المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ستظلّ في لغتي



محمد حمدي
17-11-2015, 11:03 PM
ستظلّ في لغتي

في رثاء أ. (جمال الشربيني عبد الواحد) رحمه الله
أستاذي الذي جعلني أعشق اللغة العربية وعلّمني النحو والصرف والبلاغة فتذوقتُ الشعر وكتبته

عنْ حزنِ قلبي خانَني إعرابي = أبكي (جمالَ) الصرْفِ والإعرابِ
للقلبِ في موتِ الأحبّةِ صدمةٌ = مثلُ انهيارِ مدينةٍ وخرابِ
هو غُصّةٌ مهما تكرّرَ، دائمًا = يَحتارُ فيهِ العقلُ باستغرابِ
لولا تَغافلَ عنهُ في أوهامِهِ = ما ساغَ أكْلٌ وارتشافُ شرابِ
حتّى تَرُوعَ القلبَ كلُّ مُصيبةٍ = ويُزيلَ سَكْرَتَنا نَعيبُ غُرابِ
إذْ ذاكَ نَذكرُ ما نَسِينا لحظةً: = أنَّ الحياةَ تَلاقيَ الأغرابِ
ربّاهُ!.. يا أستاذُ قدْ أفجعتَنا = وأتَى رحيلُكَ مثلَ طَعْنِ حِرابِ
خمسونَ عامًا حينَ زادتْ خمسةً = طارتْ إلى مَثواكَ كالأسرابِ
لم نَقْضِ مِنكَ ومِن حضورِكَ أُلفةً = إنَّ الحياةَ تَمُرُّ مَرَّ سَرَابِ
قدْ كنتَ حُلوَ الطبعِ صَـفْوَ سَجِيَّةٍ = يَبكِي عليكَ بدمعِهم أترابي
خُلِّدْتَ أستاذي بِمَنْ علّمتَهم = لَمْ تَـفْـنَ لا، إنْ صِرْتَ تحتَ تُرابِ
خُلِّدْتَ كالأمثالِ والحِكَمِ الأُلَى = وكَكُلِّ حَرْفٍ خَطَّهُ (حَمُرابي)
وككلِّ وجْدٍ ذاقَهُ مُتصوّفٌ = يَكفي هُداهُ ولُقمةٌ بِجِرابِ
وككلِّ قلبٍ يَشتهي حُرّيّةً = عَشِقَ الكرامةَ في خطابِ (عُرابي)
***
يا من بِغَضِّ العمرِ قد علّمتَني = أنَّ القصيدَ بلاغةُ الأعرابِ
ألزمتُ قافيتي رَوِيًّا صَوتُهُ = مِن فَرْطِ دمعٍ في حروفي "رابي"
وقَبسْـتُ مِنكَ العلمَ حينَ كتبتُهُ = لبيانِ فضلِكِ ليسَ للإغرابِ
ستعيشُ بي ذِكراكَ ما دامتْ حرو= فُ فصاحتي تَنثالُ يا عَرَّابي
وبكلِّ تشبيهٍ بليغٍ قلتُهُ = وبكلِّ شِعرٍ طابَ ذي إطرابِ
وبكلِّ فِكرٍ باليَراعِ كَتَبتُهُ = قدْ أوضحَتْ لُغتي بِهِ آرابي
أَدعو لكَ: اللهمَّ فاغْفِرْ ذَنْبَهُ = أَنعِمْ عليهِ بِجَنّةٍ وقُرابِ
واحفظْ أساتذتي إلهي كلَّهمْ = أَدعو لهم ومحبّـتي مِحرابي
***
يا حُجّةً في النحوِ مُنذُ تركتَنا = تَبكي عليكَ قواعدُ الإعرابِ
فاغفرْ لِلَفْظي إنْ تَضاءلَ وَصْـفُهُ = والشِّعرِ إنْ أَعْيا عنِ الإعرابِ

محمد حمدي غانم
17/11/2015

ايهاب الشباطات
20-11-2015, 07:28 PM
رحمه الله و غفر له وجزاك خيراً على رثاءك الذي تظهر فيه عاطفة
الصدق و الحزن ..... لكن ليتك اعتنيت بتنسيق القصيدة أكثر لتسهل قراءتها ....

