المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اعتراف و عتاب



عصام إبراهيم فقيري
24-05-2015, 02:47 AM
لَيسَ بالصَّبرِ لَا وَ لَا بالإِرَادَةْ = قَاومَ القلبُ مِنكِ ظُلمَ الإبَادَةْ
إنَّما الحُبّ فِي فُؤادِي اعْتقَادٌ = واشْتيَاقِي إلَيكِ أصْبحَ عَادَةْ
كَيفَ أسْلُو أيَا حَبيبَةَ عُمْرِيْ = وَجُروحِي لِنزفِهَا مُعْتَادَةْ
كُلَّمَا أَطْفأَ البُكاءُ حَرِيقِي = واصَلَ الحُزنُ دَاخلِي اسْتِبدَادَهْ
وَإذَا قُلتُ سَوفَ أُلقِيْ حَنينِي = صَاحَ قَلبِيْ بِحُرقةٍ وَأعَادَهْ
وحِبَال الغَرَام لفّتْ ذِرَاعِيْ = كُلّ شيءٍ يَزيدُ حَولِيْ انْعقَادَهْ
والدُمُوعُ التِي بَكتْهَا عُيونِي = أَغْرَفَتنِيْ واسْتقبلتَهَا الوِسَادَةْ
صَارَ هَذَا الغَرَام هَمِّي وَإنِّي = لَستُ أَرجُو رَغمَ الضَّيَاع ابْتعَادَهْ
ذَاكَ حَالِيْ كَمَا الغَرِيبُ بَأرضٍ = رُوحُهُ صَوبَ أَرضِهِ مُنْقادَةْ
إنَّنِي مَنْ وَهَبتُكِ العُمْرَ حَتّى = أَحكَمَ الحُبُّ دَاخِلِيْ أَصْفَادَهْ
فَخُذِي كُلّ مَا تُريدِينَ مِنِّي = وَدَعِي القَلبَ يَلْتقِيْ مَا أَرَادَهْ
وَارحَمِيْ الصَّبّ بِاللقَاءِ وَجُودِيْ = فَحَرَامٌ أَنْ تُخْلفِيْ مِيعَادَهْ
أَكْبَر الظَّلْم أَنْ تُذِلِّيْ مُحِبًا = صَارَ يَخْشَى مِنَ الأَسَى اسْتِعبادَهْ
رَغمَ هَجرِي ورَغمَ طُول انْتظَارِي = لمْ تَزَالِيْ ، لَدَيَّ كُلّ السَّعَادَةْ
وَفُؤادِيْ مَا زَالَ يَرْقُبُ أَنْ تَأْ = تِيْ إِليهِ كَيْ تُعلنِي مِيلَادَهْ
فَإذَا مَاتَ دُونَ وَصْلكِ حَسْبِي = قَدْ جَمعتُ الهَوَى وفَضْلَ الشَّهادَةْ


الخفيف

فجر القاضي
24-05-2015, 05:54 AM
مررتُ ذاتَ صبحٍ من هنا
لم أقصد المكوث طويلاً ....
لكن جبراً وغصباً طال قعودي ..لأستمتع
لأنكَ أحسنت القيادة ...
أذهلتني وأتحفظ على البيت الأخير ...
شكراً لما حوته ضلوعك

عصام إبراهيم فقيري
25-05-2015, 01:10 AM
مررتُ ذاتَ صبحٍ من هنا
لم أقصد المكوث طويلاً ....
لكن جبراً وغصباً طال قعودي ..لأستمتع
لأنكَ أحسنت القيادة ...
أذهلتني وأتحفظ على البيت الأخير ...
شكراً لما حوته ضلوعك

أخي الشاعر المبدع فجر القاضي ، أحمد الله إن نالت أبجديتي استحسانك وقبولك ثم إني أشكر لك الإشادة وجميل الثناء ، وأقدر لك تحفظك على البيت الأخير وإن كان لي من المعنى ما يبعد الشبهة حوله

شكرا لإشراقتك الصباحية التي حتما تسكن مني الروح والوجدان

تحية وتقديري أخي الحبيب

محمد ذيب سليمان
25-05-2015, 08:24 AM
ما اجملك ايها الشاعر الحبيب
مستبدة جميلة حروفك
توقظ ما كان نائما وتحرك المشاعر لقربها الى النفس
ولسهولة دخولها ومشساركتها لما يجول في الخواطر
بما تحمل من معان دالة وصور شعرية مناسبة ودالة
كل الحب لقلبك

