المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بعض الوقت يكفيني



صبري الجابري
30-05-2014, 09:08 AM
يا ربّة الشعر بعض الوقت يكفيني


سيّان عندي همّ بات يرديني
و أن ألوذ بوهم ليس ينجيني

لا شيء أعرف إلا أنني مِزَق
شيء من الكفر في شيء من الدين

كأن نفسي لا ترضى مصاحبتي
إلا وألف من النيران تكويني

سقراط يسكن في رأسي يجاوره
نيرون يأفك نوبات المجانين

وحزن يعقوب إذ يزجي مدامعه
شوقا ليوسف بين الحين والحين

لا تحسبنّ كلامي محض قافية
إن القصيدة نزف من شراييني

ما زلت رغم انتكاساتي أعاقرها
يوما كشهد وأياما كغسلين

أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين

لو شئت أجعلها زهدا وموعظة
أو شئت أجعلها سيف السلاطين

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

ألقى بها الوحي في روعي فصيّرني
يا ربة الشعر قديس الدواوين

حُمّلت خبزا على رأسي وسرت به
فردا طريدا على حدّ السكاكين

نزفت شعري من جرحي ومن ألمي
ومن شعوري بآهات المساكين

ورثت أوزار من راحوا وقد تركوا
طفلا تعثّر بين السين والشين

ورحت وسط ركام الزيف أبحث عن
ماض تبخر في فوضى العناوين

حتى هوى العمر أوراقا كدالية
تراقص الريح في أيام تشرين

والموت أقبل نحوي باسطا يده
له هدوء كما زحف الثعابين

يا ربة الشعر كُفّي إنني بشر
- رغم التصبر- من ماء ومن طين

من مجموعتي الشعرية : المزامير الاخيرة

خالد سرحان الفهد
30-05-2014, 11:13 AM
ونحن بقلوب وأفئدة تعشق الشعر
كامل اعجابي ومودتي
بحرفك الشاعر
جدا
تحيتي الشاعر صبري الجابري

صبري الجابري
30-05-2014, 07:45 PM
ونحن بقلوب وأفئدة تعشق الشعر
كامل اعجابي ومودتي
بحرفك الشاعر
جدا
تحيتي الشاعر صبري الجابري

جزيل الشكر على كريم المرور
المجد لك

عبد السلام دغمش
30-05-2014, 08:02 PM
يا ربّة الشعر بعض الوقت يكفيني






ورثت أوزار من راحوا وقد تركوا
طفلا تعثّر بين السين والشين

ورحت وسط ركام الزيف أبحث عن
ماض تبخر في فوضى العناوين

حتى هوى العمر أوراقا كدالية
تراقص الريح في أيام تشرين

والموت أقبل نحوي باسطا يده
له هدوء كما زحف الثعابين

يا ربة الشعر كُفّي إنني بشر
- رغم التصبر- من ماء ومن طين

من مجموعتي الشعرية : المزامير الاخيرة


قصيدة رائعة شاعرنا الفاضل ..
أدام الله لك ينبوع الشعر تغرف من فيوضه الجمال ..
تقديري.

أحمد رامي
31-05-2014, 12:38 AM
قصيدة مرسومة بيراع حاذق , و ريشة رائق ,
قوية اللغة متينة السبك سهلة الانقياد , سلسلة الانسياب ,
وشّيت صورا محبَّرة , و معانيا مقدَّرة ..

بورك القلم , و لا فض فاك أخي صبري , فقد أثملت الشعر .

محبتي و إعجابي .

عدنان الشبول
31-05-2014, 01:35 AM
هذا شعر جميل ومحكم ومليء بالعاطفة ويعزف الموسيقى على أصولها

استمتعت هنا وطربت



دمتم مبدعين

صبري الجابري
01-06-2014, 04:58 AM
قصيدة رائعة شاعرنا الفاضل ..
أدام الله لك ينبوع الشعر تغرف من فيوضه الجمال ..
تقديري.
جزيل الشكر على كريم المرور
المجد لك

سامي الحاج دحمان
01-06-2014, 09:50 PM
أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين

