المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ( 2016 )



د. مختار محرم
31-12-2015, 12:21 PM
(2016)


(فـجـوةٌ) تـخـتال فـي حـدقه
مـثل كـهلِ يـحتسي شـبقه

(ستةٌ) كالـ (واحد) ارتسمت
بـحـرُ خــوفٍ يـشتكي غـرقه

فـي الأخـير (اثـنان) لم يدعا
فـسـحةً كــي تُـفتحَ الـحلقة

وأنـــــا والــصــمـت أغــنـيـةٌ
أصــبـحـت إيــــاي مـعـتـنـقة

ويـــــدٌ تـخـتـطـنـي وجـــعًــا
فـــي كــتـابٍ مــا بــه ورقــة

وطموحــي مـــات مـبـتـسـما
يـقـهر الـخـوف الــذي خـنقه

واحـــتــضــاراتٌ تـــراودنـــي
طــبــقـات فــوقــهـا طــبـقـة

أرقـــب الآتــي بـغـير هــدى
كـشـهـاب لـــم يــجـد ألـقـه

مــركـب الأوهـــام يـحـملني
فـوق أمـواج الأسـى الـقلِقة

لــــــم أعـــــد إلا مــغــامـرةً
خـلف طـيش الأمس منطلقة

أمــنــيــاتـي لا تــعــاقــرنـي
ثَـــمَّ قــلـبٌ تـقـتـفي نــزقـه

وطـنـي مــا عــاد لـي وطـنا
صــار ذكــرى فــيَّ مـحـترقة

يـــا جـــراح الأرض يــا قــدرا
صــاد قـلـبي بـالـنوى خـزقه

إن طــهـوت الـــروح جـائـعـة
لــي رجـاء .. أكـثري الـمرقة

كـيـف يـحيا الـحلم فـي بـلد
شـعـبـه لـلـمـوت مـرتـزقـة؟!

أيــهـا الــعـام الــذي عـبـرت
فــوقـنـا أشــــلاؤه الـخـلِـقـة

دع مـــنــايــانــا تــداعــبــنــا
واغــف فــي أيـامـك الأرقــة

مــا بــه الآتـي شـبيهك .. لا
ترتجى في عينه الشفقة؟!!

عــاشـق يـقـتات مــن دمـنـا
عــلــه يُـطـفِـي بِـــهِ ومــقـه

هــل سـيـجلو بـعـض غـربتنا
أم سـيمضي كـالذي سـبقه

--------------
مختار محرم
--------------
31 ديــسمـبر 2015م

أحمد الجمل
31-12-2015, 12:28 PM
الله الله الله
رااااائع أنت دوما أخي الحبيب الدكتور / مختار محرم
سعدت جداااا واستمتعت بمصافحة هذه القصيدة الساحرة
سلمت وسلم قلبك ولسانك
تحيتي ومحبتي

عادل العاني
31-12-2015, 01:03 PM
قصيدة جميلة ورائعة,

عبرت فيها عن مشاعر كثيرة.

نسأل الله أن يكون العام الجديد عام خير على أمتنا وأن يزيل عنها كل سوء لحق بها.

وكل عام وأنتم بألف خير

تحياتي وتقديري

ليانا الرفاعي
31-12-2015, 01:11 PM
أيــهـا الــعـام الــذي عـبـرت
فــوقـنـا أشــــلاؤه الـخـلِـقـة

دع مـــنــايــانــا تــداعــبــنــا
واغــف فــي أيـامـك الأرقــة

مــا بــه الآتـي شـبيهك .. لا
ترتجى في عينه الشفقة؟!!

عــاشـق يـقـتات مــن دمـنـا
عــلــه يُـطـفِـي بِـــهِ ومــقـه

هــل سـيـجلو بـعـض غـربتنا
أم سـيمضي كـالذي سـبقه



إن شاء الله سيجلو هذا العام غربة وهموم وأوجاع عالمنا العربي والإسلامي
ويجلو معها ما أسقط في ذاكرتنا من مآسي

حرف قوي راقي دمت أستاذنا ودامت هذه الروعة
تحيتي وتقديري

ليانا الرفاعي
31-12-2015, 01:16 PM
أيــهـا الــعـام الــذي عـبـرت
فــوقـنـا أشــــلاؤه الـخـلِـقـة

دع مـــنــايــانــا تــداعــبــنــا
واغــف فــي أيـامـك الأرقــة

مــا بــه الآتـي شـبيهك .. لا
ترتجى في عينه الشفقة؟!!

عــاشـق يـقـتات مــن دمـنـا
عــلــه يُـطـفِـي بِـــهِ ومــقـه

هــل سـيـجلو بـعـض غـربتنا
أم سـيمضي كـالذي سـبقه



إن شاء الله سيجلو هذا العام غربة وهموم وأوجاع عالمنا العربي والإسلامي
ويجلو معها ما أسقط في ذاكرتنا من مآسي

حرف قوي راقي دمت أستاذنا ودامت هذه الروعة
تحيتي وتقديري

محمد ذيب سليمان
31-12-2015, 03:51 PM
هــل سـيـجلو بـعـض غـربتنا
أم سـيمضي كـالذي سـبقه

نسأل الله سبحانه وبيده مقادير كل شئ ان يجلو الغمة
عن أمة اصيبت وكان مصابها جللا لم يترك لها متنفسا
وعلى ايدي اهلها واموالهم

رغم الامل فانا ما زلت خائفا من القادم لاننا حتى اللحظة امما متفرقة
لم نستوعب الدرس والمصيبة التي حلت ولا تزال بل مازال
اصحا الاموال في امتنا يسخرون اموالهم لتمكين من اورد امتنا المهالك
شكرا لك وكل الرجاء ان من الله ان اكون قد شططت بعيدا
كل الحب

د. مختار محرم
01-01-2016, 02:12 PM
الله الله الله
رااااائع أنت دوما أخي الحبيب الدكتور / مختار محرم
سعدت جداااا واستمتعت بمصافحة هذه القصيدة الساحرة
سلمت وسلم قلبك ولسانك
تحيتي ومحبتي

مرحبا بسيد الجُمل شاعرنا الرائع أحمد الجمل
تحاياي أيها العذب

عبد السلام دغمش
01-01-2016, 02:28 PM
شاعرنا الدكتور مختار

قصيدة رائعة و طريفة ..
راق لي نظمها وقافيتها ..
رغم الألم نتمنى أن تكسر الحلقة عن فرج قريب .
كل أعوامك بخير شاعرنا.

