المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رنّة كعبِها



مصطفى الغلبان
25-10-2014, 03:24 PM
قالت أفتش في غرامك عن ثقة=فأجابها: قلبي منحتك موثقه
درجت على حفظ الغرام كسورة=في قيد عهد.. قد هوته لتطلقه
في العشق واحة كل قلب صادق=يخشى ومن يهوى صحارى التفرقة
وأنا على مُزن الغياب.. رسول ماء=للعطاشى.. جئت أخمد محرقة
غابت فما عاد الكمان مدوزنا=يشتاق رنة َكعبِها والطقطقة
جاءت فأشعل غيمةً غليونَهُ=مدّ الذراع إلى المحاق تذوّقَهْ
ضحكت .. فضلَّ العقل فارق رأسه=وكأنه شرب الخمور معتقة
مذ أن حكت أهواك .. خط لأجلها=تسعين ديوانا وألف معلقة
الصورة اجتمعت هنا أجزاؤها=لكنها كانت هناك مفرقة
في قلبه كانت أميرة قصره=والواقع اعتقل الفضاء وضيقه
ضاقت عليه الأرضُّ.. أرسلَ همسَهُ=لا شيء دون هواه.. خوف أرهقهْ
قلبي.. أناي.. ودفتر الأشعار=يسأل نفسه ماذا هناك لينفقه؟
لحبيبة تنفضُّ من ردن الغياب=تعانق الظلمات وهي المشرقة
لحبيبة قد حال بين لقائها =وحبيبها موج الأصول وأغرقهْ
شجت جبين الخوف ثم مضت إلى=حيث الحبيب.. قبيل عرس المشنقة
قالت: فداك دمي فبَعدك صخرةً=قلبي .. فلا تدعِ الجراحَ مُعمقة
خزفية عين الغموض ولا ترى=صدق الهوى والعاكفين على مِقة
عذال هذا العشق جاءوا مركبا=صعدته أحقاد الفُروقِ لتخرِقهْ
أنا يا أبي أهواه .. سالت دمعة=سقطت على قلبٍ أبَى لترققهْ
لم يأبه الأب بالمشاعر إذ رجته=صراحة من روحها المتدفقة
إيقاعُ هذا الجرحِ شنّفَ سمعَهُ=وأنا المُمدّدُ تحت تلك المِطرقة
وحكايتي فوقَ الخيالِ ، فصدّقوا=فروايةُ العشّاقِ جدُّ مُصدّقة
في العشقِ كلُّ روايةٍ مختومةٍ=بالحزنِ تصفعُ كلَّ رؤيًا ضيّقة
ويظلُّ عشقي، كونَ صدقٍ واسعًا=ينمو ويزهر بالوفاء وبالثقة

حسين الأقرع
25-10-2014, 04:37 PM
لا فض فوك .... جميلة بيراع جميل ... بوركت

محمد ذيب سليمان
25-10-2014, 06:59 PM
شكراايها الشاعر على جمال
النسج والمعنى والصورة الدالة
مودتي

عدنان الشبول
25-10-2014, 07:34 PM
جميلة وعذبة




دمتم بخير وسعادة

هاشم الناشري
26-10-2014, 05:11 PM
وحـكـايـتـي فــــوقَ الـخـيــالِ ، فـصــدّقــوا
فـــروايــــةُ الــعـــشّـــاقِ جــــــــدُّ مُــصـــدّقـــة

نصدّقك أيها الشاعر العذب!
كتب الله لك السعادة في الدارين وجمعك بأحبابك
على ما يحب ويرضى.

دمت مبدعًا.

محبتي وتقديري.

هبة الفقي
26-10-2014, 10:56 PM
وحكايتي فوقَ الخيالِ ، فصدّقـوا
فروايةُ العشّـاقِ جـدُّ مُصدّقـة
في العشقِ كـلُّ روايـةٍ مختومـةٍ
بالحزنِ تصفعُ كلَّ رؤيًـا ضيّقـة
ويظلُّ عشقي، كونَ صدقٍ واسعًـا
ينمـو ويزهـر بالوفـاء وبالثقـة

دمت صادقا وفيا .. وشاعرا قويا مبدعا
قصيدة جميلة رقيقة صادقة فلا فض فوك شاعرنا الراقي
ودام الألق
تقديري

مصطفى الغلبان
27-10-2014, 11:11 AM
صديقي حسين الأقرع ..
شكرًا لكرمك الجليِّ هنا .. أحبك يا جميل :)

مصطفى الغلبان
30-10-2014, 02:35 PM
أستاذي القدير .. محمد ذيب سليمان
أعتزّ بك يا ابن الوطن أهلًا بك هنا ضيفًا له في القلب متّكأ ومأوى :)

د. سمير العمري
25-04-2015, 05:38 PM
عـــــذال هـــــذا الـعــشــق جـــــاءوا مـركــبــا
صــعــدتـــه أحـــقــــاد الـــفُــــروقِ لــتــخــرِقــهْ
هكذا يكون الشعر أيها المدهش!

قصيدة رائعة مطربة فيها شاعرية محلقة يشار لها فلا فض فوك!

تقديري

نهلة عبد العزيز
25-04-2015, 05:56 PM
كلماتك سيدي لامست أغوار الفؤاد
وحركت جميل المشاعر

نص باذخ مخملي
التحف بالروعة
ونثر عبيره بين السطور
تقديري لك شاعرنا

محمد ابوحفص السماحي
26-04-2015, 01:41 AM
الشاعر المبهر مصطفى الغلبان
بل أنت غالب.. و شعرك غالب..
تحياتي و تقديري لهذا الألق الذي هو الشعر قبل كل شيء و بعد كل شيء
تقبل خالص المحبة

ربيحة الرفاعي
30-05-2015, 06:22 PM
عذال هذا العشق جاءوا مركبا=صعدته أحقاد الفُروقِ لتخرِقهْ
في العشقِ كلُّ روايةٍ مختومةٍ=بالحزنِ تصفعُ كلَّ رؤيًا ضيّقة


أحسنت قولا بحس عذب سكن حرفا جميلا وديباجة قوية مائزة فكان ألق الشعر وبهاؤه
دمت بروعتك شاعرنا

تحاياي

فاتن دراوشة
18-05-2016, 02:52 AM
لا تخلو ميادين الحبّ ودروبه من شوك الألم والحسرة

أبدعت في التّصوير وأتت معانيك ترفل في ثياب الرّوعة

دام بهاء حسّك ورقّة جرسك تطرب القلوب والذّائقة