسُـــنَــــا
بِـــسُـــمٍّ زعَـــــــافٍ فِـــيــــهِ مَـــــــوْتٌ مـــؤَجَّــــلُ


يعيد إلى الذاكرة قول الدكتور غازي القصيبي رحمه الله


أمِن عاصفٍ يا نفسُ نمضي لعاصفٍ
ألم يسأمِ البحارُ زمجرةَ البحرِ !!
و من نصلِ سيفٍ نامَ بين اضالعي
إلى وقعِ رمحٍ راح يوغلُ في ظهري!


فقط عانيت من تلبك في النطق هنا :)
وَغَـــاغَـــةِ حَـــــــيّ طَـــــــوْعُ عَـــــــيِّ غَــوِيِّــهِـــمْ



كل التحية والإعجاب

مازن لبابيدي
05-02-2013, 03:57 PM
أسجل حضورا عابرا متعرضا لهذا الألق على عجالة
فما هي إلا بعض أبيات قرأتها حتى علمت حاجتي لتفرغ لهذه الخريدة .

مولود خلاف
05-02-2013, 09:02 PM
ما شاء الله
لكم يطربني حرفك البديع سيدتي
لا فض فوك

حسين العقدي
05-02-2013, 11:07 PM
من أجمل القصائد التي قرأتها منذ أن دخلت إلى الواحة ..وقد تكون الأجمل على الإطلاق

لافض فوك أستاذتنا القديرة .....خالص الود وطاقات ورد:0014:

محمود فرحان حمادي
06-02-2013, 12:23 AM
هادف ونبيل ألق هذا البوح
جاء بشاعرية رقراقة طيبة
تحمل في طياتها جمال الأداء الفني
وقوة السبك وبديع المعاني
بوركت شاعرتنا الأصيلة
وتقبلي تحياتي

عبدالله بن عبدالرحمن
06-02-2013, 03:07 AM
كنت هنا ..................... نعم هنا..................لماذا ؟ ................. لأتعلم الشعر

شكراً لك أيتها الاستاذة الفاضله

محمد العلوان
06-02-2013, 04:29 AM
وَقَدْ طَـافَ لَيْـلُ القَهْـرِ بِالفِكْـرِ مُوجِعًـا
نُــطَـــارِحُـــهُ صَــــبْــــرًا فَــيَــبْــكِــي الــتَّــجَــمُّــلُ
رائع
بوركت
تحياتي

خليل حلاوجي
06-02-2013, 05:10 AM
وَفِــــي الـتِّـيــهِ نَـمْـضِــي لَا أَمَـــــانَ وَلَا مُــنَـــى
عَــــرَايَــــا عَــــلَــــى أَرْضِ الــــرَّزَايَــــا نُـــقَـــتَّـــلُ!

/
آن الأوان لإعادة صياغة كل هذا ..

بهمة الغيارى ..

/

قصيدة فخمة المفهوم .. أنرتِ.

الطنطاوي الحسيني
06-02-2013, 05:10 AM
وَجَدْتُ بِدِينِ اللهِ حِصْنِي وَخِيرَتِـي
وَإِنْ تَعْصِفِ الأَنْوَاءُ نَجْـوَاهُ مَعْقِـلُ
أَرَانِي بِخَيْـرٍ مَـا أَرَانِـي بِحَمْـدِهِ
أَمَاني، شَهِيـدًا أَوْ بِنَصْـرِي أُكَلَّـلُ
أَتُوبُ إِلَـى رَبِّـي وَأَحْيَـا بِذِكْـرِهِ
وَإِنِّي لِرَبِـي فِـي المُلِمَّـاتِ أَمْيَـلُ


وما كل من حاز البيان يبينه
وما كل خيل في المعامع يصهل
وما كل من خاف الانام بلائذٍ
إلي ربهم يبري الجروح ويدملُ

رائع ام ثائر واعذري لثغي في حضرة شعركم الرائع مبنى ومعنى وقيمة
دمت مبدعة ابدا اختي الفاضلة الكريمة ربيحة ام ثائر

هاشم الناشري
06-02-2013, 06:24 AM
إِلَيْكِ عَنَ الأَوْهَامِ فِي سَوْرَةِ الطَّـوَى
وَيَا نَفْسُ أُوبِي مَا عَلَى الأَرْضِ مَنْزِلُ

وَجَدْتُ بِدِينِ اللهِ حِصْنِي وَخِيرَتِـي
وَإِنْ تَعْصِفِ الأَنْوَاءُ نَجْـوَاهُ مَعْقِـلُ

أَرَانِي بِخَيْـرٍ مَـا أَرَانِـي بِحَمْـدِهِ
أَمَاني، شَهِيـدًا أَوْ بِنَصْـرِي أُكَلَّـلُ

امتزاج قوي ما بين الفخامة والجزالة ، والاغتراب والحرمان ، واليقين

وتمني إحدى الحسنيين.

