المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ترنيمة السلوى



ليانا الرفاعي
07-01-2016, 08:21 PM
غادريني يا همومًا عِفتُها = أَرّقتْ جفني وهدّت مضجعي
وارحمي ضَعفي فما بَوحي سِوى = أَنني قَد بِتُّ أَخشى مَصرعي
واستريحي يا دموعًا سَيلُها = يُترعُ الأرواحَ حُزنٍا وارجعي
عن عيونٍ أَجهَرتْ سرَّ الهوى = في قلوبٍ ضجرتْ من مُوجع
لا يغيثُ الصبَّ طبٌّ إن هَوى = بالنّوى مَفتونَ وَهمٍ لا يَعي
فلتغيثوا عودكم إمّا ذوى = واسندوهُ في خصيبٍ مُشبَع
وأنا رُغمَ جراحي والجوى = لن أخَلّي الآهَ تُدمي مَدمَعي
من قروحِ الجُرحِ آتي بالدوا = لحنَ بِشرٍ فالبُكا لم يَنفع
هاكمُ شدوي اسمَعوني وَاطربوا = ما جمالُ اللحنِ إنْ لم يُسمع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربوا = مِن دِنانِ الحَرفِ بَوْحَ المُولع
حيثُ راحُ الروحِ قِرّوا واهنأوا = دَندِنوا تَرنيمةَ السَّلوى مَعي

سامي الحاج دحمان
07-01-2016, 08:36 PM
رقة و عذوبة و انسيابية

ترنيمة شجية نقية

دمت عنوانا للتميز و التألق

محبتي و تقديري

جاسم القرطوبي
07-01-2016, 08:47 PM
منك نتعلم السحر إذ من البيان لسحر

ليانا الرفاعي
07-01-2016, 11:23 PM
رقة و عذوبة و انسيابية

ترنيمة شجية نقية

دمت عنوانا للتميز و التألق

محبتي و تقديري
مرور بهي وإشادة أعتز بها
شكرا لروعة الحضور أستاذنا سامي الحاج دحمان
تحياتي

أحمد الجمل
08-01-2016, 12:05 AM
قصيدة أكثر من راااائعة أختي الفاضلة/ ليانا
وجاء الإيقاع هادئا حالما غنائيا ، يتناسب مع الترانيم الشجية التي أردتنا أن ندندنها معك
غير أني في الحقيقة ، افتقدت الوحدة العضوية للقصيدة
وشعرت أن الأفكار فيها مشوشة إلى حد ما
ومعذرة منك على قراءتي هذه والتي قد تكون معيبة مني
تحيتي وخالص مودتي

عادل العاني
08-01-2016, 12:16 AM
هاكمُ شدوي اسمَعوني وَاطربوا
ما جمالُ اللحنِ إنْ لم يُسمـع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربوا
مِن دِنانِ الحَرفِ بَوْحَ المُولـع
حيثُ راحُ الروحِ قِرّوا واهنأوا
دَندِنوا تَرنيمةَ السَّلوى مَعـي

صدقت والله شاعرتنا المبدعة ... وها نحن معك ندندن وما أحلاها من دندنة ...

أما هنا :

من قروحِ الجُرحِ آتي بالـدوا
لحنَ بِشرٍ فالبُكـا لـم يَنفـع

فأنت والله لها ... شاعرة كبيرة ومبدعة , يمكن أن تحيل القرح إلى دواء

وصف رائع يعبر عن ثقة بالنفس ...

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري

رياض شلال المحمدي
08-01-2016, 11:03 AM
فـلـتــغــيــثــوا عـــــودكـــــم إمّـــــــــــا ذوى ... واســنــدوهُ فـــــي خـصــيــبٍ مُـشــبَــع
وأنـــــــا رُغـــــــمَ جـــراحــــي والـــجــــوى ... لـــن أخَـلّــي الآهَ تُــدمــي مَـدمَـعــي /
...........
وما الشعر إلا بلسم الجراح ، وما هي إلا نافذة توحي مواهب الإبداع ،
وهكذا يكون الحرف حين تمسك صاحبته بأدائه الفني ، وإيقاعه الجميل المُنيل ،
شكرًا لعينية الشجن شاعرتنا العزيزة ، ولا آبَ لك الجوى وأوجاع القريض ، تحاياي .

