المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حالٌ واحدٌ وألف سؤل



بشار عبد الهادي العاني
27-05-2015, 12:17 AM
حين أنحى رغائب الكون أضنى =كلّ ذي همّةٍ وأردى وأفنى
لم يزل قوسه عطاءً ويمناً= ونماءً وطاعة لوْ تبنّى
سهمهُ برق ضحكة يتعالى= في سماء الكروب همس تغنّى
لحنه صرخة انتصار ولكن= يبّس الحرص في صروحه لحنا
مثقلٌ هوولا جبالٌ وأرضٌ= في موازينه تعادل وزنا
غربةٌ مرّةٌ وفقد خليلٍ= وقفارٌعلى خيال تعنّى
لم يعد يفقه الحقيقة كنهاً= محتواها يجفُّ معنىً ومبنى
خطرٌ محدقٌ يرافق حقداً = فقرُطرحٍ وقدحُ نفسٍ تجنّى
فيلسوفٌ على بيادرجهل= وحكيمٌ يناطح الغيَّ قرنا
ولبيب يبادر العته عمداً= وعميدٌ يجاهرالعود هونا
زادهُ شكوةٌ من الشكّ حيناً= ومن الياس يصْنع الخوف سمنا
خبز الصبر في ضميره دهراً= فاصطفته الخطوب طحناً وعجنا
بيته الباردُ العليل تشظى = صار من لعنة يناهز فرنا
نخبه حنظلٌ يدار وسمٌّ = ليله المثقل استطال وأضنى
مفْلسٌ لم يناجز اليسْر يوماً=فرّمن خيله يسابق جبنا
أفرد العسر في رحاب حياةٍ = ثمّ كره المعيش أدنى وأثنى
آلة الرْزق استحالت حطاماً = بعد أن كان وهجها شمس مغنى
ينظر الناس كالسواد حشوداً = باهتٌ جمعها ويحتاج لونا
فإذا عاد إليه ركب رشادٍ = شرّد الوهْم وانْتضى الصمت وهْنا
ثمّ ناجى هواجساً باختناقٍ= وسجا هائماً كليلٍ تحنّى
ألف سؤلٍ يموج سيلاًوبحراً=حرب فكرٍ تصول روحاً وذهنا
كيف ينجو من القصاص عصيٌّ =صافع العدل يهتك الكون أمنا
كيف يربو على ذراها لصوصٌ = سرقوا بذرة العطاء وغصنا
كيف تغدو أسافل الناس ظلماً= كأسودٍ أشدُّ ,أرْفع شأنا
فسحة من نقاوة الصدق خيرٌ =من قصورحوت شروراً وسجنا
مال سحتٍ يزول كالليل خبّاً = لا و ما أكسب اللئيم وأغنى

عدنان الشبول
27-05-2015, 08:10 AM
متميّزون أنتم أستاذنا الجميل بشار العاني ، متميزون بالقول القوي الفصل الحكيم الصادق ، متميزون بالشعر الجميل المطرب ، متميزون بأبياتكم التي ترسم ابتسامة وتنزل دمعة معا



حفظ الله أوطاننا وأهلنا في كل مكان



دمتم بخير أبدا

وفاء دوسر
27-05-2015, 12:58 PM
قصيدة كبيرة من شاعر أصيل

دمت وقلبك وقلمك
والشعر والوطن بخير

سامي الحاج دحمان
27-05-2015, 02:44 PM
باسقة يانعة مثمرة

حكمة مبثوثة و حرف باذخ

محبتي و تقديري

محمد حمود الحميري
27-05-2015, 07:28 PM
ألف ســــؤلٍ يــمــوج سـيـلاًوبـحــراً
حــرب فـكـرٍ تـصـول روحــاً وذهـنـا

اللهم احفظ قلوبنا وعقولنا من الأفكار الشريرة ،
فنحن في زمن الحروب الفكرية الضالة .
حروب ــ يهودية .. بوذية ، .. نصرانية .. .. علمانية ‘ مجوسية .. رافضية ،
وما أكثر الدعاة إليها ، والمروجين لها ، في زمن فقد أهله البصيرة لميلهم عن
المحجة البيضاء فضلوا .
اللهم احفظ أبصارنا وأسماعنا وكل حواسنا يارب العالمين .