رفع الله شأنك ، وزادك تألقًا وإبداعًا ،

تحياتي وتقديري.

أسماء منصور
06-02-2013, 06:43 AM
الله
ليس هناك اجمل من الله لتقال على كنز من الحروف والجمال
مساؤك حب فى الله سيدتى

محمد ذيب سليمان
06-02-2013, 08:36 PM
وماذا بقي لي من قول بعد ان قال الكبار ايتها الراقية

شكرا على هذا المحمول الجميل الذي حملته حروفك
من نسج وبناء ومعان دالة وموسيقي
مودتي

رياض شلال المحمدي
07-02-2013, 02:57 PM
**(( ويأسِرُنا البوْحُ الطويلُ المؤثّلُ ... غــداة تزاهى ، والقريحةُ مشعلُ
لهُ من معاني الوجد كلّ جميلةٍ ... كــذلك فكرٌ بالمضامين يرفُلُ
وهــذا مسمّاهُ الأصيل أظلنا ... لأنّ أريجَ الوصــل فيه مؤصّــلُ ))**

جلال طه الجميلي
07-02-2013, 07:47 PM
اما يكفي العرب انهم تغَنو بلامية العرب خمسة عشر قرناً

أما آن لهم أن يستبدلوها ( بلامية الرفاعي)


يا ليت قومي يسمعون

محمد الحضوري
07-02-2013, 07:55 PM
أكثر من رائعة أيتها الشاعرة الكبيرة
ربيحة الرفاعي
دمتي متألقة في سماء الشعر كما عرفناكِ

تحياتي لك

عمر ابو غريبة
08-02-2013, 02:22 AM
وَجَـــدْتُ بِـدِيــنِ اللهِ حِـصْـنِـي وَخِـيـرَتِــي=وَإِنْ تَـعْـصِـفِ الأَنْـــوَاءُ نَـجْــوَاهُ مَـعْـقِـلُ

أنعم بحصنك الحصين أيتها الرفاعية الجليلة
قصيد وبحر لا ينبغي إلا للخنساء
بوركتِ يا سيدتي

مودتي وتقديري

فاتن دراوشة
09-02-2013, 02:50 AM
مدرسَة للشّعر أنت غاليتي

ونفخر بالتتلمذ على يديك

فيض محبّتي

فاتن

عبده فايز الزبيدي
10-02-2013, 04:16 AM
الله المستعان
نبرة حزينة من نفس لا ترى و لا تسمع غير
ما سطرته من واقع أمله كسراب بقيعة
فلا النفس تكف عن استشراف و لا الحال يرحم العامة و الاشراف،
لكن ( و لا تيأسوا من روح الله) و هذا معاني ختام مسك القصيد.
شكرا

د. سمير العمري
11-02-2013, 06:48 AM
إِلَيْكِ عَنَ الأَوْهَامِ فِي سَوْرَةِ الطَّوَى= وَيَا نَفْسُ أُوبِي مَا عَلَى الأَرْضِ مَنْزِلُ
وَجَدْتُ بِدِينِ اللهِ حِصْنِي وَخِيرَتِي = وَإِنْ تَعْصِفِ الأَنْوَاءُ نَجْوَاهُ مَعْقِلُ
أَرَانِي بِخَيْرٍ مَا أَرَانِي بِحَمْدِهِ = أَمَاني، شَهِيدًا أَوْ بِنَصْرِي أُكَلَّلُ
أَتُوبُ إِلَى رَبِّي وَأَحْيَا بِذِكْرِهِ = وَإِنِّي لِرَبِي فِي المُلِمَّاتِ أَمْيَلُ


أي حرف فاره وأي أداء مبهر!

أي شعر هذا وأي شاعرة!

قرأتها فوجدت الجزالة والقوة والسبك والصور والمعاني العميقة حتى كانت الخاتمة مما تشفي الصدور!

لا فض فوك أيتها المحلقة في مدارك!

