المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ★ بُنْيانٌ وبَنَّا ★



أحمد الجمل
07-01-2016, 07:19 PM
زَمَانٌ يَسْرِقُ الأَحْلامَ مِنَّا
وَيَجْعَلُ مِنْ عَذَابِ الْمَرْءِ فَنَّا

وَيُسْرِفُ فِي اقْتِفَاءِ الْآٰهِ فِينا
وَيَصْرِفُ مَا يُرَوِّي الرُّوحَ عَنَّا

وَمَا كانَ الزَّمانُ سِوَى أُنَاسٍ
فَإِنْ كانُوا عَلَى شَئٍ لَكُنَّا

يُغَذُّونَ الْحَياةَ بِكُلِّ قُبْحٍ
فَمَا ذَنْبُ الزَّمانِ إذا تَجَنَّى ؟!

وَمَا ذَنْبُ الْحَياةِ إذا احْتَرَفْنا
خسَارَتَها وَلِلْمَوْتِ امْتَهَنَّا ؟!

نُسَاقُ إلى بُطُونِ الْمَوْتِ فَوْجاً
على فَوْجٍ وَنَيْأَسُ إِنْ تَأَنَّى

فَهَلْ للْعَيْشِ طَعْمٌ فِي زَمانٍ
غَرَسْنا أَرْضَهُ بُخْلاً فَضَنَّا ؟!

وَكَيْفَ تَلَذُّ أَنْفُسنا وَإنَّا
عَلَيْنا مَنْ بِأَنْفُسِنا اسْتَعَنَّا؟!

نُكَفِّرُ بَعْضَنا جَهْلاً وَنُهْدِي
لإبْلِيسَ الشِّقَاقَ كَمَا تَمَنَّى

وَتَخْتَلِفُ الْقُلوبُ عَلَى اتِّسَاعٍ
وَيَأْتَلِفُ الْجَمِيعُ عَلى الْمُثَنَّى

وَلَمْ نَعْهَدْ زَمَاناً مِثْلَ هَذَا
تَخَاصَمَ فِيهِ بُنْيَانٌ وَبَنَّا

يُحَقَّرُ فِيهِ أَهْلُ الْعِلْمِ جِدّاً
وَيُكْرَمُ مَنْ بِعَوْرَتِنا تَغَنَّى

وَنَهْلِكُ إِنْ تَكَلَّمْنا بِحَقٍّ
وَنَأْمَنُ مَا لِفِرْعَوْنَ اسْتَكَنَّا

ليانا الرفاعي
07-01-2016, 08:01 PM
وَيُسْرِفُ فِي اقْتِفَاءِ الْآٰهِ فِينا
وَيَصْرِفُ مَا يُرَوِّي الرُّوحَ عَنَّا

وَمَا كانَ الزَّمانُ سِوَى أُنَاسٍ
فَإِنْ كانُوا عَلَى شَئٍ لَكُنَّا

يُغَذُّونَ الْحَياةَ بِكُلِّ قُبْحٍ
فَمَا ذَنْبُ الزَّمانِ إذا تَجَنَّى ؟!

وَمَا ذَنْبُ الْحَياةِ إذا احْتَرَفْنا
خسَارَتَها وَلِلْمَوْتِ امْتَهَنَّا ؟!


جميل جميل..
فقد سددت الرمية فليس الزمان(القدر) هو المسؤول الوحيد عن آهاتنا والوضع المرير الذي نعيشه
بل نحن البشر حيث سرنا خلف أناس سبقونا واتبعنا نهجهم و جهلهم
خفيفه هادفة وراقية حروفك أستاذنا أحمد الجمل
تحيتي وتقديري

ايهاب الشباطات
07-01-2016, 08:12 PM
هذه القصيدة رغم بعض معانيها القوية إلا أنها أضعف من بقية قصائدك من الناحية الأدبية ...
و هي على بحر يُدعى الوافر فاحفظ موسيقاه .......

تحياتي لك

سامي الحاج دحمان
07-01-2016, 09:09 PM
تناول عميق و توصيف دقيق

بورك الفكر النير و الوجدان الحي

نُسَاقُ إلى بُطُونِ الْمَوْتِ فَوْجاً لست أدري لم دندنتها : نُسَاقُ إلى أتون الْمَوْتِ
على فَوْجٍ وَنَيْأَسُ إِنْ تَأَنَّى

دمت متفوقا على نفسك

محبتي و تقديري

عادل العاني
07-01-2016, 10:13 PM
نُكَفِّرُ بَعْضَنا جَهْلاً وَنُهْدِي
لإبْلِيسَ الشِّقَاقَ كَمَا تَمَنَّى

حتما هو ليس أجمل بيت , لكن فيه معان كثيرة , وتنطبق على زمن الضياع.