غلام الله بن صالح
25-05-2015, 08:34 AM
شاعر قدير أنت ومبدع حقا
دمت بكل ألق وروعة
مودتي وتقديري

جهاد إبراهيم درويش
25-05-2015, 09:05 AM
قصيدة جميلة رائعة
ومشاعر مرهفة ماتعة

دمت كما تحب
ودي وتقديري

عدنان الشبول
25-05-2015, 09:24 AM
"ذَاكَ حَـالِـيْ كَـمَـا الـغَـرِيـبُ بَـــأرضٍ
رُوحُــــهُ صَــــوبَ أَرضِــــهِ مُـنْـقــادَةْ"



تعرف رأيي فيك وفي أشعارك أخي عصام
وأعيد أنّك في نظري من الشعراء الذين يكتبون في القلوب وليس على الصفحات



دمتم بخير ايها المبدع

ثروت محمد صادق
25-05-2015, 04:41 PM
خفيف على القلب ثقيل في المعنى والسبك لافض فوك

عصام إبراهيم فقيري
04-06-2015, 04:12 PM
ما اجملك ايها الشاعر الحبيب
مستبدة جميلة حروفك
توقظ ما كان نائما وتحرك المشاعر لقربها الى النفس
ولسهولة دخولها ومشساركتها لما يجول في الخواطر
بما تحمل من معان دالة وصور شعرية مناسبة ودالة
كل الحب لقلبك



أخي أبا الأمين محمد ذيب سليمان شكرا خالصة على ما أوليتنا به من كرم حضور وجميل ثناء
أحمد الله إن راقت متواضعتي لشاعر حصيف كأنت فبك الكفاية يا صاح


تقديري وفائق الاحترام

حيدرة الحاج
04-06-2015, 04:27 PM
لَيسَ بالصَّبرِ لَا وَ لَا بالإِرَادَةْ = قَاومَ القلبُ مِنكِ ظُلمَ الإبَادَةْ
إنَّما الحُبّ فِي فُؤادِي اعْتقَادٌ = واشْتيَاقِي إلَيكِ أصْبحَ عَادَةْ
كَيفَ أسْلُو أيَا حَبيبَةَ عُمْرِيْ = وَجُروحِي لِنزفِهَا مُعْتَادَةْ
كُلَّمَا أَطْفأَ البُكاءُ حَرِيقِي = واصَلَ الحُزنُ دَاخلِي اسْتِبدَادَهْ
وَإذَا قُلتُ سَوفَ أُلقِيْ حَنينِي = صَاحَ قَلبِيْ بِحُرقةٍ وَأعَادَهْ
وحِبَال الغَرَام لفّتْ ذِرَاعِيْ = كُلّ شيءٍ يَزيدُ حَولِيْ انْعقَادَهْ
والدُمُوعُ التِي بَكتْهَا عُيونِي = أَغْرَفَتنِيْ واسْتقبلتَهَا الوِسَادَةْ
صَارَ هَذَا الغَرَام هَمِّي وَإنِّي = لَستُ أَرجُو رَغمَ الضَّيَاع ابْتعَادَهْ
ذَاكَ حَالِيْ كَمَا الغَرِيبُ بَأرضٍ = رُوحُهُ صَوبَ أَرضِهِ مُنْقادَةْ
إنَّنِي مَنْ وَهَبتُكِ العُمْرَ حَتّى = أَحكَمَ الحُبُّ دَاخِلِيْ أَصْفَادَهْ
فَخُذِي كُلّ مَا تُريدِينَ مِنِّي = وَدَعِي القَلبَ يَلْتقِيْ مَا أَرَادَهْ
وَارحَمِيْ الصَّبّ بِاللقَاءِ وَجُودِيْ = فَحَرَامٌ أَنْ تُخْلفِيْ مِيعَادَهْ
أَكْبَر الظَّلْم أَنْ تُذِلِّيْ مُحِبًا = صَارَ يَخْشَى مِنَ الأَسَى اسْتِعبادَهْ
رَغمَ هَجرِي ورَغمَ طُول انْتظَارِي = لمْ تَزَالِيْ ، لَدَيَّ كُلّ السَّعَادَةْ
وَفُؤادِيْ مَا زَالَ يَرْقُبُ أَنْ تَأْ = تِيْ إِليهِ كَيْ تُعلنِي مِيلَادَهْ
فَإذَا مَاتَ دُونَ وَصْلكِ حَسْبِي = قَدْ جَمعتُ الهَوَى وفَضْلَ الشَّهادَةْ


