المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قَصصُ الشُّعراء



رياض شلال المحمدي
08-03-2015, 08:06 AM
ستؤوبُ حتماً أيها القمر المسافرْ
ونؤوب حتماً إيْ وربّي نلتقيكَ فلا تغادرْ
ستجيء مشتاقا ، وتبتهج الحناجرْ
وترق أفئدةٌ أهان شغافَها الزمن المعاصرْ
وتطيب جنّاتُ الهوى وتفيض روضاتُ المشاعرْ
تحكي أمانينا تقلب بالدفاترْ
تتذكر النفحات تحنانا فلا تنسى الأواصرْ
لتقول للأزمان عدنا نحتسي كأس الأكابرْ
عدنا إلى بغداد مَعْ زمر الحمائم والبصائرْ
ستؤوب حتماً ، يا حبيبي فأنتظر في الباب شاعرْ
ما كان يفعل في النوى غير البكاء على المنابرْ
أو ينظم الدرّ الذي لولاك كان بلا جواهرْ
وينيل وجدان الأثير مدائحاً عن طيب خاطرْ
ستؤوب يومًا أيّها القمرُ السعيدْ
تتملك الومضاتْ تدني كل أسلوب جديدْ
أوَ لست أنتَ مجدّد الأشواق ترياق الجدودْ ؟
حتى ورثت روائع الأفكار والخلق التليدْ
حتى ارتقيت إلى العلالي راجيا نور المجيدْ
ونظرت أزهار الجِنان وأنت في حرم السجودْ
يا سيدي : وأنا الموثق في أنينٍ لي وقيدْ
أطلق سراحي ، ثم أعتقني بوصل لا يحيدْ
أو عُـدْ إلينا يا حبيبي إنه عَوْد حميدْ
فالقلب نادى والعواطف والمشاعرْ
ستؤوبُ حتماً أيّها القمر المسافرْ
فحمامتي ظلّت تنوح جوار زاهدْ
أقبل على نجواي لا تنس المواردْ ...
لا تنس إنك محض عائدْ
تحدو على الأطلال تغتنم المقاصدْ
أقبل لقد ضاءت إشارات المعاهدْ
أقبل علينا لا تباعدْ
لن تنتفي هذي الموائدْ
لن ينتهي شعر الجرائدْ !!
وزهور قلبي حولها النسرين ذائدْ
أقبل وسلْ : أين المجاهدْ ؟
أين الهوى أين المقاصدْ ؟
عطرٌ خفيّ في الحنايا ساحرُ ؟
أم تلك لبنى قد دعاها شاعرُ ؟
أم أنّها ذكرى المشاهدْ ؟
يوم غنىّ فوقها طيرُ الأماجدْ
بوشاحٍ ذوقه زادُ المساجدْ
وضعِ النقاط على الحروف أُخيّا
متأمّـــــلاً تهوى النجوم نـقـيــّا
فالقلبُ يوحي بالجمال كأنه
بدرٌ تمايل في الفضاء عشيّا
وعبير حبي لا يزال وفـيّــا
عَرْفاً يغازل بالشعوب زكــيّـا
سُقيا وصالٍ للقلوب زلالها
فاشربْ وكن في العاشقين ذكيّا
ما كنت تأبـى حسنها متأخّـراً
حتى يصيح الخلُّ قربك : هـيّــا
حتى ترق نسائم الحب التي
تركت فؤادي في الحياة نجـيّــا
أقبلْ ، فكم أفتى بقطع الوصل ناقــدْ !
والنقد فَـهْـمٌ ثم ذوقٌ ثـمّ تمييزٌ مُشاهَدْ
كلٌّ يحب لقُرصِه نار المواقــدْ !
هذا لـــه رأي المعانـــدْ
هذا لهُ قلبٌ ، له وصف الجلامدْ
وهناك ماردْ ..
يستخرب الأفكارَ ظلّ شقيا
يلهو يغامر بالحيا غربيّا
يلهو يجاهر بالحماقه نافثا
في كلّ وادٍ سُمّه عنديّـا
أخلاقــه "الحمراء" شاع سقامها
لـكـنّـه لـمّـا يـزلْ ورديّـا !
سبحان من سوّى النفوس نفائساً
يهب النعيم لمن غدا شرقـيّــا
يا قلبُ مالك لم تبادرْ ؟ وإلى متى في الغيّ سادرْ ؟
ها قد مضى أهل الهوى هاموا على درب الأكابرْ
واسَّابقت أشواقهم ودموعهم بعد البصائرْ
وبقيت وحدك حائراً تبكي تقلب بالدفاترْ
تركوا قصيدك إنّــه في مدرج الأرواح قاصرْ
ساروا وأنتَ مصفّـدٌ بذنوب نفسك والكبائرْ
أضناك همّك والنوى فرحلتَ تلتمس الخواطرْ
وظننت أنك لاحقٌ أنْ قيل يوماً عنك شاعر !
بالأمس تسخر بالردى ، واليوم تتعبك الصغائرْ
يا قلبُ مالك لم تبادر ؟
قد كنت تسأل ما الهوى ؟ ، وتقول انّ الحب عابر!
حتى فقدت جماله .. وغرقت في وحل المخاطرْ
والحب دومًا لطفه في جنّــة العشاق نادرْ
يا قلب مالك لم تبادر ؟
بادرْ إلى أحبابنا وافتح لهم كلّ المعابرْ
عرّج على أنظارهم واغرقْ بها للبين غادرْ
واذكرْ أريج هواهمُ واحملْ نداه بكل خاطرْ
قلبي كفاك مثوبة أبداً لك المحبوب ناظرْ
واعلمْ بأنّ حبائبي سألوا المتيّم والمكابرْ
أين المحبّ أديـبُنـا ؟ أين الفتى أين المشاعرْ ؟
وعلام غاب حديثه ومكانه في الرحل شاغر ؟!
هل كان حقاً حائراً يبكي يقلب بالدفاتر ؟
يا قلبُ هـيّا قلتُ بادرْ