أجدت وأحسنت

تحياتي وتقديري

محمد ذيب سليمان
07-01-2016, 10:37 PM
بارك الله بك
في كل قصيدة جذوات مضيئة وتنفيس وتوجيه
شكرا على جمال المعاني
مودتي

أحمد الجمل
08-01-2016, 12:08 AM
وَيُسْرِفُ فِي اقْتِفَاءِ الْآٰهِ فِينا
وَيَصْرِفُ مَا يُرَوِّي الرُّوحَ عَنَّا

وَمَا كانَ الزَّمانُ سِوَى أُنَاسٍ
فَإِنْ كانُوا عَلَى شَئٍ لَكُنَّا

يُغَذُّونَ الْحَياةَ بِكُلِّ قُبْحٍ
فَمَا ذَنْبُ الزَّمانِ إذا تَجَنَّى ؟!

وَمَا ذَنْبُ الْحَياةِ إذا احْتَرَفْنا
خسَارَتَها وَلِلْمَوْتِ امْتَهَنَّا ؟!


جميل جميل..
فقد سددت الرمية فليس الزمان(القدر) هو المسؤول الوحيد عن آهاتنا والوضع المرير الذي نعيشه
بل نحن البشر حيث سرنا خلف أناس سبقونا واتبعنا نهجهم و جهلهم
خفيفه هادفة وراقية حروفك أستاذنا أحمد الجمل
تحيتي وتقديري

ربنا يحفظك ويبارك فيك أختي الفاضلة/ ليانا
وأشكرك جزيل الشكر على مداخلتك الطيبة التي أسعدتني جداااا
بارك الله فيك
وشكر الله لك

أحمد الجمل
08-01-2016, 12:14 AM
هذه القصيدة رغم بعض معانيها القوية إلا أنها أضعف من بقية قصائدك من الناحية الأدبية ...
و هي على بحر يُدعى الوافر فاحفظ موسيقاه .......

تحياتي لك

أهلا ومرحبا أخي الحبيب/ إيهاب
ربما لأن عمرها ساعة من زمان
مع أنني أزعم أنها ثرية جداااا في كل شئ لمن تعمق في قراءتها ( وطبعا القرد في عين أمه غزال ) D:
وأرجو أن يكون رأيك فيها مغايرا بعد قراءة متأنية ،
وإلا فسأقر معك أنها ضعيفة المستوى ، لثقتي في رأيك ونقدك
وأشكرك جزيل الشكر على مداخلتك الرائعة التي أسعدتني كثيرا
جزاك الله عني خيرا
وشكر الله لك

أحمد الجمل
08-01-2016, 01:48 AM
تناول عميق و توصيف دقيق

بورك الفكر النير و الوجدان الحي

نُسَاقُ إلى بُطُونِ الْمَوْتِ فَوْجاً لست أدري لم دندنتها : نُسَاقُ إلى أتون الْمَوْتِ
على فَوْجٍ وَنَيْأَسُ إِنْ تَأَنَّى

دمت متفوقا على نفسك

محبتي و تقديري

ربنا يعزك ويرفع قدرك أخي الحبيب/ سامي
وأشكرك جزيل الشكر على كرم أخلاقك
وعلى مداخلتك القيمة التي أسعدتني جداااا
واقتراحك رائع ، غير أني قصدت البطون مع الموت لأعبر عن أنه يلتهمنا أفواجا
تحيتي ومحبتي

هاني الشوافي
08-01-2016, 02:23 AM
زَمَانٌ يَسْرِقُ الأَحْلامَ مِنَّا
وَيَجْعَلُ مِنْ عَذَابِ الْمَرْءِ فَنَّا

وَيُسْرِفُ فِي اقْتِفَاءِ الْآٰهِ فِينا
وَيَصْرِفُ مَا يُرَوِّي الرُّوحَ عَنَّا

وَمَا كانَ الزَّمانُ سِوَى أُنَاسٍ
فَإِنْ كانُوا عَلَى شَئٍ لَكُنَّا

يُغَذُّونَ الْحَياةَ بِكُلِّ قُبْحٍ
فَمَا ذَنْبُ الزَّمانِ إذا تَجَنَّى ؟!