شكرًا أستاذ ــ بشار .. بارك الله بك .
تقــديري .

أحمد رامي
27-05-2015, 10:03 PM
كنت أول المارين بهذا الجمال و دخلت أكتب تعليقا فانقطعت الكهرباء ففاتني الصف الأول و هنا ليس كالجامعة , إذ كنا نحجز بدفتر بمفاتيح ,
أما هنا فلا حول و لا قوة غلا بالله ..
أيها العاني الرائع , أنت ملك المعاني متربع على الذروة مع أولئك الفحول , و لو أن تراكيبك و صياغة الجمل عندك بقوة المعاني لكنت الفحل الذي لا يشق لك غبار , لكنه يكبو بك التركيب أحيانا فيلجئك إلى ما هو أدنى ...
شيء مهم آخر طلبت أكثر من مرة منك ضبط الكلمات بالشكل , إذ تتعبنا ألفاظ كثيرة في قراءتها .. فحبذا التشكيل في قادماتك ..

فمثلا :


زادهُ شـــكـــوةٌ مــــــن الـــشــــكّ حــيــنـــاً
ومـــن الـيــاس يـصْـنـع الـخــوف سـمـنــا

هنا و في هذا البيت كما في عدد مثله حلقت إلى أعالي الشعر بحيث لا يصل إليك أحد ,

و هنا :

أفـــــرد الــعــســر فــــــي رحــــــاب حـــيـــاةٍ
ثـــــــمّ كـــــــره الـمــعــيــش أدنـــــــى وأثـــنــــى

هنا أوهنت التركيب بتقديم و تأخير لا حاجة إليه , فلو قلت مثلا :

أفـــــرد الــعــســر فــــــي رحــــــاب حـــيـــاةٍ
ثـــــــمّ أدنـــــــى كـــــــره الـمــعــيــش وأثـــنــــى

و هنا :


فـــــــإذا عـــــــاد إلــــيــــه ركــــــــب رشــــــــادٍ
شرّد الوهْم وانْتضى الصمت وهْنا

في صدره كسر .

محبتي لك ايها الحبيب اللبيب

بشار عبد الهادي العاني
29-05-2015, 09:22 PM
متميّزون أنتم أستاذنا الجميل بشار العاني ، متميزون بالقول القوي الفصل الحكيم الصادق ، متميزون بالشعر الجميل المطرب ، متميزون بأبياتكم التي ترسم ابتسامة وتنزل دمعة معا



حفظ الله أوطاننا وأهلنا في كل مكان



دمتم بخير أبدا
بوركت أخي وصديقي الشاعر الجميل عدنان الشبول , وشكراً لهذه الشهادة التي أعتز بها.
هو نزف همى على شكل فلسفة وهرطقة , وواقع لما يعيشه الإنسان في زمننا هذا من صراع داخلي بين الخير والشر , بين الخطأ والصواب , بين جميع المتناقضات التي يزخر بها عالمنا المبرمج.
أنصح كل من يمر هنا بقراءة القصيدة أكثر من مرة لكي تكشف له بعض تلك التناقضات.
محبتي وتقديري الذي تعرف أبو أحمد..

بشار عبد الهادي العاني
29-05-2015, 09:28 PM
تنويه: في البيت الذي أشار إليه أستاذي الدكتور أحمد رامي , خطأ غير مقصود , فالبيت كتب هكذا ( فإذا عاد هم ّ ركب رشاد... طلق الصمت وانتضى الصمت وهنا) وواضح أني هنا أردت جناساً بين الهم والوهن , كما فعلت في أبيات عدة , أما كيف كتبتها إليه , فالله ورسوله أعلم.
تحياتي.