شاهر حيدر الحربي
08-01-2016, 11:46 AM
ياحمام الدوح نوحي واسجعي
نوحك الدافي صدى في مضجعي

فلتغني الليل نجوى من جوى
لا تروفي بالنيامى الضّجّع



رائعة أستاذتنا من روائعك المعهودة سررت بما قرأت

خالد صبر سالم
08-01-2016, 06:03 PM
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربـوا
مِــن دِنـــانِ الـحَــرفِ بَـــوْحَ الـمُـولـع
وقد شربت وسحرت وسكرت
حقا لقد وجدت هنا حانة للخمرة الحلال من خلال هذا البوح الفاتن
سيدتي الشاعرة البارعة الاستاذة ليانا
دمت بكل خير
خالص الاحترام والود

محمد ذيب سليمان
08-01-2016, 08:05 PM
والشعر هو فيض من عمق الشعور
ومتنفس للخروج من ضغط يعلق بالروح
وهنا اراك عبرت عن حالتك عم الخروج من جرح او ضيق
شكرا لك / للشعر ورسالته للروح
مودتي

تفالي عبدالحي
08-01-2016, 09:09 PM
الله الله
قصيدة عذبة و جميلة و رائعة .
لقد أبدعت شاعرتنا القديرة فشكرا لك و دام لك الشعر و الابداع .

محمد سمير السحار
09-01-2016, 01:29 AM
أختي العزيزة الشاعرة المكرّمة ليانا الرفاعي
قصيدة جميلة لبست لحن الشجن فازداد جمالها به
دمتِ بكل الألق والخير الدائم
وتقبّلي خالص تحيّتي ومودّتي على الدوام

مصطفى السنجاري
09-01-2016, 06:48 AM
رفقا بنا يا رقة الأنثى

ليانا الرفاعي
09-01-2016, 03:32 PM
منك نتعلم السحر إذ من البيان لسحر
مرور ندي
شكرا لروعة الحضور أستاذنا جاسم القرطوبي
تحياتي

ليانا الرفاعي
09-01-2016, 04:11 PM
قصيدة أكثر من راااائعة أختي الفاضلة/ ليانا
وجاء الإيقاع هادئا حالما غنائيا ، يتناسب مع الترانيم الشجية التي أردتنا أن ندندنها معك
غير أني في الحقيقة ، افتقدت الوحدة العضوية للقصيدة
وشعرت أن الأفكار فيها مشوشة إلى حد ما
ومعذرة منك على قراءتي هذه والتي قد تكون معيبة مني
تحيتي وخالص مودتي
أعتقد أن من حق القارئ أن يشعر بوحدة القصيدة وترابطها أو العكس
وقد تهيأ لي هذا الترابط واضحا في حرفي .. ربما هو كذلك وربما؟؟؟؟؟
بل هو كذلك
(واااضح) ههههه
المهم مرورك أستاذنا أحمد الجمل تكريم للنص
فشكرا لروعة المرور
تحياتي

ليانا الرفاعي
10-01-2016, 04:38 PM
هاكمُ شدوي اسمَعوني وَاطربوا
ما جمالُ اللحنِ إنْ لم يُسمـع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربوا
مِن دِنانِ الحَرفِ بَوْحَ المُولـع
حيثُ راحُ الروحِ قِرّوا واهنأوا
دَندِنوا تَرنيمةَ السَّلوى مَعـي

صدقت والله شاعرتنا المبدعة ... وها نحن معك ندندن وما أحلاها من دندنة ...

أما هنا :

من قروحِ الجُرحِ آتي بالـدوا
لحنَ بِشرٍ فالبُكـا لـم يَنفـع

فأنت والله لها ... شاعرة كبيرة ومبدعة , يمكن أن تحيل القرح إلى دواء

وصف رائع يعبر عن ثقة بالنفس ...

