المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مشروع عودة ( رسالة عاجلة )



عصام إبراهيم فقيري
21-02-2016, 08:32 PM
هُمْ يَظُنُّونَ أَنَّنِيْ حِينَ قُلْتُ = قَدْ تَوَفَيتُ مِنْ جِرَاحِيْ كَذَبْتُ
عِنْدَمَا شَاهَدُوا حَيَاتَيْ عَيَانًا = وَكَأَنَّيْ مِنْ بَعْدِ مَوْتِيْ بُعِثْتُ
إِنْ أَكُنْ عُدْتُ لِلْحَيَاةِ كَمَا ظَنُّوا ... = فَحَسْبِيْ ، أَرَحْتُهُمْ وَاسْتَرَحْتُ
إنَّمَا يُبْصِرُونَ ظِلِّيْ عَلَى الأَرْضِ ... = وَتَحْتَ الثَّرَى فُؤَادِيْ دَفَنْتُ
لَا أَنَا عُدْتُ لِلْحَيَاةِ وَ لَا هُمْ = صَدَّقُونِيْ ، لَمَّا بِمَوتِيْ اعْتَرَفْتُ
كُلّ نَبضٍ يَرْتَدُّ مِنْ عُمْقِ صَدْرِي = فَهْوَ حَتْمًا لِخَافِقِي ، لَا يَمُتُّ
ذَاكَ صَوتُ الذِيْ تَوَارَى بِرُوحِي = وَصَدَاهُ ، أَعَادَ لِيْ مَا افْتَقَدْتُ
فَأَنَا الحَيُّ بَعْدَ قَتْلِيْ بِجِسْمِيْ = غَيْرَ إنِّيْ فِيْ وَاقِعِ الأَمْرِ مِتُّ
فَإِذَا مَا سَمِعْتُمُ نَبْضَ قَلْبِي = فَاشْهَدُوا حِينَهَا بِأنِّيْ رَجَعْتُ
واعْلَمُوا أَنَّ مَنْ تَمَثَّلَ مَوتِي = كَانَ أَمْسِيْ الذِي أنَا فِيهِ عِشْتُ
وَانْحَتُوا يَوْمَ عَوْدَتِيْ فِيْ ضُلُوعِيْ = لِأَرَى كَيفَ مِنْ جَدِيدٍ وُلِدْتُ !!

محمد ذيب سليمان
21-02-2016, 09:37 PM
لله انت يا رجل
كيف تتخدر الحروف بين يديك
لتقولبها كما تشاء نسجا سلسا بهيا
وايا كان موضوعك التي تطرقه يظل
يحمل نكهتك المتفردة التي تحمل رائحة حبرك
شكرا على جمال النسج والاداء
وستحمل حروفك في حياتك وبعدها بصمتك
لتبقى حيا
شكرا لك

محمد ذيب سليمان
21-02-2016, 09:38 PM
ل

كم اسعدني اني اول الداخلين والمستمعين لدندناتك
له انت يا رجل
كيف تتخدر الحروف بين يديك
لتقولبها كما تشاء نسجا سلسا بهيا
وايا كان موضوعك التي تطرقه يظل
يحمل نكهتك المتفردة التي تحمل رائحة حبرك
شكرا على جمال النسج والاداء
وستحمل حروفك في حياتك وبعدها بصمتك
لتبقى حيا
شكرا لك

محمد ذيب سليمان
21-02-2016, 09:39 PM
ل
لقلبك بيادر ياسمين

تفالي عبدالحي
21-02-2016, 09:44 PM
أبعد الله عنك كل شر شاعرنا القدير .
قصيدة جميلة و رائعة شاعرنا .
انك لن تموت و ستبقى حاضرا بشعرك الى أن يرث الله الأرض .
تحياتي لك شاعرنا القدير و دام لك الشعر و الابداع.

عدنان الشبول
22-02-2016, 01:56 AM
كتبت عنّي مرّة أنني فنّان ، وأنا أقول أنك سيد الفنانين يا رائع

دم بخير يا مبدع

رياض شلال المحمدي
22-02-2016, 05:07 AM
رحم اللهُ فيلسوف الشعراء !! ، ومع ولادةِ كل نصٍّ كهذا ، فكأنما
وُلد " الفقيري " بيننا من جديد ، ليبقى الفؤاد وظله على الذرى لا تحت الثرى ،
وتبقى ينابيع الجمال رقراقة يستقي منها أحياء القلوب وعشاق الأدب ، شكرًا لقريض
يستنهض القرائح ، وشكرًا لك ولمشروع العودة .

عبدالستارالنعيمي
22-02-2016, 11:11 AM
نفسُ عصام رفعتْ عصاما**وصيرتهُ شاعرا هماما
لم يحوِ نبض حرفه انحرافا*بل شعر إلياذة فيه قاما
قد هتك الشعر حجاب شمس*ليرتقي محلها مقاما

عادل العاني
22-02-2016, 12:31 PM
وَانْحَتُوا يَوْمَ عَوْدَتِيْ فِيْ ضُلُوعِـيْ
لِأَرَى كَيفَ مِنْ جَدِيدٍ وُلِـدْتُ !!

