المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رَصَـاصَـةٌ فِـي الـظَّـلاَمِ



محمد خالد النبالي
22-02-2016, 08:24 AM
رَصَـاصَـةٌ فِـي الـظَّـلاَمِ
ـ 1 ـ
مَـسْـرَى الـرَّصَـاصَـةِ فِـي
الـظَّـلاَمِ فُـؤادِي
وَأَنـَا نـَزَفْـتُ مِـنَ الـرَّصَـاصِ
جِـرَاحِـي
وَالغَـدْرُ يـُحْـدِقُ بِـي بِدونِ جَرِيرةٍ
وَالحُـبُّ يـَدْفَـعُـهُ الأَسَـى مِـن مِبْـسَـمِـي ...
أَتـُرَى سَـيَـبْـقَـى
غَـدْرُهُـمْ لِـصَـبَـاحِـي !؟
فِـي رِحْـلَتِـي سَـأُوَاجِـهُ
الأَعْـدَاءَ وَالجُـبَـنَـاءَ وَالْعُظماءَ
أَنـَا لاَ أَهَـابُ رَصَـاصَـةً فِـي اللَّـيْـلِ
تـَصْعَـقُ مَـرْقَـدِي
أنا لاَ أُوَارِي الحَـقَّ هَذا دَيدَني
فَـالشِّـعْـرُ يـَلْعَـنُ مَـن تـَخَـاذَلَ نـَـبْـضُـهُ
وَالشِّـعْـرُ يـَدْفَـعُ لِلعُـلَـى أَفْـرَاحِـي
ـ 2 ـ
مِـنْ قَـالَ أَنَّ الـنَّـاسَ قَــد هَـانـُوا
فَـقَـد كَـسَـرَ الجُـمُـودَ مَـعَ
الـقُـعُـودِ عَـنِ الحَـقِـيـقَـةْ
لاَ لاَ تـَخَـفْ مِـن قَـوْلِ
حَـقٍّ سَـوْفَ يـُطْفِـيءُ فِـتْـنَـةً
كَـالـنَّـارِ يـُطْفِـيءُ كِـذْبـَهُـم وَحَـرِيـقَـهُ
إِنَّ الـطَّـرِيـقَـةَ فِـي الحَـيَـاةِ
هِـىَ الطَّـرِيـقَـةْ
كُـنْ وَاضِـحَـاً كَـى تـَسْـتَـشِـفَّ
مَـوَاجِـعَـاً بـِالـنَّـاسِ حِـينَ
يـُصَـاحِبُ الأَعْـمَـى مُـرُوقَـهُ
بِـزَمَـانـِنَـا كُـلُّ الـوُجُـوهِ مِـنَ
القِـنَـاعِ تـَسَـاقَـطَـتْ وَالكَـاذِبُ
المَـلْـعُـونُ كُـلُّ مِـدَادِهِ زَيْفٌ
سَـيَـطْرَحُ فِـي المَـدَى تـَصْـدِيـقَـهُ
لاَ تـَجْـزَعَـنَّ مِـنَ الكِـبَـارِ وَكُـنْ
لَـهُـمْ فِـي سَـاحَـةِ الكَـلِمَـاتِ أَنـْتَ مُـقَـاتـِلٌ
إِنَّ الـرَّصَـاصَـةَ إِن أَتـَتْ
لاَ يـَفْـزَعَـنَّ مُـقَـاتـِلٌ فِـي اللَّـوْحِ
يَكْـتُـبُ لِلـزَّفِـيـرِ شَهِـيـقَـهُ
وَاللَّـيْـلُ أَنـْتَ دُعَـاؤهُ
إِنَّ الـيَـقِـينَ عَـلَـى الـثَّـبَـاتِ فَـرَاسَـةٌ
وَبـُطُـولَـةِ الـفُـرْسَـانِ تـَهْـدِي لليَقِينِ
بـَرِيـقَـهُ
ـــــــــــــــــــــــــ
محمد خالد النبالي
متفاعلن وجوازاتها

عبد السلام دغمش
22-02-2016, 10:19 AM
الشاعر الأستاذ محمد خالد النبالي

كل الترحيب بكم في واحة الفكر واللأدب ، متنيين لكم طيب المقام ..
قصيدة جميلة بنبض الإباء وحرف الجمال ..
إنها العزيمة حين ترسخ في النفس .. تتساقط من حولها أقنعة الزيف ..

مرحبا بكم ..