إدريس الشعشوعي
08-03-2015, 08:48 AM
..................
..................

يا قلبُ مالك لم تبادرْ ؟ وإلى متى في الغيّ سادرْ ؟
ها قد مضى أهل الهوى هاموا على درب الأكابرْ
واسَّابقت أشواقهم ودموعهم بعد البصائرْ
وبقيت وحدك حائراً تبكي تقلب بالدفاترْ
تركوا قصيدك إنّــه في مدرج الأرواح قاصرْ
ساروا وأنتَ مصفّـدٌ بذنوب نفسك والكبائرْ
أضناك همّك والنوى فرحلتَ تلتمس الخواطرْ
وظننت أنك لاحقٌ أنْ قيل يوماً عنك شاعر !
بالأمس تسخر بالردى ، واليوم تتعبك الصغائرْ
يا قلبُ مالك لم تبادر ؟
قد كنت تسأل ما الهوى ؟ ، وتقول انّ الحب عابر!
حتى فقدت جماله .. وغرقت في وحل المخاطرْ
والحب دومًا لطفه في جنّــة العشاق نادرْ
يا قلب مالك لم تبادر ؟
بادرْ إلى أحبابنا وافتح لهم كلّ المعابرْ
عرّج على أنظارهم واغرقْ بها للبين غادرْ
واذكرْ أريج هواهمُ واحملْ نداه بكل خاطرْ
قلبي كفاك مثوبة أبداً لك المحبوب ناظرْ
واعلمْ بأنّ حبائبي سألوا المتيّم والمكابرْ
أين المحبّ أديـبُنـا ؟ أين الفتى أين المشاعرْ ؟
وعلام غاب حديثه ومكانه في الرحل شاغر ؟!
هل كان حقاً حائراً يبكي يقلب بالدفاتر ؟
يا قلبُ هـيّا قلتُ بادرْ



القصيدة كلّها للاقتباس .. ولكن اقتبستُ الخلاصة ...

ماذا أقولُ أيّها الشاعر المجيد العابر .. كلماتكم كأنّي بها تروي قصّة أملٍ حيٍّ، وأشواقَ مُحِبٍّ، وعتابَ ناصح، واستنهاضَ هُمام ..

ما أجملَ الشعرَ يخترِقُ أغوار الوجدان، ويستفزُّ أشواقَ الجنان، ويستخرِجُ حالاً صادقاً ويطلُبُ ندًى تندى به أوراقُ الحشا وتزكى به أذواقُ الجنان ..

شكراً لهذا الوابل الصادق من غيثِ القلوب والكلمات الصّادحة المستعلية .. ومنَ البيانِ الرقراقِ الجميل

طابَ لي المرورُ هنا، كما يطيبُ لي التواجد بين أفياء سطوركم وكلماتكم الجميلة الصادقة البديعة ..

تحياتي وإعحابي ومودّتي ..

