المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طير الوقواق



كمال حيمور
13-02-2015, 07:08 AM
الأستاذ أحمد رامي :

أبْعــدكَ غَشُــومٌ عـن أهـــلٍ = فذهبْتَ تجـوب الأمصارْ
يـتـجهّــمُـك العيــشُ مـرارا = ويحــيطُ بقـلبك أسـوارْ
صفْ لي إحساسَك و ترَسَّلْ = بعـذوبةِ نظــمِ الأشــعارْ


ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ

من فضلكم أولا أربع دقائق للتعرف على طير الوقواقhttps://www.youtube.com/watch?v=QY2J1hMd8Gw

ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ

الجواب:ـ



يا أمي رفقًا ضُمّيني= لأُحلِّقَ مثل الأطيارْ
لكنَّ جناحي مكْسورٌ= مُذْ أبعدنيْ وحشٌ ضار
واستعمرَ عشي دولتهُ= ورمى بي خلْفَ الأسوار
هذا يا أمي وقْواقٌ= هوَ فرخُ حرامٍ غدار
وأنا ابنكِ يا أمُّ خذيني= هل زاغت عنّي الأبصار؟
ريشاتكِ كمْ تُشبهُ ريشي= والمنقارُ هو المنقار
ولساني غرَّدَ عربيًا= يهديكِ أرقَّ الأشعار
أغصان الزّيتونةِ حنّتْ= لي وبكى إكليل الغار
أعواد اللوزةِ تعرفني= لو نطقتْ كُشِفتْ أسرار
أماه غدوتُ غريبًأ عن= وطني وأجوبُ الأقطار
أبحث عنْ مأواً يحميني= من مخلبِ نسرٍ جبار
منْ لفحة حرٍ تلفحني= أو منْ لسْعةِ بردٍ قار
وبغاثُ الطيرِ لتجويعي= تسعى ولتشديد حصار
ونعيب البومة يجلدني= بعتابٍ كلهيبِ النار
وغرابيبٌ تنعقُ: تعسًا= للاجئِ كلّلهُ العار
هجرَ العش الدافي جبنًا= أم باع الأوطانَ وطار؟
سأعودُ اليومَ إلى عشي= وسأسلُكُ دربَ الثوار
تحتَ جناحي أحملُ كفني= سأُعدّ العدَّةَ للثار
لنْ أقبل غيركَ يا وطني= دارًا لو جبتُ الأمصار
فبلادُ العربِ بها عشي= والقدسُ القدسُ هي الدار

عدنان الشبول
13-02-2015, 07:35 AM
الله الله


أقف تحية إعجاب بك ولك أيها الشاعر الجميل كمال حيمور


أنت شاعر جميل وشعرك يلامس القلب والروح ، فيه شيء مختلف محبّب



محبتي لك ولأستاذي الجميل. د أحمد رامي

محمد ذيب سليمان
13-02-2015, 08:57 AM
سلمت سلمت ايها الحبيب على هذا الإسقاط الموفق الجميل
الذي جاء معبرا جدا وناطقا بما في الصدور
مودتي

ثروت محمد صادق
13-02-2015, 12:59 PM
الله روعة وجمال لا فض فوك

فكير سهيل
14-02-2015, 09:57 AM
جميلة أخي الشاعر كمال حيمور...
تشبيه جميل ومناسب وفكرة أعجبتني كثيرا
:tree:

كمال حيمور
15-02-2015, 08:58 AM
الله الله


أقف تحية إعجاب بك ولك أيها الشاعر الجميل كمال حيمور


أنت شاعر جميل وشعرك يلامس القلب والروح ، فيه شيء مختلف محبّب



محبتي لك ولأستاذي الجميل. د أحمد رامي


جزاك الله خيرا
بوركت أديبنا وشاعرنا النبيل, شكرا لك ولحضورك البهي

كمال حيمور
15-02-2015, 09:00 AM
سلمت سلمت ايها الحبيب على هذا الإسقاط الموفق الجميل
الذي جاء معبرا جدا وناطقا بما في الصدور
مودتي


شكرا لكم أستاذنا الكبير
شرفتني بحضورك, دمت بألف خير

كمال حيمور
15-02-2015, 09:03 AM
الله روعة وجمال لا فض فوك

بوركت أخي الأستاذ ثروت
عطرت المكان بشذى حضورك
الف تحية

كمال حيمور
15-02-2015, 09:04 AM
جميلة أخي الشاعر كمال حيمور...
تشبيه جميل ومناسب وفكرة أعجبتني كثيرا
:tree:

بارك الله فيك صديقي وزميلي
شهادتك تشرفني وحضورك يسعدني
دمت بخير

مولود خلاف
15-02-2015, 10:26 AM
أبدعت هنا أخي
أعجبني كثيرا هذا التشبيه والإسقاط الذكي للطائر على الواقع المر
مودتي

عبد السلام دغمش
15-02-2015, 10:42 AM
جميلة ومتميزة بموضوعها و نظمها ..
سلمت ودمت مبدعا .
تحياتي .

كمال حيمور
17-02-2015, 05:21 PM
جميلة ومتميزة بموضوعها و نظمها ..
سلمت ودمت مبدعا .
تحياتي .


الجمال جمالك
سلمت أساتذنا وشاعرنا المبدع
جزاك الله خير

كمال حيمور
17-02-2015, 05:28 PM
أبدعت هنا أخي
أعجبني كثيرا هذا التشبيه والإسقاط الذكي للطائر على الواقع المر
مودتي

بارك الله فيك شاعرنا النبيل
شكرا لك, ولحضورك هنا ,شرفتني وفرحتني

د. سمير العمري
24-06-2015, 05:22 PM
قصيدة جميلة وأبيات زاهرة منكما فشكرا لك وللشاعر أحمد رامي.

راق لي هنا المعنى الجميل والجرس الخببي الأثيل ، ولكن استوقفني في القصيدة بعض مواضع تحتاج مراجعة وضبطا فليتك تفعل.

تقديري

غلام الله بن صالح
24-06-2015, 08:45 PM
قصيدة جميلة وبارع إسقاطك
شكرا على التعريف بهذا الطائر
دمت بخير

ربيحة الرفاعي
19-11-2015, 11:53 PM
شعر قوي النبض عذب الجرس راقَ بفكرته وتشبيهه وأعجبتني صوره المتقنة
وشابته بعض عثرة أقف منها على
توالي خمس متحركات في صدر البيت
ولساني غرَّدَ عربيًا= يهديكِ أرقَّ الأشعار

أبحث عنْ مأواً يحميني= من مخلبِ نسرٍ جبار
مأوى

دمت شاعرنا بخير
وللرائع أحمد رامي الشكر لجهوده

تحاياي

فاتن دراوشة
07-05-2016, 08:28 AM
ما أروع هذا الطّير وما جاد به جمال الصّور وعمق المعنى

سأرفع هذا الجمال ليرفرف طيرك عاليا ولتنعم بتغريده الذّائقة

دمت مبدعا