وَمَا ذَنْبُ الْحَياةِ إذا احْتَرَفْنا
خسَارَتَها وَلِلْمَوْتِ امْتَهَنَّا ؟!

نُسَاقُ إلى بُطُونِ الْمَوْتِ فَوْجاً
على فَوْجٍ وَنَيْأَسُ إِنْ تَأَنَّى

فَهَلْ للْعَيْشِ طَعْمٌ فِي زَمانٍ
غَرَسْنا أَرْضَهُ بُخْلاً فَضَنَّا ؟!

وَكَيْفَ تَلَذُّ أَنْفُسنا وَإنَّا
عَلَيْنا مَنْ بِأَنْفُسِنا اسْتَعَنَّا؟!

نُكَفِّرُ بَعْضَنا جَهْلاً وَنُهْدِي
لإبْلِيسَ الشِّقَاقَ كَمَا تَمَنَّى

وَتَخْتَلِفُ الْقُلوبُ عَلَى اتِّسَاعٍ
وَيَأْتَلِفُ الْجَمِيعُ عَلى الْمُثَنَّى

وَلَمْ نَعْهَدْ زَمَاناً مِثْلَ هَذَا
تَخَاصَمَ فِيهِ بُنْيَانٌ وَبَنَّا

يُحَقَّرُ فِيهِ أَهْلُ الْعِلْمِ جِدّاً
وَيُكْرَمُ مَنْ بِعَوْرَتِنا تَغَنَّى

وَنَهْلِكُ إِنْ تَكَلَّمْنا بِحَقٍّ
وَنَأْمَنُ مَا لِفِرْعَوْنَ اسْتَكَنَّا


أبيات جميلة

وجماليات النص في كل شطر تقريبا

- (بِكُلِّ قُبْحٍ ) أضافة بكل أضعفت الشطر فمارأيك لو قلنا ( أسى وقبحا ) ستكون أضفت معنى جديدا
- ( يُحَقَّرُ فِيهِ أَهْلُ الْعِلْمِ جِدّاً ) مقترحي لك إبدال كلمة ( جدا ) لانها لاتنتمي لعالم الشعر ياصديقي



النص جميل وشاعري بمجمله ومع قليل من التأمل فيه سيغدو لوحة فنية

عبد السلام دغمش
08-01-2016, 07:53 AM
"ولم نعهد زمانا مثل هذا
تخاصم فيه بنيان و بنّـا "

هذا البيت بقصيدة ..
وكل ما تتحفنا به جميل ..
سلمت شاعرنا و بوركت .

احمد المعطي
08-01-2016, 09:23 AM
تراوغنا الأماني كلّ حينٍ
...............ويسرقُ وَعْيَنا ما غابَ عنَا
فلا زمَنٌ يُعاقبنا ويقسو
....................ولا دَهْرٌ فكلُّ الدّاءُ مِنّا
وَداءُ الدَّهرِ خَلقٌ قد دَهانا
..................بإغواءِ الأبالِسِ منذُ كُنّا
وقد تُهْنا فلا أرْضاً قطعْنا
..............ولا ظهْراً وكالمُنْبَتِّ صِرْنا
حَبانا السَّامِريُّ خَوارَ عجلٍ
....................فحُزْنا به علْماً وَفنّا
تصوغ المَعاني تبرَ فكْرٍ
.............وتبني عالياً هل كُنْتَ بَنّا؟ِ

أحمد الجمل
08-01-2016, 12:36 PM
نُكَفِّرُ بَعْضَنا جَهْلاً وَنُهْدِي
لإبْلِيسَ الشِّقَاقَ كَمَا تَمَنَّى

حتما هو ليس أجمل بيت , لكن فيه معان كثيرة , وتنطبق على زمن الضياع.

أجدت وأحسنت

تحياتي وتقديري

ربنا يحفظك ويبارك فيك أخي الحبيب/ عادل العاني
وأشكرك جزيل الشكر على مرورك العطر
تحيتي وخالص مودتي

أحمد الجمل
09-01-2016, 10:42 AM
بارك الله بك
في كل قصيدة جذوات مضيئة وتنفيس وتوجيه
شكرا على جمال المعاني
مودتي

ربنا يحفظك ويبارك فيك أستاذي الحبيب
وأشكرك جزيل الشكر على مرورك العطر
تحيتي ومحبتي