أحمد رامي
29-05-2015, 10:59 PM
ههههههههههههههههههههههههه


تنويه: في البيت الذي أشار إليه أستاذي الدكتور أحمد رامي , خطأ غير مقصود , فالبيت كتب هكذا ( فإذا عاد هم ّ ركب رشاد... طلق الوهموانتضى الصمت وهنا) وواضح أني هنا أردت جناساً بين االوهم والوهن , كما فعلت في أبيات عدة , أما كيف كتبتها إليه , فالله ورسوله أعلم.
تحياتي.

ههههههههههه
يعني ضروري أن تكتب بسرعة ؟؟؟؟؟

محبتي لك أيها الغالي .:0014::0014::0014:

بشار عبد الهادي العاني
30-05-2015, 09:50 PM
قصيدة كبيرة من شاعر أصيل

دمت وقلبك وقلمك
والشعر والوطن بخير

أشكر لك رأيك وشهادتك , بوركت ودمت بألف خير .
تحيتي وتقديري..

غلام الله بن صالح
31-05-2015, 09:56 AM
قصيدة رائعة
دمت بروعة وألق
مودتي وتقديري

محمد ذيب سليمان
31-05-2015, 10:48 AM
لله انت ايها الشاعر الجميل وهذا التدفق الجمالي
في نسج الجملة الشعرية بما تحمل من قوة المفردات وجمالها
وحسن صياغتها
اتوقف قرب ابيات اجدني اتنفس بعمق
رائع انت اخي
لك الحب والتقدير على ما حمل النص من معان وصور دالة
مودتي

بشار عبد الهادي العاني
02-06-2015, 12:22 AM
باسقة يانعة مثمرة

حكمة مبثوثة و حرف باذخ

محبتي و تقديري

ولكم كل محبة وتقدير أخي سامي , بارك الله بك وشكراً على جميل المرور.

بشار عبد الهادي العاني
06-06-2015, 08:32 PM
ألف ســــؤلٍ يــمــوج سـيـلاًوبـحــراً
حــرب فـكـرٍ تـصـول روحــاً وذهـنـا

اللهم احفظ قلوبنا وعقولنا من الأفكار الشريرة ،
فنحن في زمن الحروب الفكرية الضالة .
حروب ــ يهودية .. بوذية ، .. نصرانية .. .. علمانية ‘ مجوسية .. رافضية ،
وما أكثر الدعاة إليها ، والمروجين لها ، في زمن فقد أهله البصيرة لميلهم عن
المحجة البيضاء فضلوا .
اللهم احفظ أبصارنا وأسماعنا وكل حواسنا يارب العالمين .

شكرًا أستاذ ــ بشار .. بارك الله بك .
تقــديري .
اللهم أمين , بارك الله بك شاعرنا ومشرفنا الجميل.
محبتي وتقديري...