محمد ذيب سليمان
22-02-2016, 12:00 PM
مرحبا بك وباطلالتك الجميلة
نص يفوح بالمعاني الجميلة
من فارس جعل الصدق والامانة وقول
الكلمة في مكانها بلا خوف
شكرا لك ايهت الحبيب
ولقلبك السلام

ثروت محمد صادق
22-02-2016, 04:05 PM
مرحبا شاعرنا الكبير وهذا الإبداع الراقي
تحايا

د. سمير العمري
24-02-2016, 01:35 AM
أرحب بك بداية أيها الأديب الكريم الجميل خالد فأهلا بك ومرحبا في أفياء واحة الخير.

ثم إني أطربتني القصيدة في أكثر مواضعها شعرا وشعورا وحسا وجرسا ، ولكن شابها بعض هنات عروضية ولغوية تحتاج تنقيحا وكذا وددت لو لم تخلط بين أسلوبي قصيدة البيت والسطر وإن كان هذا وجهة نظر عامة وليس خطأ ملزما.

أكرر ترحيبي وإعجابي بالقصيدة فلا فض فوك!

تقديري

محمد خالد النبالي
24-02-2016, 06:40 AM
أرحب بك بداية أيها الأديب الكريم الجميل خالد فأهلا بك ومرحبا في أفياء واحة الخير.

ثم إني أطربتني القصيدة في أكثر مواضعها شعرا وشعورا وحسا وجرسا ، ولكن شابها بعض هنات عروضية ولغوية تحتاج تنقيحا وكذا وددت لو لم تخلط بين أسلوبي قصيدة البيت والسطر وإن كان هذا وجهة نظر عامة وليس خطأ ملزما.

أكرر ترحيبي وإعجابي بالقصيدة فلا فض فوك!

تقديري

سلام الله الاخ الشاعر سمير العمري
سعدت بكم وشكرا لهذا الحضور الوارف
شكرا لقرائتك الناصعة
نعم ما زلت اخوض تجربة الشعر الموزون
ونتقبل النقد البناء منكم
يرجى ابراز الخطأ العروضي او الاملائي أين ولكم الشكر
اعتذر عن التجاوز ولي عودة تليق
مع تحياتي

خالد صبر سالم
24-02-2016, 09:23 AM
رائعة هذه القصيدة التي تفوح بقوة الارادة ونبل القيم وبراعة فنها الشعري
شاعرنا الجميل الاستاذ محمد
دمت بكل خير
خالص احترامي ومحبتي

محمد خالد النبالي
27-02-2016, 10:12 AM
الشاعر الأستاذ محمد خالد النبالي

كل الترحيب بكم في واحة الفكر واللأدب ، متنيين لكم طيب المقام ..
قصيدة جميلة بنبض الإباء وحرف الجمال ..
إنها العزيمة حين ترسخ في النفس .. تتساقط من حولها أقنعة الزيف ..

مرحبا بكم ..

الاخ الاديب عبد السلام
تقديري وشكري العميق لهذا الحضور الوارف والجميل
مع تحياتي النبالي

محمد حمود الحميري
27-02-2016, 06:40 PM
الشاعر الجميل ــ محمد خالد النبالي
أرحب بك أجمل ترحيب في أفياء واحة العطاء ..
جميلة قصيدتك شعرًا وشعورًا ، دمت ودام عطاؤك .
تقبل كل التقدير .

عبدالستارالنعيمي
23-12-2016, 04:42 PM
الأستاذ محمد خالد النبالي

يأتلق الحرف الرصين من يراعك ناهضا بالإبداع الشعري شاعرنا المكرم
هذا ثم إن فيض مودة لك مع عميم تقدير





فِـي رِحْـلَتِـي سَـأُوَاجِـهُ
الأَعْـدَاءَ وَالجُـبَـنَـاءَ وَالْعُظماءَ



مِـنْ قَـالَ أَنَّ الـنَّـاسَ قَــد هَـانـُوا
فَـقَـد كَـسَـرَ الجُـمُـودَ مَـعَ
الـقُـعُـودِ عَـنِ الحَـقِـيـقَـةْ



إِنَّ الـطَّـرِيـقَـةَ فِـي الحَـيَـاةِ
هِـىَ الطَّـرِيـقَـةْ



يـُصَـاحِبُ الأَعْـمَـى[COLOR="Red"] مُـرُوقَـهُ[/COLO


جاءت في ذي المواضع هنات عروضية يرجى معالجتها