بارك الله فيك

تحياتي وتقديري
مرورك أستاذنا عادل العاني يضفي الجمال على النص
أما إستحسانك لحرفي بمثابة قلادة فخر للحرف وصاحبته
شكرا لروعة الحضور ومشاركتي الدندنه
تحياتي

أحمد الجمل
10-01-2016, 07:23 PM
أعتقد أن من حق القارئ أن يشعر بوحدة القصيدة وترابطها أو العكس
وقد تهيأ لي هذا الترابط واضحا في حرفي .. ربما هو كذلك وربما؟؟؟؟؟
بل هو كذلك
(واااضح) ههههه
المهم مرورك أستاذنا أحمد الجمل تكريم للنص
فشكرا لروعة المرور
تحياتي

أضحك الله سنك أختي الفاضلة/ ليانا
الشكر كل الشكر لك أنت والله على روحك الطيبة التي تقبل بالرأي والرأي الآخر
فكثيرا ما أجرب أحدهم في صورة نقد مغاير لما اعتاد مني من كلمات المدح والثناء ،
فأجده وقد كشر عن أنيابه وأظهر الوجه الآخر الحقيقي وجحد كل ما كان
ف شكرا من القلب

عدنان الشبول
10-01-2016, 07:43 PM
ما أحلاها من كلمات وما أحلاه من نعم


دمتم بخير دوما ( وأكثروا من هذا الرمل الجميل :sm:)

ليانا الرفاعي
11-01-2016, 05:29 PM
فـلـتــغــيــثــوا عـــــودكـــــم إمّـــــــــــا ذوى ... واســنــدوهُ فـــــي خـصــيــبٍ مُـشــبَــع
وأنـــــــا رُغـــــــمَ جـــراحــــي والـــجــــوى ... لـــن أخَـلّــي الآهَ تُــدمــي مَـدمَـعــي /
...........
وما الشعر إلا بلسم الجراح ، وما هي إلا نافذة توحي مواهب الإبداع ،
وهكذا يكون الحرف حين تمسك صاحبته بأدائه الفني ، وإيقاعه الجميل المُنيل ،
شكرًا لعينية الشجن شاعرتنا العزيزة ، ولا آبَ لك الجوى وأوجاع القريض ، تحاياي .
أكرمتني بروعة مرورك أستاذ رياض
وإشادتك بحرفي وسام فخر
فشكرا
تحياتي

صهيب العاصمي
12-01-2016, 04:34 AM
لا يغيـثُ الصـبَّ طــبٌّ إن هَــوى
بالـنّـوى مَفـتـونَ وَهـــمٍ لا يَـعــي

..

قصيدة من أرقى قناني العطور الفاخرة
والبيت السابق هو مكبس انطلاق انتشار رذاذ السّحر
برأيي !
..

ربي يسعدك

ليانا الرفاعي
12-01-2016, 11:14 PM
ياحمام الدوح نوحي واسجعي
نوحك الدافي صدى في مضجعي

فلتغني الليل نجوى من جوى
لا تروفي بالنيامى الضّجّع



رائعة أستاذتنا من روائعك المعهودة سررت بما قرأت
ما أجمل الحضور حين ينعش القلب بجمال التلقي وروعة الرد
أكرمتني أيها الكريم
تحياتي

ليانا الرفاعي
14-01-2016, 02:16 PM
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربـوا
مِــن دِنـــانِ الـحَــرفِ بَـــوْحَ الـمُـولـع
وقد شربت وسحرت وسكرت
حقا لقد وجدت هنا حانة للخمرة الحلال من خلال هذا البوح الفاتن
سيدتي الشاعرة البارعة الاستاذة ليانا
دمت بكل خير
خالص الاحترام والود
مرور ندي بهي
اشكر وجودك العبق في صفحاتي أيها الفاضل خالد صبر
تحياتي

ليانا الرفاعي
14-01-2016, 02:20 PM
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربـوا
مِــن دِنـــانِ الـحَــرفِ بَـــوْحَ الـمُـولـع
وقد شربت وسحرت وسكرت
حقا لقد وجدت هنا حانة للخمرة الحلال من خلال هذا البوح الفاتن
سيدتي الشاعرة البارعة الاستاذة ليانا
دمت بكل خير
خالص الاحترام والود
مرور ندي بهي
اشكر وجودك العبق في صفحاتي أيها الفاضل خالد صبر
تحياتي