تقديري

مازن لبابيدي
11-02-2013, 08:55 PM
تهاويم وتعلل
عَفَا اللهُ عَمَّنْ دُونَهُمْ مَا نُؤَمِّلُ = وَمَنْ مِنْ نَدَاهُمْ فِي الْمُلِمَّاتِ نَنْهَلُ
فَإِنْ تُوهِ أَحْلامُ الجَهَالَةِ رَأْيَنَا = أتَونَا عَلى صَبْرٍ حُنُوًّا فَنَعْقِلُ
وَإِنْ نَالَنَا وَهْنٌ فَفِيهِمْ وُقُوفُنَا = وَإِنْ نَالَهُمْ مِنَّا قُصُورٌ تَحَمَّلُوا


...... مطلع رائع يبشر بهطول الإبداع



حَنَانَيْكَ يَا قَلْبُ اتَّئِدْ، بَعْضُ مَا بِنَا = لَو انْتَابَ طَوْدًا دَبَّ فِيهِ التّخَلْخُلُ

...... تصوير بليغ لعمق وثقل الرزء



وَإِنَّا لَقَوْمٌ مُتْرَعَاتٌ كُؤوسُنَا = بِسُمٍّ زعَافٍ فِيهِ مَوْتٌ مؤَجَّلُ

......... يا للروعة ، فنحن والموت على موعد ، فما قيمة الدنيا بعد ؟!




وَبِالعُزَّلِ التَنْكِيلُ أَمْسَى سَجِيَّةً = وَبِالجِهْلِ ضَيْمُ الأَهْلِ لِلنَيْلِ يُبْذَلُ

........... وحسبنا الله ونعم الوكيل




أَرَانِي بِخَيْرٍ مَا أَرَانِي بِحَمْدِهِ = أَمَاني، شَهِيدًا أَوْ بِنَصْرِي أُكَلَّلُ

............ لم أوفق للمراد من أماني ، وموقعها !





أَتُوبُ إِلَى رَبِّي وَأَحْيَا بِذِكْرِهِ = وَإِنِّي لِرَبِي فِي المُلِمَّاتِ أَمْيَلُ

ما أحكمك وما أبلغك وما أشعرك



أختي الشاعرة المبدعة - بكل الروعة - ربيحة الرفاعي
قصيدة قرأتها وسأعيد قراءتها
أدام الله عليك نعمة البيان وروعة الأداء الفني .

هَمَّام رياض
11-02-2013, 11:03 PM
ثِقَلُ وزنِ هذا الشعر الذي لا مُمَاحكة في مُحَاكَاته ، هوأنّ حرفَهُ في مخاض الإبداع والتصوير ، حملته أمّه كرها ووضعته كرها ، وهذه - في الفضل - خاصيّة الأمومة ، وتحت أقدامها خاصيّة البنوّة ، وبينهما برزخٌ إلى يوم يبعثون .
أساتذتنا الرّؤوم ربيحة الخير دامَ لَنَا حرفُك ما دامَلَنا إبداعا .

ربيحة الرفاعي
12-02-2013, 06:18 AM
أيا معشر الكتاب ماذا نؤملُ؟؟
هلموا بنا نطوي القصاصات وارحلوا

أميرة شعرٍ أقبلت تملؤ الدنا
جمالا ومنها أبحر الشعر تنهلُ

إذا نطقت يحتار فينا سكوتنا
يضيق بنا من وطأة الصمت منزل

سأسبقكم حظا بتقريظ حرفها
أنا بينكم يا سادة الحرف أول

أفوز بتثبيت الخريدة ربما
يفوز به غيري فأشقى وأفشلُ

د. مختار محرم
أيها الشاعر الغريد على فنن الألق والجمال
قل لي بربك هل من حروف لرد يفي هذا الكرم حقه من الشكر

تختم بمكارمك عنقي بنيّ
لا حرمك البهاء

تحاياي

أحمد البرعي
12-02-2013, 11:15 PM
الله الله
وما أكَرم ما ختَمتِ بهِ القَصيدة شاعرتنا الكريمة
بوركتِ
ولكِ خالص الود والتقدير

ربيحة الرفاعي
13-02-2013, 06:33 AM
من أجمل ما قرأت عن أسى (المعموديّة) بماء الدّمع ...
خاتمة رائعة ألقت بتلابيب السّكينة على ثورة المشاعر المفعمة بأسى الواقع الموصوف ...
لا شيء يضاهي عدل الله والتّقرّب منه بالشّهادة أو بغيرها...
بورك هذا الحرف الذي ينهل من ينابيع الإبداع والحكمة والتّقوى عزيزتنا الشّاعرة المميّزة الأخت ربيحة
تقديري وتحيّتي

وبوركت سيدة البهاء بحضورك وألق تعبيرك وروعة قراءتك تضفي على النص جمالا به يزهو
أسعدني ردك الكريم غاليتي

