المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نداء الحكمة



عبد الفتاح الأسودي
12-09-2015, 09:10 AM
نداء الحكمة !





لا تفقدوا الصواب و الشهامه
فتسلكوا طرائق الندامة
و تتركوا الإباء و الكرامة


لا تشعلوا الحروبا
لا توجعوا القلوبا



تجاوزوا يا إخوتي النعصب
و مزقوا حبائل التمذهب
كونوا دعاة للسلام
و الحب




تفقدوا الإخاء و الفضائل
و استعصموا بأروع الشمائل
يا أنبل الشعوب و القبائل


يلادنا بالجهل في الصداره
و للركود و الدجى مغاره
بالله هل هذي هي الحضارة ؟!


من غمة لغمة
من ظلمة لظلمة
من بعد " خير أمة " !



لستم بحاجة إلى مذاهب
تورث الشقاء و الغلائب
" فيكم رسول الله " يا حبايب


تعقلوا كثيرا
و أيقظوا الضميرا


و ناشدوا السماءا
أن ترفع البلاءا
و تكتب السلام
و الرخاءا



تبرؤوا من نازغ العداء(ي )
من فكرة مقيتة الضياء
تستنفر الهباء في الهباء


من أجل من ، و ماذا
كل الدمار هذا ؟!



و فيكم السجايا
تستوقف البرايا
لكنكم تستمرئون الجهل
و الخزايا




هذي البلاد أرضنا جميعا
تريدنا حصنا لها منيعا
و تنشد التقدم السريعا



كم هين بوجهين
يبيعها بقرشين
يمضون في تدميرها إلى
أين ؟!

محمد حمود الحميري
12-09-2015, 08:10 PM
وقفت هنا فوجدت بوحًا راقيًا ، ودعوة صادقة إلى نبذ العصبية والطائفية
والمذهبية والمناطقية اللواتي لم نجن من ورائهن غير الحقد والبغض والكراهية
أمور لم تورث غير ويلات الحروب والدمار .

إن تقسيمات البشر لا تعدّ ولا تحصى،
فرق وطوائف ومذاهب وأجناس وأعراق ما أنزل الله بها من سلطان،
وفي القرآن نجد شيئاً آخر، نجد نموذجان فقط لا ثالث لهما ..

1 ـ صنف أعطى واتقى
2 ـ وصنف بخل واستغنى ..
بارك الله فيك شاعرنا ، وأعاد الأمة إلى صوابها ، وإلى هدي نبيها ( ص ).

لاحظت خطأ كيبوردي في قولك : ( تجاوزوا يا إخوتي النعصب )
تحياتي .

د. سمير العمري
19-09-2015, 08:57 PM
أرجوزة كأن الدمع حبرها والألم يراعها فدمت شامخا أيها الأبي.

الأمة ليست بخير حال والأمل يظل دوما في نهوض الرجال لخير مآل.

الشعور هنا كان أليما شديدا من قلب غيور صادق ، والشعر جاء على الرجز وإن كان لي فيه بعض رأي.

دمت راقيا!

تقديري

عبد الفتاح الأسودي
22-09-2015, 09:10 AM
أهلا بشاعرنا الحميري

أكرمتني أيها الجميل بجمال روحك و حرفك


شكرا لحضورك الوارف

عبدالستارالنعيمي
15-10-2016, 02:21 AM
الأستاذ عبد الفتاح الأسودي

قصيدة حكيمة مؤلمة تناجي الأرواح المتعبة بثقل الواقع الحاضر لتستفيد من المجد الغائر
دمت في ألق الحرف والكلمة الهادفة أيها الشاعر الكريم وتقبل تحياتي الخالصة
مع التقدير

محمد ذيب سليمان
15-10-2016, 10:31 AM
بارك الله بك ايها الشاعر الجميل في دعوتك الكريمة الحكيمة
ومن يرفضها الا من اراد للأمة دمارا
شكرا لك