صهيب العاصمي
01-01-2016, 02:54 PM
ليتك كتبت:
ويد تختطني وجعا
في كتاب كله ورقة
..
إنْ أعجبتكَ وإلّا مزّقِ الورقة !

محمد حمود الحميري
01-01-2016, 04:23 PM
هــل سـيـجلو بـعـض غـربتنا
أم سـيمضي كـالذي سـبقه

أسأل الله أن يجعله عام خير ورخاء ومحبة وبركة عليكم وعلى يمننا الحبيب وأمتنا الإسلامية ..
تقديري لفكرك الثقافي الرحب د. مختار ، وكل عام وأنتم بخير .

ناديه محمد الجابي
01-01-2016, 08:22 PM
ما أجمل قصيدتك التي تدخل القلب أو هى تتحدث بما فيه
درة حلقت بنا في مدارك السمو والجمال والحكمة
قلب كبير يحمل آلاما وأمالا ـ قدره إنه شاعر له همه
بورك غناء الفكر وغناء القوافي
تمنياتنا بأن يكون عام خير وسلام لكل ربوع وطننا العربي
دام لحرفك البهاء. :001:

سمر أحمد محمد
01-01-2016, 08:58 PM
هذا من علم الغيب

ولكن نسأل الله النصر والخير والامان

سلمت يمنيك دمت بخير

د. مختار محرم
03-01-2016, 09:36 AM
قصيدة جميلة ورائعة,

عبرت فيها عن مشاعر كثيرة.

نسأل الله أن يكون العام الجديد عام خير على أمتنا وأن يزيل عنها كل سوء لحق بها.

وكل عام وأنتم بألف خير

تحياتي وتقديري

وعامك بركة وخير أستاذنا القدير .. أكاليل غاردينيا لحضورك سيدي

د. مختار محرم
03-01-2016, 09:37 AM
أيــهـا الــعـام الــذي عـبـرت
فــوقـنـا أشــــلاؤه الـخـلِـقـة

دع مـــنــايــانــا تــداعــبــنــا
واغــف فــي أيـامـك الأرقــة

مــا بــه الآتـي شـبيهك .. لا
ترتجى في عينه الشفقة؟!!

عــاشـق يـقـتات مــن دمـنـا
عــلــه يُـطـفِـي بِـــهِ ومــقـه

هــل سـيـجلو بـعـض غـربتنا
أم سـيمضي كـالذي سـبقه



إن شاء الله سيجلو هذا العام غربة وهموم وأوجاع عالمنا العربي والإسلامي
ويجلو معها ما أسقط في ذاكرتنا من مآسي

حرف قوي راقي دمت أستاذنا ودامت هذه الروعة
تحيتي وتقديري

إن شاء الله أختي الأديبة والشاعرة ليانا الرفاعي ..
زاد حرفي بهاءً بحضورك .. دمت بألق

د. مختار محرم
04-01-2016, 08:33 AM
هــل سـيـجلو بـعـض غـربتنا
أم سـيمضي كـالذي سـبقه

نسأل الله سبحانه وبيده مقادير كل شئ ان يجلو الغمة
عن أمة اصيبت وكان مصابها جللا لم يترك لها متنفسا
وعلى ايدي اهلها واموالهم

رغم الامل فانا ما زلت خائفا من القادم لاننا حتى اللحظة امما متفرقة
لم نستوعب الدرس والمصيبة التي حلت ولا تزال بل مازال
اصحا الاموال في امتنا يسخرون اموالهم لتمكين من اورد امتنا المهالك
شكرا لك وكل الرجاء ان من الله ان اكون قد شططت بعيدا
كل الحب

وأنا رغم الألم لم أعد خائفا أستاذي .. هو قدرنا أن نعيش في هذه الحقبة المظلمة من تاريخ أمتنا
سعيد بحضورك وبقلمك وقلبك
دمت على العزم وعلى العهد أيها الرائع

ربيحة الرفاعي
31-05-2016, 12:34 AM
أيــهـا الــعـام الــذي عـبـرت
فــوقـنـا أشــــلاؤه الـخـلِـقـة

دع مـــنــايــانــا تــداعــبــنــا
واغــف فــي أيـامـك الأرقــة

مــا بــه الآتـي شـبيهك .. لا
ترتجى في عينه الشفقة؟!!

عــاشـق يـقـتات مــن دمـنـا
عــلــه يُـطـفِـي بِـــهِ ومــقـه

ويحي .. كيف فاتتني هذه البديعة في حينها
لله أنت ما أجملك شاعرا وما أصدقه حس حرفك وما أعمقه

دمت بروعتك شاعرنا
تحيتي

فاتن دراوشة
31-05-2016, 05:19 PM
لله درّ حروفك وما تحمل من الوجع

وهذه الصّور العميقة التي تجبرنا على الإبحار في ثناياها

هي قراءة أولى ولي عودة إليها إن شاء الله

دام الوطن يسكنك أستاذنا