تحاياي

فاطمه عبد القادر
13-02-2013, 10:00 AM
وَقَدْ طَافَ لَيْلُ القَهْرِ بِالفِكْرِ مُوجِعًـا
نُطَارِحُهُ صَبْـرًا فَيَبْكِـي التَّجَمُّـلُ
وَيَسْحَقُنَا مَنْ كَانَ يُرْجَـى مُواسِيـا
يُؤَمِّلُنَـا حِينًـا وَحِينًـا يُـخَـذِّلُ
بِحَسْرَةِ مَا فِينَا وَإِنْ لَـمْ نَبُـحْ بِـهِ
يُرَاوِدُنَـا مَوْتًـا وَيَقْسُـو وَيُمْهِـلُ

السلام عليكم
ما شاء الله ,,شعر من الوزن الثقيل
قرأتها مرات ومرات ,وفي كل مرة أكتشف أكثر فخامة هذة القصيدة ,وقوتها ومعانيها الموغلة في العمق
ما شاء الله ربيحة العزيزة
قلمك كالرمح
جمال وخفة وقوة وانطلاق
شكرا لك عزيزتي
زادك الله من فضله
ماسة

ربيحة الرفاعي
16-02-2013, 10:23 AM
لا فٌض فوك يا خنساء العصر
فلا أصدق إحساساً ولا ابلغ حزناً ولا أعمق إنتماءً ولا أبدع حرفةً
أَمَـا ضَــاقَ يَــا رُوحُ الفَـضَـاءُ بِـمَـا نَــرَى!
فَـــــــــأَيّ تَـــهَـــاوِيــــمٍ ! وَفِـــــيـــــمَ الــتَّــعَـــلُّـــلُ؟
وَإِنَّـــــــــا لَـــــقَـــــوْمٌ مُـــتْـــرَعَــــاتٌ كُـــؤوسُـــنَــــا
بِـــسُـــمٍّ زعَـــــــافٍ فِـــيــــهِ مَـــــــوْتٌ مـــؤَجَّــــلُ

يعيد إلى الذاكرة قول الدكتور غازي القصيبي رحمه الله
أمِن عاصفٍ يا نفسُ نمضي لعاصفٍ
ألم يسأمِ البحارُ زمجرةَ البحرِ !!
و من نصلِ سيفٍ نامَ بين اضالعي
إلى وقعِ رمحٍ راح يوغلُ في ظهري!

فقط عانيت من تلبك في النطق هنا :)
وَغَـــاغَـــةِ حَـــــــيّ طَـــــــوْعُ عَـــــــيِّ غَــوِيِّــهِـــمْ
كل التحية والإعجاب

أكرمتني بمرورك وما أسبغت علي من وصف ولقب
وإنه لفخر أن يعيد حرف مثلي لذاكرة مثلك قول مبدع كالدكتور القصيبي

أما الشطر الذي عانيت من تلبك في نطقه
فأسألك فضلا أن تعيد قراءته ... بتمعن
ولك قوافل شكري

دمت شاعرنا بكل الألق

تحاياي

نداء غريب صبري
02-03-2013, 12:55 PM
موت ما نؤمله هو دون من نحبهم دائما سيدتي، لأن من نحبهم في نظرنا أعظم من كل ما يمكن التفكير به
وعندما بحذلوننا يكون الموت في عز الحياة
لهذا يكون خذلان الأمة أقسى وظلم الوطن أشد

ما أجمل تصويرك لهذا

شكرا لك

آمال المصري
03-03-2013, 12:53 PM
فاقت وربي لامية العجم وتخطت
فلقريضك سيدتي ألق ليس له مثيل يثر الدهشة
وتلك ميمونة ازدانت بها الواحة وتوهجت
صح لسانك ودمت شامخة الشعر
ولك تحاياي ووافر المحبة

براءة الجودي
04-03-2013, 11:58 PM
على الرغم من قوة هذه القصيدة إلا أني شعرتُ بانسيابها وسلاستها وحزنها الشفيف وتلذذتُ بأنواع الفواكه بها قرأتُ هنا لمناضلةٍ صاحبةُ تجربةٍ وخبرةٍ
أبياتٌ تأسرُ بجمالها وروحها الحلوة التي سرت بها , ليتني أعرف على أي بحرٍ كُتبت هذه القصيدة إن أمكن ؟
ثم أنَّ هذه طلةٌ أولى تتبعها أخرى إن شاءالله للوقوف على الجماليات مع أسئلتي التي ازعجكم بها دوما
تحياتي لقلمك الحديدي استاذة ربيحة

ربيحة الرفاعي
15-03-2013, 11:29 PM
أسجل حضورا عابرا متعرضا لهذا الألق على عجالة
فما هي إلا بعض أبيات قرأتها حتى علمت حاجتي لتفرغ لهذه الخريدة .