أحمد الجمل
09-01-2016, 11:27 AM
أبيات جميلة

وجماليات النص في كل شطر تقريبا

- (بِكُلِّ قُبْحٍ ) أضافة بكل أضعفت الشطر فمارأيك لو قلنا ( أسى وقبحا ) ستكون أضفت معنى جديدا
- ( يُحَقَّرُ فِيهِ أَهْلُ الْعِلْمِ جِدّاً ) مقترحي لك إبدال كلمة ( جدا ) لانها لاتنتمي لعالم الشعر ياصديقي



النص جميل وشاعري بمجمله ومع قليل من التأمل فيه سيغدو لوحة فنية

ربنا يعزك ويرفع قدرك أخي الفاضل
وأشكرك جزيل الشكر على مداخلتك الرائعة التي أسعدتني كثيرا
واقتراحك أعجبني جدا
جزاك الله خيرا
وشكر الله لك

أحمد الجمل
09-01-2016, 10:16 PM
"ولم نعهد زمانا مثل هذا
تخاصم فيه بنيان و بنّـا "

هذا البيت بقصيدة ..
وكل ما تتحفنا به جميل ..
سلمت شاعرنا و بوركت .

ربنا يعزك ويرفع قدرك أستاذي الفاضل
وأشكرك جزيل الشكر على مرورك العطر
تحيتي ومحبتي

أحمد الجمل
09-01-2016, 10:17 PM
تراوغنا الأماني كلّ حينٍ
...............ويسرقُ وَعْيَنا ما غابَ عنَا
فلا زمَنٌ يُعاقبنا ويقسو
....................ولا دَهْرٌ فكلُّ الدّاءُ مِنّا
وَداءُ الدَّهرِ خَلقٌ قد دَهانا
..................بإغواءِ الأبالِسِ منذُ كُنّا
وقد تُهْنا فلا أرْضاً قطعْنا
..............ولا ظهْراً وكالمُنْبَتِّ صِرْنا
حَبانا السَّامِريُّ خَوارَ عجلٍ
....................فحُزْنا به علْماً وَفنّا
تصوغ المَعاني تبرَ فكْرٍ
.............وتبني عالياً هل كُنْتَ بَنّا؟ِ



رااااائع أخي الفاضل/ أحمد
سلمت وسلمت يمينك
وأشكرك جزيل الشكر على مرورك العطر
تحيتي ومحبتي

د. سمير العمري
25-02-2016, 01:04 AM
قصيدة جميلة الجرس عميقة الحس راقية المعاني فلا فض فوك أيها الحبيب!

هنا فقط:

وَمَا كانَ الزَّمانُ سِوَى أُنَاسٍ
فَإِنْ كانُوا عَلَى شَئٍ لَكُنَّا
بداية شئ هي شيء
ثم إنني رأيت الأفضل سبكا لو قلت فلو بدل فإن كي يستوعب وجود اللام في كنا.

تقديري

أحمد الجمل
19-04-2016, 04:13 PM
قصيدة جميلة الجرس عميقة الحس راقية المعاني فلا فض فوك أيها الحبيب!

هنا فقط:

وَمَا كانَ الزَّمانُ سِوَى أُنَاسٍ
فَإِنْ كانُوا عَلَى شَئٍ لَكُنَّا
بداية شئ هي شيء
ثم إنني رأيت الأفضل سبكا لو قلت فلو بدل فإن كي يستوعب وجود اللام في كنا.

تقديري

ربنا يعزك ويرفع قدرك أستاذي الحبيب
وأشكرك جزيل الشكر على تشريفك لي وللقصيدة بهذه المداخلة الطيبة
وأتفق معك فيما أشرت إليه وأجدها أجمل وأفضل
جزاك الله عني خيرا
وشكر الله لك

فاتن دراوشة
19-04-2016, 04:40 PM
هو عصر انقلاب الموازين حيث تكلّم الجاهل وصمت العارف تبهرنا الطّبول برنّاتها فننسى كونها جوفاء فارغة

دام حرفك يرفل في أثواب البهاء

عبدالكريم شكوكاني
19-04-2016, 04:55 PM
بديعة رائعة ككل ما تقول
سلمت وعشت

احترامي وتقديري

ربيحة الرفاعي
06-09-2016, 03:39 PM
يسحرني نبض حرفك عمق وقوة معانيه
وتعجبني عفوية انثياله واحتفاظه معها بجماله

ليست أضافة أن أقول والله إنك لشاعرمفطور أيها الرائع
لقلبك الفرح

تحيتي