المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : عــبَـرنـا بــحــورَ الــنّــور



ميداني بن عمر
01-09-2013, 11:22 AM
عــبَـرنـا بــحــورَ الــنّــور لا بــعـدَنـا حــــدُّ
وفُــتـنـا سُــــدورَ الــحُــور لا قـبـلـنا بَــعـدُ


سـبـقْـنا خــيـولَ الــضـوء فـاحـمـرَّ لـيـلُنا
عــلــى قُــــزَحِ الأرواح و الـمـنـتهى مـــدُّ


نَــمــارِقُـنـا صُـــفّــتْ ...زرابــيــنـا بُـــثّــت
أبـاريـقُـنا الـعـليا أُريـقـتْ ...صـحـا الـوعْـدُ


بــكـى صـاحـبـي لــمـا تـلـحَّـفَنا الـمـدى
وأدرك أن الــدّهــر مــــن خـلـفـنـا يــعـدو


وأنَّـــا عــلـى مــرمـى الــبـروق غـمـائـم
تـقـاذَفـهـا الـتّـحـنان ،والـصَّـرصَـرُ الـفـقْـدُ


فـــقــال :أرى نـــــارا تـــــدورُ بـحـاجـبـي
فـيَـزْرقُّ مــاءُ الـعـرش ...قـلـتُ لـه :يـبدو


هَـرَسْـنا حـقـولَ الـغيب نـستعجلُ الـلُّقيا
ومــزَّقَ كُــمَّ الـمـوتِ مــن شـوقنا الـشَّدُّ


تـسـاقطَت الآفــاقُ فــي رمــض خـطْـونا
ولاحـــتْ لآلـــيِ الآلِ ،واغـــرورقَ الــخـدُّ


طــواويــسُ حُــــور الــنّـور تـــذْرَع ركْـبـنَـا
لِــنــافُــورة الأســــــرار إذْ أذَّنَ الـــوَجْـــدُ


أضِـئْ فـعيون الـقلب سَـكرَى أيا جوى !!
وَفِضْ فشطوط الروح عطشى أيا شهْدُ !!

فَـــراشُ الــرؤى يـهـفو فـنُـحني رؤوسـنـا
لـعـاصـفـة الــرّيـحـان ، و الــصّـبـر يـنْـهـدُّ


رذاذُ فـــوانــيــس الـــعــصــورِ بـــدربــنــا
يــخـفُّ لـتـنـدلقَ الـنَّـايـاتُ قُـدَّامَـنا تـحـدو


سـنلقاكَ عـند الـحوْض يـا نـورس الـرّدى
فـقد رفَّ غُـصن الـحال ، واستبرق العِقْدُ


عــلــى ربْــــوة الـيـاقـوت نــرتـاح بـعـدمـا
تـركـتنا دروب الـحُـبّ مــن خـلـفنا تـشدو


لـقـد أُزلـفـتْ ...والـشمس تـنْتُفُ قـطنها
عـلـى رُفْــرفِ الـمـيعادِ ، و الـقلب يـشْتدُّ


شــمـوعٌ عــلـى الأمـــواج تَـرتَـفُّ تـحـتنا
وفـــوق كـــؤوس الـــرَّاحِ يـسَّـاقط الــوردُ


سـتـأكـلُ تــلـك الـريـح بـالـطِّيبِ نـبْـضَنا،
يـقول رفـيقي...في الـضلوع غـفا الـرعدُ


أقـــولُ وقـــد نــاحـتْ بـقـربـي حـيـاتُـهم
أيـــا جــارتـاَ :عــفـواً!! ، فـمـا بـعـدَنا حــدُّ

ميداني بن عمر .. الوادي .. الجزائر .

براءة الجودي
01-09-2013, 09:40 PM
قصيدة جيدة وفيها من الشعور العميق والرأي الرصين والنظرة التأملية
أرحب بك شاعرا في واحة الخير وننتظر جديدك أيها المبدع
تقديري

حسين الأقرع
01-09-2013, 10:27 PM
لا فض فوك أيها الرائع

ميداني بن عمر
09-09-2013, 06:47 AM
قصيدة جيدة وفيها من الشعور العميق والرأي الرصين والنظرة التأملية
أرحب بك شاعرا في واحة الخير وننتظر جديدك أيها المبدع
تقديري

شكرا على مرورك الكريم .. بوركت

فاتن دراوشة
10-09-2013, 06:26 PM
حرفٌ يشي بموهبة راقية وحسّ بهيّ

سأرقب جديدك دائمًا مبدعنا

مودّتي

هاشم الناشري
24-06-2014, 07:25 PM
سأعيدها للواجهة ، فهي تستحق منا الاحتفاء ومن شاعرها الجميل أن يتعهدها
بالمرور .

دمت مبدعًا أخي الشاعر ميداني بن عمر.

محبتي وتقديري.

ربيحة الرفاعي
02-08-2014, 11:30 PM
دالية بهية النبض حسّها دفاق وتصويرها غيداق وأداؤها جميل

بــكـى صـاحـبـي لــمـا تـلـحَّـفَنا الـمـدى
وأدرك أن الــدّهــر مــــن خـلـفـنـا يــعـدو
بيت من الشعر حلو الصورة وعميق المعنى

هَـرَسْـنا حـقـولَ الـغيب نـستعجلُ الـلُّقيا
ومــزَّقَ كُــمَّ الـمـوتِ مــن شـوقنا الـشَّدُّ
لو اعتمد الاكتفاء فقلت نستعجل اللقا ليصح الوزن!

عــلــى ربْــــوة الـيـاقـوت نــرتـاح بـعـدمـا
تـركـتنا دروب الـحُـبّ مــن خـلـفنا تـشدو
هو كسر عروضي في العجز
أو أن شاعرنا أراد "تركنا"

سـتـأكـلُ تــلـك الـريـح بـالـطِّيبِ نـبْـضَنا،
يـقول رفـيقي...في الـضلوع غـفا الـرعدُ
ساحرة هذه الصورة بما اختزلت من ملامح الواقع الذي وافق عندي دلالات الحرف



دمت بخير أيها الرائع

تحاياي

د. سمير العمري
06-08-2016, 03:32 PM
قصيدة بديباجة شعرية ملفتة وأداء أدبي جميل يعد بالكثير من الألق والتميز.

استوقفني العديد من الأبيات المميزة مبنى ومعنى ، واستوقفني كذا هذه المواضع:

نَــمــارِقُـنـا صُـــفّــتْ ...زرابــيــنـا بُـــثّــت
أبـاريـقُـنا الـعـليا أُريـقـتْ ...صـحـا الـوعْـدُ
هناك كسر عروضي في الصدر.

هَـرَسْـنا حـقـولَ الـغيب نـستعجلُ الـلُّقيا
ومــزَّقَ كُــمَّ الـمـوتِ مــن شـوقنا الـشَّدُّ
وهنا كسر عروضي أيضا في الصدر.

شــمـوعٌ عــلـى الأمـــواج تَـرتَـفُّ تـحـتنا
وفـــوق كـــؤوس الـــرَّاحِ يـسَّـاقط الــوردُ
ترتف هنا اشتقاق غريب وغير صحيح.

دمت متألقا مبدعا!

تقديري