لو شئت أجعلها زهدا وموعظة
أو شئت أجعلها سيف السلاطين

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

ألقى بها الوحي في روعي فصيّرني
يا ربة الشعر قديس الدواوين


كنت امتنعت عن الإحتفاء بهذه البهية لما وقع في نفسي مما اقتبسته هنا

لا أخفيك اني أتهم قصور فهمي في غالب الأحيان

ثم إن تفاعل بعض الأفاضل من قبيل النعت بأن هذه "قراءة سطحية" و قد تكون و لكن المؤمل دائما هو أن يكون التفاعل راقيا

أما و قد أذنت في تفاعلك في قصيدتك " و لسوف امضي"

فلا اخفيك اني ممن يتحرجون من استجلا ب المعجم القرآني و توضيفه توضيفا قد يكون فيه تجوز مبالغ فيه أو ربما تجاوز أو بصفة عامة تناول بعض المفاهيم و المصطلحات التي لها ما لها من القدسية

و في قصيدتك هذه " كما اسلفت بعد إذنك "

تذكر أن شعرك " أسفار مقدسة " متهما قصر فهمي و لكني استشعرت بعض المبالغة هنا

ثم و خاصة تذكر أنها من نفحة الله لتخلص فيما يلي و خاصة في هذا البيت " تجعلها خمرا و غانية "

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

عذرا عن الإطالة و أرجو أن لا أكون أثقلت عليك و مثلك يستدل برأيه و يعول على حلمه و علمه

دعائي و شكري لبيانك و وجدانك

محبتي و تقديري

صبري الجابري
01-06-2014, 10:36 PM
أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين

لو شئت أجعلها زهدا وموعظة
أو شئت أجعلها سيف السلاطين

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

ألقى بها الوحي في روعي فصيّرني
يا ربة الشعر قديس الدواوين


كنت امتنعت عن الإحتفاء بهذه البهية لما وقع في نفسي مما اقتبسته هنا

لا أخفيك اني أتهم قصور فهمي في غالب الأحيان

ثم إن تفاعل بعض الأفاضل من قبيل النعت بأن هذه "قراءة سطحية" و قد تكون و لكن المؤمل دائما هو أن يكون التفاعل راقيا

أما و قد أذنت في تفاعلك في قصيدتك " و لسوف امضي"

فلا اخفيك اني ممن يتحرجون من استجلا ب المعجم القرآني و توضيفه توضيفا قد يكون فيه تجوز مبالغ فيه أو ربما تجاوز أو بصفة عامة تناول بعض المفاهيم و المصطلحات التي لها ما لها من القدسية

و في قصيدتك هذه " كما اسلفت بعد إذنك "

تذكر أن شعرك " أسفار مقدسة " متهما قصر فهمي و لكني استشعرت بعض المبالغة هنا

ثم و خاصة تذكر أنها من نفحة الله لتخلص فيما يلي و خاصة في هذا البيت " تجعلها خمرا و غانية "

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

عذرا عن الإطالة و أرجو أن لا أكون أثقلت عليك و مثلك يستدل برأيه و يعول على حلمه و علمه

دعائي و شكري لبيانك و وجدانك

محبتي و تقديري

جزيل الشكر على المرور المثري
وعلى الاهتمام بأشياء النص
يا سيدي :
هل تؤمن أنت بأن للشعر شيطان كما اشتهر في كل كتب التراث ؟؟؟
أكيد لا
ولكنهم تداولوا ذلك
ولكن لماذا ؟؟
أظنه من باب المجاز ، لا الحقيقة
إنما أردت أن شعري صاحب رسالة سامية ، وليس بحرفية المعنى الذي ذهبت أنت إليه
استطيع جعله خمرا وغانية ، ولكنه رسالة سامية مقدسة وبالتالي لن أفعل ذلك رغم استطاعتي
وأما ( سورة نزلت في طور سينين ) فأنا ما زلت حيا أرزق ، وها أنا أتواصل معك ، وبالتالي : ليس المقصود إن شعري توراه نزلت على كليم الله
إنما قصدت جلال المعنى واخترت صحف موسى باعتبارها وصلت إلينا بالمعنى لا بالحرف نفسه
عموما : أتفق معك في خطورة الرعي حول الحمى ، ولكنه الشعر يا صديقي - تبا له - لا نعرف كيف يتملكنا
وقد ورد في شعر الفحول القدماء ما هو أكثر من ذلك ، ولم يعب عليهم النقاد ذلك ، ولا علماء الدين وقتها
وقد امتنع جل كبار النقاد في التراث الحضاري الإسلامي من محاكمة النصوص الشعرية محاكمة دينية ، وهم قدوتنا في ذلك