تحياتي لك و لله ما أعطى وما أخذ ....

محمد حمدي
20-11-2015, 11:11 PM
آمين
شكرا لتقديرك أ. إيهاب..
أحيانا يسبب نمط تنسيق الشعر بعض المشاكل، لهذا أكسل عن تطبيقه.
تحياتي

عادل العاني
20-11-2015, 11:17 PM
يقول الشاعر

قف للمعلِّم وفِه التبجيلا ... كاد المعلّمُ أن يكون رسولا


وأنا أهنا أحييك أخي الشاعر المتألق لهذا الرثاء , والذي يعبر عن وفاء أصيل لمعلم أدى رسالته

ندعو الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته, فهو قد ترك علما وأثرا بعده , سوف يستمران بذكره.

أجدت وأحسنت الشعر والمعنى والصياغة

لكن ربما هنات تشكيلية هنا :

إذْ ذاكَ نَذكرُ ما نَسِينا لحظةً: = أنَّ الحياةَ تَلاقيَ الأغرابِ

( هل هي تلاقيَ ) , ولماذا ؟ لأن إن تنصب المبتدأ اسما لها وترفع الخبر خبرا لها.

وقَبسْـتُ مِنكَ العلمَ حينَ كتبتُهُ = لبيانِ فضلِكِ ليسَ للإغرابِ

( هل أنا قرأتها صحيحا .. للإغراب بكسر الهمزة ) ؟

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

محمد حمدي
21-11-2015, 09:43 PM
أ. عادل العاني:
آمين..
شكرا لتقديرك.
حركت الياء منعا لالتقاء ساكنين، وليس لإعرابها منصوبة.. ويبدو هذا مربكا فعلا لأن الفتحة هي الحركة الوحيدة التي تظهر على ياء الاسم المنقوص أثناء النصب.. لكن بدون هذه الحركة ستحذف الياء من النطق وسيختل الوزن.. والحقيقة لا أعرف إن كان هذا يجوز مع ياء الاسم المنقوص لكنه يجوز مع ياء المتكلم.. سأبحث في الأمر.. فإن لم أجد لهذا مثالا، فمن السهل تعديلها إلى: "إنّ الحياةَ تََعارُفُ الأغراب"، للهروب من مشكلة تحريك الياء.
ونعم أعني الإغراب:
أَغْرَبَ الرجلُ: جاءَ بشيءٍ غَريب. وأَغْرَب عليه، وأَغْرَب به: صَنَع به صُنْعاً قبيحاً. الأَصمعي: أَغْرَب الرجلُ في مَنْطِقِه إِذا لم يُبْقِ شَيْئاً إِلاَّ تكلم به. وأَغْرَبَ الفرسُ في جَرْيه: وهو غاية الاكثار. وأَغْرَبَ الرجلُ إِذا اشْتَدَّ وجَعُه من مرضٍ أَو غيره، وأَغْرَبُوا: أَتَوا الغَرْبَ.. يقول الشاعر:
يا أَيُّها الرجلُ المُفاخِرُ طَيِّئاً = أَغْرَبْتَ نَفْسَك أَيَّما إِغرابِ
تحياتي

