المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دموع مصر



محمد محمد أبو كشك
21-11-2014, 03:59 PM
دموع مصر

. ما عاشقٌ مثلي أَحَبَّ رُبَـاكِ

يا مصرُ قومى واسمعي لفتاكِ

. أنا فارس الأوطان نادى مصرهُ :

آن الأوان لكى أصون حماكِ

. آن الأوان لكى أرى رَاىَ الفدا

خفاقةً تشدو بـها يُمْناكِ

. كيف العروبةُ في ابتسامٍ أو هَنا

والشعب في مصر الكنانة باكى

. لا تحزنى يا مصر دمعُكِ موجعٌ

ويعزّ لو يومًـا بكتْ عينـاكِ

. الدمع يقتلنى فما بال الدّما

كيف القـرارُ وذاكَ بحر دماك؟!

يا أمتى مصر الأبيّة لم تزلْ

درعَ الصمود إذا العدوّ رماكِ

. عجبًا إذا هان الملوك مخافةً

أن تُسقِطَ التّاجَ العتيقَ يداكِ

. فرأوكِ للأحرارِ معقلَ نورهمْ

ورأَوْا سلامَتَهُمْ بِـمُـرِّ شَقَـاكِ

.حُـرِّيـَّةٌ في مصـرَ كادَ أريـجـُها

تَشْتَمُّهُ أنفُ الضّعيف الباكى!

.هي مصر كالليث الجسور بقيدها

والغابُ ساكنةٌ بغير حراكِ

.أََعَلَى عِدًى تبكى البواكى حَسرةً

والأسْد في مصرٍ بغير بواكى؟!

عبد السلام دغمش
21-11-2014, 04:19 PM
نعم أخي هو دمع موجعٌ..لكن مصر الكنانة لا تزال قوية بأبنائها ما دام النيل يجري فيها.
تحيتي للحرف الابي.

الطنطاوي الحسيني
21-11-2014, 09:24 PM
الدمع يقتلنى فما بال الدّما

كيف القـرارُ وذاكَ بحر دماك؟!


ودماؤها للباذلين خلودهم
و النصر من مسك الدما يمناكِ

اخي الحر الابي محمد كشك
لن تنحني مصر ودماء شهداءها هي ثمن حريتها و الامها تطهير الذنوب ووصل
الطريق و اثبات الحق والبريق
دمت مبدعا ابدا رائعا وصولا المدى

هبة الفقي
22-11-2014, 12:10 AM
أسأل الله أن يزيل همها ويحفظ أولادها
مصرنا الحبيبة
لا فض فوك شاعرنا الأبي د.محمد أبو كشك
وصلت كلماتك لقلوبنا
أحسنت وأبدعت
تقديري

محمد ذيب سليمان
22-11-2014, 02:55 AM
بوركتايها الشاعر المجيد وهذا التألق في النسج والمعنى
حمى الله مصر من كل سوء
مودتي

محمد محمد أبو كشك
22-11-2014, 01:36 PM
نعم أخي هو دمع موجعٌ..لكن مصر الكنانة لا تزال قوية بأبنائها ما دام النيل يجري فيها.
تحيتي للحرف الابي.

جزاك الله خيرا يا استاذ عبد السلام على التشجيع
دائما ترفع روحي المعنوية:0014:

تفالي عبدالحي
22-11-2014, 05:32 PM
قصيدة جميلة في مصر العظيمة .
تحياتي لك و دام لك الشعر و الابداع.

محمد محمد أبو كشك
23-11-2014, 06:16 AM
قصيدة جميلة في مصر العظيمة .
تحياتي لك و دام لك الشعر و الابداع.

جزاك الله خيرا اخي الحبيب تفالي :0014::0014::001:

محمد حمود الحميري
23-11-2014, 03:33 PM
لا هانت مصر وفيها أمثالك أخي الحبيب ،
تحياتي لك ولمصر الغالية على قلوبنا جميعًا ،
ودمت مخلصًا .