شرفني وسرني تفاعلكم - والله -

المجد لك

سامي الحاج دحمان
01-06-2014, 11:46 PM
جزيل الشكر على المرور المثري
وعلى الاهتمام بأشياء النص
يا سيدي :
هل تؤمن أنت بأن للشعر شيطان كما اشتهر في كل كتب التراث ؟؟؟
أكيد لا
ولكنهم تداولوا ذلك
ولكن لماذا ؟؟
أظنه من باب المجاز ، لا الحقيقة
إنما أردت أن شعري صاحب رسالة سامية ، وليس بحرفية المعنى الذي ذهبت أنت إليه
استطيع جعله خمرا وغانية ، ولكنه رسالة سامية مقدسة وبالتالي لن أفعل ذلك رغم استطاعتي
وأما ( سورة نزلت في طور سينين ) فأنا ما زلت حيا أرزق ، وها أنا أتواصل معك ، وبالتالي : ليس المقصود إن شعري توراه نزلت على كليم الله
إنما قصدت جلال المعنى واخترت صحف موسى باعتبارها وصلت إلينا بالمعنى لا بالحرف نفسه
عموما : أتفق معك في خطورة الرعي حول الحمى ، ولكنه الشعر يا صديقي - تبا له - لا نعرف كيف يتملكنا
وقد ورد في شعر الفحول القدماء ما هو أكثر من ذلك ، ولم يعب عليهم النقاد ذلك ، ولا علماء الدين وقتها
وقد امتنع جل كبار النقاد في التراث الحضاري الإسلامي من محاكمة النصوص الشعرية محاكمة دينية ، وهم قدوتنا في ذلك

شرفني وسرني تفاعلكم - والله -

المجد لك


أستاذي صبري

شكرا لك هنا على ما تفضلت به هنا و هناك

بارك الله فيك و حولك و حواليك

محبتي و تقديري

صبري الجابري
03-06-2014, 04:03 AM
قصيدة مرسومة بيراع حاذق , و ريشة رائق ,
قوية اللغة متينة السبك سهلة الانقياد , سلسلة الانسياب ,
وشّيت صورا محبَّرة , و معانيا مقدَّرة ..

بورك القلم , و لا فض فاك أخي صبري , فقد أثملت الشعر .

محبتي و إعجابي .
شرفني مروركم العذب
وسرني أن راقت لك وأنت أنت
المجد لك

حسين محسن الياس
03-06-2014, 11:47 AM
الاخ الشاعر المبجل
صبري
كنت هنا أقرأ سفراً فريداً من الشعر الجميل
هي قوية في كل شيء
لكن في نفسي شيء مما ورد في هذا البيت
فما هو رأيك .

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

لك مني كل الاعجاب والتقدير

أحمد رامي
03-06-2014, 06:51 PM
أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين

هو الشعر ليس من نفث الشياطين , و إنما هو علم من الله , و الدليل على ذلك قوله تعالى :
( و ما علمناه الشعر ) أي أن الله سبحانه لم يعلم نبينا عليه الصلاة و السلام الشعر , فالشعر إذن علم من عند الله علمه البشر و حجبه عن النبي صلى الله عليه و سلم حتى ينفي أي اتهام للقران بأنه شعر .

لو شئت أجعلها زهدا وموعظة
أو شئت أجعلها سيف السلاطين

و لو شاء شاعرنا تزهد به أو شاء ذب به عن السلطان و جند شعره في خدمة السلطان تزلفا .

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

و لو شاء انحدر به إلى سفاسف الخمرو الغواني و وظفه في الفجور ,
أو شاء ارتقى به إلى مصاف السور النازلة من عند الله الداعية إلى الله و الهادية البشر إلى الطريق القويم .
و الشعر فعلا إما أن يكون رسالة مقدسة تكون في خير البشرية ,
و إما أن يكون مسخرا للمجون , فهو علم ذو حدين ,
حد فيه الصلاح و حد فيه يتّبعه الغاوون , فيهيم في كل واد ..