محمد ذيب سليمان
08-03-2015, 11:52 AM
كما قال صاحبي .. كل القصيدة تحتاج ان تعلق على الوجهة
وان كنت توقفت هنا لولوج معانها بين الأضالع

أضناك همّك والنوى فرحلتَ تلتمس الخواطرْ
وظننت أنك لاحقٌ أنْ قيل يوماً عنك شاعر !
بالأمس تسخر بالردى ، واليوم تتعبك الصغائرْ
يا قلبُ مالك لم تبادر ؟

لا أظنك يا صديقي ابتعدت عنا فيما ذهبت اليه
شكرا من القلب لهذا البوح الذي لامس الروح
فرج الله عنك وعن بغداد الهوى
مودتي

بشار عبد الهادي العاني
08-03-2015, 05:18 PM
تحتاج هذه البهية لأكثر من نظرة وإطلالة , الشوق جارف والحرف هادر , والحرف يرقص بالمشاعر .
لي عودة أستاذي الحبيب لأعب من جام هذا الجمال .
محبتي وتقديري...

سامي الحاج دحمان
08-03-2015, 05:29 PM
شكرا لهذه السامقة المثقلة بالرؤية و الوجدان

شكرا أستاذنا لبيانك و وجدانك

تفيأت ظلال حرفك السامق فشكرا ............. كل مرة

محبتي و تقديري

هبة الفقي
10-03-2015, 12:08 AM
لله درك أستاذي الكريم وشاعرنا المبدع
رياض شلال المحمدي
قصيدة بهية ندية جميلة قوية
لا فض فوك
ودام الإبداع
تقديري

مازن لبابيدي
10-03-2015, 05:40 AM
وضعِ النقاط على الحروف أُخيّا
متأمّـــــلاً تهوى النجوم نـقـيــّا
فالقلبُ يوحي بالجمال كأنه
بدرٌ تمايل في الفضاء عشيّا
وعبير حبي لا يزال وفـيّــا
عَرْفاً يغازل بالشعوب زكــيّـا
سُقيا وصالٍ للقلوب زلالها
فاشربْ وكن في العاشقين ذكيّا
ما كنت تأبـى حسنها متأخّـراً
حتى يصيح الخلُّ قربك : هـيّــا
حتى ترق نسائم الحب التي
تركت فؤادي في الحياة نجـيّــا

****

لله ما أروعك أخي الحبيب رياض وما أجمل حرفك وقلبك

قصيدة غنية بصور جميلة وعبارات عميقة وعاطفة سخية رقيقة .

تقديري ومودتي

عصام إبراهيم فقيري
10-03-2015, 11:02 AM
يا سلام يا سلام
استاذي رياض
ها أنا أكرر ما قلته بالأمس
أنت وحدك تسكن في منطقة من الروعة والجمال تعجز كل الأبجدية على وصفها وتسميتها
فلا فض فوك يا بديع
ومن غيرك أستاذي يقدر على حياكة وصنع كل هذا الجمال ؟؟

تحية تليق بكل روعتك
كم أحبك أستاذي المبدع :nj:

احمد المعطي
10-03-2015, 01:29 PM
وأتيتُ ألتمسُ الجَمالَ أجوبُ أزهارَ الدفاترْ

وأمدُّ عيني للسُّطورِ وَما "تبدي" السّرائرْ

فقرأتُ والقلبُ المُعَنّى يحْتفي والجرْحُ غائرْ

ما غادرَ الشعراءُ بلْ ضاقت علينا الدوائرْ؟

ستؤوبُ يوماً كالأيائلِ من غيابات المَهاجرْ

وستضحك الدُّنيا إذا الفجرُ امتطى طهْر الأواصرْ

كيْ يستعيدَ نضارَة الأزْهار من قحط المشاعر

رياض شلال المحمدي
11-03-2015, 06:00 AM
القصيدة كلّها للاقتباس .. ولكن اقتبستُ الخلاصة ...

ماذا أقولُ أيّها الشاعر المجيد العابر .. كلماتكم كأنّي بها تروي قصّة أملٍ حيٍّ، وأشواقَ مُحِبٍّ، وعتابَ ناصح، واستنهاضَ هُمام ..

ما أجملَ الشعرَ يخترِقُ أغوار الوجدان، ويستفزُّ أشواقَ الجنان، ويستخرِجُ حالاً صادقاً ويطلُبُ ندًى تندى به أوراقُ الحشا وتزكى به أذواقُ الجنان ..

شكراً لهذا الوابل الصادق من غيثِ القلوب والكلمات الصّادحة المستعلية .. ومنَ البيانِ الرقراقِ الجميل

طابَ لي المرورُ هنا، كما يطيبُ لي التواجد بين أفياء سطوركم وكلماتكم الجميلة الصادقة البديعة ..