محمد حمود الحميري
14-01-2016, 03:13 PM
هاكـمُ شـدوي اسمَعونـي وَاطربـوا
ما جمـالُ اللحـنِ إنْ لـم يُسمـع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربـوا
مِـن دِنــانِ الـحَـرفِ بَــوْحَ المُـولـع
حـيـثُ راحُ الــروحِ قِــرّوا واهـنــأوا
دَنـدِنــوا تَرنـيـمـةَ الـسَّـلــوى مَــعــي


استمعنا فطربنا ، وشربنا فثملنا ، ودندنا فحلقنا في فضاء من فضاءات الجمال اللا متناهي .
شكرًا سيدة البيان .

ليانا الرفاعي
15-01-2016, 11:56 PM
والشعر هو فيض من عمق الشعور
ومتنفس للخروج من ضغط يعلق بالروح
وهنا اراك عبرت عن حالتك عم الخروج من جرح او ضيق
شكرا لك / للشعر ورسالته للروح
مودتي

قراءة عميقة ومرور راقي
شكرا لروعة حضورك أيها الفاضل
تحياتي

ليانا الرفاعي
17-01-2016, 05:03 PM
ما أحلاها من كلمات وما أحلاه من نعم

دمتم بخير دوما ( وأكثروا من هذا الرمل الجميل :sm:)

مرور راقي
أشكرك على هذا المرور أيها الفاضل
تحيتي وتقديري

ليانا الرفاعي
17-01-2016, 07:17 PM
الله الله
قصيدة عذبة و جميلة و رائعة .
لقد أبدعت شاعرتنا القديرة فشكرا لك و دام لك الشعر و الابداع .
شكرا لهذا المرور الراقي والحضور البهي
أستاذ تفالي
تحياتي

وليد عارف الرشيد
17-01-2016, 07:27 PM
رملية كموج بحر هادئ في مساء ندي جميل
أبدعت وقد أفلحت في اختياراتك للوزن والقافية والألفاظ والصور والتعابير
مترعة بالأمل والإباء وقد أخذتنا بها معك إلى حيث الألق
دمت مبدعة راقية

ليانا الرفاعي
19-01-2016, 04:48 PM
أختي العزيزة الشاعرة المكرّمة ليانا الرفاعي
قصيدة جميلة لبست لحن الشجن فازداد جمالها به
دمتِ بكل الألق والخير الدائم
وتقبّلي خالص تحيّتي ومودّتي على الدوام
شكرا لروعة مرورك وعبق حضورك أستاذ محمد
سمير السحار
تحياتي

ليانا الرفاعي
20-01-2016, 07:20 PM
رفقا بنا يا رقة الأنثى

شكرا أخي مصطفى على روعة المرور
تحياتي

ثناء صالح
26-01-2016, 07:28 PM
غادريني يا همومًا عِفتُها = أَرّقتْ جفني وهدّت مضجعي
وارحمي ضَعفي فما بَوحي سِوى = أَنني قَد بِتُّ أَخشى مَصرعي
واستريحي يا دموعًا سَيلُها = يُترعُ الأرواحَ حُزنٍا وارجعي
عن عيونٍ أَجهَرتْ سرَّ الهوى = في قلوبٍ ضجرتْ من مُوجع
لا يغيثُ الصبَّ طبٌّ إن هَوى = بالنّوى مَفتونَ وَهمٍ لا يَعي
فلتغيثوا عودكم إمّا ذوى = واسندوهُ في خصيبٍ مُشبَع
وأنا رُغمَ جراحي والجوى = لن أخَلّي الآهَ تُدمي مَدمَعي
من قروحِ الجُرحِ آتي بالدوا = لحنَ بِشرٍ فالبُكا لم يَنفع
هاكمُ شدوي اسمَعوني وَاطربوا = ما جمالُ اللحنِ إنْ لم يُسمع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربوا = مِن دِنانِ الحَرفِ بَوْحَ المُولع
حيثُ راحُ الروحِ قِرّوا واهنأوا = دَندِنوا تَرنيمةَ السَّلوى مَعي