أما أنا فأسجل احتفاء بحضور أجلّه ورأي أنتظره
فقد كان في رأيك دائما ما يثري حرفي ويرتقي به

دمت بكل الألق أخي

لا حرمك البهاء

تحاياي

ربيحة الرفاعي
28-04-2014, 01:06 AM
ما شاء الله
لكم يطربني حرفك البديع سيدتي
لا فض فوك

فيض شكري لكريم مرورك ودافع رأيك ايها الرائع

لا حرمك البهاء

تحاياي

ربيحة الرفاعي
26-02-2015, 07:51 PM
من أجمل ما قرأت عن أسى (المعموديّة) بماء الدّمع ...

خاتمة رائعة ألقت بتلابيب السّكينة على ثورة المشاعر المفعمة بأسى الواقع الموصوف ...
لا شيء يضاهي عدل الله والتّقرّب منه بالشّهادة أو بغيرها...
بورك هذا الحرف الذي ينهل من ينابيع الإبداع والحكمة والتّقوى عزيزتنا الشّاعرة المميّزة الأخت ربيحة
تقديري وتحيّتي

الرائعة كاملة بدارنة
مرورك إثراء للنص وحضورك ثروة

دمت بروعتك

تحاياي

عصام إبراهيم فقيري
26-02-2015, 08:00 PM
سيدة الحرف وشاعرتنا الكبيرة ، لا أجد من الكلمات ما يفيك المقام ويبلغك حق المنزلة التي تستحقينها

سأكتفي قائلًا ، شعرك يا أديبتنا الكبيرة ليس لهذا الزمن و لا منه ( فأنت والله شاعرة لا تجارى ) وقد تفوقت على الجميع بمسافة لن يحصيها العد

تحية تقدير وإجلال لك يا بدددددددددددددددددددددددد يعة :nj:

ربيحة الرفاعي
09-08-2015, 02:57 AM
إِلَيْكِ عَنَ الأَوْهَامِ فِي سَوْرَةِ الطَّـوَى
وَيَا نَفْسُ أُوبِي مَا عَلَى الأَرْضِ مَنْزِلُ

وَجَدْتُ بِدِينِ اللهِ حِصْنِي وَخِيرَتِـي
وَإِنْ تَعْصِفِ الأَنْوَاءُ نَجْـوَاهُ مَعْقِـلُ

أَرَانِي بِخَيْـرٍ مَـا أَرَانِـي بِحَمْـدِهِ
أَمَاني، شَهِيـدًا أَوْ بِنَصْـرِي أُكَلَّـلُ

امتزاج قوي ما بين الفخامة والجزالة ، والاغتراب والحرمان ، واليقين

وتمني إحدى الحسنيين.

رفع الله شأنك ، وزادك تألقًا وإبداعًا ،

تحياتي وتقديري.

لله درّك أخي ما اسماه حضورك وما أرقاه تعبيرك
أفاض كرما على النص ردّك
لا حرمت دفعك

تحاياي

ربيحة الرفاعي
12-01-2016, 09:24 PM
من أجمل القصائد التي قرأتها منذ أن دخلت إلى الواحة ..وقد تكون الأجمل على الإطلاق
لافض فوك أستاذتنا القديرة .....خالص الود وطاقات ورد:0014:
حضور يسعد به الحرف وصاحبته
أكرمتني شاعرنا المبدع أكرمك الله

دام دفعك
ودمت بكل الخير

تحاياي

عادل العاني
13-01-2016, 01:03 AM
سيدتي الشاعرة الكبيرة ربيحة

هذا بحر لا يبحر فيه إلا من كان كبيرا ببلاغته , وكبيرا بشعره ,

وها أنت وأعيد ما قاله أخ عزيز أنت خنساء عصرنا ,

وبحر قصيدتك هو بحر النوابغ من شعرائنا , شعراء المعلقات.

أما القصيدة فقد أبدعت فيها وأجدت الصياغة والبلاغة ...

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

ليانا الرفاعي
13-01-2016, 02:27 PM
تتلعثم حروفي أمام أنبهاري وأعجابي كلما دخلت نصوصك أختي وأستاذتي د.ربيحة
ولا أستطيع بعدها إلا العودة والإختلاء بجمال حروفك والإنحناء لشخصك الراقي
تحيتي وإحترامي

أحمد الجمل
21-05-2016, 07:39 PM
الله الله الله
إلى الواجهة أيتها الرائعة