حيدرة الحاج
06-06-2015, 10:33 PM
حين أنحى رغائب الكون أضنى =كلّ ذي همّةٍ وأردى وأفنى
لم يزل قوسه عطاءً ويمناً= ونماءً وطاعة لوْ تبنّى
سهمهُ برق ضحكة يتعالى= في سماء الكروب همس تغنّى
لحنه صرخة انتصار ولكن= يبّس الحرص في صروحه لحنا
مثقلٌ هوولا جبالٌ وأرضٌ= في موازينه تعادل وزنا
غربةٌ مرّةٌ وفقد خليلٍ= وقفارٌعلى خيال تعنّى
لم يعد يفقه الحقيقة كنهاً= محتواها يجفُّ معنىً ومبنى
خطرٌ محدقٌ يرافق حقداً = فقرُطرحٍ وقدحُ نفسٍ تجنّى
فيلسوفٌ على بيادرجهل= وحكيمٌ يناطح الغيَّ قرنا
ولبيب يبادر العته عمداً= وعميدٌ يجاهرالعود هونا
زادهُ شكوةٌ من الشكّ حيناً= ومن الياس يصْنع الخوف سمنا
خبز الصبر في ضميره دهراً= فاصطفته الخطوب طحناً وعجنا
بيته الباردُ العليل تشظى = صار من لعنة يناهز فرنا
نخبه حنظلٌ يدار وسمٌّ = ليله المثقل استطال وأضنى
مفْلسٌ لم يناجز اليسْر يوماً=فرّمن خيله يسابق جبنا
أفرد العسر في رحاب حياةٍ = ثمّ كره المعيش أدنى وأثنى
آلة الرْزق استحالت حطاماً = بعد أن كان وهجها شمس مغنى
ينظر الناس كالسواد حشوداً = باهتٌ جمعها ويحتاج لونا
فإذا عاد إليه ركب رشادٍ = شرّد الوهْم وانْتضى الصمت وهْنا
ثمّ ناجى هواجساً باختناقٍ= وسجا هائماً كليلٍ تحنّى
ألف سؤلٍ يموج سيلاًوبحراً=حرب فكرٍ تصول روحاً وذهنا
كيف ينجو من القصاص عصيٌّ =صافع العدل يهتك الكون أمنا
كيف يربو على ذراها لصوصٌ = سرقوا بذرة العطاء وغصنا
كيف تغدو أسافل الناس ظلماً= كأسودٍ أشدُّ ,أرْفع شأنا
فسحة من نقاوة الصدق خيرٌ =من قصورحوت شروراً وسجنا
مال سحتٍ يزول كالليل خبّاً = لا و ما أكسب اللئيم وأغنى

كبها للاقتباس وعند كل بيت وقفة طويلة وايحاءات عديدة هو الشعر هكذا دمت مبدعا شاعرنا:0014:

بشار عبد الهادي العاني
22-08-2015, 11:10 PM
قصيدة رائعة
دمت بروعة وألق
مودتي وتقديري

لكم الشكر الجزيل على كرم المتابعة وجميل المرور.
محبتي وتقديري...

بشار عبد الهادي العاني
15-09-2015, 11:28 PM
لله انت ايها الشاعر الجميل وهذا التدفق الجمالي
في نسج الجملة الشعرية بما تحمل من قوة المفردات وجمالها
وحسن صياغتها
اتوقف قرب ابيات اجدني اتنفس بعمق
رائع انت اخي
لك الحب والتقدير على ما حمل النص من معان وصور دالة
مودتي

ولك الشكر أستاذي محمد ذيب , على روعة مرورك وجماله.
محبتي وتقديري...

وليد عارف الرشيد
16-09-2015, 12:06 AM
بديعة كدأب حروفك شاعرنا المفوه الجميل دوما
لا عدمك القريض ولا فاتك الألق يوما
محبتي وإعجابي وتقديري

بشار عبد الهادي العاني
28-02-2016, 02:28 PM
باسقة يانعة مثمرة

حكمة مبثوثة و حرف باذخ

محبتي و تقديري

شكراً لمروركم أخي سامي , ولرأيكم الذي اعتز به وأفخر.
محبة وتقدير..

بشار عبد الهادي العاني
28-02-2016, 02:30 PM
ألف ســــؤلٍ يــمــوج سـيـلاًوبـحــراً
حــرب فـكـرٍ تـصـول روحــاً وذهـنـا

اللهم احفظ قلوبنا وعقولنا من الأفكار الشريرة ،
فنحن في زمن الحروب الفكرية الضالة .
حروب ــ يهودية .. بوذية ، .. نصرانية .. .. علمانية ‘ مجوسية .. رافضية ،
وما أكثر الدعاة إليها ، والمروجين لها ، في زمن فقد أهله البصيرة لميلهم عن
المحجة البيضاء فضلوا .
اللهم احفظ أبصارنا وأسماعنا وكل حواسنا يارب العالمين .

شكرًا أستاذ ــ بشار .. بارك الله بك .
تقــديري .