الخفيف

جميلة لجميل ورائعة منقطعة النظير .....اثملت الذائقة واتعبت القارئ لله درك تنسج السحر فتسترهب العقول والقلوب ......لكن البيت الاخير لا ارى فيها لزوما وارى عليه مؤاخذات:0014::0014::0014:

عصام إبراهيم فقيري
12-06-2015, 10:01 PM
شاعر قدير أنت ومبدع حقا
دمت بكل ألق وروعة
مودتي وتقديري


الروعة كلها تتلخص في حضورك أخي الحبيب غلام الله بن صالح
لا عدمتك يا صاحبي

فائق التقدير لشخصك الكريم

سامي الحاج دحمان
12-06-2015, 10:24 PM
أحسنت النزف

معزوفة مثقلة بالوجد


شكرا للتميز

محبتي و تقديري

عصام إبراهيم فقيري
13-06-2015, 09:17 PM
قصيدة جميلة رائعة
ومشاعر مرهفة ماتعة

دمت كما تحب
ودي وتقديري

أسعدني مرورك أخي الكريم الشاعر جهاد إبراهيم وشرفني منك جميل الثناء وأتمنى أن أكون على الدوام عند حُسن الظن

لا عدمتك أخي الحبيب

تقديري ...

عصام إبراهيم فقيري
28-06-2015, 01:47 AM
"ذَاكَ حَـالِـيْ كَـمَـا الـغَـرِيـبُ بَـــأرضٍ
رُوحُــــهُ صَــــوبَ أَرضِــــهِ مُـنْـقــادَةْ"



تعرف رأيي فيك وفي أشعارك أخي عصام
وأعيد أنّك في نظري من الشعراء الذين يكتبون في القلوب وليس على الصفحات



دمتم بخير ايها المبدع


أهلا بك شاعرنا الجميل عدنان ، ورأيك بلا شك مقصد لي وغاية وبه أسعد جدا

أسعدك الله في الدارين كما أسعدتني بكلماتك الطيبة

لك من الحب كله يا صاحبي

محمد حمود الحميري
28-06-2015, 11:12 PM
أخي الشاعر ــ عصام فقيري .
ميزانك جميل ورائع ، ومفرادتك سهلة ومعروفة لدى القارئ وهذا ما يميز شعرك ،
وكذلك حداثة الصورة كقولك .
والــدُمُـــوعُ الــتِـــي بَـكـتْـهَــا عُــيــونِــي
أَغْـرَفَـتــنِــيْ واسْتـقـبـلـتَـهَـا الـــوِسَـــادَةْ


فَــخُــذِي كُــــلّ مَـــا تُـريــدِيــنَ مِــنِّـي
وَدَعِــــي الـقَـلــبَ يَـلْـتـقِـيْ مَــــا أَرَادَهْ
لا يرد مقابل كهذا إلا مغضوب عليه ..D:
سلمت يداك .

فَــإذَا مَـــاتَ دُونَ وَصْـلــكِ حَـسْـبِـي
قَدْ جَمعتُ الهَوَى وفَضْلَ الشَّهــــــادَةْ
أما هذا البيت فلا أظنني إلا قد سبقتك إليه ،
ولولا أن بيتك أجمل ، لأثبت ذلك بالحرف هنا .D:

تقبل تقدير أخيك .

عصام إبراهيم فقيري
28-06-2015, 11:18 PM
خفيف على القلب ثقيل في المعنى والسبك لافض فوك

أهلا بك شاعرنا الجميل ثروت محمد صادق ، شهادتك تاج على الرأس وحلة بهية تزدان بها قصائدي .