السلام عليكم
عندما تكتب المرأة الشاعرة عن الحب يتغيّر في الأسماع وقع الحروف. ويزداد توهج المعاني ، ذلك لأننا نعرف مسبقاً أن طبيعة المرأة تجعل البوح عصياً ، وخاصة عندما يكون المكنون حساساً . غير أن شرط الانفتاح في العملية الإبداعية كفيل بأن يقدّم التجربة الإنسانية في الأدب والفن مجرّدة من قيود التكبيل الذاتي والاجتماعي .لذا فهو يساوي بين المرأة والرجل في حق التعبير وطرائقه .
في هذه القصيدة الرائعة للشاعرة المبدعة الأستاذة ليانا لاحظت تلك السعة من حيز حرية التعبير التي تتحرك فيها الشاعرة .غير أن الشاعرة تبرر قدرتها على البوح بشدة معاناتها التي وصلت حد الخشية من الموت .

غادريني يا همومًا عِفتُها = أَرّقتْ جفني وهدّت مضجعي
وارحمي ضَعفي فما بَوحي سِوى = أَنني قَد بِتُّ أَخشى مَصرعي
غادريني يا همومًا عِفتُها = أَرّقتْ جفني وهدّت مضجعي
وارحمي ضَعفي فما بَوحي سِوى = أَنني قَد بِتُّ أَخشى مَصرعي
واستريحي يا دموعًا سَيلُها = يُترعُ الأرواحَ حُزنٍا وارجعي
عن عيونٍ أَجهَرتْ سرَّ الهوى = في قلوبٍ ضجرتْ من مُوجع

هناك فكرتان محوريتان تدور حولهما المعاني في االقصيدة ؛ أولاهما : ِفكرة "المعاناة من التوجع " ذلك التوجع الذي يعانيه الصب المفتون الذي لا يفيد معه طبٌّ ولا دواء .


لا يغيثُ الصبَّ طبٌّ إن هَوى = بالنّوى مَفتونَ وَهمٍ لا يَعي
فلتغيثوا عودكم إمّا ذوى = واسندوهُ في خصيبٍ مُشبَع
والفكرة الثانية هي فكرة " عدم الاستسلام لمشاعر الضعف والهزيمة . بل الشاعرة ستحوّل معاناتها إلى تجربة إنسانية تفيض بجمال العواطف وعذوبة التعبير عنها . وهكذا نتلمّس الآن تلك الخصوصية التي تتمتع بها الشاعرة من قوة الثقة بالنفس . والتي حوّلت الوجع إلى (ترنيمة السلوى ) ترددها ، وتستمتع بترديدها ، وتدعو لمشاركتها في تلك المتعة، مشيرة إلى مكامن الجمال في تجربتها، حيث دنان الحرف الذي يخزن لذة الصدق في الانفعال العاطفي .


وأنا رُغمَ جراحي والجوى = لن أخَلّي الآهَ تُدمي مَدمَعي
من قروحِ الجُرحِ آتي بالدوا = لحنَ بِشرٍ فالبُكا لم يَنفع
هاكمُ شدوي اسمَعوني وَاطربوا = ما جمالُ اللحنِ إنْ لم يُسمع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربوا = مِن دِنانِ الحَرفِ بَوْحَ المُولع
حيثُ راحُ الروحِ قِرّوا واهنأوا = دَندِنوا تَرنيمةَ السَّلوى مَعي
لم تكن الأفكار جديدة ، وكذلك الصور الشعرية هي من متداول الصور . غير أن ذلك الجزء الذي عبّرت به الشاعرة عن ثقتها بنفسها، هو ما يميِّز هذه القصيدة الجميلة من الناحية المعنوية والعاطفية . ثم لا بد أن نشهد بتماسك التراكيب وقوتها ، وتناسب الالفاظ وتوهجها .
تحيتي وتقديري

ناديه محمد الجابي
26-01-2016, 09:03 PM
شاعرية سكنها الحس الندي، وبوح رقيق يشجي القلوب
وقوة حرف تحول الوجع إلى ترنيمة سلوى
قصيدة جميلة ، وحرف مميز لشاعرة متالقة
ألف لا بأس عليك عزيزتي ليانا
أكمل الله شفائك ومن عليك
بالصحة والهناء
ولك أحر دعواتي. :0014:

ياسين عبدالعزيزسيف
26-01-2016, 11:03 PM
جميلة هي ترنيمة السلوى رغم الوجع

تحية لروحك وحرفك

د. سمير العمري
31-01-2016, 05:55 PM
سندندن معك أيتها الصادحة بكل جميل وسنرشف معك من كأس الشعر العذب رشفات.