وهل هناك أبلغ من هذا ... لوحده قصيدة ..

أجدت وأحسنت في هذه الرائعة

تحياتي وتقديري

عصام إبراهيم فقيري
22-02-2016, 07:45 PM
لله انت يا رجل
كيف تتخدر الحروف بين يديك
لتقولبها كما تشاء نسجا سلسا بهيا
وايا كان موضوعك التي تطرقه يظل
يحمل نكهتك المتفردة التي تحمل رائحة حبرك
شكرا على جمال النسج والاداء
وستحمل حروفك في حياتك وبعدها بصمتك
لتبقى حيا
شكرا لك


بورك فيك أبا الأمين

تحضر فتحضر معك الحياة ويضج متصفحي بالزهو والرفعة

شكرا جما أديبنا القدير :001:

محبتي .

غيداء الأيوبي
23-02-2016, 08:57 PM
فلسفة شعرية رائعة
لك أسلوب بالكتابة يبهرني
فما أروعك
القصيدة ليست سهلة رغم قصرها فقد حملت الكثير
وذكرتني بقصيدة كتبتها منذ زمن حملت نفس الوزن والقافية ربما أطرحها قريبا
رائع بكل ما تنبض به روحك أدامك الله لها
تحيتي وكل التقدير لك ولقلمك

عصام إبراهيم فقيري
24-02-2016, 02:27 PM
أبعد الله عنك كل شر شاعرنا القدير .
قصيدة جميلة و رائعة شاعرنا .
انك لن تموت و ستبقى حاضرا بشعرك الى أن يرث الله الأرض .
تحياتي لك شاعرنا القدير و دام لك الشعر و الابداع.

لا عدمتك أخي الشاعر النبيل تفالي عبدالحي هذا والله من كبير كرمك وأصالة أصلك أخي الغالي
أسعدتني وشرفتني بمرورك وبكلماتك الطيبات

دم بخير أخي الغالي .

سامي الحاج دحمان
24-02-2016, 02:53 PM
بوركت مفعما بالحياة شعرا و شعورا

محبتي و تقديري

محمد حمود الحميري
24-02-2016, 04:13 PM
لا اقتباس ..
الشاعر الكبير ــ عصام فقيري
دخلت هنا بقريحة تشكو الصدأ الناتج عن سوء المناخ من حولي سياسيًا واقتصاديًا واجتماعيًا ,
وما إن انتهيت من قراءة نصك الجميل عاد البريق إلى الذائقة وانتشت القريحة حبًا في تقليد نسيجك المذهل .
أخيرًا تقديري ومحبتي التي تعلم وباقة ورد تليق بمقامك .

مصطفى السنجاري
24-02-2016, 06:20 PM
ماتع هذا السرد الشعري
رقراق ينهمر بسلاسة بقافية خافتة
تميل إلى الهمس دليلا لرقة الشاعر
أو حفاظا على رقة الحديث
ما أجملك
الحرف بعث من جديد أيها العصامي الحبيب

د. سمير العمري
27-02-2016, 01:14 AM
لا تبرح تدهشني وتملأ ذائقة الشعر وذائقة العمري ... وما أدراك ما ذائقة العمري!

أبيات من عسجد وأثق بأن الآتي سيكون من جمان ولؤلؤ ومرجان فلا فض فوك أيها المبدع الرائع!

تقديري

خليل حلاوجي
27-02-2016, 01:24 AM
ابهجني صوتك أعماقك وأنت تخاطب موتك بحياتك ..

هنا .. وجدت شاعريتك المفرطة .. وذوقك ..

تقبل تقديري ..

مسعد السعدي
27-02-2016, 11:41 AM
ابدعت ياعصام قصيدة جزلة

عصام إبراهيم فقيري
27-03-2016, 04:35 PM
كتبت عنّي مرّة أنني فنّان ، وأنا أقول أنك سيد الفنانين يا رائع

دم بخير يا مبدع

تكرمني على الدوام وتبلغني منزلة عالية بظنك الجميل ، شهادتك أخي عدنان تميل بكفة جبل ، لا عدمتك ولا حرمتُ طيبة قلبك


محبتي يا صاحبي .

خالد صبر سالم
27-03-2016, 10:07 PM
لغة تعبيرية راقية جدا بتضادات تتحاور ما بينها لتوليد المعاني الدقيقة والجديدة
شاعرنا القدير الاستاذ عصام
انت شاعر مجدد
دمت بكل خير
احترامي ومحبتي

عصام إبراهيم فقيري
06-04-2016, 05:11 PM
رحم اللهُ فيلسوف الشعراء !! ، ومع ولادةِ كل نصٍّ كهذا ، فكأنما
وُلد " الفقيري " بيننا من جديد ، ليبقى الفؤاد وظله على الذرى لا تحت الثرى ،
وتبقى ينابيع الجمال رقراقة يستقي منها أحياء القلوب وعشاق الأدب ، شكرًا لقريض
يستنهض القرائح ، وشكرًا لك ولمشروع العودة .