رأيت أن إخوتي خافوا تلك اللغة الموحية و ظنوا أن شاعرنا يريد أن ينزل شعرا قرآنا ..
فأردت أن أضع النقط فوق الحروف .. و لا يوحي شعره من قريب أو بعيد بذلك .
بل كان يقول لو شئت لاتجهت بشعري إلى المجون أو شئت اتجهت به إلى ما ينفع الناس ,
وذلك لأن الشعر نفحة من نفحات الله يتلقاها بعض الناس ( الشعراء ) , و ليست من نفثات الشيطان ..
أما ما يفعله بعض الشعراء من تسخير الشعر في سفاسف الأمور و المجون إنما هو من النفس الأمارة بالسوء .


محبتي للجميع .

صهيب العاصمي
03-06-2014, 07:13 PM
ورثت أوزار من راحوا وقد تركوا
طفلا تعثّر بين السين والشين

...


لا أعلم لماذا شعرت بظلم الإرث هنا .. ولم يتقبّل فهمي القيمة الاعتبارية لتاركي الأرث !

...

سلمت وطاب وجدانك الأستاذ والشاعر الرمز

صبري الجابري
03-06-2014, 08:18 PM
ورثت أوزار من راحوا وقد تركوا
طفلا تعثّر بين السين والشين

...


لا أعلم لماذا شعرت بظلم الإرث هنا .. ولم يتقبّل فهمي القيمة الاعتبارية لتاركي الأرث !

...

سلمت وطاب وجدانك الأستاذ والشاعر الرمز
هي دورة جبرية ، هو أرث بل وزر لا اختيار فيه
فنحن نرث الدين كما نرث المال
وهذا ما جناه السابقون على اللاحقون
ونكرانهم لا يعفينا من وزر ذلك الأرث وتبعاته
ولات حين مناص
شرفني عميق فهمكم
المجد لك

صهيب العاصمي
03-06-2014, 08:39 PM
هي دورة جبرية ، هو أرث بل وزر لا اختيار فيه
فنحن نرث الدين كما نرث المال
وهذا ما جناه السابقون على اللاحقون
ونكرانهم لا يعفينا من وزر ذلك الأرث وتبعاته
ولات حين مناص
شرفني عميق فهمكم
المجد لك

...
وتعظيم سلام لـ عميق فنّك ! .. تذهب بي إلى لجة البحر وتعود بي إلى الشاطىء دون أن أبتل

ــ ربما إذا أفصحت عن هويّة أو الشخصية الاعتبارية للجناة .. سيكون ساعتها فهمي .. عميقا

ــ لدي تساؤل !؟ .. صحيح أن الأديان جزء من ثقافات الشعوب .. ولكن هل الدّين يورَّث ..
أليس الدين= الاسلام .. أليست الفِطرة هي الإسلام .. ؟ إذَن كيف نتوارث (فِطرَة) !؟

...

شاعريتك وسموّك .. جاذبية
واجعل لعثرتي عندكَ عفوًا .. العفويّة

صبري الجابري
03-06-2014, 08:51 PM
تعظيم سلام لـ عميق فنّك !
لك جزيل الشكر وبالغ المحبة

.. تذهب بي إلى لجة البحر وتعود بي إلى الشاطىء دون أن أبتل
ههههههههههههههههههههههههه ههههههههه
أما هذه ففي نفسي منها شيء ، لا أظنك تقصده

ــ ربما إذا أفصحت عن هويّة أو الشخصية الاعتبارية للجناة .. سيكون ساعتها فهمي .. عميقا
أعرف أنك تعرف الجناه الحقيقيين
وتعرف أنني أعرف أنك تعرف

ــ لدي تساؤل !؟ .. صحيح أن الأديان جزء من ثقافات الشعوب .. ولكن هل الدّين يورَّث ..
أليس الدين= الاسلام .. أليست الفِطرة هي الإسلام .. ؟ إذَن كيف نتوارث (فِطرَة) !؟
كلامك صحيح ولكن
ثمة فرق بين الدين والاعتقاد
نحن نرث معتقدات كما نرث العادات والتقاليد
( هذا ما وجدنا عليه آباءنا )
فالحمد لله إننا ولدنا مسلمين
لا أظننا أننا كنا سنبحث عن الإسلام مثل سلمان الفارسي - رضي الله عنه - لو كنا ولدنا في غير ديار الإسلام

...