لا فض فوك مبدعة ومحلقة!

تقديري

ليانا الرفاعي
13-02-2016, 03:10 PM
لا يغيـثُ الصـبَّ طــبٌّ إن هَــوى
بالـنّـوى مَفـتـونَ وَهـــمٍ لا يَـعــي

..

قصيدة من أرقى قناني العطور الفاخرة
والبيت السابق هو مكبس انطلاق انتشار رذاذ السّحر
برأيي !
..

ربي يسعدك
أيها الشاعر الصهيب قراءة المبدعين مثلك
تجعل للنص قيمة
شكرا لروعة المرور
تحياتي

حاج صحراوي العربي
13-02-2016, 03:22 PM
هاكـمُ شـدوي اسمَعونـي وَاطـربـوا
مـا جمـالُ اللحـنِ إنْ لـم يُسـمـع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربـوا
مِــن دِنــانِ الـحَــرفِ بَـــوْحَ الـمُـولـع
حـيــثُ راحُ الـــروحِ قِــــرّوا واهــنــأوا
دَنــدِنـــوا تَـرنـيـمــةَ الــسَّــلــوى مَـــعـــي
ليانا الشاعرة البارعة ..قد شدونا معك ،
ورددنا ترانيم وأغاني قوافيك ، و سكرنا
بإيقاعات الحروف ، و الصور من كل
الصنوف ... و رجحت كفة ميزانك .

ليانا الرفاعي
14-02-2016, 09:30 PM
إستحسانكم ومن ثم جميل الثناء هذا يمنحني أكثر من غايتي
شكرا لروعة المرور أستاذ محمد حمود الحميري
تحياتي

ليانا الرفاعي
14-02-2016, 11:36 PM
هاكـمُ شـدوي اسمَعونـي وَاطربـوا
ما جمـالُ اللحـنِ إنْ لـم يُسمـع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربـوا
مِـن دِنــانِ الـحَـرفِ بَــوْحَ المُـولـع
حـيـثُ راحُ الــروحِ قِــرّوا واهـنــأوا
دَنـدِنــوا تَرنـيـمـةَ الـسَّـلــوى مَــعــي


استمعنا فطربنا ، وشربنا فثملنا ، ودندنا فحلقنا في فضاء من فضاءات الجمال اللا متناهي .
شكرًا سيدة البيان .
إستحسانكم ومن ثم جميل الثناء يمنحني أكثر من غايتي أستاذ محمد حمود الحميري
شكرا لروعة المرور
تحياتي

ليانا الرفاعي
18-02-2016, 05:38 PM
رملية كموج بحر هادئ في مساء ندي جميل
أبدعت وقد أفلحت في اختياراتك للوزن والقافية والألفاظ والصور والتعابير
مترعة بالأمل والإباء وقد أخذتنا بها معك إلى حيث الألق
دمت مبدعة راقية
مرور ندي بهي
وإشادة اعتز وأفتخر بها أستاذ وليد عارف
شكرا
تحياتي

ليانا الرفاعي
22-02-2016, 02:51 PM
السلام عليكم
عندما تكتب المرأة الشاعرة عن الحب يتغيّر في الأسماع وقع الحروف. ويزداد توهج المعاني ، ذلك لأننا نعرف مسبقاً أن طبيعة المرأة تجعل البوح عصياً ، وخاصة عندما يكون المكنون حساساً . غير أن شرط الانفتاح في العملية الإبداعية كفيل بأن يقدّم التجربة الإنسانية في الأدب والفن مجرّدة من قيود التكبيل الذاتي والاجتماعي .لذا فهو يساوي بين المرأة والرجل في حق التعبير وطرائقه .
في هذه القصيدة الرائعة للشاعرة المبدعة الأستاذة ليانا لاحظت تلك السعة من حيز حرية التعبير التي تتحرك فيها الشاعرة .غير أن الشاعرة تبرر قدرتها على البوح بشدة معاناتها التي وصلت حد الخشية من الموت .