محمد محمد أبو كشك
24-11-2014, 06:47 PM
لا هانت مصر وفيها أمثالك أخي الحبيب ،
تحياتي لك ولمصر الغالية على قلوبنا جميعًا ،
ودمت مخلصًا .

جزاكم الله خيرا اخي الحبيب محمد الحميري
تشجيعكم يزيدني حماسا وعزما وحفظكم الله وحفظ مصر وكل بلاد المسلمين اخي واستاذي محمد:0014:

محمد محمد أبو كشك
26-11-2014, 07:30 AM
أسأل الله أن يزيل همها ويحفظ أولادها
مصرنا الحبيبة
لا فض فوك شاعرنا الأبي د.محمد أبو كشك
وصلت كلماتك لقلوبنا
أحسنت وأبدعت
تقديري

جزاك الله خيرا اختي الكريمة د. هبة على هذا الثناء والتقدير:001:

د. مختار محرم
26-11-2014, 09:12 AM
حمى الله مصر وأهلها حصنا للعروبة المتهالكة
ودمت شاعرنا البهي

محمد محمد أبو كشك
26-11-2014, 10:39 AM
حمى الله مصر وأهلها حصنا للعروبة المتهالكة
ودمت شاعرنا البهي

جزاك الله خيرا اخي مختار وبوركت على هذا المرور الكريم
وارجو ان يوفق الله مصرواليمن والامة الاسلامية وسائر بلادنا وجميع المسلمين الى ما يحبه ويرضاه واسأل الله نصرا للأمة ووحدة وعزا وامنياتي لك بالتوفيق اخي مختار ولكل اخواننا في الواحة من قلبي ويعلم الله كم احبكم جميعا في الله وكم اتمنى لكم جميعا ان تكونوا في أبهى الحلل وأن تكون الواحة الطيبة في أبهى صورة ,وانتم لها ان شاء الله ,,

,أخوك محمد

صبري الصبري
26-11-2014, 11:15 AM
الله الله الله
نص جميل من شاعر جميل عاشق لمصر الحبيبة
عاشت مصر عزيزة مصانة أبية
شكرا دكتور محمد
بارك الله فيك
وتحيا مصر

محمد محمد أبو كشك
26-11-2014, 01:58 PM
الله الله الله
نص جميل من شاعر جميل عاشق لمصر الحبيبة
عاشت مصر عزيزة مصانة أبية
شكرا دكتور محمد
بارك الله فيك
وتحيا مصر

شيخ صبري منك نتعلم الانتماء وحب الوطن
ما هي الا نقطة في بحر اشعارك وحبك لمصر:noc:

ربيحة الرفاعي
06-12-2014, 10:50 AM
حم الله مصر وأهلها وأعاد لها أمنها وفرّج كربتها
نص شعري جميل استوقفني فيه بعض أمر من مثل

كيف العروبةُ في ابتسامٍ أو هَنا
والشعب في مصر الكنانة باكى
باكِ

أََعَلَى عِدًى تبكى البواكى حَسرةً
والأسْد في مصرٍ بغير بواكى
بواك

اختلاط الألف المقصورة والياء في رسم الكلم

دمت بخير شاعرنا

تحاياي

بالنوي مبروك
06-12-2014, 11:58 AM
ما عاشقٌ مثلي أَحَبَّ رُبَـاكِ

يا مصرُ قومى واسمعي لفتاكِ

. أنا فارس الأوطان نادى مصرهُ :

آن الأوان لكى أصون حماكِ

. آن الأوان لكى أرى رَاىَ الفدا

خفاقةً تشدو بـها يُمْناكِ

. كيف العروبةُ في ابتسامٍ أو هَنا

والشعب في مصر الكنانة باكى

. لا تحزنى يا مصر دمعُكِ موجعٌ

ويعزّ لو يومًـا بكتْ عينـاكِ

. الدمع يقتلنى فما بال الدّما

كيف القـرارُ وذاكَ بحر دماك؟!