تحياتي وإعحابي ومودّتي ..




وإنها لتعجز عن مجاراة وفائك كلماتي شاعرنا المحترم ، سلم البيان والبنان ،
وجزاك الله خيرًا ولا حرمنا بهاؤك في الحضور ولؤلؤ الحرف المنثور ، سلامي وكثير تقدير .

رياض شلال المحمدي
17-03-2015, 05:08 AM
كما قال صاحبي .. كل القصيدة تحتاج ان تعلق على الوجهة
وان كنت توقفت هنا لولوج معانها بين الأضالع

أضناك همّك والنوى فرحلتَ تلتمس الخواطرْ
وظننت أنك لاحقٌ أنْ قيل يوماً عنك شاعر !
بالأمس تسخر بالردى ، واليوم تتعبك الصغائرْ
يا قلبُ مالك لم تبادر ؟

لا أظنك يا صديقي ابتعدت عنا فيما ذهبت اليه
شكرا من القلب لهذا البوح الذي لامس الروح
فرج الله عنك وعن بغداد الهوى
مودتي


وحفظكم الله بما هو أهله سيدي الكريم ، وأفاض عليكم من
نعمه ظاهرة وباطنة ، تحيتي وسلامي وكثير تقدير وامتنان ، دمت بخير .

رياض شلال المحمدي
24-03-2015, 07:36 AM
تحتاج هذه البهية لأكثر من نظرة وإطلالة , الشوق جارف والحرف هادر , والحرف يرقص بالمشاعر .
لي عودة أستاذي الحبيب لأعب من جام هذا الجمال .
محبتي وتقديري...

وللهِ ما أبهاك حضورًا وذوقًا وحرْفًا يسحُّ من جنباته الوفاءُ ،
خالص مودتي وفائق تقديري أيها العانيّ الأصيل ، ودمت بألف خير .

رياض شلال المحمدي
30-04-2015, 08:22 AM
شكرا لهذه السامقة المثقلة بالرؤية و الوجدان

شكرا أستاذنا لبيانك و وجدانك

تفيأت ظلال حرفك السامق فشكرا ............. كل مرة

محبتي و تقديري

بل ألف شكرٍ لك شاعرنا أن صافحت هذه الحروف من القصص ،
تحيتي وسلامي مع :001: .

محمد حمود الحميري
30-04-2015, 04:09 PM
بغداد ــ وصمة عار في وجه العروبة ،
منذ أن تكالبت عليها الأمم .. لم ولن تنعم الأمة العربيــــة بسلام .
لا سيادة للأمة العربية والإسلامية ما لم تكن بغداد هي الراعي الأول للسيادة ،
إنها قلعة الدفاع عن العروبة ، وبسقوطها سقطت هيبة العرب والمسلمين .

بنفسي وأهلي أنت يا بغـــداد الحضــارة والتاريخ .

تحاياي لك شاعرنا وتقديري لنصك الذي يفوح منه الألم والأمل والحب الصادق و...
الله ما أروعك أستاذ ـــ رياض .

تقبل كل التقـدير .

رياض شلال المحمدي
09-08-2015, 03:26 PM
لله درك أستاذي الكريم وشاعرنا المبدع
رياض شلال المحمدي
قصيدة بهية ندية جميلة قوية
لا فض فوك
ودام الإبداع
تقديري

لا أوحش الله منك المغاني والقريض شاعرتنا العزيزة ، شكري
وتقديري وغزير الثناء ، دمت بخير .

رياض شلال المحمدي
16-08-2015, 06:18 AM
وضعِ النقاط على الحروف أُخيّا
متأمّـــــلاً تهوى النجوم نـقـيــّا
فالقلبُ يوحي بالجمال كأنه
بدرٌ تمايل في الفضاء عشيّا
وعبير حبي لا يزال وفـيّــا
عَرْفاً يغازل بالشعوب زكــيّـا
سُقيا وصالٍ للقلوب زلالها
فاشربْ وكن في العاشقين ذكيّا
ما كنت تأبـى حسنها متأخّـراً
حتى يصيح الخلُّ قربك : هـيّــا
حتى ترق نسائم الحب التي
تركت فؤادي في الحياة نجـيّــا

****

لله ما أروعك أخي الحبيب رياض وما أجمل حرفك وقلبك

قصيدة غنية بصور جميلة وعبارات عميقة وعاطفة سخية رقيقة .

تقديري ومودتي

لا أوحش الله منك البيان والمكان شاعرنا الجميل ،
مررت فأسعدت ، فائق الشكر وخالص التقدير .