شاعريتك وسموّك .. جاذبية
واجعل لعثرتي عندكَ عفوًا .. العفويّة
قد أقلنا عثرتك
لا تثريب عليك

المجد لك

صبري الجابري
05-06-2014, 06:40 PM
هذا شعر جميل ومحكم ومليء بالعاطفة ويعزف الموسيقى على أصولها

استمتعت هنا وطربت



دمتم مبدعين
جزيل الشكر ووافر المحبة
المجد لك

صبري الجابري
05-06-2014, 06:44 PM
الاخ الشاعر المبجل
صبري
كنت هنا أقرأ سفراً فريداً من الشعر الجميل
هي قوية في كل شيء
لكن في نفسي شيء مما ورد في هذا البيت
فما هو رأيك .

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

لك مني كل الاعجاب والتقدير
شرفني مروركم العطر
يا سيدي :
الشاعر يكتب والمتلقي يعاقر النص كما يريد وفقا لأشياء كثيرة لا يتسع المجال لذكرها هنا
المجد لك

صبري الجابري
05-06-2014, 06:47 PM
أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين

هو الشعر ليس من نفث الشياطين , و إنما هو علم من الله , و الدليل على ذلك قوله تعالى :
( و ما علمناه الشعر ) أي أن الله سبحانه لم يعلم نبينا عليه الصلاة و السلام الشعر , فالشعر إذن علم من عند الله علمه البشر و حجبه عن النبي صلى الله عليه و سلم حتى ينفي أي اتهام للقران بأنه شعر .

لو شئت أجعلها زهدا وموعظة
أو شئت أجعلها سيف السلاطين

و لو شاء شاعرنا تزهد به أو شاء ذب به عن السلطان و جند شعره في خدمة السلطان تزلفا .

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

و لو شاء انحدر به إلى سفاسف الخمرو الغواني و وظفه في الفجور ,
أو شاء ارتقى به إلى مصاف السور النازلة من عند الله الداعية إلى الله و الهادية البشر إلى الطريق القويم .
و الشعر فعلا إما أن يكون رسالة مقدسة تكون في خير البشرية ,
و إما أن يكون مسخرا للمجون , فهو علم ذو حدين ,
حد فيه الصلاح و حد فيه يتّبعه الغاوون , فيهيم في كل واد ..




رأيت أن إخوتي خافوا تلك اللغة الموحية و ظنوا أن شاعرنا يريد أن ينزل شعرا قرآنا ..
فأردت أن أضع النقط فوق الحروف .. و لا يوحي شعره من قريب أو بعيد بذلك .
بل كان يقول لو شئت لاتجهت بشعري إلى المجون أو شئت اتجهت به إلى ما ينفع الناس ,
وذلك لأن الشعر نفحة من نفحات الله يتلقاها بعض الناس ( الشعراء ) , و ليست من نفثات الشيطان ..
أما ما يفعله بعض الشعراء من تسخير الشعر في سفاسف الأمور و المجون إنما هو من النفس الأمارة بالسوء .


محبتي للجميع .
جزيل الشكر على عميق التفاعل مع أشياء النص
المجد لك

عبدالحكم مندور
06-06-2014, 07:17 PM
نص بديع
وإنني أقرأ لشاعرنا الراقي
نصوصا عالية الأداء فريدة الصياغة
ومنها هذا النص
مع تحفظي على بعض الصور هنا
مع أنني لست من أنصار وضع الشعر في قوالب من التحفظات
ما دام يرسوم صورة نفسية ويقدم حالة
ولكن مثلا ليس لأحد أن يدعي

أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين
مهما فتحنا لها من أبواب المجاز
القصيدة رائعة
خالص تقديري وأطيب تحياتي

آمال المصري
06-06-2014, 07:22 PM
قرأت هنا شعرا يعانق عيون الجمال ينثال ألقا متفرد البهاء
سعدت بالتجول في رحابه الماتع
بوركت شاعرنا الفاضل واليراع
ومرحبا بك في واحتك
تقديري الكبير

ربيحة الرفاعي
13-07-2014, 03:54 AM
مدهش هذا العزف بلغته وصوره ومتقن سبكه وروعة ديباجته
الأداء جميل والحرف سلسل ماتع