لا عدمتك أخي الغالي

تقديري وامتناني لشخصك الكريم

عصام إبراهيم فقيري
11-07-2015, 01:11 AM
جميلة لجميل ورائعة منقطعة النظير .....اثملت الذائقة واتعبت القارئ لله درك تنسج السحر فتسترهب العقول والقلوب ......لكن البيت الاخير لا ارى فيها لزوما وارى عليه مؤاخذات:0014::0014::0014:

بارك الله فيك أخي الشاعر الجميل حيدرة على ما أوليتنا من حفاوة ونبل حضور وشكرا خالصة على كلماتك الطيبات
وملاحظتك على البيت الأخير محل اهتمام وتقدير و إن كان لي فيه بعض رأي فالقصد يختلف تماما عن الذي تبادر إلى ذهنك

محبتي أخي الغالي

عصام إبراهيم فقيري
04-08-2015, 01:35 AM
أحسنت النزف

معزوفة مثقلة بالوجد


شكرا للتميز

محبتي و تقديري


بارك الله فيك أخي الشاعر سامي هذا من لطف و جميل ظنك لا عدمتك يا صاحبي الأصيل ودام دفعك

محبتي التي تعلم ..

محمد كمال الدين
04-08-2015, 02:34 AM
مشاعر جميلة وشعر معتق
رائعة قصيدتك بقدر روعتك

تقديري واحترامي

ليانا الرفاعي
04-08-2015, 03:16 AM
ما أجملها من كلمات ومعاني وقافيه لا أرق ولا أروع
قصيده مميزه بكل أبياتها وخاصة البيتين الأخيرين
تحيتي

عصام إبراهيم فقيري
27-12-2015, 10:58 PM
أخي الشاعر ــ عصام فقيري .
ميزانك جميل ورائع ، ومفرادتك سهلة ومعروفة لدى القارئ وهذا ما يميز شعرك ،
وكذلك حداثة الصورة كقولك .
والــدُمُـــوعُ الــتِـــي بَـكـتْـهَــا عُــيــونِــي
أَغْـرَفَـتــنِــيْ واسْتـقـبـلـتَـهَـا الـــوِسَـــادَةْ


فَــخُــذِي كُــــلّ مَـــا تُـريــدِيــنَ مِــنِّـي
وَدَعِــــي الـقَـلــبَ يَـلْـتـقِـيْ مَــــا أَرَادَهْ
لا يرد مقابل كهذا إلا مغضوب عليه ..D:
سلمت يداك .

فَــإذَا مَـــاتَ دُونَ وَصْـلــكِ حَـسْـبِـي
قَدْ جَمعتُ الهَوَى وفَضْلَ الشَّهــــــادَةْ
أما هذا البيت فلا أظنني إلا قد سبقتك إليه ،
ولولا أن بيتك أجمل ، لأثبت ذلك بالحرف هنا .D:

تقبل تقدير أخيك .

أخي الحبيب و شاعرنا القدير أبا بلال ، لا أجد من القول ما أرد به كرمك ونبلك وما يفي قدرك فقد أغدقت علينا بفيوض نبلك حتى أغرقتنا

الشكر أكمله لك يا صاحبي ولا أوحش الله منك

أرجو أن تكون بخير .

د. سمير العمري
31-12-2015, 11:08 AM
الله الله!

شعرك محلق دائما ويمتاز بقوة السبك مع رقة الحاشية وبصور وتراكيب مدهشة وتوظيف للمعاني دقيق ورائع. هي قصيدة تطرب وتثمل الذائقة وإن كانت تململت قليلا في "واستقبلتها الوسادة".

دمت محلقا مبدعا حبيبا!

تقديري

أحمد الجمل
31-12-2015, 09:35 PM
يا سلاااااااااام عليك يا مبدع يا رااااائع
تحفة فنية والله ، أسعدني أني حظيت بمصافحتها
سلمت أخي الحبيب وسلم قلبك ولسانك
تحيتي ومحبتي

عصام إبراهيم فقيري
15-05-2016, 09:25 PM
مشاعر جميلة وشعر معتق
رائعة قصيدتك بقدر روعتك

تقديري واحترامي

بوركت وحييت شاعرنا المفضال محمد كمال الدين

شرفتني بإطلالتك وأسعدتني بكلماتك الطيبات

شكرا جما

محبتي وتقديري .