اللهم آمين , وفرج الله عنا وعنكم وعن جميع من يعاني ربقة الظلم والقهر في العالم .
شكري لك أيها الحر الكريم.
محبتي واعتزازي..

بشار عبد الهادي العاني
28-02-2016, 02:33 PM
كنت أول المارين بهذا الجمال و دخلت أكتب تعليقا فانقطعت الكهرباء ففاتني الصف الأول و هنا ليس كالجامعة , إذ كنا نحجز بدفتر بمفاتيح ,
أما هنا فلا حول و لا قوة غلا بالله ..
أيها العاني الرائع , أنت ملك المعاني متربع على الذروة مع أولئك الفحول , و لو أن تراكيبك و صياغة الجمل عندك بقوة المعاني لكنت الفحل الذي لا يشق لك غبار , لكنه يكبو بك التركيب أحيانا فيلجئك إلى ما هو أدنى ...
شيء مهم آخر طلبت أكثر من مرة منك ضبط الكلمات بالشكل , إذ تتعبنا ألفاظ كثيرة في قراءتها .. فحبذا التشكيل في قادماتك ..

فمثلا :


زادهُ شـــكـــوةٌ مــــــن الـــشــــكّ حــيــنـــاً
ومـــن الـيــاس يـصْـنـع الـخــوف سـمـنــا

هنا و في هذا البيت كما في عدد مثله حلقت إلى أعالي الشعر بحيث لا يصل إليك أحد ,

و هنا :

أفـــــرد الــعــســر فــــــي رحــــــاب حـــيـــاةٍ
ثـــــــمّ كـــــــره الـمــعــيــش أدنـــــــى وأثـــنــــى

هنا أوهنت التركيب بتقديم و تأخير لا حاجة إليه , فلو قلت مثلا :

أفـــــرد الــعــســر فــــــي رحــــــاب حـــيـــاةٍ
ثـــــــمّ أدنـــــــى كـــــــره الـمــعــيــش وأثـــنــــى

و هنا :


فـــــــإذا عـــــــاد إلــــيــــه ركــــــــب رشــــــــادٍ
شرّد الوهْم وانْتضى الصمت وهْنا

في صدره كسر .

محبتي لك ايها الحبيب اللبيب
مروركم فخر لي أستاذي الحبيب , علم , سأشكل القصائد فهذا مطلب حق , إذ تفقد القصيدة كثيراً من رونقها بدون تشكيل وضبط .
هي الغفلة أستاذي في البيت الذ أشرت إليه , بارك الله بك , وجعلني عند حسن الظن والذائقة .
محبتي واعتزازي..

بشار عبد الهادي العاني
30-03-2016, 06:50 PM
كبها للاقتباس وعند كل بيت وقفة طويلة وايحاءات عديدة هو الشعر هكذا دمت مبدعا شاعرنا:0014:

شكرا لك شاعرنا الجميل حيدرة الحاج
تحيتي وتقديري..

بشار عبد الهادي العاني
30-03-2016, 06:52 PM
بديعة كدأب حروفك شاعرنا المفوه الجميل دوما
لا عدمك القريض ولا فاتك الألق يوما
محبتي وإعجابي وتقديري

شهادة من أستاذي الغالي أعتز بها وأفخر , اشتقنا لكم أخي أبو عمر , فلاتطل غيبتك.
محبتي واعتزازي بكم..

خالد صبر سالم
31-03-2016, 07:56 AM
شكوى مريرة من هذا الزمن الجائر الذي يعاني منه الاحرار ويعبث به التافهون
وصياغة شعرية رائقة
شاعرنا الجميل الاستاذ بشار
اسعدتني قراءة هذه القصيدة بحكمها الرائعة
دمت بكل خير
تحيتي ومحبتي

فاتن دراوشة
01-05-2016, 06:28 AM
وجبة شعريّة دسمة غنيّة بتراكيبها وصورها ولغتها

دام البيان حليفك أخي

مودّتي