دمت بألق

تحاياي

هاني الشوافي
13-07-2014, 04:00 AM
يا ربّة الشعر بعض الوقت يكفيني


سيّان عندي همّ بات يرديني
و أن ألوذ بوهم ليس ينجيني

لا شيء أعرف إلا أنني مِزَق
شيء من الكفر في شيء من الدين

كأن نفسي لا ترضى مصاحبتي
إلا وألف من النيران تكويني

سقراط يسكن في رأسي يجاوره
نيرون يأفك نوبات المجانين

وحزن يعقوب إذ يزجي مدامعه
شوقا ليوسف بين الحين والحين

لا تحسبنّ كلامي محض قافية
إن القصيدة نزف من شراييني

ما زلت رغم انتكاساتي أعاقرها
يوما كشهد وأياما كغسلين

أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين

لو شئت أجعلها زهدا وموعظة
أو شئت أجعلها سيف السلاطين

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين

ألقى بها الوحي في روعي فصيّرني
يا ربة الشعر قديس الدواوين

حُمّلت خبزا على رأسي وسرت به
فردا طريدا على حدّ السكاكين

نزفت شعري من جرحي ومن ألمي
ومن شعوري بآهات المساكين

ورثت أوزار من راحوا وقد تركوا
طفلا تعثّر بين السين والشين

ورحت وسط ركام الزيف أبحث عن
ماض تبخر في فوضى العناوين

حتى هوى العمر أوراقا كدالية
تراقص الريح في أيام تشرين

والموت أقبل نحوي باسطا يده
له هدوء كما زحف الثعابين

يا ربة الشعر كُفّي إنني بشر
- رغم التصبر- من ماء ومن طين

من مجموعتي الشعرية : المزامير الاخيرة


هذا هو القريض السمين

لم أجدبيتا معتورا بالمباشرة أو مفردة عرضت حشوا

فلله أنت أيها الرائع:nj:

رويدة القحطاني
22-08-2014, 09:14 PM
لا تحسبنّ كلامي محض قافية
إن القصيدة نزف من شراييني

ما زلت رغم انتكاساتي أعاقرها
يوما كشهد وأياما كغسلين

أصوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين


قصيدة رائعة أحببت كل ما فيها
الموسيقى والصور الشعرية واللغة والمشاعر

شكرا لك

د.حسين جاسم
02-09-2014, 12:05 AM
أحب ان أقرأ مزاميرك الأخيرة هذه فهل طبعت؟

شعر هو الروعة سبكا والدقة تصويرا والقوة لغة
قضيت فيها وقتا أشكرك له ونلت معها قراءة تكفيني الليلة شعرا

أسجل إعجابي

د. سمير العمري
05-01-2016, 12:08 AM
قصيدة جميلة جدا وفيها جرعة شعرية منعشة وممتعة فلا فض فوك!

لديك ديباجة شعرية ذات ملمس مخملي أمدحه لك.

تقديري

فاتن دراوشة
26-05-2016, 06:24 PM
لله درّ حروفك التي تقطر روعة وبهاءً أخي صبري

من معين حرفك اغترفت وشربت حتّى ارتويت

دام البيان حليفك

أحمد الجمل
29-05-2016, 09:35 PM
الله الله الله
من أجمل ما قرأت لك أستاذنا الفاضل
سلمت وحفظك الله أينما كنت
تحيتي ومحبتي

نغم عبد الرحمن
30-05-2016, 12:57 AM
قلم متمكن بكل تأكيد . وقصيدة كانت ستكون أكثر من رائعة لولا وجود ماقرآته هنا :

وجميلٌ أن نكون واثقي الخطى في أقلامنا ..لكن ليس إلى هذا الحد ..!! مهما كان القصد هنا فالتشبيه شابهُ شُبهاتٍ فلم لا نتلافها ..!

صوغ شعري أسفارا مقدسة
من نفحة الله لا نفث الشياطين

أو شئت أجعلها خمرا وغانية
أو سورة نزلت في طور سينين


أتمنى أن تتقبل رأيي أخي الفاضل .. لأني لا أعرف للمجاملة طريق ،أمام كلمة حق يجب أن تقال .

مع احترامي لحضرتك ولجميع من ردَّ وعلَّق على الموضوع .

وفقنا الله وإياكم لما يحب ويرضى .