يا أمتى مصر الأبيّة لم تزلْ

درعَ الصمود إذا العدوّ رماكِ

. عجبًا إذا هان الملوك مخافةً

أن تُسقِطَ التّاجَ العتيقَ يداكِ

. فرأوكِ للأحرارِ معقلَ نورهمْ

ورأَوْا سلامَتَهُمْ بِـمُـرِّ شَقَـاكِ

.حُـرِّيـَّةٌ في مصـرَ كادَ أريـجـُها

تَشْتَمُّهُ أنفُ الضّعيف الباكى!

.هي مصر كالليث الجسور بقيدها

والغابُ ساكنةٌ بغير حراكِ

.أََعَلَى عِدًى تبكى البواكى حَسرةً

والأسْد في مصرٍ بغير بواكى؟


لا عاشقا إلا هواك محمد *قم إن مصرا كم تشد يداك
شعر من عبقرية اللغة والحس دمت شاعرا أخي

محمد محمد أبو كشك
06-12-2014, 05:02 PM
ما عاشقٌ مثلي أَحَبَّ رُبَـاكِ

يا مصرُ قومى واسمعي لفتاكِ

. أنا فارس الأوطان نادى مصرهُ :

آن الأوان لكى أصون حماكِ

. آن الأوان لكى أرى رَاىَ الفدا

خفاقةً تشدو بـها يُمْناكِ

. كيف العروبةُ في ابتسامٍ أو هَنا

والشعب في مصر الكنانة باكى

. لا تحزنى يا مصر دمعُكِ موجعٌ

ويعزّ لو يومًـا بكتْ عينـاكِ

. الدمع يقتلنى فما بال الدّما

كيف القـرارُ وذاكَ بحر دماك؟!

يا أمتى مصر الأبيّة لم تزلْ

درعَ الصمود إذا العدوّ رماكِ

. عجبًا إذا هان الملوك مخافةً

أن تُسقِطَ التّاجَ العتيقَ يداكِ

. فرأوكِ للأحرارِ معقلَ نورهمْ

ورأَوْا سلامَتَهُمْ بِـمُـرِّ شَقَـاكِ

.حُـرِّيـَّةٌ في مصـرَ كادَ أريـجـُها

تَشْتَمُّهُ أنفُ الضّعيف الباكى!

.هي مصر كالليث الجسور بقيدها

والغابُ ساكنةٌ بغير حراكِ

.أََعَلَى عِدًى تبكى البواكى حَسرةً

والأسْد في مصرٍ بغير بواكى؟


لا عاشقا إلا هواك محمد *قم إن مصرا كم تشد يداك
شعر من عبقرية اللغة والحس دمت شاعرا أخي

الحمد لله ان نالت استحسان اخي بالنوي
وأحبك الذي أحببتنا فيه يا بالنوي الحبيب:pr::pr:

د. سمير العمري
19-11-2016, 03:37 PM
قصيدة فيها الكثير من الشعر والكثير من الشعور وفيها الانتماء والاعتداد فلا فض فوك!

هنا شعرت بانطلاق حرفك قيا بجرس مميز وديباجة جيدة وتماسك قوي وترابط متين. هذا ما رأيته مما يشكر في القصيدة أما ما استوقفني من غير ذلك فأتركه بلا تعليق كي لا ينزعج من النصح يا محمد.

وكذا فإن مصر في مكانة كريمة وكبيرة في القلوب ويحبها أكثر أبناء الأمة كما يحبها أهلها ونرجو لها العلو والعودة لطريق الحق والنصر والتمكين بحق وصدق وفعليا لا عاطفيا.