الشاعر الكبير رياض المحمدي ، لمرورك وقع خاص على قلبي ولكلماتك الطيبات أقف احتراما ، فلطالما تبلغني بحسن ظنك منزلة عليّة

شكرا من القلب أيها الشهم الكريم

محبتي وباقات وردي .

عصام إبراهيم فقيري
06-04-2016, 05:12 PM
نفسُ عصام رفعتْ عصاما**وصيرتهُ شاعرا هماما
لم يحوِ نبض حرفه انحرافا*بل شعر إلياذة فيه قاما
قد هتك الشعر حجاب شمس*ليرتقي محلها مقاما

بوركت شاعرنا المفضال وهذا التجلي الذي يشير عليك من بعيد

آمل أن أكون عند حُسن الظن على الدوام

الشكر أكمله أستاذي الحبيب .

عصام إبراهيم فقيري
06-04-2016, 05:15 PM
وَانْحَتُوا يَوْمَ عَوْدَتِيْ فِيْ ضُلُوعِـيْ
لِأَرَى كَيفَ مِنْ جَدِيدٍ وُلِـدْتُ !!

وهل هناك أبلغ من هذا ... لوحده قصيدة ..

أجدت وأحسنت في هذه الرائعة

تحياتي وتقديري

بوركت وحييت شاعرنا القدير عادل العاني

أما عن الشعر فهو خاصتكم وملك يمينكم أهل العراق المجيد قديما وحديثا وما أبقيتم لنا بعدكم من شيء .

شكرا جما .

أحمد عبدالله هاشم
06-04-2016, 05:18 PM
(وَانْحَتُوا يَوْمَ عَوْدَتِيْ فِيْ ضُلُوعِيْ
لِأَرَى كَـيــفَ مِـــنْ جَــدِيــدٍ وُلِــــدْتُ !!)
أنيق ورائع أنت
مودتي وإعجابي شاعرنا الحبيب

عصام إبراهيم فقيري
13-04-2016, 11:49 PM
فلسفة شعرية رائعة
لك أسلوب بالكتابة يبهرني
فما أروعك
القصيدة ليست سهلة رغم قصرها فقد حملت الكثير
وذكرتني بقصيدة كتبتها منذ زمن حملت نفس الوزن والقافية ربما أطرحها قريبا
رائع بكل ما تنبض به روحك أدامك الله لها
تحيتي وكل التقدير لك ولقلمك

الأديبة الكبيرة والشاعرة المتفردة التي ملأت الدنيا بسحر أبجديتها ، أستاذتي غيداء الأيوبي

لا أجد من الكلمات ما يفيك قدرك ويعبر عن شكري العميق لما أغدقت به علينا من حفاوة وتقدير سوى دعواتي بأن يحفظك الله ويحفك بحفظه ويجعلني على الدوام عند حسن ظنك بي

شكرا بحجم السماوات أيتها الكريمة :001: .

عصام إبراهيم فقيري
13-04-2016, 11:52 PM
بوركت مفعما بالحياة شعرا و شعورا

محبتي و تقديري

بارك الله فيك أخي المفضال سامي الحاج دحمان ، البعض مما لديك يا أنيق

لا أوحش الله منك يا صاحبي ، أتمنى أن أراك بخير وبأتم صحة وعافية

شكرا جما .

فاتن دراوشة
14-04-2016, 07:39 AM
الأروع من دفن الماضي أن ننبعثَ بحاضرٍ يُنسينا كوارثه

ولادة وممات

واندثار يتلوه انبعاث

وصور قدّت من صخر الجمال فأينع من روعتها الخيال

دمت مبدعا

عصام إبراهيم فقيري
23-04-2016, 01:22 AM
لا اقتباس ..
الشاعر الكبير ــ عصام فقيري
دخلت هنا بقريحة تشكو الصدأ الناتج عن سوء المناخ من حولي سياسيًا واقتصاديًا واجتماعيًا ,
وما إن انتهيت من قراءة نصك الجميل عاد البريق إلى الذائقة وانتشت القريحة حبًا في تقليد نسيجك المذهل .
أخيرًا تقديري ومحبتي التي تعلم وباقة ورد تليق بمقامك .

لا عدمتك أخي المفضال أبا بلال هذا من ظنك الجميل بأخيك ، أتمنى أن أكون عند حسن ظنك أيها الحبيب

كبير المحبة .

عصام إبراهيم فقيري
05-05-2016, 11:29 PM
ماتع هذا السرد الشعري
رقراق ينهمر بسلاسة بقافية خافتة
تميل إلى الهمس دليلا لرقة الشاعر
أو حفاظا على رقة الحديث
ما أجملك
الحرف بعث من جديد أيها العصامي الحبيب

بوركت أستاذي المفضال ، شهادتك تكفيني وثناؤك يجعلني أنتشي فلا عدمتك أيها الحبيب

محبتي وزيادة .