غادريني يا همومًا عِفتُها = أَرّقتْ جفني وهدّت مضجعي
وارحمي ضَعفي فما بَوحي سِوى = أَنني قَد بِتُّ أَخشى مَصرعي
غادريني يا همومًا عِفتُها = أَرّقتْ جفني وهدّت مضجعي
وارحمي ضَعفي فما بَوحي سِوى = أَنني قَد بِتُّ أَخشى مَصرعي
واستريحي يا دموعًا سَيلُها = يُترعُ الأرواحَ حُزنٍا وارجعي
عن عيونٍ أَجهَرتْ سرَّ الهوى = في قلوبٍ ضجرتْ من مُوجع

هناك فكرتان محوريتان تدور حولهما المعاني في االقصيدة ؛ أولاهما : ِفكرة "المعاناة من التوجع " ذلك التوجع الذي يعانيه الصب المفتون الذي لا يفيد معه طبٌّ ولا دواء .


لا يغيثُ الصبَّ طبٌّ إن هَوى = بالنّوى مَفتونَ وَهمٍ لا يَعي
فلتغيثوا عودكم إمّا ذوى = واسندوهُ في خصيبٍ مُشبَع
والفكرة الثانية هي فكرة " عدم الاستسلام لمشاعر الضعف والهزيمة . بل الشاعرة ستحوّل معاناتها إلى تجربة إنسانية تفيض بجمال العواطف وعذوبة التعبير عنها . وهكذا نتلمّس الآن تلك الخصوصية التي تتمتع بها الشاعرة من قوة الثقة بالنفس . والتي حوّلت الوجع إلى (ترنيمة السلوى ) ترددها ، وتستمتع بترديدها ، وتدعو لمشاركتها في تلك المتعة، مشيرة إلى مكامن الجمال في تجربتها، حيث دنان الحرف الذي يخزن لذة الصدق في الانفعال العاطفي .


وأنا رُغمَ جراحي والجوى = لن أخَلّي الآهَ تُدمي مَدمَعي
من قروحِ الجُرحِ آتي بالدوا = لحنَ بِشرٍ فالبُكا لم يَنفع
هاكمُ شدوي اسمَعوني وَاطربوا = ما جمالُ اللحنِ إنْ لم يُسمع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربوا = مِن دِنانِ الحَرفِ بَوْحَ المُولع
حيثُ راحُ الروحِ قِرّوا واهنأوا = دَندِنوا تَرنيمةَ السَّلوى مَعي
لم تكن الأفكار جديدة ، وكذلك الصور الشعرية هي من متداول الصور . غير أن ذلك الجزء الذي عبّرت به الشاعرة عن ثقتها بنفسها، هو ما يميِّز هذه القصيدة الجميلة من الناحية المعنوية والعاطفية . ثم لا بد أن نشهد بتماسك التراكيب وقوتها ، وتناسب الالفاظ وتوهجها .
تحيتي وتقديري

شكرا شكرا أستاذة ثناء على هذا الشرح الذي اسهم في توضيح الفكرة للقارئ والنقد الرائع

مرور جميل راقي أسعدني
تحياتي

ثروت محمد صادق
22-02-2016, 04:11 PM
الله على الروعة والجمال بورك النبض الراقي
تحاياي

براءة الجودي
22-02-2016, 07:50 PM
شعرك يسحر الروح بجماله وصدقه ورقته

يروقني دوما أن أقرا أحاسيسك ومعانيك ففي قصائدك من المرح والفرح والحلاوة والحزن الشجي وغيرها مما تطيب له النفس