تقديري

غلام الله بن صالح
19-11-2016, 04:08 PM
قصيدة رائعة
دمت شاعرا جميلا
مودتي وتقديري

محمد محمد أبو كشك
19-11-2016, 07:04 PM
قصيدة فيها الكثير من الشعر والكثير من الشعور وفيها الانتماء والاعتداد فلا فض فوك!

هنا شعرت بانطلاق حرفك قيا بجرس مميز وديباجة جيدة وتماسك قوي وترابط متين. هذا ما رأيته مما يشكر في القصيدة أما ما استوقفني من غير ذلك فأتركه بلا تعليق كي لا ينزعج من النصح يا محمد.

وكذا فإن مصر في مكانة كريمة وكبيرة في القلوب ويحبها أكثر أبناء الأمة كما يحبها أهلها ونرجو لها العلو والعودة لطريق الحق والنصر والتمكين بحق وصدق وفعليا لا عاطفيا.

تقديري

جزاكم الله خيرا دكتور
واللهم امين
قصيدة قديمة لي هذه القصيدة قلتها ايام ثارت الكنانة على الطغاة والعملاء
لذا تجد حضرتك فيها تلميح على التيجان مثلا
وأنا سعيد جدا باستحسانكم دكتور سمير
وكلي شوق اعرف ما ينزعج منه !
وان كنت توقعت طبعا

أتدري دكتور سمير
ليتني ما قرأت حرفت في البلاغة!كان شعري احلى من الان
تجد مثلا هذه القصيدة التلقائية انا كنت نسيتها
فوجدتها مليحة تليوم لتلقائية فيها
ما تكلفت فيها لا لجناس ولا تقسبم ولا غيره
هي خلط لزق كده وذا يحسن الشعر بالصدق وتلتلقائية
اليوم اكتب وانا عيني على ابواب اليلاغة والتوريات ‘تلسجع والجناس والتقسيم والتمثيل ووو
كل ذلك اثر على عنصر التلقائية التي بدأت لها

تماما كالطفل تجده صادقا فلما يدخل مضمار الشباب ينخرط بين تنميق وتزويق ووو
ليتني أعود طفلا ههههه:noc:

د. سمير العمري
19-11-2016, 07:27 PM
جزاكم الله خيرا دكتور
واللهم امين
قصيدة قديمة لي هذه القصيدة قلتها ايام ثارت الكنانة على الطغاة والعملاء
لذا تجد حضرتك فيها تلميح على التيجان مثلا
وأنا سعيد جدا باستحسانكم دكتور سمير
وكلي شوق اعرف ما ينزعج منه !
وان كنت توقعت طبعا

أتدري دكتور سمير
ليتني ما قرأت حرفت في البلاغة!كان شعري احلى من الان
تجد مثلا هذه القصيدة التلقائية انا كنت نسيتها
فوجدتها مليحة تليوم لتلقائية فيها
ما تكلفت فيها لا لجناس ولا تقسبم ولا غيره
هي خلط لزق كده وذا يحسن الشعر بالصدق وتلتلقائية
اليوم اكتب وانا عيني على ابواب اليلاغة والتوريات ‘تلسجع والجناس والتقسيم والتمثيل ووو
كل ذلك اثر على عنصر التلقائية التي بدأت لها

تماما كالطفل تجده صادقا فلما يدخل مضمار الشباب ينخرط بين تنميق وتزويق ووو
ليتني أعود طفلا ههههه:noc:

أحببت ردك هذا والذي يعكس ذكاءك ونقاءك وتلقائية مشاعرك. نعم هذه القصيدة جميلة وتدخل القلب وفيها من الشعر الكثير وهذا ما أشرت إليه في ردي بتلميح التقطه أيها اللبيب.

وأنا أشكرك جدا على صراحتك فمن ينشغل بعلوم الأدب ويشغل ذهنه في مسارب العروض ومشارب البلاغة ويتكفل ويتكلف فهذا كله يكون على حساب الشعر وأثره وعلى مستوى الشعور وتأثيره.

تقديري