عادل العاني
21-11-2015, 09:51 PM
أ. عادل العاني:
آمين..
شكرا لتقديرك.
حركت الياء منعا لالتقاء ساكنين، وليس لإعرابها منصوبة.. ويبدو هذا مربكا فعلا لأن الفتحة هي الحركة الوحيدة التي تظهر على ياء الاسم المنقوص أثناء النصب.. لكن بدون هذه الحركة ستحذف الياء من النطق وسيختل الوزن.. والحقيقة لا أعرف إن كان هذا يجوز مع ياء الاسم المنقوص لكنه يجوز مع ياء المتكلم.. سأبحث في الأمر.. فإن لم أجد لهذا مثالا، فمن السهل تعديلها إلى: "إنّ الحياةَ تََعارُفُ الأغراب"، للهروب من مشكلة تحريك الياء.
ونعم أعني الإغراب:
أَغْرَبَ الرجلُ: جاءَ بشيءٍ غَريب. وأَغْرَب عليه، وأَغْرَب به: صَنَع به صُنْعاً قبيحاً. الأَصمعي: أَغْرَب الرجلُ في مَنْطِقِه إِذا لم يُبْقِ شَيْئاً إِلاَّ تكلم به. وأَغْرَبَ الفرسُ في جَرْيه: وهو غاية الاكثار. وأَغْرَبَ الرجلُ إِذا اشْتَدَّ وجَعُه من مرضٍ أَو غيره، وأَغْرَبُوا: أَتَوا الغَرْبَ.. يقول الشاعر:
يا أَيُّها الرجلُ المُفاخِرُ طَيِّئاً = أَغْرَبْتَ نَفْسَك أَيَّما إِغرابِ
تحياتي



بارك الله فيك أخي على رحابة صدرك وردك المفصل.
وأسلوب معالجتك وشرحك الوافي

ويبدو فعلا أثر أستاذك الراحل رحمه الله

تحياتي وتقديري

محمد حمدي
23-11-2015, 12:19 AM
جزاك الله خيرا أ. عادل.. أشكرك على التنبيه، فالحقيقة أني استرحت لكلمة تعارف الأغراب أكثر، لأنها تتناص مع القرآن الكريم في قوله تعالى:
(وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ كَأَنْ لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِنَ النَّهَارِ يَتَعَارَفُونَ بَيْنَهُمْ)
رحم الله الأستاذ جمال، ورحم الله الشيخ مسعد شريشر الذي كنت أحفظ على يديه القرآن الكريمم في طفولتي.. وجزاك الله خيرا على الإفادة.
تحياتي

عدنان الشبول
23-11-2015, 01:19 AM
أنعم بك أيها الشاعر الوفي وأكرم

رحم الله أستاذك وغفر له


أحسنت وأجدت


ألف تحية

محمد حمود الحميري
23-11-2015, 03:54 PM
مرثية وفاء أصيــلة لأصيــل ..
رحم الله الفقيد وأسكنه الفردوس ، ودمت بوفاء ..

فجر القاضي
23-11-2015, 04:25 PM
أجدتَ الوصف ..وأعطيتَ الرثاء حقه ..
هنيئاً لكما بكما ..
قصيدةٌ مفعمةٌ بالتقدير ..أغبط أستاذك عليها ..
ولكن لا أدري لما استثقلتُ لفظة آرابي ..هل هي جمع أرب ..كما وردت مآرب ؟

محمد حمدي
08-12-2015, 10:04 PM
آمين..
جزاكم الله خيرا أ. عدنان الشبول، أ. محمد حمود، أ. فجر القاضي..
بخصوص كلمة آراب:
الإرب والإربة والأَرَب: كلها بمعنى الحاجة، وتجمع على إرَب وآراب.
والإرب أيضا بمعنى العضو الكامل أو قطعة اللحم، وتجمع على آراب.. والشائع أن أجد الناس تجمعها على إرَب لكني لم أر المعاجم تنص على هذا الجمع صراحة.. لهذا أفضل أن أقول: مزقته آرابا، أو مزقته إربا إربا.. لكني لا أحب أن أقول: مزقته إرَبا.
ولعل اشتراك كلمة الإرب بين المعنيين هو ما أدى إلى تبادل الناس لاستخدام الجمعين.. أحتاج إلى مثال جاهلي لاستخدام الإرَب كجمع للإرب لأتأكد من صحة هذا.
أما كلمة مآرب فهي جمع كلمة مأرب.
ملحوظة: هذه المعلومات مستقاة من لسان العرب لكن عرضتها بأسلوبي للاختصار.
تحياتي

فاتن دراوشة
21-05-2016, 06:48 PM
رحمه الله وجعل جنّة الخلد مثواه

وأدام قلبك بالوفاء عامرا

محمد حمدي
01-06-2016, 08:23 PM
آمين
جزاك الله خيرا أ. فاتن
تحياتي