بورك قلمك أختي ليانا

ليانا الرفاعي
23-02-2016, 03:12 PM
شاعرية سكنها الحس الندي، وبوح رقيق يشجي القلوب
وقوة حرف تحول الوجع إلى ترنيمة سلوى
قصيدة جميلة ، وحرف مميز لشاعرة متالقة
ألف لا بأس عليك عزيزتي ليانا
أكمل الله شفائك ومن عليك
بالصحة والهناء
ولك أحر دعواتي. :0014:
ما أسعدني بتواجدك ولطف مرورك أيتها الرائعة فما أعذب ردودك وصدق دعواتك
أشكرك
دمت ودام هذا الحضور المنير أستاذة ناديا
تحيتي وتقديري

ليانا الرفاعي
24-02-2016, 06:45 PM
جميلة هي ترنيمة السلوى رغم الوجع

تحية لروحك وحرفك
أسعدني مرورك الراقي
شكرا لك

ليانا الرفاعي
28-02-2016, 05:42 PM
سندندن معك أيتها الصادحة بكل جميل وسنرشف معك من كأس الشعر العذب رشفات.

لا فض فوك مبدعة ومحلقة!

تقديري
أستاذنا الرائع د.سمير العمري
ما أسعدني بهذا المرور الراقي وبإشادتك التي تبلغني الكفاية
شكرا وتحياتي

ربيحة الرفاعي
28-02-2016, 08:24 PM
لا يغيثُ الصبَّ طبٌّ إن هَوى = بالنّوى مَفتونَ وَهمٍ لا يَعي
***
من قروحِ الجُرحِ آتي بالدوا = لحنَ بِشرٍ فالبُكا لم يَنفع
***
حيثُ راحُ الروحِ قِرّوا واهنأوا = دَندِنوا تَرنيمةَ السَّلوى مَعي



الله الله يا ريحانة الشعر ما أجمله حرفك يضوع شذاه ساحرا معنى ولحنا
أطربني الحرف فلبيت الدعوة بكل حماس، فاشدي ومعك سنردد ترنيمة السلوى

دمت بروعتك أيتها الحبيبة

تحيتي

ليانا الرفاعي
03-03-2016, 08:23 PM
هاكـمُ شـدوي اسمَعونـي وَاطـربـوا
مـا جمـالُ اللحـنِ إنْ لـم يُسـمـع!
زقُّ خمرِ السِّحرِ شِعري فاشربـوا
مِــن دِنــانِ الـحَــرفِ بَـــوْحَ الـمُـولـع
حـيــثُ راحُ الـــروحِ قِــــرّوا واهــنــأوا
دَنــدِنـــوا تَـرنـيـمــةَ الــسَّــلــوى مَـــعـــي
ليانا الشاعرة البارعة ..قد شدونا معك ،
ورددنا ترانيم وأغاني قوافيك ، و سكرنا
بإيقاعات الحروف ، و الصور من كل
الصنوف ... و رجحت كفة ميزانك .
ما أروع هذا المرور أما بالنسبة لكفة الميزان ففي مروركم كان وزنها وقيمتها
شكرا
تحياتي

ليانا الرفاعي
24-03-2016, 10:47 PM
الله على الروعة والجمال بورك النبض الراقي
تحاياي
دمت أستاذ ثروت ودامت روعة حضورك
تحياتي

أحمد عبدالله هاشم
25-03-2016, 08:36 PM
يالها من ترنيمة ويالك من شاعرة
مودتي يا أنيقة

عبدالكريم شكوكاني
25-04-2016, 04:44 PM
ودندنا ترنيمة السلوى بنغم رائع رائع
قصيدة ولا اجمل

احترامي وتقديري

عبده فايز الزبيدي
25-04-2016, 05:37 PM
دَنــدِنــوا تَـرنـيـمــةَ الـسَّــلــوى مَــعـــي

ليانا الرفاعي
ما أروع هذه القصيدة
و ما أجمل هذه المشاعر
في ظروف القوافي و قوالب التفاعيل
أحسنت و أطربت.
تحية لك و لشعرك.
موفقة أختي الكريمة

فاتن دراوشة
28-04-2016, 05:54 AM
ترنيمة راقية محلّقة

ما أروعك وأنت تنسجين على نول القلب حرير الشّعر غاليتي

محبّتي