المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : براءة تمتشق الجراح



إبراهيم أحمد
27-09-2014, 09:44 PM
إلى ذاك الطفل الذي سلبه الظالمون والديه فقرر أن يمتشق السلاح ليستعجل الحرية .... كانت هذه الأبيات



براءة تمتشق الجراح


قلبي تفطر من دموع الأمهات
من صرخة الأيتام من حزن البناتْ

من دمع أم ودَّعتْ أبناءها
يا موت رفقاً بالدماء الجاريات

من عزم طفل راح يسبق ظلهُ
خطف الطغاةُ رفاقه والأمنياتْ

حمل المواجع في أكف براءةٍ
خُلقت لتحيا في ربيع الأغنياتْ

ما عاد يعرف غير دربٍ واحدٍ
كل الدروب عداه صارت مُهلكاتْ

سلك الطريق إلى الأحبة في هدىً
كالماء يعرف دربه نحو الفراتْ

دمع يسابقني كنهرٍ غاضبٍ
لا دمع يُجدي حين يسبقنا الممات

روحي فداء للشآم وأهلها
يا روح هيا فاعبريني للحياةْ





7/2012

عبد الحليم منصور الفقيه
27-09-2014, 10:10 PM
جميل أيها الشاعر المبدع .

هبة الفقي
28-09-2014, 12:41 AM
حمل المواجع في أكف براءةٍ
خُلقت لتحيا في ربيع الأغنياتْ

ما عاد يعرف غير دربٍ واحدٍ
كل الدروب عداه صارت مُهلكاتْ

ما أوجع هذا الحرف
بورك الإحساس الصادق وبورك المداد
كتب الله النصر للشام ولكل بلاد المسلمين
كل الشكر شاعرنا الكريم أبدعت
تقديري

محمد ذيب سليمان
28-09-2014, 09:08 AM
شكرا ايها الشاعر لما تحمل
حروفك من وجع يصيبنا جميعا
مودتي

مقبولة عبد الحليم
28-09-2014, 09:36 AM
كم موجع هذا النزيف لكنها شمس ستشرق من جديد والأمل في الله دوما لا ينطفي
بوركت أيها المجيد

إبراهيم أحمد
29-09-2014, 07:12 PM
جميل أيها الشاعر المبدع .

-----------------------------

شكراً لجمال مرورك أخي الشاعر المبدع عبد الحليم منصور الفقيه
مودتي والشعر

إبراهيم أحمد
30-09-2014, 01:16 AM
حمل المواجع في أكف براءةٍ
خُلقت لتحيا في ربيع الأغنياتْ

ما عاد يعرف غير دربٍ واحدٍ
كل الدروب عداه صارت مُهلكاتْ

ما أوجع هذا الحرف
بورك الإحساس الصادق وبورك المداد
كتب الله النصر للشام ولكل بلاد المسلمين
كل الشكر شاعرنا الكريم أبدعت
تقديري

----------

شكراً لحضورك الماتع الرائع أخيتي الشاعرة أ.هبة الفقي
سعدت بحضورك ولطف ذائقتك

تحية ودعوات وباقة شعر

محمد حمود الحميري
30-09-2014, 05:04 PM
نص يدمي القلوب ، نسأل الله أن يهلك الطغاة في كل بلاد الإسلام .
شكرًا شاعرنا ــ إبراهيم أحمد .. حفظك الله ورعاك .

براءة الجودي
30-09-2014, 07:08 PM
أبيات رسمت لنا عاصفة الدموع والأحزان وأرى في عمق هذه اللوحة عزم وإباء وأمل
بحق حروفك مشرقة تسرق الألباب
تقديري

إبراهيم أحمد
01-10-2014, 12:46 PM
شكرا ايها الشاعر لما تحمل
حروفك من وجع يصيبنا جميعا
مودتي

-------------------------
سلام لروحك أيها الشاعر الجميل أ.محمد ذيب سليمان
شكراً لحضورك الماتع
مودتي

حيدرة الحاج
01-10-2014, 02:23 PM
اطفا الله الفتن في بلاد الاسلام قاطبة وبعث السلم والامان بها واظهر الحق اينما كان ليميز الخبيث من الطيب تقبل اعجابي اخوك حيدرة

إبراهيم أحمد
15-10-2014, 11:29 PM
كم موجع هذا النزيف لكنها شمس ستشرق من جديد والأمل في الله دوما لا ينطفي
بوركت أيها المجيد

------------------------------

ستشرق يا مقبولة الحرف الجميل بإذن الله
سلمت للشعر
مودتي والدعوات

د. سمير العمري
16-10-2016, 01:56 AM
بورك هذا الحس الراقي وهذا القصد النبيل!

نسأل الله فرجا قريبا عاجلا ونصرا لبيت المقدس وأهلها!

تقديري