رياض شلال المحمدي
16-08-2015, 06:21 AM
يا سلام يا سلام
استاذي رياض
ها أنا أكرر ما قلته بالأمس
أنت وحدك تسكن في منطقة من الروعة والجمال تعجز كل الأبجدية على وصفها وتسميتها
فلا فض فوك يا بديع
ومن غيرك أستاذي يقدر على حياكة وصنع كل هذا الجمال ؟؟

تحية تليق بكل روعتك
كم أحبك أستاذي المبدع :nj:

وتحايا ملء الفؤاد وبحجم صدق المداد من شاعر الوفاء والوداد ،
شرّفتنا بهذا الإطراء الذي ينمّ عن روعتك وسمو ذائقتك ، باقات ورد
وأكاليل ود وريحان على عتبات مقدمك الأثيل .

ربيحة الرفاعي
08-10-2015, 01:10 AM
أنعم بالحرف حين يبث في الأرواح أملا ويختال بخطوه جمالا
وأكرم بالشعر قويا متقنا مترفا بأدائه ملفتا بأنقه ورفعة محموله

يا حبيبي فأنتظر في الباب شاعرْ
أليس تسكين شاعر هنا بإطلاق الألف؟

دمت بروعتك شاعرنا
تحاياي

رياض شلال المحمدي
29-04-2016, 05:45 AM
وأتيتُ ألتمسُ الجَمالَ أجوبُ أزهارَ الدفاترْ

وأمدُّ عيني للسُّطورِ وَما "تبدي" السّرائرْ

فقرأتُ والقلبُ المُعَنّى يحْتفي والجرْحُ غائرْ

ما غادرَ الشعراءُ بلْ ضاقت علينا الدوائرْ؟

ستؤوبُ يوماً كالأيائلِ من غيابات المَهاجرْ

وستضحك الدُّنيا إذا الفجرُ امتطى طهْر الأواصرْ

كيْ يستعيدَ نضارَة الأزْهار من قحط المشاعر

**(( :001: ، :nj: ، :001: ))**

فاتن دراوشة
29-04-2016, 06:52 AM
ستعود بغداد إلى سابق عهدها وسيعود الأحباب إلى رحابها

قصيدة مثخنة بالوجع حملت هموم شعب وبلد ونسجت الأمل بخيوط البيان

دام ألق وجمال حرفك أخي

رياض شلال المحمدي
25-07-2016, 06:47 AM
بغداد ــ وصمة عار في وجه العروبة ،
منذ أن تكالبت عليها الأمم .. لم ولن تنعم الأمة العربيــــة بسلام .
لا سيادة للأمة العربية والإسلامية ما لم تكن بغداد هي الراعي الأول للسيادة ،
إنها قلعة الدفاع عن العروبة ، وبسقوطها سقطت هيبة العرب والمسلمين .

بنفسي وأهلي أنت يا بغـــداد الحضــارة والتاريخ .

تحاياي لك شاعرنا وتقديري لنصك الذي يفوح منه الألم والأمل والحب الصادق و...
الله ما أروعك أستاذ ـــ رياض .

تقبل كل التقـدير .

وجزاك الله ألف ألف خير سيّدي الكـــريم على رائع المشاعر تزجيها
عربيًّا عن طيب خاطر ، تحيتي ومحبتي وتقديري وتقدير بغداد ليراعتك ،
ودمت والوطن برَوْح وريحانٍ وعافية وسؤدد .

رياض شلال المحمدي
21-09-2016, 06:44 AM
أنعم بالحرف حين يبث في الأرواح أملا ويختال بخطوه جمالا
وأكرم بالشعر قويا متقنا مترفا بأدائه ملفتا بأنقه ورفعة محموله

يا حبيبي فأنتظر في الباب شاعرْ
أليس تسكين شاعر هنا بإطلاق الألف؟

دمت بروعتك شاعرنا
تحاياي

هي للضرورة أم ثائر !!، :010: ، سلمت وبوركت وحييت على دوام بهاء
التواصل ، طبت وطاب مسعاك ، مع فائق التقدير وخالص الإحترام .

رياض شلال المحمدي
21-09-2016, 06:47 AM
ستعود بغداد إلى سابق عهدها وسيعود الأحباب إلى رحابها

قصيدة مثخنة بالوجع حملت هموم شعب وبلد ونسجت الأمل بخيوط البيان

دام ألق وجمال حرفك أخي

وحضورٌ رائق طيبٌ جميل من ريحانة الواحة شاعرتنا النبيلة ،
تحيتي وتقديري .